• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : حوار مع الشاعر خالد الحسن .
                          • الكاتب : علي عبد السلام الهاشمي .

حوار مع الشاعر خالد الحسن

- هو خالد الشاعر والانسان العراقي الذي يتألم على حال بلاده ويضحك حين يشاهد ابتسامة طفل لأنها تشعره بالأمل المنسي او الامل الهامشي بعد ان طغى يأس الحياة على النص.
- الوسط الادبي العراقي منشغل بتعطيل منجز المبدعين لا بمساعدتهم والاخذ بيدهم.
- حين عدنا لم نجد احداً من وزارة الثقافة او من مجلس الوزراء او من اتحاد الادباء لاستقبالنا وكأننا ذهبنا لتمثيل جمهورية زيمبابوي.
- نعيش في بلد يكثر فيه المبدعين وتكثر فيه المعاول لتحطيم منجزهم.
- يا صديقي اما عن المتلقي فنحن ابعد ما يكون عنه وقد جعلناه يهرب الى الرياضة او يلجئ الى الفنون الهابطة التي تحظم الذائقة.
- الشعرَ روحٌ ينفخها الله في من يشاء ومن لم تنفخ به هذه الروح لن يكون شاعرا لو اجتمعت على ذلك الانس والجن.
- وجهت لي دعوات عديدة في الوطن العربي في مصر والاردن للاحتفاء بالجائزة وانا سـألبي جميع الدعوات لأنها تزيدني شرفا وجمالا فالاحتفاء دليل محبة واخلاص.
سيرة ذاتية مختصرة للشاعر خالد الحسن:
*شاعر عراقي
*بكالوريوس اعلام (صحافة) جامعة بغداد.
عضو الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق.
*حصل على جائزة الديار لعام 2009
*حصل على الجائزة الثالثة في مسابقة هيئة النزاهة عام 2011
*احد نجوم المرحلة النهائية في مسابقة الكوثر الفضائية (ملتقى الشعراء)2011
*حصل على الجائزة الاولى في مهرجان الشعراء الشباب دورة الشاعر محمد علي الخفاجي 2011.
*حصل على جائزة شاعر الرسول العراقية عام 2012.
*حصل على جائزة وزارة الدولة لشؤون المرأة العراقية الشعرية عام 2012
*حصل على الجائزة الثانية في حقل الشعر لجائزة الشارقة للإبداع العربي عن مجموعته (ملامح الظل الهارب) 2013
*له مجموعة شعرية صادرة عن دائرة الثقافة والاعلام في الشارقة/الامارات العربية المتحدة بعنوان (ملامح الظل الهارب)عام 2012
*شارك في ورشة الابداع في دائرة الاعلام والثقافة في الشارقة /الامارات العربية المتحدة عام 2013.
*حصل على الجائزة الاولى (شعر التفعيلة) بجائزة النور للإبداع/ السويد 2013
*حصل على الجائزة الثانية في مسابقة دار الشؤون الثقافية العراقية لعام 2013.
*حصل على الجائزة الرابعة من مسابقة الجود العالمية الرابعة2013.
 
يكتب الشعر في جميع اشكاله
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
كان لنا معه هذا الحوار
 
 
س/خالد الحسن الشاعر ماذا يختلف عن خالد الانسان هل ثمة فرق بين هذا وذاك؟ وكيف يكافئ بعضه الاخر؟
- بالتأكيد اذا تحدثنا عن جوهر الـ (خالدين) اي الشاعر والانسان نجد انهما شخص واحد هو خالد الشاعر والانسان العراقي الذي يتألم على حال بلاده ويضحك حين يشاهد ابتسامة طفل لأنها تشعره بالأمل المنسي او الامل الهامشي بعد ان طغى يأس الحياة على النص ... لذا انا ازعم اني اشبه قصيدتي كثيرا وهي تشبهني ايضا فلا فرق بين الاثنين ،اما عن من يكافئ الاخر فبالتأكيد ان خالد الانسان هو الذي يعطي للشاعر التدفق الانساني فيا صديقي هناك الكثير من الشعراء الجيدين لكنهم يفتقرون للإنسانية نحن بحاجة لها اي (الانسانية) فدون ان نعيشها قصائدنا تصبح خاوية على عروشها.
س/مؤخرا حصلت على جوائز عديدة محليا كجائزة الشؤون الثقافية في وزارة الثقافة وجائزة الجود العالمية واهمها جائزة الشارقة للأبداع العربي؟ هل تحققت احلامك بهذه الجوائز؟
او بمعنى اخر هل تم انصافك كإبداع شعري؟
- بالنسبة للجوائز كما قلت سابقا ان الاشتراك بمسابقة ما تعني انك دخل لمقامرة فوزك بها يعني نهاية اللعبة لا نهاية الشعر والحمد لله حصدت عددا جيدا خلال السنوات السابقة من مشواري القصير بدرب الادب والشعر لكن هناك شيء مهم يجب ان انوه له هو ان الوسط الادبي العراقي منشغل بتعطيل منجز المبدعين لا مساعدتهم والاخذ بيدهم بالوقت الذي شاهدنا نحن كممثلين للعراق كيف تعاملوا معنا دائرة الثقافة والاعلام في حكومة الشارقة تعاملوا مع الفائزين كنجوم و كمشاهير ولهذا شعرت وقت تواجدي بالشارقة اني حصلت على الانصاف لتجربتي البسيطة واتمنى ان اكمل هذا الدرب الطويل بنفس الجدية وانا الان اكثر مسؤولية تجاه الشعر والادب وبلدي العراق العظيم.
س/هل تقصد ان المسؤولين عن الثقافة في العراق غير مؤهلين لقيادة هكذا مناصب؟
وهل بعد جائزة الشارقة وجدتم الحفاوة والاهتمام من الجانب العراقي؟
كلمة توجهها للشارقة وللجانب العراقي؟
- حين عدنا لم نجد احداً من وزارة الثقافة او من مجلس الوزراء او من اتحاد الادباء لاستقبالنا وكأننا ذهبنا لتمثيل جمهورية زيمبابوي .. ربما نحن بنظرهم لا نمثل العراق وربما نحن غير عراقيين اصلا ... يا صديقي حين وصلنا الى المطار قال لي الشاعر ياس السعيدي الفائز بالجائزة الاولى في الشارقة هذا العام فرع المسرح "يا خالد لو كنا فريق لكرة القدم لكان الاستقبال مرعب " وهذي هي الحقيقة نحن نعيش في بلد يكثر فيه المبدعين وتكثر فيه المعاول لتحطيم منجزهم، اما بخصوص الكلمة التي اوجهها للشارقة اقول لها بكل حب كنت صديقة عظيمة وحبيبة رقيقة لنا كم احبك ايتها الغالية ..
- واقول للمسؤولين العراقيين لا لتدمير العراق يكفيكم تحطيما للجمال الذي نحيا لأجله ...
س/هل تقصد ان اللاعب الرياضي اكثر اهمية من الشاعر او ان المتلقي يبتعد عن الشعر ويقترب من رياضة كرة القدم ؟وهل انصف الرياضي والمنتخب الوطني لينصف الشاعر؟
- يا صديقي اسمح لي ان اجيبك من نهاية سؤالك
الان لاعب كرة القدم نجم حقيقي فمن من الناس لا يعرف يونس محمود مثلا او هوار ملا محمد ومن يخفى عليه ان رئاسة الوزراء اعطت لكل لاعب جوازا دبلوماسيا للسفر وهذا استحقاقهم والله انا اعشق المنتخب لأنه قدم الشيء الكبير للعراق لكن الادباء ايضا يقدمون كل يوم قصيدة او قصة او رواية او مسرحية لأجل العراق , يا صديقي اما عن المتلقي فنحن ابعد ما يكون عنه وقد جعلناه يهرب الى الرياضة او يلجئ الى الفنون الهابطة التي تحظم الذائقة.
 
 
 
س/اذن تعني ان السبب من وراء عزوف المتلقي عن الادب بشكل عام هو الاديب نفسه اليس كذلك؟
- بالتأكيد.
س/شاركت في تصفيات امير الشعراء في الامارات هناك ضمن قائمة 300 شاعر؟ الام تعزي السبب في عدم وصولك لمرحلة 20 شاعر؟
- اولا: 
اود ان اشكر ابو ظبي ايضا التي فتحت لي باب التعرف على شعراء رائعين من الوطن العربي كما ان من الواجب الاخلاقي ان اشكر القائمين على برنامج امير الشعراء على حسن الاستقبال و جمال الضيافة التي كانت متميزة جدا وكبيرة.
- ثانيا:
دخلت على لجنة التحكيم في اليوم الثاني من التصفيات واجزت بالأغلبية فقد اجازني الدكتور عبد الملك مرتاض والدكتور علي بن تميم ولم يجزني الدكتور صلاح فضل وخرجت بيدي كارت الاجازة لكن بالتأكيد فارق الدرجات خاصة ان اكثر من عشرين شاعر عراقي ذهب للتنافس وقد يصل شاعران فقط الى قائمة الـ 20 لهذا لم اتـأهل ويجب ان انوه بشيء اخر اني دخلت المسابقة وانا راض وخرجت منها وانا راض.
س/بالتأكيد ان للمسابقة معايير خاصة وعدم قبول شاعر ما لا يعني انه غير جيد ولكن هكذا هي المسابقات ،خالد الحسن من انبته شاعرا؟ ومن سقاه بماء الشعر ؟
- انا مؤمن جدا ان الشعرَ روحٌ ينفخها الله في من يشاء ومن لم تنفخ به هذه الروح لن يكون شاعرا لو اجتمعت على ذلك الانس والجن..اما من سقاني بماء الشعر ان المعين الحقيقي الذي يرتشف منه الشاعر هو القراءة المستمرة لكل شيء مفيد وجيد فانا ازعم انني قارئ جيد وازعم ايضا اني استفيد من الذي اقرأه ويأتي بعد القراءة هو التلاقح الفكري بين الادباء فربما استمع الى نصيحة تفيدني في درب الشعر الذي يكون مظلما بلا قراءة وجهد وعمل مستمر.
نعود مرة اخرى لأصداء مسابقة الشارقة للأبداع العربي
س/ديوانك الفائز بالمركز الثاني في مسابقة الشارقة للأبداع ملامح الظل الهارب كيف كان شعورك بعد ان لامسته بيديك مطبوعا خصوصا انك قلت: ان دمعة نزلت من سماء عيونك حين شاهدت ديوانك مطبوعا بين الاف الكتب في معرض الشارقة الدولي للكتاب؟
- بصراحة لم اشاهده الا بعد ان قال لي الشاعر اليماني الجميل محمد السودي "يا خالد هذا ديوانك" حين رأيته بكيت قليلا وفرحت كثيرا شعور غريب ان تجد اسمك على غلاف كتاب بقيت تشتغل عليه طوال خمس سنوات سابقة.
س/بماذا يفكر خالد بعد تحقيق هذا الانجاز الشعري على المستوى الشخصي والوطني؟
برأيك هل سيتم الاحتفاء بكم قريبا ام يتأخر او لا يتم ذلك الاحتفاء؟
- افكر حاليا بقراءة ما لدي من كتب كثيرة وان احاول تطوير نفسي فانا ما زلت قبل الخطوة الاولى وبعدها لكل حادث حديث اما عن قضية الاحتفاء فقد قالوا لي الاخوة باتحاد الادباء ان لي اصبوحة احتفائية بمناسبة حصولي على الجائزة وقد وجهت لي دعوة من دائرة العلاقات الثقافية للمشاركة بجلسة ثنائية انا والشاعر الجميل قاسم الشمري الفائز بجائزة سعاد الصباح مؤخرا للاحتفاء بنا وقد وجهت لي دعوات عديدة في الوطن العربي في مصر والاردن للاحتفاء بالجائزة وانا سـألبي جميع الدعوات لأنها تزيدني شرفا وجمالا فالاحتفاء دليل محبة واخلاص.
س/كلمة اخيرة توجهها لمحبيك وهل من شيء تحب ان تقوله ؟
- اريد ان اشكرك جدا على هذا الحوار الممتع كانت الاسئلة مهمة للغاية واحب ان اقول لكل من يعرف ويحب خالد الحسن اني اصغركم واكبر بمحبتكم العالية اتمنى ان ابقى عند حسن الظن وان يوفقني الله في ان اعبر عن هموم الناس الذين صنعوني بحبهم ومساندهم وجمالهم.



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=31462
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 05 / 24
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 10 / 16