صفحة الكاتب : عدي المختار

نص مسرحي وقائي للاطفال الجميلة لونا ...في ضيافة كروونا
عدي المختار

نص مسرحي وقائي للاطفال

 

الجميلة لونا ...في ضيافة كروونا

تاليف – عدي المختار

كاتب ومخرج عراقي

الفئة المستهدفة ( 5 سنوات الى 16 سنة )

شخوص النص :

 

  1.  الام
  2.  لونا
  3.  كروونا
  4.  سلمى
  5. احمد
  6. المعلمة
  7. الطبيب
  8. طفل1
  9. طفل2
  10. طفل3
  11. طفل4

 

فكرة النص :

نص وقائي مباشر للاطفال لتجنب الاصابة بفايروس كرونا او اي فايروس اخر

 

 

الفصل الاول – المشهد الاول

المنظر : المسرح هنا مقسم بقع ضوئية الاولى غرفة اطفال فيها لعب وتوجد على السرير الطفلة لونا , والبقعة الثانية باحة الدار حيث ميز الطعام والاهل .

صوت الام : لونا ؟.. لونا ؟ استيقظِ هيا كي تذهبِ الى المدرسة ..

لونا تتقلب على الفراش حتى تقع من السرير

لونا : اوفٌ ..اوفٌ ..هي اغنية الصباح ( تقلد امها ) لونا ..لونا ..افٌ... اريد ان انام ( تسحب الغطاء وتتغطى وهي على الارض )

صوت الام : لونا ؟.. لونا ؟ هيا كفى كسل انهظي من الفراش

لونا: ( ترفع طرف الغطاء ) لا تخافي لا تخافي فقد نهضت من الفراش ( وترجع الغطاء عليها )

تدخل الام وتبحث عنها فيما لونا تدفع نفسها تحت السرير

الام : اين انت ؟... كفى مزاح اين انت ؟

لونا : ( تخرج راسها من تحت السرير وتفتعل البكاء ) اريد ان انام .. اريد ان انام

الام : كفى نوم .. سيقترب موعد المدرسة هيا انهضي هيا ..اغسلي يديك بالصابون واسنانك بالفرشاة كي تتناولي الفطور ومن ثم تلبسي ثياب المدرسة ( تخرج الام )

لونا : ( تخرج بتثاقل وهي تتمغط ) حسنا ..حسنا ...( تستدرك ) لكن لماذا اغسل وجهي ( تنظر لوجهها في المرأة) وجهي جميل لماذا اغسله هل كنت العب مثلا ووسخت وجهي ؟.. لا ...واسناني ( تفتح فمها) اسناني بصحة جيدة وليست فيها اي تسوس كي اغسلها ...لن اغسل شيء ساذهب اتناول الطعام وان سالتني امي اقول لها نعم غسلت كل شيء ههههههههههه هيا .هيا الى الطعام...

اظلام

اضاءة بقة باحة الدار حيث ميز الطعام والام تجلس عليه

الام : هل غسلتي وجهك بالصابون والماء الدافيء

لونا : نعم يا امي

الام : واسنانك هل فرجتي اسنانك بالفرشاة الجديدة

لونا : نعم يا امي

الام : الان هيا تناولي فطورك كي تستعدي للمدرسة ولا تنسي نصيحتي هنا اياك ان تشربي او تاكلي شيء غير الذي اضعه في حقيبتك

لونا : حاضر  يا امي

الام : ( تضع طعام وماء في حقيبتها ) لا تقربي المثلجات فبعضها غير صحي

لونا : حاضر يا امي ..انا اكملت فطوري

الام : اذن هيا .... حان موعد المدرسة                             اظـــــلام

المشهد الثاني

المنظر : باحة مدرسية الاطفال يلعبون الا لونا جالسه تكل مثلجات  

سلمى : هيا لونا ..فلنلعب هيا

لونا : اريد ان اكمل مالدي من مثلجات

احمد : وهل ستأكلين كل هذه المثلجات ؟

لونا : انا اعشق المثلجات ..هل تاكلون معي

سلمى : لا

احمد : واوا ايضا لا اريد

لونا : ( تخرج شيء من حقيبتها وتعطي لهم ) اذن خذوا هذا الطعام الذي وضعته امي لي في الحقيبة هههههههههه تعتقد اني سأكله

سلمى : س ناكله بعد المباراة

احمد : طعام الدار صحي ولذيذ

لونا : لا احب كل شيء ياتي بافعلي هذا ولا تفعلي ذاك

الاثنين : ستبدأ المباراة وانت بالشوط الثاني ستدخلين المبارة يالونا

لونا : ( دون انتباه وهي تلتهم المثلجات ) حسنا ..حسنا

يلعبون الاطفال كرة القدم ولونا منهمكه بالمثلجات حتى تنتهي ومن ثم تدخل المباراة تلعب قليلا وتشعر بالتعب 

الجميع : مابك ؟

لونا :  تعبت من اللعب حتى اني بدأت اشعر بالدوار

احمد : كيف لا تشعرين بالدوار وانت تلعبين وتكلين كل هذه المثلجات منذ الصباح وحتى الان دون كلل وملل هههههههههه

لونا : ( بتوجع ) هو النشاط ايها الكسول

سلمى : هل تشعرين بشيء؟

لونا : ربما بسبب المثلجات

احمد:  انت كلتِ الكثير من المثلجات اليوم واي مثلجات الشعبية المصنوعة بالبيوت

لونا : ( تجلس من التعب ) اشعر بلذتها ان كانت شعبية

سلمى : الا انها غير صحية وانت لا تنتبهي الى هذا الامر فمنذ ان عرفتك وانت لا تلتزمين بشيء تشربين الماء من الصنبور وان وجدت قنينة ماء تشربين منها دون ان تعرفي مصدرها وان قدم لك اي تلميذ طعام تاكليه ولا تحبين ان تغسلي يديك او فمك دائما

لونا : كفى ..تكفيني محاضرات امي بهذ الشان في البيت

احمد : اننا نتحدث من اجل صحتك كي لا تمرضي يالونا

لونا : ( بتوجع ومكابره ) لا تخافا عليه فانا لن ولم امرض فلدي صحة كالحديد هههههههههههه ( تحاول ان تنهض فتسقط ويمسلك بيها احمد وسلمى )

سلمى : هل انت بخير

احمد : هل تشعرين بشيء

لونا : اشعر بالدوار والم في راسي وبطني

سلمى : فلنذهب لادارة المدرسة كي ناخذ لك اجازة

احمد : ونذهب للمستشفى

لونا : لا ...ساكون بخير ( تحاول ان تستدرك قوتها ) فانا كالحديد ( تحاول ان تنهض فتسقط ويمسلك بيها احمد وسلمى )

سلمى : سانادي للمعلمة  ( تذهب)

احمد : لابد ان ناخذك للطبيب

لونا : اخ ..اخ ...راسي يؤلمني جدا ..خذني الى الحمام

 

الاطفال حولها يتهامسون بسخرية

طفل1 : انها مصابه بالكروونا ..ههههههههههههههه

طفل2: نعم انها اعراض كروونا ..هههههههههههههههه

طفل3: سمعتهم يصفون هذه الاعراض بالتلفزيون هههههههههههههه

طفل4: فلنبتعد عنها كي لا تنقل العدوى لنا ههههههههههه

لونا غضب تحاول ان تركض خلفهم لكن الوجع يمنعها

لونا : اذهبوا ....هيا ...انا بخير ...اذهبوا ..

المعلمة وسلمى يقتربان منها

المعلمة : بماذا تشعرين ..

لونا : دوار في الراس وراسي وبطني يؤلماني

المعلمة : هل اكلت او شربت شيء

سلمى : تناولت المثلجات الشعبية من البيت الذي امام باب المدرسة

احمد : وهي لا تلتزم بغسل يديها او وجها عند الاكل وتشرب الماء من الصنبور

المعلمة : حسنا ..فلنذهب الى المستشفى وقبلها لابد ان نتصل بامها ..هيا

يخرجون + اظلام

 

 

 

 

المشهد الثالث

المنظر : غرفة في مستشفى وعلى السرير لونا نائمة والى جانب السرير الام وسلمى واحمد وهم يلبسون كفوف وكمامات ومن ثم تستيقظ لونا وتستغرب المكان وماتشاهدم عليه فتشعر بالخوف

لونا : ( بحزن ) هل صحيح اني اصبت بمرض كروونا يا امي

الام : لقد نبهتك ياحلوتي الجميلة بضرورة النظافة والاغتسال الجيد وعدم الاكل من الشارع ولم تاخذي كلامي

سلمى : ونحن نبهناك اكثر من مرة

احمد : كنت تغضبين من كلامنا

لونا : هل سأموت يا امي ؟

يدخل الطبيب مع ممرضات

الام : الطبيب سيشرح لنا حالتك

 

 

الطبيب : ان عدم اهتمامك بالنظافة والوقاية من الامراض جعل مناعتك وقدرتك على مواجهة اي مرض ضعيفة مما يسمح هذا لاي فايروس مهما ان ضعيف او قوي ان يدخل اليك بسهولة

لونا : هل النظافة واتباع النصائح الوقائية تجعل مني اقوى

الطبيب : بالتاكيد ..فصحتنا مثل قطعة اللحم الطرية ان لم تجعليها في مكان صالح فأنها تكون فريسة سهلة للتعفن والدود وهكذا هي صحتنا ان لم نوفر لها وقاية جيدة نكون عرضة لاي مرض

لونا : وهل سأموت يادكتور

الطبيب : هذه الله وحدها من يحددها ..سنعمل ماعلينا والباقي من عند الله .

الام : ان شاء الله سيكون كل شيء على مايرام لا تخافي

لونا : ( تبكي  وبهمس ) اه ..لو سمعت كلامكم لمامرضت ..اه

سلمى : الندم لا ينفع

احمد : المهم الان صحتك وبعدها نقوم سوية بتطبيق كل النصائح

لونا : اريد ان انام اتركوني لوحدي

الام : حسنا ..نحن عند الباب ان احتجت الى شيء

تتقلب لونا في الفراش محاولة النوم حتى تنام , ومن ثم صوت مخيف في الغرفة غير واضح يصدر ومن ثم بعدها صمت ومن ثم يعاود الكرة دون ان يظهر شكله .

صوت : ( كلام طلاسم ) يوكي موكي ..

لونا : ماهذا ؟

صوت : توكي هوكي

لونا : من انت ؟

صوت : سيوكي بيوكي

لونا : ( بخوف) من انت ؟

صوت : شوكي بوكي

لونا : ( تصيح دون ان يسمعها احد ) امي ؟..احمد ؟...سلمى ؟؟ هل احد يسمعني

صوت : ههههههههههههههههههههههه لا احد يسمعك

لونا : ارجوك ..لا تؤذني انا مريضة

يظهر الصوت وهو فايروس كروونا على هيئة قزم بشكل اشعث مقزز تخاف لونا وهي تصرخ منه

لونا : ارجوك ...ارجوك..ارجوك

كروونا : لا تخافي ..لا تخافي ..اششششش

لونا : من انت ؟

كروونا : ههههههههههههه انا من يفترض ان اسألك هذا السؤال هههههههههه

لونا : لماذا ؟

كروونا : لانك الان في ضيافتي ههههههههههههههههههههه

لونا : ( باستغراب وخوف ) ضيافتك !

كروونا : نعم ( يصيح بشكل كوميدي ) انا الجميل... المريح ...الهاديء ....الطيب... الصامت ..الحميم ....( بصوت اعلى ) العممممممممممم كرووناااااااااااااااااااا هههههههههههههههههههههههه

لونا : ( تبكي  وتركض من السرير وهي تجوب المكان خوفا ) ارجوك لا تقتلني ارجوك ؟

كروونا : اممممممممممممممممم حسنا ..حسنا ..اعطني سببا واحد كي لا اقتلك ههههههههههههههههه

لونا : اريد ان اعيش لا اريد ان اموت

كروونا : ههههههههههههههههههههه كلهم هكذا يريدون ههههههههه اعطني سبب يقنعني ههههههههههههه

لونا : امي ستبقى وحيدة

كروونا : هههههههههههههههههههههههه كلهم ماتوا وبقي اهلهم وحيدون ههههههههههههه

لونا : هل تقبل ان تموت بنتك ؟

كروونا : هههههههههههههههههههههه ومن قال لك ان لي بنت ههههههههههههه انا اعشق الناس لذلك اجعلهم يموتون من اجلي فهم ابنائي ههههههههههههه

لونا : انت قاس القلب يا هذا

كروونا : وانت جميلة جدا ...امممممم انت ( مزه ) هههههههههههههههههههه

تحاول لونا ان تضربه فيقفز من مكان لاخر وهي تعاود الكرة الى ان تتعب وتسقط بالقرب من السرير

لونا : حتما سيأتي اليوم الذي تموت ونتخلص منك

كروونا : ههههههههههههههههه لا تخافي تعالي نلعب سوية تعالي ... امممممممممممم فلنلعب لعبة ماذا قلتِ

لونا : لا اعرف ان العبها

كرووناك انا اعلمك اياها هههههههههههههههه فقط امسكِ يدي ههههههههههه

لونا : ( تحاول ان تقترب لتلمس يده وتصرخ وتهرول تحت السرير )لا .. لالا.. لالا.. ( فتجد تحت السرير ورقة تسحبا وتقرأ بها ) حتما ستموت في يوم من الايام ..

كروونا : هههههههههههههههههههههههه لم يتوصلوا حتى الان الى مضاد لي هههههههههههههه

لونا : ( وهي تقرأ في الورقة ) ماهو اكثر شيء يزعجك حينما يحل الاخرون ضيوف عليك

كروونا : ههههههههههههههههههههههه محاولاتهم البائسة للخلاص ههههههههههه

لونا : كيف ؟

كروونا : يقومون بحركات ههههههههههههه يسمونها وقائية هههههههههههههههه 

ومن ثم تقرأ لونا بالورقة وينزعج كروونا ويطلق اصوات رفض

لونا : هل يغسلون ايديهم بانتظام بالماء والصابون أو المعقمات الكحولية لمدة 20 ثانية على الأقل سواء بعد السعال أو العطس ؟

كروونا : لا ... كفى .... كفى

لونا : أو قبل وبعد إعداد الطعام، وقبل الأكل وبعد استخدام دورات المياه؟

كروونا : ( بهيجان ) لا ... كفى .... كفى

 لونا : وعند رعاية المرضى وبعد التعامل مع الحيوانات أو عندما تكون يديه متسختين؟.

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كفى .... كفى

لونا : وحينما يتجنب لمس العين أو الأنف أو الفم بيديه؟

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كفى .... كفى

لونا : عندما يغطي الفم والانف عند السعال أو العطس بمنديل؟.

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كفى .... كفى

لونا : عندما يبقى على مسافة كافية من الأشخاص الذين لديهم التهابات الجهاز التنفسي مثل الرشح والسعال وتجنب الاقتراب والمصافحة؟.

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كفى .... كفى

لونا : عندما يتجنب ملامسة الحيوانات الضالة أو المريضة أو الميتة؟.

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كفى .... كفى

لونا : عندما يقوم بطهي الطعام جيداً وخاصة اللحوم والبيض ويتجنب تناول الطعام النيء؟.

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كفى .... كفى

لونا : لاستخدامه الكمامة لتفادي إصابة الآخرين بالعدوى؟

كروونا : ( بهيجان اكثر ) لا ... كمامة ..كمامة ..اكثر ماتزعجني وتوقف دوران حياتي هي الكمامة اللعينة ...

لونا : مابك ؟..لماذا تخاف ؟ من الاسئلة انت خفت اذن من الوقاية كيف سيكون حالك  ( تسحب لونا كمامى وتلبسها وهي تضحك فيثور وينفجر في المكان , فتفز مفزوعة وهي تصرخ ويدخل الجميع ) .

الام : مابك ؟؟مابك ؟

لونا : ( وهي تبكي ) كان هنا ...كان هنا

الجميع : من هو ؟

لونا : ( وهي تبكي بهيجان ) كان هنا ...كان هنا

الام : لم يدخل او يخرج احد من الغرفة من هو ؟

لونا : ( وهي تحول ان تهدء وبهمس) كان هنا ...كان هنا

الجميع : من هو ؟

الطبيب : لربما كابوس

لونا : هاااا نعم ...نعم ..كابوس ( تستدرك) كان هنا العم كروونا

الجميع : هههههههههههههههههههههههههههههه من ؟ هههههههههههههه العم كروونا هههههههههههههههههههه

لونا : صدقوني كان هنا وحينما لبست الكمامة مات وانفجر

الام : انه كابوس لخوفك منه

الطبيب : انت كنت تحلمين به لانك كنت خائفة من هذا المرض فشاهدتيه في حلمك

سلمى : لكن عليك ان تعرفي ..

احمد : ( يقاطعها ) سامحينا لقد ...

الام : ( تقاطعهما ) هم لا ذنب لهم انا طلبت منهم

لونا: عن اي شيء تتحدثون؟

الام : لانك لا تلتزمين بالتعليمات والنصائح وخوفا من ان يؤدي عدم اهتمامك بالنظافة والوقاية الصحية الى اصابتك باي مرض طلبت من اصدقائك والطبيب ان نوهمك انك مصابة بفايروس كرونا لتعيشي لحظات الخوف وتتعلمي بعدها ان الوقاية خير من العلاج ان مرضنا

لونا : هل كان كل هذا كذبة ؟

الام : هههههههههههههه نها كذبة بيضاء لتتعلمي منها ان الصحة تاج على رؤوس الاصحاء ان اهتمينا بالنظافة والوقاية طبعا

الجميع : هههههههههههههههههههههههههههههه انك كنت في ضيافة كرونا البيضاء كالكذبة البيضاء هههههههههههههههههههههه

لونا : اعدكم بعد ما عشته ليلة امس بان اكون لونا الجميلة في كل شيء ههههههههههههه

النهاية

ملاحظة :

لا يجوز إخراج هذا النص او الاقتباس منه او توليفه او اعداده من قبل أي مخرج دون موافقة المؤلف للتواصل مع المؤلف

[email protected]

[email protected]

موبايل : 009647721110056

  

عدي المختار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/03/18



كتابة تعليق لموضوع : نص مسرحي وقائي للاطفال الجميلة لونا ...في ضيافة كروونا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم

 
علّق محمود حبيب ، على حوار ساخن عن الإلحاد - للكاتب السيد هادي المدرسي : تنزيل الكتاب

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : اخي الكريم والمحترمالسيد سعيد الشكر كل الشكر لشخصكم الكريم دمت بكل خير

 
علّق سعيد العذاري ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : الاستاذة ليلى الهوني تحياتي احسنت التوضيح والتفصيل مشكورة

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : الأخ الكريم/ سعيد الغازي أولًا أشكرك جزيل الشكر على قراءتك لمقالتي المتواضعة وأشكرك أيضًا على طرح وجهة نظرك بالخصوص والتي بدوري أيدك فيه إلى حدٍ ما. ولكن أخي الموقر أنا فقط كاتبة وأحلل من خلال الأدلة الكتابية والإخبارية التي يسهل علي امتلاكها الأدلة) التي بين يدي، فاتهامي لدولة روسيا خاقة وبدون أية ادلة من المعيب جدا فعله، ولكن كون ان العالم بأسره يعاني وهي الدولة الوحيدة التي لم نسمع عنها أو منها أو بها الا حالات قليلة جدا يعدون على الأصابع، ثم الأكثر من ذلك خروجها علينا في الشهر الثاني تقريبا من تفشي المرض وإعلانها بانها قد وصلت لعلاج ولقاح قد يقضي على هذه الحالة المرضية الوبائية، وعندما بدأت أصبع الاتهام تتجه نحوها عدلت عن قولها ورأيها وألغت فكرة "المدعو" اللقاح والأكثر من ذلك واهمه هو كما ذكرت قبل قليل تعداد حالات المرضى بالنسبة لدولة مثل روسيا تقع جغرافياً بين بؤرة الوباء الصين واوربا ثاني دول تفشيه، وهي لا تعاني كما تعانيه دول العالم الأخرى ناهيك عن كونها هي دولة علم وتكنولوجيا! الحقيقة وللأمانة عن شخصي يحيطني ويزيد من شكوكي حولها الكثير والكثير، ولذلك كان للإصرار على اتهامها بهذا الاتهام العظيم، وأيضا قد ذكرت في مقالتي بان ذلك الوباء -حفظكم الله- والطبيعي في ظاهره والبيولوجي المفتعلفي باطنه، لا يخرج عن مثلث كنت قد سردته بالترتيب وحسب قناعاتي (روسيا - أمريكا - الصين) أي انه لم يقتصر على دولة روسيا وحسب! وفوق كل هذا وذاك فاني اعتذر منك على الإطالة وأيضا أود القول الله وحده هو الأعلم حاليا، أما الأيام فقد تثبت لنا ذلك او غيره، ولكن ما لا نعرفه هل سنكون حاضرين ذلك أم لا!؟ فالعلم لله وحده.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صبري الناصري
صفحة الكاتب :
  صبري الناصري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الاكراد تتلاعب بالبترول مع تركيا وإيران  : حسين النعمة

 الجنانُ تفتحُ أبوابَها*  : شاكر نوري الربيعي

 الدكتور هاشم حسن..عميد كلية الاعلام..يعتلي عرش السلطة الرابعة بلا منازع !!  : حامد شهاب

 ساسة الفساد ونيشاين المفسدين..!  : رحمن علي الفياض

 مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية يقيم ورشة عمل حول التظاهرات والاصلاحات في العراق  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 ولاية أهل البيت لا تنال إلا بالورع  : حيدر الحسني

 اشكالية تفضيل الامام علي  : اسعد عبدالله عبدعلي

 العراق والانتخابات المبكرة؟  : كفاح محمود كريم

 أمير دولة الكويت يلتقي نقيب الصحفيين العراقيين والوفد الاعلامي العراقي  : نقابة الصحفيين العراقية

 مسرحية موندراما فـــوبــــيـــا NO  : عدي المختار

 قوائم تبحث عن الرئاسة  : خالد الناهي

 القوات الأمنية تبدأ عمليات تعرضية ضد مواقع “داعش” غربي الأنبار

 مصدر مسؤول في قيادة القوة الجوية: جسر جوي بغداد وتلعفر على مدار 24 ساعة واللواء ابو الوليد يستقبل الجيش هناك  : محسن الحلو

  مصالحنا الاستراتيجية  : كريم الانصاري

 استقدام وزير الاتصالات السابق بقضية تعويضات أثناء عضويته مجلس محافظة البصرة  : هيأة النزاهة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net