صفحة الكاتب : اسعد الحلفي

انجزت وعدها ووفت بعهدها .. لانها الفرقة المنصورة
اسعد الحلفي

 قد لا تكون هناك حرب تحرير إلّا وتسمعون فرقة العباس (ع) القتالية احد عساكر المحررين فيها.. نعم اكاد اجزم بأن فرقة العباس (ع) اصبحت من القوى الاساسية التي لا تكتمل استعدادات الحرب إلّا بها ولا يُعلن عن اكمال جاهزية خوض المعارك إلّا بضمان وجودها.. وبعد أيام قلائل من اعلان ساعة الصفر تراها وهي تُعلن عن انجازها لواجبها المكلفة به وعلى اتم وجه جنباً الى جنب مع الجيش العراقي البطل والفصائل الاخرى البطلة من قوات الحشد الشعبي التي اثبتت قياداتها اخلاصها وجدارتها .. ليُعلن بعد ذلك بيان النصر وراية العراق خفاقة في سماء المدن المستباحة .. ولا ننس بأن الفرقة كانت اول من يخوض حرباً بحجم حرب الموصل جنباً الى جنب مع الجيش العراقي وعلى درجة عالية من التنسيق دون اي سلبية تُذكر ويحققان نصراً ساحقاً خلال فترة زمنية قياسية .. وللتاريخ نقولها .. رغم الويلات التي نزلت بهذه الفرقة من قبل بعض المتنفذين في هيئة الحشد الشعبي فلا زلنا نشاهد ونسمع قيادة الفرقة تصر على التصريح في كل حرب تخوضها بأنها تمثل الحشد الشعبي إذ كان بإمكانها ان تقول غير ذلك حيث النجاح والتألق الذي بلغته الفرقة جاء بسواعد جنودها البواسل وهمم واخلاص قادتها وعلى اثر ذلك تنسب كل نجاح تناله الى الحشد الشعبي لتجسد للجميع اروع صور الايثار والصدق والاخلاص والوحدة وتُظهر للعالم الوجه الحقيقي للجيش العراقي الذي صنعته فتوى السيستاني .. لقد نالت ذلك الاستحقاق لأنها لا ولن تخرج عن نهج المرجعية ولن تتخذ طريقاً يحتمل الشك في مخالفة امر صاحب الفتوى وهذا سر نجاحها .. كما لا ننكر وجود اخواتها من فصائل وتشكيلات الحشد التي لم يظهر منها ما يشوب ولائها .. لكننا نركز على فرقة العباس (ع) القتالية لأنها استثناء نادر من حيث المواقف والمعطيات والنتائج التي حققتها طيلة ثلاث سنوات .. فها هي اليوم تطوي صفحة الظلاميين إذ ختمت صفحات البسالة ببطولات فرسانها وتخرج بنصرها المؤزر بعد ان خاضت المعارك في عمليات قادمون يا تلعفر وحققت وعدها ووفت بعهدها باسم الحشد الشعبي الذي قطعته لأهالي تلك المدينة المستباحة فما مرت بأرض إلّا وتركت فيها بصمة البطولة والشرف إذ راية العباس (ع) ترفرف فوق هامات رجال تقدسُ الملائك انفاسهم الملتهبة بلهيب حرارة الشمس ووجوههم التي غطاها غبار الوغى إذ الوطيس في ذروته وهم ماضون كالبرق في ارض غزتها جموع المجرمين ممن يتنفسون الشر .. نالت جميع ذلك بكل جدارة حيث التزامها المطلق بنهج المرجعية العليا وحملها لراية حامل لواء الحسين كفيل الحوراء زينب واسد الطفوف ابي الفضل العباس (ع) اضافة الى تجردها من كل ما يشوب الولاء لهذا الوطن ومقدساته.. فاستطاعت قيادتها ان تعبر بها غمار المصاعب وترسوا بجميع من فيها على ساحل النصر ومرغت انوف من اراد بها شرا في وحل الخيبة والهوان .. ولا ننسى دور اكف المؤمنين الذين يراقبون انتصارات الفرقة وقلوبهم متوجهة بالدعاء لها بشهادة المشرف على الفرقة (ميثم الزيدي) : ((اننا كنّا نرى اكف الدعاء تضرب الأعداء وتحمي الفرسان، ولازلنا نطلب المزيد فالمعركة ضروس والفرسان يكرون ويؤسسون مدرسة للبطولة وحب الوطن )) فلسنا نبالغ اذا قلنا ان فرقة العباس (ع) القتالية اصبحت قوة توازي قوى الجيوش النظامية وباعتراف الند والصديق وكيف لا تكون كذلك وقد اثبتت وجودها في اصعب ما تمر به الحشود المستهدفة فشقت طريقها عبر امواج التحديات بين ضغوط وحروب وفتن لا حصر لها وراحت تُسجل اروع الانتصارات في اعظم الملاحم ابهرت بها جميع المراقبين خلال مسيرة عظيمة من معارك التحرير من جرف النصر وآمرلي وما بعدها في صلاح الدين حتى بلغت كركوك واطفأت نار اختراق وتسلل ثم صنعت ملاحمها في البشير حيث تحقيق الوعد والوفاء بالعهد ثم انتقلت تلك الانتقالة التي اسفرت عن اهمية وجودها وبان فيها حجم دورها حيث نحت التاريخ صولاتها في الساحل الايمن من الموصل على لوح البطولات الابدية إذ نجحت ايما نجاح في انجاز الواجب الذي اوكل اليها بشهادة قائد عمليات قادمون يا نينوى الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله وشهادة العديد من قادة الجيش والحشد الشعبي وشهادة وكلاء المرجعية وممثليها .. وهاهي اليوم تختتم النصر بانجازها لواجبها المكلفة به فأنجزت وعدها ووفت بعدها الذي قطعته لأهالي تلعفر ..

اسعد الحلفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/28



كتابة تعليق لموضوع : انجزت وعدها ووفت بعهدها .. لانها الفرقة المنصورة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي تحسين الحياني
صفحة الكاتب :
  علي تحسين الحياني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 87661502

 • التاريخ : 18/11/2017 - 11:56

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net