• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : مصيبة مابعدها مصيبة!!! .
                          • الكاتب : محمد التميمي .

مصيبة مابعدها مصيبة!!!

اتذكر جيدا ، فذاكرتي لم تتعطل بالكامل ومازال فيها عرق ينضب، ان اكثر من مسؤول عراقي تصدى لزمام الامور بعد سقوط الصنم وعد العراقيين بأن مشاكلهم ومعاناتهم ستنتهي وتزول خلال عام واحد، وكانت هذه العبارات تتردد كجواب على تذمر واستياء الناس مما يعانونه من مشاكل ومن بينها مشكلة الكهرباء التي لم تكن تأتي الا ساعات قلائل في اليوم، والناس كانت تصدق وتتأمل خيرا من الوعود التي يطلقها السادة المسؤولين في ذلك الوقت حيث لم يمر على سقوط الصنم سوى اشهر قليلة.
الان وبعد ان مرت تسعة اعوام بقضها وقضيضها ماذا يجد العراق المظلوم سوى السيارات المفخخة والعبوات الناسفة من جهة، وحيتان الفساد الاداري والمالي التي تنهب وتسلب المليارات من اموال البلاد من جهة اخرى، والصراع والتكالب بين السياسيين على المناصب والمواقع والامتيازات بطريقة مخجلة الى اقصى الحدود، حيث التسقيط والتشهير والولاءات لقوى خارجية لم تصدر وترسل الى العراق الا الخراب والدمار والموت، سواء في عهد المقبور صدام او بعده.
اذا صحت الارقام التي ذكرها رئيس المجلس الاعلى العراقي مؤخرا عن كميات الكهرباء بعد سقوط صدام مباشرة، والكميات في الوقت الحاضر، فهذا يعني مصيبة مابعدها مصيبة، وشخصيا ارجح ان الارقام صحيحة لانها بلا شك مأخوذة من مصادر وجهات رسمية حكومية... في عام 2003 كانت الكهرباء المنتجة في العراق تتجاوز 5000 ميكاواط والان وبعد تسعة يبلغ الانتاج اكثر من 4000 ميكاواط بقليل.
الله اكبر الله اكبر .. مالذي يحصل في هذا البلد.. اين ذهبت عشرات المليارات ولماذا اوجدنا وزارة للكهرباء تعاقب عليها خمسة وزراء ظهر ان كلهم فاسدين من الطراز الاول. .. الاموال التي انفقت والطاقات التي اهدرت بالتأكيد تكفي لتزويد دول بالكهرباء ليل نهار ودون انقطاع..
اين السيد رئيس الوزراء .. واين الشرفاء والمخلصين من اصحاب الشأن والقرار .. هل يعرفون بذلك ام لايعرفون .. اذا كانوا لايعرفون فتلك مصيبة واذا كانوا يعرفون فالمصيبة اعظم .. 



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=14503
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2012 / 02 / 25
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 12 / 5