صفحة الكاتب : محمد النجفي

الخارجية الامريكية: ايران عدو لا صديق! وحزب الله وكيل ايران لتنفيذ اجندتها
محمد النجفي

تعمد الولايات المتحدة الى نشر عملاء لها في المنتديات والمواقع لتنفيذ اجنتدها في نشر الاكاذيب والتأكيد على تكرارها بما يضمن جعلها مفهوم مترسخ في عقلية القاريء المتلقي للمعلومة الكاذبة والذي يتمسك بكل ما يقال دون اي بحث وعناء عن مصدرها ومروجيها!
من هذه المواقع (موقع يا حسين (هنا) وهو أحد أكبر الموقع التحاورية في عالم الحوارات!
تتركز خطوات هؤلاء العملاء والمندسين في الحوارات، إما بأسماء رمزية وهمية اسلامية وغيرها وتكون متخذة لصبغة أحد المذهبين (السنة والشيعة)، وكثيرا ما يعمد الوهابية للدخول بأسماء (سنية) ليوهموا أنهم هم من يمثلون (اهل السنّة) فقط ويتحدثون بإسمهم!
وأحيانا يعتمد هؤلاء الدخول بمعرفات (شيعية) بل يتخاطبون ويتحاورون على أنهم شيعة وقد يستعملون (التقية) في محاوراتهم ومواضيعهم بلعن الخلفاء بل حتى سبهم وشتمهم، وتغلب عليهم صفة التشدّد المذهبي! وكثيرا ما يتخذون من كلمات وأفكار نزيل لندن والمحتمي بحمايتها والمنفذ لخططها (الطائفية) الفتنوية (ياسر حبيب) وهو اشهر (في الفتنة) من ان نعرّف به ودون أن نسود صفحات الموضوع بذكره!
قلنا: تتركز خطواتهم وأحاديثهم على جعل (الجمهورية الاسلامية في ايران) سبب كل مشاكل المنطقة، وسبب عدم الاستقرار فيها، وتتمثل خطواتهم بالاسائة لقدسية علماء المذهب من زعماء الثورة في ايران او من يؤيد نظام الحكم فيها!
وهذه الخطوات والافعال لم تكن وليدة الحاضر! بل هي اجندات توارثوها خلفا عن سلف!
الجديد القديم فيها هو رفع شعار التمذهب والتشدد (السلفشيعي) واتخاذ حربة الشعائر المذهبية والافكار التاريخية مورد النقاش المذهبي الاثني والمخالف كالتطبير وضرب الزنجيل وقضية الزهراء ومظلوميتها صلوات الله عليها! متذرعين ان من ينكر مفردة من تلك المفردات خارج عن الملة! حتى ان التطبير صار عندهم اس الاسلام وخارج عنه من يناقش فيه! متناسين ان ائمة اهل البيت عليهم السلام قدموا أرواحهم فداء للاسلام ولم يكتفوا بشعارات (حيدر) بل لم يفعلوا ما يشنّع على الآخرين به اصحاب هذا التيار الفارغ من كل ما هو اسلامي، والذي اساء للمذهب بكل شعاراته البعيدة عن روح الاسلام واظهار التشيع بصورته الناصعة البياض وفكره الذي يمثله فكر علي وفاطمة والحسن والحسين والتسعة المعصومين صلوات الله عليهم وهم ورثة فكر نبيهم نبي الرحمة والانسانية وخاتم الانبياء والمرسلين محمد بن عبدالله عليه صلوات المصلين!
فصار مع الاسف تنتشر بيننا مصطلحات (بتري) و (بكري) و (عمري) و (منبطح) و (ابناء عائشة) وووو
وصار تقييم العلماء (منحرف) و (كافر) و (هالك) و (مقبور) و (متوقف فيه) وووو
وصار (الفقهاء) و (العرفاء) و (الفلاسفة) جهلة يؤمنون بـ (وحدة الوجود والموجود) و(يتعشقون بالغلمان) ويجمعون (الخمس) و(القيان) وووو
وليس ذلك تمجيدا بمرجعية معينة، وان التقت في خدمة اهدافهم ومصالحهم واتخذها اصحاب تلك المواقع كـ (راية البراءة) و(الفاطمي) و(القطرة) غطاءا شرعيا لهم، دون اي استنكار من تلك المرجعيات لأعمالهم واسائاتهم للعلماء وتقديم صورة مقلوبة عن المذهب... والحديث ذو شجون!
إن ما يجري في تلك المواقع والحوارات هدفه واحد! تشويه المذهب وزيادة الضغط على الشيعة وتياراتهم المقاومة!

وتركيز الهجمة على رموز الثورة في ايران، يدلنا على تلك الايادي الخفية التي تحرك هذه التيارات المنحرفة من حيث تشعر او لا تشعر!
من هذه المواضيع التي اثيرت مؤخرا كذبة مفضوحة تجدونها على هذا الرابط (هنا) بعنوان (أقوى رد على نبش قبر حجر) والذي اتحفنا فيه أحد الادعياء لجمهورية امريكا العظمى،  بأن دعانا الى الانضواء تحت لوائها حينما قال:
فاذا سلمنا ان ايران معادية بصدق لامريكا فما هو الطائل من هذا؟؟؟ هل هناك وحي الهي بمعاداة امريكا (لعنها الله حتى لا يزايد عليّ احد)؟؟ لماذا لا نصادق امريكا ونتعايش معها كما نتعايش مع دول العالم الاخرى؟؟
لماذا ننهك ايران في معركة ليست ضرورية؟ من اجل مصادقة الصين مثلاً او فنزويلا نعلن الحرب مع قوى رئيسية في العالم بامكانها ان تؤذينا بشكل كبير,, ولو صادقناها لاحتوينا عدائها.
من قال ان التفكير الايراني بمعاداة الغرب هو تفكير صحيح؟
وهو ينفي وجود وحي الهي بمعاداة امريكا!!!
بل ويدعو للصداقة معها والتعايش!!
ثم يسوق اتهامات لطالما سمعناها من الوهابية والنواصب والملحدين والاخونجية والعلمانيين ضد الجمهورية الاسلامية في ايران! فيقول:
وفي رأيي الشخصي فإن نظام ايران متفاهم تماماً مع الامريكيين ويستخدم سياسة معاداة امريكا واسرائيل لمصالحه الخاصة فحسب...
الا ان اعتقادي كما ذكرت ان النظام الايراني على وئام تام مع امريكا وهو معها في المنعطفات الاستراتيجية لا في القضايا الهامشية والاعلامية... فقد كان معها يوم اردات غزو افغانستان ثم العراق... وهو الآن على وفاق معها في رسم سياسات المنطقة في العراق.. والموقف من اوضاع البحرين.. ومستقبل الوضع السوري. وانطلقت ثورة الخميني في أدق مراحلها من نوفل لوشاتو الفرنسية!!!

ثم اني توجهت بالسؤال الى ممثلة وزارة الخارجية الامريكية - برنامج الحوار المفتوح، في موضوع (معارك حزب الله في سوريا) والذي اتحاور معها فيه على هذا الرابط (اضغط هنا)!
وكان السؤال:
كتب أحد اذنابكم هنا ما يلي (هنا) وسقت الكلام كما هو في اعلاه، وسألتها:
هل ما يقوله هذا العميل صحيح بنظر وزارة الخارجية الامريكية وهل تؤيدون هذا الكلام!
وكان جواب الخارجية الامريكية التالي (هنا)
كما قلت من قبل، تهديدات ايران سواء بالاقوال ام بالافعال هي ما تجعل منها عدو بدلا من صديق للولايات المتحدة وللمجتمع الدولي. تعلم ايران انه ينبغي عليها التوقف عن انتاج برنامجها للاسلحة النووية والسماح للمفتشين بزيارة وتفتيش المنشأت النووية والالتزام بضوابط وشروط الوكالة الدولية للطاقة الذرية - وهذه هي قوانين وافقت ايران على الالتزام بها.
كما ينبغي على ايران التوقف عن تهديد جيرانها وعن تمويل وتخطيط هجماتها الارهابية حول العالم. حزب الله هو مثال على وكيل ايراني ينفذ اجندتها للهيمنة والعنف.
وهنا تقر الولايات المتحدة انها عدوة لايران وليست حليفة ولا صديقة لها، وتعتبر ايران مصدر تهديد للمنطقة! بحسب قولهم! وهو ما نعرفه عن السياسة الامريكية في اتهام الشعوب التي ترفض هيمنة المستعمر الرأسمالي الامريكي عليها!
وكان جوابي:
كما انكم لا تستطيعون الحديث نيابة عن الحكومة البريطانية وانتم وزارة الخارجية!
فأنا اليتيم عضو منتديات الحوار الشيعية لا أستطيع التحدث نيابة عن الحكومة الايرانية!
لكنني أعلم أن هذه القوانين التي التزمت ايران بها، تطبّقها وتلتزم بنودها!
واستطيع الجزم والقطع بأنا ايران لا تسعى لصنع قنبلة نووية!
وإن كنت اتمنى أن تصنع منها الآلاف!!!!
حتى لا يكون مصيرنا مصير هيروشيما!
لأنني استطيع القطع باليقين أنكم ودولتكم اللقيطة اسرائيل وعملاؤكم في المنطقة، سوف تضطرون بل حتى من دون اضطرار، الى ضرب ايران والشعب المسلم فيها بالقنابل النووية!
وكما بررتم ذلك في هيروشيما وناكازاكي..
[كما أشارت نفس المتحدثة بإسم الخارجية في اثناء الحوار وتبرير ضرب هيروشيما بالنووي فلاحظه في الحوار] ستجدون لفعلتكم تلك تبريرا ما!!
ومن المؤكد أنها لن تكون بيدكم، وستجعلونها بيد القاعدة ودويلات عملاء الخليج والصهاينة؛ لأن ايران يحيط بها باكستان والهند وهي دولتان نوويتان يفتقدان العقل، وحينما يتبادلان الهدايا بينهما يتبادلان الفلفل والبهارات!!!
وتسيطر على الاولى عقول عميلة متحجرة لطالبان، وعلى الثانية عقول عملاء خبراء يعتمد عليهم العالم تكنلوجيا مضافا للفقر الذي يعيشون فيه مما يعني شراء ذمتهم بحفنة ملاليم!!
ودول عملاء الخليج يكفي ان توجه ايران تهديدا جديا لهم او توقف سفنهم في المضيق، عندها سوف ترون تشغيل قواعدكم فيها للحرب ضدنا ولكل شيء اسمه (موالي علي) رافضي يستحق القتل اكثر من الكافر!
فالذي ينبش قبر صحابي لرسول الاسلام له ما يقرب 1400 سنة لم يفعل لهم شيئا ويهدم الجوامع والكنائس!

ويذبح الناس بيد كأنه صيد لطير، ويفجر نفسه وينتحر ليتغدى مع رسوله، ثم يصيح الللللله اااااكبببر!!!
والله والاسلام بل الانسانية منه براء!
لن نتوقع منه ان لا يبيد الشيعة الذي باعتقاده ان قتلت 10 دخلت الجنة، فكيف لو قتلت منهم الملايين؟!!
عموما، انتم اعترفتم انكم لستم اصدقائنا، واعترفتم انكم اعدائنا!
اما نحن فلا عداء لنا مع الشعب الامريكي ولا اي شعب من الشعوب ولا اي مذهب اودين!
وهذا ما علمنا اياه ديننا ورموزنا التي نؤمن بها، منذ آدم وحتى الخاتم، وانتهجه أئمتنا صلوات الله عليهم اجمعين!
ومن يبحث عن الهيمنة، من له في كل بلد عميل قاعدة عسكرية!
وحزب الله جنود وطنيون مخلصون تجدونهم في كل بلد، ولا يقتصر وجودهم على لبنان؛ لان الشعوب دائما ترفض الهيمنة وترفض العملاء، وتدين بالولاء لرب السماء!
وهنا يصح لنا ان نرفع اصواتنا بالحق ونقول:
الله اكبر
!

  

محمد النجفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/24



كتابة تعليق لموضوع : الخارجية الامريكية: ايران عدو لا صديق! وحزب الله وكيل ايران لتنفيذ اجندتها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قيس قاسم العجرش
صفحة الكاتب :
  قيس قاسم العجرش


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وليد الحلي : الانتصارات الكبيرة لقواتنا شملت ترسيخ قيم حقوق الانسان بديلا عن ارهاب داعش  : اعلام د . وليد الحلي

 البارزاني والضاري على قائمة "تمويل الإرهاب" في سوريا

 اني اتنفس تحت الماء.! اني اغرق  : صادق العباسي

 على المتظاهرين التوجه لجبهات القتال  : مهدي المولى

 همام حمودي : البرلمان ينتظر اية مبادرة حكومية لدعم المنتج الوطني ، ويثمن رغبة العبادي بتعزيز " صنع في العراق "  : مكتب د . همام حمودي

  رؤى السيستاني وشهيد المحراب في آلية حكم العراق  : عباس الكتبي

 مفاتيح الفلاح…  : عبدالاله الشبيبي

 إطلالة تاريخية مختصرة عن تاريخ جامع بُراثا الشيعي , كهف العجائب:الحلقـــة الثانــــية  : محمد الكوفي

 هل الناس عوام ؟  : كريم الانصاري

 إدارة الطاقة: مخزون النفط الأمريكي يهبط 4 ملايين برميل مع تراجع الواردات

 تظاهرة في ميناء ام قصر بمحافظة البصرة احتجاجاً على تطبيق قانون التعرفة الكمركية

 المديرية العامة للتنمية الصناعية تقيم دورة تدريبية لتثقيف وتوعية منتسبي المديرية حول (امن المعلومات)  : وزارة الصناعة والمعادن

 هكذا رأيت أبي.. فسكنوا ذاكرتي الأحبة!  : عادل القرين

  انعاش  : عدوية الهلالي

 السعد تطالب بمنح الحقوق التقاعدية لأعضاء مجالس البصرة المحلية  : صبري الناصري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net