صفحة الكاتب : جمال الطالقاني

الساعدي الغيور وسعدي المخمور .. شتان ما بين الثرى والثريا ..
جمال الطالقاني

لم امتدح شخص طيلة عملي الصحفي والاعلامي ولم اشيد بكتاباتي لشخص الا ما ندر ..
المدح هو عبارة عن تزكية أو شهادة أوعرفان بالجميل للممدوح .. أو على الأقل ينبغي أن يكون كذلك.. ولهذا الغرض بعد اجتماعي تربوي أعمق من هذا كله .. وهو الحث على الأخلاق الفاضلة والعمل الوطني .. والقيم الرفيعة وخصال الفتوة لأن الممدوح ينبغي أن يكون مستحقا للمدح ليكون قدوة للجميع .. اليوم امتدح العراقي عبد الوهاب عبد الزهرة الساعدي .. رجل بلغت اخلاقه وبساطته وتواضعه الاجتماعي والعسكري الافق .. بطل من جنوب العراق ينتمي الى اصول عشائرية يزهو من ينتسب لها ويتشرف بها ..اصوله من ميسان البطولة والاصالة والنضال والتأريخ .

مدحي بسبب ما تطرق له المخبول " سعدي يوسف" المتسكع في خانات وبارات العم سام الذي نسف تأريخه الشعري حينما تشفى بالامس بشاعر العراق عريان سيد خلف ونعته بأسوء النعوت متشفيا بدخوله للمشفى على اثر حادثة سلمه الله منها متمنين وداعين لشاعر العراق الشفاء التام والعودة العاجلة لميدانه الشعري للننهل منه معلما بل معلما من معالم العراق الشعرية ...

اقول (للشويعر السابق) المتسكع والمتسول المعتاش على اعانات الغرب .. ان ما هجيت بحروفك الشمطاء الملئية بحمم الحقد المغلي المعبرة عن نفسك المريضة لبطل عرفته ساحات الوغى رمزا للشجاعة والتواضع الانساني واصبح علامة من علامات التحرير التي اضائت سماء الموصل وبددت ظلمته الداعشية التي تنتمي لها ..

لعنك الله ولعن تأريخك ولعن فكرك المخمور الذي لم يتحرك حينما تم سبي عرضك في المدن التي احتلها اربابك الدواعش ايها الشويعر التافه الغادر واين كنت عندما استبيحت ارواح الشهداء غدرا في جريمة سبايكر وأين كنت من جراد الدواعش الذين التهموا اجساد نقية لفتيات الايزيديات في سنجار وبجريمة انتفض لها الموتى في قبورهم واين كنت من جعل المدينة القديمة في الموصل مزادا لاجساد العراقيات المسبيات واين كنت عندما كان اوباشك يقطعون اليد التي تدخن بدون علم خليفتكم ابا بقر واين كنت عندما استباح مجرميك الحضارة والتأريخ وهدمو الاثار ومرقد نبي الله يونس والحدباء وتدمر والحضر وغيرها من آثار الموصل وأين كنت عندما استباح المرتزقة الاغراب ارواح بريئة زهقت وعويل نساء مبتليات برصاصهم القذر في لعبة اقذر منهم وهم يقهقون وبلهجات غريبة .. واين انت من تهجير وجوع العوائل واليتامى والارامل والثكالى .. واين واين واين .. كنت ايها المتوحل في برك النتانة والرذالة .. اكرر معيدا ماقاله الشاعر العربي محمود درويش (( من رضع ثدي الذل دهراً... رأى في الحرية خراباً و شرا )) ... فلقد صمت يا سعدي دهرا ونطقت كفرا ..فأحصد خيباتك أيها المخبول (الشاعر سابقا) .. فتاريخك الشعري التافه نسفته كما قال احد الاخوة بومضة كبرياء واحدة انطلقت من جبين هذا (الساعدي الشريف) الذي وهبنا النصر والذي كان وسيبقى ينشد حرية الوطن وخلاصه من الداعشيين أمثالك . (طز.. والف طز) بك وبشعرك الذي لا يشرفني ان اقرأ ولا احفظ منه لان منبعه قذر كقذارتك ...

اما انت ابا ابراهيم ايها البطل الساعدي الذي نفتخر ببطولاته والتأريخ كذلك ستبقى تاج على رؤوس كل الشرفاء من ابناء شعبك وستبقى علامة فخر للعراق ولعشيرتك وما عواء سعدي المخمور الا دليلا على ما اصاب دولتهم الخرافية الا اسلامية المزعومة من سحق وفناء بأقدام وسواعد وسبابات الابطال الغيارى الضاغطين على زناد الشرف من صناديد قواتنا المسلحة والامنية ومكافحة الارهاب ومجاهدي الحشد الشعبي بجميع فصائلة المقاومة الشريفة ...

اليك ايها المخمور النتن الشويعر (سعدي يوسف) .. تأريخ تاج راسك البطل الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي .. الذي وصفته بالضابط (الدمج) .. !! مع احترامي واجلالي لكل القادة المناضلين ممن تسيدوا الموقف البطولي وقادوا وحداتهم بغيرة وشهامة وبطولة عراقية نفتخر بها وباتت مدرسة للغير ...

((( عبدالوهاب بن عبدالزهرة بن زبون ينتمي الى قبيلة السواعد العربية الوطنية الاصيلة
من أبناء محافظة ميسان ثم سكن ( مدينة الصدر ) الثورة سابقاً خريج الكلية العسكرية الأولی دورة 69 ومن الأوائل في دورته ، خدم في صنف القوات الخاصة وعندما أصبح برتبة نقيب دخل كلية الأركان وتخرج منها عام 1996 من الدورة 61 كلية أركان برتبة رائد ركن ومن العشرة الأوائل وحصل على تقديرٍ عالٍ ثم بعدها دخل كلية القيادة ، وعندما أصبح برتبة عقيد دخل كلية الحرب ليتخرج ضابط حرب ، وإستمر في دراسته العسكرية حتی أكمل الماجستير في العلوم العسكرية ولكونه متفوقاً والأول في الأركان شغل منصب إستاذ محاضر في كلية الأركان ، في زمن النظام السابق ، وقد تخرج على يديه العديد من ضباط الركن العراقيين والعرب وهذه دلالة على مقدرته وكفاءته كون لا يحاضر في هذه الكلية إلا أصحاب الكفاءات والتميز .
إنتقل الی العمل في جهاز مكافحة الإرهاب وأصبح رئيس أركان قوات مكافحة الإرهاب ( يوازي في منصبه رئيس أركان الحرس الجمهوري العراقي سابقاً ) وأشرف علی تخريج الكثير من مقاتلين العمليات الخاصة .
عند سقوط الرمادي مركز محافظة الأنبار في 2014 بيد تنظيم داعش وسقوط أغلب مدن المحافظة كذلك ذهب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي ليقود أفواج الفرقة الذهبية في الأنبار وتحديداً مدينة الرمادي وإستمر الساعدي في قيادة أفواج الذهبية بالرمادي حتی حرر الكثير من الأحياء داخل الرمادي وهو أول من إقتحم منطقة الملعب وحي الضباط والبكر وحررها من داعش وإستمر في قيادة الذهبية حتی حرر أغلب أحياء مدينة الرمادي وكان يأكل ويشرب وينام مع الجنود في داخل الكمائن والبيوت في المتقدم وكان لا يرتدي الرتب العسكرية ويقاتل مع الجنود وكان يبتعد عن الإعلام وإنشغل في التحرير ، وأهالي وشيوخ الأنبار يشهدون له بالكفاءة .
وبعد إنجازاته في الأنبار صدر أمر تعيينه من القيادة العامة للقوات المسلحة العراقية قائداً لعمليات صلاح الدين بدلاً من الفريق الركن علي الفريجي في 5 سبتمبر 2014 وكان لا وجود للقوات المسلحة العراقية هناك إلا في قاعدة سبايكر وجامعة تكريت ومصفی بيجي حيث كانت الذهبية صامدة في هذه الأماكن , وكانت قيادة عمليات صلاح الدين لا تمتلك قوات كافية للتحرير ومسك الأرض إلا أنه وبهذا العدد البسيط خرج الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي بقوات من الذهبية ولواء الرد السريع الثالث وفوج الشهيد اللواء فيصل الزاملي وحرر منطقة آلبو طعمة والمحزم والحمرا والمزرعة والمالحة ودخل مركز بيجي وحرر وسط بيجي بعد أن سماها داعش بـ"بيجي العصية" في الشهر 8 من 2014 وذهب الى شمال بيجي وحرر قرية آلبو جواري ودخل مصفی بيجي وفك الحصار عنه بعد شهور من الحصار وبعدها تعرض للإصابة في معارك بيجي ورقد في المستشفی لمدة .
وعاد الى الأنبار ليقود بعدها القوات الذهبية والجيش والقوات المتجحفلة معها نحو معركة تكريت الفاصلة حيث خلع رتبته وأقسم أن لا يرتديها إلا بعد تحرير تكريت ، وفعلاً حرر حي القادسية في تكريت وفك الحصار عن جامعة تكريت وحرر تقاطع الديوم وحي الديوم ليدخل تكريت من الغرب والشمال ويدخل مركز المدينة والقصور الرئاسية ويعلن عن تحرير مدينة تكريت بالكامل ، نعم ثلث محافظة صلاح الدين حررتها القوات المسلحة العراقية بقيادة الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي .
خلال العمليات في صلاح الدين لم يرى عائلته لمدة 11 شهر ، حيث كان يصر على البقاء في قيادة العمليات وعدم النزول وذلك لقيادة المعارك بنفسه ، وقاد المعارك بنفسه مع جنوده بجدارة لحنكته العسكرية وخبرته العالية في القيادة والتخطيط .. وهو واحدا من اهم القادة الذين نفتخر بهم من الذين سطروا اروع الملاحم البطولية في تحرير مدينة الموصل ...)))
ألف مبارك للشعب العراقي المجاهد بتحرير الموصل وعودتها لأحضان العراق بفضل جهود الابطال وتضحياتهم وبدماء الشهداء الطاهرة التي روت ارض العراق العزيز ... فالف تحية لهم و الرحمة و الرضوان لشهداء الوطن و الصبر و السلوان لعوائلهم وتمام الصحة و العافية و الشفاء العاجل لجرحانا الابطال ومن نصر الى نصر ان شاء الله تعالى )) وليخسأ ابن يوسف وكل عار من عارات البارات وثوار الفنادق و المفسدين والخونة والعملاء من الذين يعزفون على وتر الطائفية والعنصرية والتفرقة ... وعاش العراق ...

  

جمال الطالقاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/12



كتابة تعليق لموضوع : الساعدي الغيور وسعدي المخمور .. شتان ما بين الثرى والثريا ..
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق كمال لعرابي ، على روافد وجدانية في قراءة انطباعية (مرايا الرؤى بين ثنايا همّ مٌمتشق) - للكاتب احمد ختاوي : بارك الله فيك وفي عطاك استاذنا الأديب أحمد ختاوي.. ومزيدا من التألق والرقي لحرفك الرائع، المنصف لكل الاجناس الأدبية.

 
علّق ابو سجاد الاسدي بغداد ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نرحب بكل عشيره الزنكي في ديالى ونتشرف بكم في مضايف الشيخ محمد لطيف الخيون والشيخ العام ليث ابو مؤمل في مدينه الصدر

 
علّق سديم ، على تحليل ونصيحة ( خسارة الفتح في الانتخابات)  - للكاتب اكسير الحكمة : قائمة الفتح صعد ب 2018 بأسم الحشد ومحاربة داعش وكانوا دائما يتهمون خميس الخنجر بأنه داعشي ويدعم الارهاب وبس وصلوا للبرلمان تحالفوا وياه .. وهذا يثبت انهم ناس لأجل السلطة والمناصب ممكن يتنازلون عن مبادئهم وثوابتهم او انهم من البداية كانوا يخدعونا، وهذا الي خلاني ما انتخبهم اضافة لدعوة المرجعية بعدم انتخاب المجرب.

 
علّق لطيف عبد سالم ، على حكايات النصوص الشعرية في كتاب ( من جنى الذائقة ) للكاتب لطيف عبد سالم - للكاتب جمعة عبد الله : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكري وامتناني إلى الناقد المبدع الأديب الأستاذ جمعة عبد الله على هذه القراءة الجميلة الواعية، وإلى الزملاء الأفاضل إدارة موقع كتابات في الميزان الأغر المسدد بعونه تعالى.. تحياتي واحترامي لطيف عبد سالم

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجع الشيخ الوحيد الخراساني يتصدر مسيرة - للكاتب علي الزين : أحسنت أحسنت أحسنت كثيرا.. اخي الكريم.. مهما تكلمت وكتبت في حق أهل البيت عليهم السلام فأنت مقصر.. جزيت عني وعن جميع المؤمنين خيرا. َفي تبيان الحق وإظهار حقهم عليهم السلام فهذا جهاد. يحتاج إلى صبر.. وعد الله -تعالى- عباده الصابرين بالأُجور العظيمة، والكثير من البِشارات، ومن هذه البِشارات التي جاءت في القُرآن الكريم قوله -تعالى- واصفاً أجرهم: (أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ.. تحياتى لكم اخي الكريم

 
علّق ابو مديم ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته : ملاحظة صغيرة لو سمحت سنة 600 للميلاد لم يكن قد نزل القرآن الكريم بعد حتى ان الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم لم يكن قد خلق بعد حسب التواريخ حيث ولد عام 632 ميلادي

 
علّق احمد ابو فاطمة ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : منذ قديم العصور دأب منحرفي اليهود الى عمل شؤوخ في عقائد الناس على مختلف أديانهم لأهداف تتعلق يمصالهم الدنيوية المادية ولديمومة تسيدهم على الشعوب فطعنوا في أصول الأنبياء وفي تحريف كتبهم وتغيير معتقداتهم . فلا شك ولا ريب انهم سيستمرون فيما ذهب اليه أجدادهم . شكرا لجهودكم ووفقتم

 
علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : نسرين العازمي
صفحة الكاتب :
  نسرين العازمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net