كاظم والشعلان يشاركان في مؤتمر كازا دي لاس أميريكاس في كوبا
    شارك الدّكتور عدنان كاظم باسم جامعة آل البيت والأديبة الدكتورة سناء الشعلان باسم الجامعة الأردنيّة في مؤتمر كازا دي لاس أميريكاس في العاصمة الكوبية هافانا المعقود تحت عنوان "نساء حلقات تعاون ومشاركة في ثقافة وتاريخ أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي .ويُذكر إنّ هذا المؤتمر هو المؤتمر التاسع عشر منذ أن انطلق بشكل سنويّ من عام 1994 حول المرأة والثقافة في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي،كما دأب على نشر أبحاث المؤتمر بالتعاون مع أكبر الجامعات الكوبيّة.
  وقد شارك كاظم والشعلان في ورقة عمل مشتركة بعنوان :" الإنتاج النّصي والفنّي للمرأة:دراسة مقارنة بين المبدعة في أمريكا اللاتينية والمرأة العربية: الذات والآخر والصّراع":مقارنة بين سيرة فدوى طوقان "رحلة جبلية رحلة صعبة" وسيرة إيزابيل الليندي " باولا " أنموذجاً.وذكرا في بحثيهما إنّ التجربة الإبداعيّة النّسويّة في العالم  تتميّز بتعاطيها مع خصوصيات مرحلتها وذوات مبدعاتها فضلاً عن تمثيل المعطيات الخاصة المكوّنة لتلك التّجربة متضمّنة جميع أشكال التقليد والتّجديد.وهي تجربة تتماثل من ناحية استحضارها للذات والآخر والصّراع في كلّ مكوناتها،وتختلف من ناحية التّعبير عن هذه المفردات وأدواته.والسّيرة الأدبيّة النّسويّة حقل من حقول هذا التّعبير،بل لعلّها من أخصبها.والمبدعة الأمريكو-لاتينيّة والعربية حلقة من حلقات هذا الحقل الإبداعيّ،ولهما تجربة تُذكر في هذا الشأن.وهذه الدّراسة تقارن بين تجربتي  العربيّة فدوى طوقان* في سيرتها"رحلة جبليّة رحلة صعبة" و الأمريكو-لاتينية إيزابيل الليندي* في سيرتها"باولا" من حيث طرح الذّات والآخر والصّراع،وهما تجربتان متشابهتان من حيث أنّهما سير نسويّة ذاتيّة أولى لمبدعتين لهما حضورهما في مشهديهما المحليّ والعالميّ،كما أنّهما تركتا بصمة في حقل إبداعيهما،إلى جانب تقارب زمن صدور العملين اللذين لاقيا ترحيباً واهتماماً نقدياً وجماهيريّاً جعلهما من السّير النّسويّة الإبداعيّة المهمة على مستوى تاريخ الأدب المعاصر.
    ويُذكر إنّه قد قُدم في المؤتمر نحو ستين ورقة عمل بحثية إلى جانب مشاركة أكثر من مئة باحث وباحثة في هذا المؤتمر إلى جانب مئات الحضور من المهتمين والأكاديميين والإعلاميين والحقوقيين والممثلين لجهات رسميّة وخاصة تُعنى بحقوق المرأة في الكاريبي وفي العالم كلّه.ومن الذين شاركوا بتقديم أبحاثهم في هذا المؤتمر:ماريا فلورا غونزاليز من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان" أنا جورجينا هيريرا: فعل التسمية من خلال الاستشهاد والقصص الشعري"،ونيوركا بيريز روخاس من كوبا ببحث بعنوان" تشكيل تحالفات لتضييق فوارق الجنس"،و إيرينه إستير رويز نارباييز من كوبا ببحث بعنوان" ماخين: فضاء وُلِد من النساء الناشطات الكوبيات"،وبيلا ر سا ليال من كوبا ببحث بعنوان" إضاءة الفضاءات ومشاركة التجارب"،و ديسي روبييراكاستيللو من كوبا ببحث بعنوان" ماخين: تأثيرها في عملنا المهني وبروزها على مدى الزمن"،و باربارا د. دييغيز من الولايات المتحدة الأمريكية،ولويسا كامبوزانو وزايدا كابوته كروز ودانايه س. دييغيز وليريانزغورديللو وهيلين هيرنانديزهورميللا ومارتا نونييز و نورما باساللو من كوبا ببحث مشترك بعنوان" الجمعيات الوطنية والعالمية: حالة دراسات المرأة في كوبا" و كاثرينا بالليخو من كندا بعنوان " جمعية الكاتبات الكوبيات في النصف الثاني من القرن التاسع عشر وإنشاء جمعية اجتماعية جديدة: دوميتيلا غارسيّا وألبومها الشعري التصويري للكاتبات والشاعرات الكوبيات"،و ينيتسي بينو رينا من كوبا ببحث بعنوان" الجندر، الخطاب والهوية في الشعر الكوبي المعاصر الذي تكتبه النساء"،و إيفيتّي غوسمان زافالا من الولايات المتحدة المريكية بحث بعنوان" التعاون والمقاومة بين الحليب والدم في كوبا وبويرتو ريكو: المرضعات في "سيسيليا فالديس والجيران غريبي الأطوار"،و غابرييلا ماك إيفوري من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان " الحركات الاجتماعية، التضامن النسوي والتوعية الاجتماعية: حالة الناشطة البيروفية ماريا إلينا مويانو"،و ماري يانيثأوفييدو من كندا ببحث بعنوان " مانويلا ساينز: مرجع ومصدر إلهام للجمعيات النسائية في أمريكا اللاتينية"وإيرينا لويسا نوبليت كاسبر و يونيسي بينيا هيرنانديز من غوانتانامو- كوبا ببحث بعنوان " الموروث الثقافي الهاييتي كعنصر هوية لدى المرأة في غوانتانامو"،وميلاني مورو من فرنسا ببحث بعنوان "المؤانسة التي تفرضها المصلحة العامة الزائفة 1899-1959: مناطق التسامح والانغلاق الحقيقي والرمزي للنساء " ذوات الاستخدام العام"،و جان مينيل من كندا ببحث بعنوان مقاومة سوي مجدل: مقاومة نسوية لمعاملة اليهوديات البيض في الأرجنتين"،و إفون سانتشيز من المكسيك ببحث بعنوان " العنف والتخريب في " الموت يعطيني" لكريستينا ريفيرا غارزا، و"التأثيرات الجانبية" لروسا بيلتران"،و صوفي م. لافوا من كندا ببحث بعنوان" حلقات جديدة برحلات تاريخية: بلد النساء، لجيوكوندا بيل،و ماريا ريغلا فيلا من البيرو ببحث بعنوان   " الخيال والعولمة والشاعرية في الدب البيروفي في حقبة التسعينات"،و كلارا بيروجيني من إيطاليا ببحث بعنوان " إلى نساء الأرجنتين: ملجأنا اليومي، لماريا تيريسا ليون"،و ميرسيديسروينسكي-جيورتس من كندا بحث بعنوان " العمل الرسولي من المنفى. كريستينا بيري روسي: رسائل إلى والدتي"،و أورورا ليفينس موراليس من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان " شهادة على التعاون الأدبي"،و روسا ماريا غريللو من إيطاليا ببحث بعنوان " ورش كتابة وشيء أخر"،و ألفيرافاليفيني من إيطاليا ببحث بعنوان " الظاهرات مجدداً، في النشريات الإيطالية"،وألبا بلانكو ومارسيلا أراتش من الأرجنتين بحث بعنوان" المفارقة في دمج المرأة في المدارس الثانوية: مدرسة أندروغي الوطنية"وجانين سانتياغو/ بويرتو ريكو بحث بعنوان" النساء الثوريات للحزب الوطني البويرتوريكي في القرن العشرين: الكفاح من أجل الاستقلال كجزء من الواجب الوطني في مقاومة الولايات المتحدة الأمريكية"،و روبيرت سيلفيري من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان" ثلاثون عاماً من المقاومة النسائية: الأمهات في ميدان مايو 1981-2011"،و ماتيلده ج. سالاس سيرفاندو من كوبا " الجبهة المدنية للنساء المارتينيات"،وماريا زالدوندو من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان " يوكاتيكاس في عمل: ريتا سيتينا غوتييريز والجمعية النسوية " دائماً حية"،وأوسوالدوفويسيست من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان  "ميرسيديسكابيللو دي كاربونيرا وشعور أمريكي للدفاع عن تنوير المرأة: مثال في الصحافة الكوبية"،وميريدا ياريتزاسيفيللا روخاس و إيفيان كروز رودريغيز وأناماريسسوكاراس رودريغيز من كوبا ببحث بعنوان " ميرسيديسماتاموروس: امرأة الأدب والفن"،و باميلا باستانته و تاتيانا ناباللومن كندا ببحث بعنوان" شبكات تحدي نسائية "،وألينا ميراندا من كوبا ببحث بعنوان " سافو، محيطها وصورتها في جيروتروديس غوميز دي أفيلانيدا"،و فيرنانداماتشي من كندا ببحث بعنوان " أيفاكانيل والشبكات النسوية في أواخر القرن: فيما يتعلق بالأخوة الإسبانية"،وفيفيانا رانجيل من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان" من فم لفم: وصفات الكاتبات الأرجنتينيات"،وكلاودياداريغراندي من تشيلي ببحث بعنوان " إسيدورا أغيري والكتابة عن الفضاء الكوبي"،وماجيلا روميرو ألمودوفار من كوبا ببحث بعنوان   " دور شبكات الدعم النسوية في المصالحة العائلية والعمل"،و ألفيرا رينالدو مونيوز من كوبا ببحث بعنوان" حلقة تعاون في الأعمال اليدوية: مشروع زهرة اللوتس"،و إيزابيل كاستانيدا بيريز، وغونزالوروبيوميخياس، وليديا جيفارا راميريز من كوبا ببحث بعنوان " حلقة تعاون في أبحاث مساواة الجنس، قصة حياة وأسلحة أخرى لمواجهة العنف الأبوي"،ومارسيل باتللابارسيلاي، وليانيسخيمينزباتللا و إيّانا خانييسرييس من غوانتانمو- كوبا ببحث بعنوان " المرأة/ الجنس والتاريخ؛ مقاربة"،وهايدي لوبيز فيغيروا، وفرناندو رودريغزمانزانيرا وإستير هرنانديز مورينومن كوبا ببحث بعنوان" دور المرأة في عملية إعداد المليشيات الوطنية الثورية في سيينفويغس: لوتغاردا بالبوا إيغويز"،و تمارا تاكيجيل دوميك ونويديس مانويل بيل فرنان وفيفان كيرالتامازار من كوبا ببحث بعنوان " نموذج المرأة في أمريكا اللاتينية والكاريبي: غلوريا كوادراس دي لاكروز"،ودانييلا دافيلاأكيخي من كندا ببحث يعنوان " أنا أحكم جسدك- حكومة فوجيموري، تعقيم النساء الهنديات، وشبكات المقاومة النسوية"،و ألبيرتو كارفاخال من المكسيك ببحث بعنوان " النسوية مادة أولية للثقافة"،و باتريسياروميروراميريزمن المكسيك ببحث بعنوان" لعبة المرايا: صور إينيس سواريز في التاريخ مقابل صورها في الأدب والتلفزيون والصور التجميلية"،و فيفيان مارتينيز تاباريس من كوبا ببحث بعنوان" الجمعيات الإبداعية: إدارة وملء الفراغ"،و إيرايدا لوبيز من الولايات المتحدة الأمريكية ببحث بعنوان " كيفية تقشير البصلة: مقاربة تركز على علاقة آنا مندييتا بكوبا".

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/03/06



كتابة تعليق لموضوع : كاظم والشعلان يشاركان في مؤتمر كازا دي لاس أميريكاس في كوبا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة ، لم اقصد عدم النشر إنما اقصد اني ارسلت موضوع قبل كم يوم ، يتناسب وهذه الايام ، فلم يتم نشره . وبما أني ادخل كل يوم صباحا لأرى واقرأ ما يستجد على الساحة العالمية من احداث من خلال صفحتكم وكذلك تفقد صفحتي لأرى الردود والتعليقات . فلم اجد الموضوع الذي نشرته بينما ارى كثير من المواضيع تُنشر انا في بعد اغلاق صفحتي على تويتر وفيس اشعر هاجس المطاردة الالكترونية لكل ما يرشح مني على وسائل التواصل الاجتماعي ، حيث أني لا استطيع تاسيس صفحة أو فتح مدونة ، وحتى عندما كلفت احد الاخوات ان تؤسس لي صفحة بإسمها استغلها للنشر ، بمجرد ان بدأت بتعميم هذه الصفحة ونشر موضوعين عليها توقفت. فلم يبق لي إلا موقع كتابات في الميزان ، وصفحة أخرى فتحها لي صديق ولكني لا انشر عليها مباشرة بل يقوم الصديق بأخذ صورة للموضوع وينشره على صفحته. وعلى ما يبدو فإن اسمي في قاعدة البيانات الخاصة لإدراة فيس بوك ، كما أني لا استطيع ان انشر بإسم آخر نظرا لتعلق الناس بهذا الاسم . تحياتي >>> السلام عليكم ... الموقع لم يتواني بنشر اي موضع ترسلونه ويبدو انه لم يصل بامكانكم استخدم المحرر التالي  http://kitabat.info/contact.php او عن طريق التعليقات ايضا لاي موضوع والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب

 
علّق محمد السمناوي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي وعزيزي الاخ مصطفى الهادي اسال الله ان اوفق لذلك لك مني جزيل الشكر والاحترام

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة الله بركاته . بارك الله بكم على هذه الدراسة الطيبة التي كنا نفتقر إليها في معرفة ما جرى في تلك الجهات واتمنى ان تعمل على مشروع كتاب لهذا الموضوع واسأل الله أن يوفقكم.

 
علّق ماجده طه خلف ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : هل ينفع لسرطان الغدة الدرقيه وكيف يمكنني الحصول على موعد...خاصة اني شخص تحليلي سرطان غدة درقيه من نوع papillury المرحله الثانيه.. واخذت جرعة يود مشع 30m فاحصة..واني حالتي الماديه صعبه جدا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جسام محمد السعيدي
صفحة الكاتب :
  جسام محمد السعيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ممثل المرجع السيستاني ( الشيخ الكربلائي ) يلتقي السفير الروسي ويدعو لوقفة دولية من اجل القضاء على الارهاب

 في ذكرى اعتقال الجرذ  : فالح حسون الدراجي

 ألشهادة الجامعية أم القاعدة الشعبية؟  : غسان الإماره 

 شخصيات تنير الماضي وشعاعها للمستقبل  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 انسحاب العراقية والأمريكان .. مكسب للعراق  : غفار عفراوي

 البرلمان.. والسير عكس التيار  : جواد العطار

 الاستخبارات والامن تلقي القبض على مجموعة تنتمي لداعش في كركوك  : وزارة الدفاع العراقية

 العدد ( 353 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 السيدة زينب عنوان الإباء ورمز الشهامة  : حيدر الفلوجي

 البرلمان يصوت اليوم على قانون جهاز المخابرات و6 قوانين اخرى

 صلاة عند سد الكوت  : غني العمار

 العدد ( 54 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 عامر المرشدي .. الاخ اياد علاوي هل انت مستعد لأعطاء كركوك الى أقليم كوردستان  : د . جمال الدين القريشي

 رسالة من ولدي  : رائدة جرجيس

 الإصلاح السياسي يبدأ أولا بحل حكومة الشراكة اللاوطنية  : اياد السماوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net