صفحة الكاتب : الشيخ احمد سلمان

حركة تصحيحية لمنهج السيد كمال الحيدري! (3)
الشيخ احمد سلمان

  بسم الله الرحمن الرحيم

أول ما نبدأ به في هذا المقال البسيط هو شكر سماحة السيد كمال على تجاوبه معنا وعرضه للآراء الأخرى التي تبنّاها علماء الطائفة حول كتاب سليم بن قيس الهلالي رضوان الله تعالى عليه, ونأمل أن يكون هذا التفاعل هو بادرة خير من سماحة السيد وتقبّل للآراء المخالفة له.
في هذه الحلقة من برنامج (مطارحات في العقيدة) والتي عرضت تحت عنوان (من إسلام الحديث لإسلام القرآن) عرض السيد الحيدري الآراء المختلفة حول كتاب سليم بن قيس والتي انحصرت في أربعة آراء.
 
فيديو الحلقة:

 
تفريغ الحلقة: 
 
لكن المشكلة في طرح السيد حفظه الله أنّه وقعا في عدّة اشتباهات عند نقله لكلمات الأعلام وتقريبا لا يخل مورد من الموارد التي ذكرها من اشكال إمّا في فهمه أو في نقله للعبارة:
 
الموقف الأول: سمّاه السيد بالمتطرّف اليساري وهو الذي يرفض كتاب سليم رأسا وينفيه من أساسه ويعتبره موضوعا مدسوسا!
ومثّل السيد لهذا القسم بابن الغضائري رحمه الله, ناقلا عبارته في كتاب الضعفاء (والكتاب موضوع لا مرية فيه).
 
الرابط: 

 
ويرد عليه:
 
في كلّ الأبحاث السابقة طبّق السيد قاعدة ( العرش ثم النقش) وحثّ النّاس على تطبيقها, ونحن كذلك نقول له يا سيَّدنا ثبّت العرش أولا!
فعبارة ابن الغضائري لا قيمة لها عند أغلب المحققين لم قُرّر في محلّه من عدم ثبوت نسبة الكتاب لابن الغضائري.
ولو أكمل المحقق الحيدري القراءة في معجم رجال الحديث الذي نقل منه عبارة ابن الغضائري لوجد أنّ زعيم الحوزة العلمية قدس سرّه قد ذكر هذا الأمر فقال 6/228: ويرد هذا الوجه أولا أنه لم يثبت ذلك، والسند في ذلك ما ذكره ابن الغضائري، وقد تقدم غير مرة أنه لا طريق إلى إثبات صحة نسبة الكتاب المنسوب إلى ابن الغضائري.
فلماذا لم يشر السيد الحيدري ولو إشارة إلى توقف المحققين في قبول كتاب الضعفاء لابن الغضائري؟!
بل إنّ أمثال آغا بزرك الطهراني قدس الله روحه قال في الذريعة 4/258: كل ذلك قرائن تدلنا على أن هذا الكتاب ليس من تأليفه وانما الفه بعض المعاندين للاثني عشرية المحبين لإشاعة الفاحشة في الذين آمنوا وأدرج فيه بعض أقوال نسبه الشيخ والنجاشي في كتابيهما إلى ابن الغضائري ليتمكن من النسبة إلى وليروج منه ما أدرجه فيه من الأكاذيب والمفتريات.
فهل يجعل السيد كمال كتاب ابن الغضائري الذي ظهر في القرن السابع والذي نسبه البعض للعامة في كتاب موجود من القرن الأول ونُقل الإجماع على الاعتماد عليه؟
من هنا نعلم أن الموقف الأول من كتاب سليم لا وجود له البتّة ولم يتبنّاه أحد من علماء الطائفة.
 
الموقف الثاني: وهو القائل بصحّة كتاب سليم بن قيس ومثّل له السيد كمال بكلام ابن أبي زينب النعماني في الغيبة والذي نقلناه سابقا وبكلام الحر العاملي والشيخ المامقاني رضوان الله عليهم جميعا.
 
الرابط:

 
اعتبر سماحة السيد أن هذا الموقف يضاهي قول المخالفين بصحّة البخاري ومسلم أي أنّ هؤلاء يرون بصحّة كتاب سليم من الجلدة إلى الجلدة!
 
ويرد عليه:
1. أنّ علماءنا الأعلام نصّوا على صحّة هذه الكتب في الجملة وليس بالجملة ولا أدري كيف فاتت هذه سيدنا الحيدري, فمرادهم أنّ الكتاب معتبر بمجمله, ولا يمنع هذا من وجود فقرات موضع نظر فيه كأن يكون تصحيفا في الرواية أو اشتباها من الراوي أو نقلا بالمعنى, ومن تتبّع كلمات الحرّ العاملي رحمه الله يجد أنّه قد صرّح أكثر من مرّة في كتبه باحتمال التصحيف في بعض مرويات الكتب التي صرّح بصحّتها ونصّ على بعض اشتباهات الرواة..
فالسيد خلط بين مصطلح عبارة (كتاب صحيح) عندنا وعند المخالفين!
 
2. هذا الرأي أي صحّة كتاب سليم بن قيس هو مشهور علماء الطائفة على مرّ العصور:
- المؤرخ المسعودي (توفي346هـ) نقل في كتابه التنبيه والإشراف اعتماد الشيعة على كتاب سليم بن قيس في حصر الأئمة باثني عشر إماما, قال في صفحة 198: والقطعية بالإمامة الاثنا عشرية منهم الذين أصلهم في حصر العدد ما ذكره سليم بن قيس الهلالي في كتابه، الذي رواه عنه أبان بن أبي عياش أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام (أنت واثنا عشر من ولدك أئمة الحق) ولم يرو هذا الخبر غير سليم بن قيس.
- الشيخ الأقدم النعماني (توفي بعد380هـ) في كتاب الغيبة 103: وليس بين جميع الشيعة ممن حمل العلم ورواه عن الأئمة عليهم السلام خلاف في أن كتاب سليم بن قيس الهلالي أصل من أكبر كتب الأصول التي رواها أهل العلم ومن حملة حديث أهل البيت عليهم السلام وأقدمها، لأن جميع ما اشتمل عليه هذا الأصل إنما هو عن رسول الله صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين والمقداد وسلمان الفارسي وأبي ذر ومن جرى مجراهم ممن شهد رسول الله صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام وسمع منهما، وهومن الأصول التي ترجع الشيعة إليها ويعول عليها.
- الشيخ الصدوق (المتوفى 381), اعتمد على الكتاب في من لا يحضره الفقيه كما في باب وصية أمير المؤمنين عليه السلام لأولاده وغيرهم, وقد نصّ في أول الكتاب على التزامه بالنقل من الأصول المعتبرة, قال في 1/90: وجميع ما فيه مستخرج من كتب مشهورة عليها المعوّل وإليها المرجع.
- السيد جمال الدين بن طاووس (توفي 677هـ) في التحرير 253: تضمن الكتاب ما يشهد بشكره وصحة كتابه.
- الحسن بن سليمان الحلي (توفي بعد 802هـ), اعتمد على الكتاب في مختصر بصائر الدرجات صفحة 40 قال: ومن كتاب سليم بن قيس الهلالي رحمة الله عليه الذي رواه عنه أبان ابن أبي عياش وقراه جميعه على سيدنا علي بن الحسين عليهما السلام بحضور جماعة أعيان من الصحابة منهم أبو الطفيل فأقره عليه زين العابدين عليه السلام وقال هذه أحاديثنا صحيحة.
- الفاضل التفريشي (من أعلام القرن الحادي عشر) في كتابه نقد الرجال 2/356: م أجد في جميع ما وصل إلي من نسخ هذا الكتاب إلا كما نقل هذا الفاضل، والصدق مبين في وجه أحاديث هذا الكتاب من أوله إلى آخره، فكأن ما نقل ابن الغضائري محمول على الاشتباه.
- المولى محمد تقي المجلسي (توفي1070هـ) في كتابه روضة المتقين 2/92: وخبر الصحيفة وتعاقد أصحابها مذكور في كتاب سليم بن قيس الهلالي المقبول عند العامة والخاصة مع أخبار أخر، والكتاب بعبارته دليل على صحته.
- محمد باقر المجلسي (توفي1111هـ) في بحار الأنوار 1/23: وكتاب سليم بن قيس في غاية الاشتهار وقد طعن فيه جماعة، والحق أنه من الأصول المعتبرة، وسنتكلم فيه وفي أمثاله في المجلد الاخر من كتابنا وسنورد أسناده في الفصل الخامس.
- السيد هاشم البحراني (توفي 1107هـ) في كتابه غاية المرام 5/313: ذكر سليم بن قيس في كتابه وهو كتاب مشهور معتمد، نقل منه المصنفون في كتبهم، وهو من التابعين رأى عليا وسلمان وأبا ذر. 
- العلامة عبد الحسين الأميني (المتوفى1390) في كتابه الغدير 1/195: كتاب سليم من الأصول المشهورة المتداولة في العصور القديمة المعتمد عليها عند محدثي الفريقين وحملة التاريخ...
...حول الكتاب كلمات درية أفردناها في رسالة، وإنما ذكرنا هذا الاجمال لتعلم أن التعويل على الكتاب مما تسالم عليه الفريقان، وهو الذي حدانا إلى النقل عنه في كتابنا هذا.
- الأغا بزرك الطهراني (توفي 1389) في كتابه الذريعة 2/153: كتاب سليم هذا من الأصول الشهيرة عند الخاصة والعامة.
- السيد شهاب الدين المرعشي النجفي (توفي 1411هـ) في إحقاق الحق 1/55: كتابه معروف طبع بمرات، وهو من أقدم الكتب عند الشيعة وأصحها، بل حكم بعض العامة بصحته أيضا وممن نقل عنه واعتمد عليه شيخنا أبو عبد الله النعماني في كتاب الغيبة، وشيخنا الصدوق في الفقيه والخصال، و الكليني في الكافي.
ذكرنا اثني عشر اسما من كبار علمائنا الأعلام ولو شئت لجئت بالعشرات من الأسماء لكني رمت الإختصار.
 
3. ليعلم الأخ القارىء أنّ سماحة السيد الحيدري كان يتبنّى هذا الرأي سابقا وصرّح به كثيرا, ولا نعلم ما تغيّر الآن!
الرابط: 
http://www.youtube.com/watch?v=Hw9ao...ature=youtu.be
 
 
الموقف الثالث: هو المتمثّل باثبات أصل الكتاب لكن المشكلة في عدم وجود طريق صحيح إليه, وعليه فلا يمكن الإعتماد على ما انفرد به الكتاب – مثل تفاصيل مصيبة الزهراء عليها السلام – لأنّه لا طريق صحيح للكتاب.
ومثّل لهذا القسم بمرجع الطائفة المقدّس السيد الخوئي قدس الله روحه ونقل نصّ كلامه في المعجم.
 
الرابط:
https://www.youtube.com/watch?v=9M34KwzqgGA
 
 
ويرد عليه:
1. السيد الخوئي قدس الله روحه لم يقل (لا يوجد عندنا طريق صحيح لكتاب سليم), بل إنّ العبارة التي نقلها السيد الحيدري لها تتمّة وهي كما في المعجم 9/235: والصحيح أنه لا طريق لنا إلى كتاب سليم بن قيس المروي بطريق حماد بن عيسى، عن إبراهيم بن عم، عنه، وذلك فإن في الطريق محمد بن علي الصيرفي أبا سمينة وهو ضعيف كذاب.
فتضعيف السيد الخوئي إنّما كان لخصوص الطرق حمّاد بن عيسى وليس لكلّ الطرق.
أمّا العبارة الثانية التي نقلها السيد الحيدري هي ما أورده السيد الخوئي في المعجم 9/237: وكيف ما كان فطريق الشيخ إلى كتاب سليم بكلا سنديه ضعيف.
من هنا نعلم أنّ السيد الخوئي لم يقل كما حاول السيد الحيدري إيهام المشاهد من أنّه لا طريق صحيح إلى كتاب سليم بن قيس, غاية ما في الأمر أنّه ناقش طرق النجاشي والطوسي نقاشا فراديا ولم يعطي حكم عاما لكل الكتاب.
خصوصا أنّ للكتاب طرقا أخرى في غير كتاب النجاشي والطوسي رضوان الله عليهما, فالنعماني ذكر طرقه للكتاب والصدوق ذكر طرقه للكتاب بل قرّب كثير من المحققين أنّ روايات ثقة الإسلام الكليني في الكافي إنّما هي نقل من كتاب سليم وعليه فالأسانيد التي ذكرها هي طرقه لكتاب سليم بن قيس, ولهذا قال وحيد عصره البهبهاني في تعليقته 191: في الكافي والخصال أسانيد متعددة صحيحة ومعتبرة والظاهر منها كون روايتهما عن سليم عن كتابه واسنادهما اليه إلى ما رواه فيه لأنه الرّاجح مضافاً إلى انّ روايتهما عنه في حديث واحد تارة عن ابن أذينة عن ابان عنه وتارة عن حماد بن عيسى عن إبراهيم بن عمر عن ابان عنه فتدبّر والظاهر من روايتهما صحة نسخة كتابه الذي كان عنده.
من هنا نعلم أنّ النتيجة التي وصل لها السيد كمال من أنّ السيد الخوئي لا يرى اعتبار الكتاب غير صحيح.
 
2. لمن تتبّع منهج السيد الخوئي في معجم رجال الحديث وفي دورته الفقهية يعلم أنّه قدّ اعتمد على كتب لا يوجد طريق صحيح لها في كتب الفهارس والمشيخة على مبناه, إلّا أنّه أوجد لها طريقا صحيحا من خلال عمليّة التلفيق بين الأسانيد المذكورة.
وقد ذكر الشيخ محمد باقر الإيرواني حفظه الله الذي تتلمذ عند السيد الخوئي رحمه الله طريقتين لأستاذه في تبديل الأسانيد في كتابه (دروس تمهيدية في علم الرجال) ونقل تطبيقات فعلية لها في الأبحاث الفقهية للسيد.
بل نجد أحد أكابر تلاميذ السيد الخوئي والمتخصص في الأبحاث الرجالية وهو الشيخ مسلم الداوري قد طبّق هذا المبنى فعلا على كتاب سليم بن قيس وحكم بصحّة سند كما في كتابه (أصول علم الرجال).
فلا ندري كيف غابت هذه المسألة عن السيد كمال الحيدري رغم أنّه كثيرا ما يردّد ويكرّر قوله (السيد الأستاذ الخوئي).
 
 
الموقف الرابع: مثّل له سماحة السيد الحيدري برأي الشيخ المفيد الذي نقلناه سابقا وأضاف رأي المحقق التستري صاحب القاموس.
الرابط:
https://www.youtube.com/watch?v=s3qT4EAzJVk
 
ويرد عليه:
1. قد سبق النقاش في ما نسب للشيخ المفيد قدس الله روحه فلا حاجة للتكرار وكما يقول السيد كمال (العرش ثم النقش).
 
2. أمّا ما نقله المحقق الحيدري عن الشيخ التستري صاحب القاموس فهو للأسف تغيير وتبديل للحقائق!
فالسيد الحيدري سامحه الله أوهم القارئ أن الشيخ التستري يتبنّى رأي المفيد وهو أنّ الكتاب أكثره تخليط ودسّ.
الكلام المنسوب للمفيد في تصحيح الاعتقادات 149: غير أنّ هذا الكتاب غير موثوق به ، ولا يجوز العمل على أكثره، وقد حصل فيه
تخليط وتدليس، فينبغي للمتدين أن يجتنب العمل بكل ما فيه، ولا يعول على جملته.
أمّا المحقق التستري فكلامه بعيد كل البعد عن هذا المعنى ولو واصل سماحة السيد القراءة لعلم ذلك ولفهم المشاهد المقصود.
قال المحقق التستري في قاموسه 5/239: ثم الحق في كتابه ان أصله كان صحيحا، وقد نقل عنه الأجلة المشايخ الثلاثة والنعماني والصفار وغيرهم، إلا أنه حدث فيه تخليط وتدليس من المعاندين, فالعدو لا يألو خبالا كما عرفت من المفيد، لا كما قال ابن الغضائري من كون الكتاب موضوعا.. (الى هنا انتهى السيد كمال)
البقية التي لم ينقلها للأسف السيد الحيدري: ... فالكتاب الموضوع إن اشتمل على شيء صحيح يكون في الأقلية كما في التفسير الذي
افتروه على العسكري عليه السلام، والكتاب بالعكس، بل لم نقف فيه على كذب محقق سوى خبر الوعظ !
فعلى رأي الشيخ التستري رحمه الله لا يوجد وضع أو دس أو كذب في الكتاب سوى خبر واحد!
شتان بين القولين..
 
من هنا نعلم أنّ سماحة السيد كمال الحيدري حفظه الله قد اشتبهت عليه كلمات العلماء ولم يحسن عرضها للمشاهد بصورة صحيحة.
نتمنّى من سماحته أن يتحرّى الدقّة في المستقبل

  

الشيخ احمد سلمان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/02



كتابة تعليق لموضوع : حركة تصحيحية لمنهج السيد كمال الحيدري! (3)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : أم فاطمة الزهراء ، في 2013/12/20 .

أحسنت حوار علمي مفيد
استفدت منه
وفقكم الله تعالى




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Smith ، على تفاصـيل قرار حجز الأموال المنقولة وغير المنقولة لرئيس مجلس الديوانية : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد حيدر العذاري
صفحة الكاتب :
  السيد حيدر العذاري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مَنْزِلي فوقَ الثُّرَيَّا  : حاتم جوعيه

 مَن أسس الحشد الشعبي وسنّ قانونه .. المرجعيّة الدينيّة العليا ؟. ( 1 )  : نجاح بيعي

 هل ستفجر المرجعية المفاجأة  : غفار عفراوي

 المرجعية الدينية العليا تحذر من انتشار الارهاب والتطرف في المنطقة وتدعو لخطط مدروسة برؤى شاملة فيما يخص التعرفة الكمركية  : وكالة نون الاخبارية

 وزارة الصناعة والمعادن تستعرض المشاريع والمصانع الجديدة التي تم افتتاحها خلال الفترة الماضية وتعلن عزمها افتتاح مشاريع جديدة قريبا وتؤكد خططها ومساعيها الرامية لتطوير شركاتها وتحويلها الى رابحة ومنتجة  : وزارة الصناعة والمعادن

 ثنائية الحياة والموت في قصص إيفان بونين  : جودت هوشيار

 وكيل وزارة الصناعة والمعادن الاداري يلتقي مجموعة جديدة من المواطنين والموظفين في شركات الوزارة لحل وحسم قضاياهم العالقة  : وزارة الصناعة والمعادن

 مواقف 12  : د . حميد حسون بجية

 الحبُّ المستورد!!  : د . صادق السامرائي

 الجابري يحضر افتتاح تذهيب طارمة صحن قريش  : اعلام وزارة الثقافة

 المرجع النجفي یشدد على ضرورة وحدة أبناء العراق ویعتبرها سر نجاتهم

 لهذا السبب تتعرض المرجعية للاعتداءات؟  : احمد عبد الرحمن

 الانطلاقة المباركة لحركة المحرومين - أمل في لبنان  : سعد العاملي

 ليفربول وانتر ميلان يواجهان شبح “الاخفاق” في دوري أبطال أوروبا

 قراءة في كتاب النقد ( البطل البريء ) لحسين سرمك حسن  : جمعة عبد الله

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net