صفحة الكاتب : الشيخ احمد سلمان

مهلا يا دكتور: الفرس لم يخطفوا التشيع (2)
الشيخ احمد سلمان

  بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد
(قل هاتوا برهانكم ان كنتم صادقين)
  نكمل مع سعادة الدكتور المحترم مناقشتنا لمقاله في جريدة عكاظ الذي حمل عنوان (الفرس خطفوا التشيع)
 
قال: (مجدوا الإمام علي وقدسوه بعد أن قتلوه)
 
أقول: الظاهر أن الدكتور حفظه الله بعيد كل البعد عن التاريخ الاسلامي, أما تمجيد أمير المؤمنين عليه السلام فهو دأب كل مسلم مطيع لما أمر به الله ورسوله.
أما أن الشيعة قتلوا علي بن أبي طالب عليه السلام فهذا الأمر يستحق أن يعطى لأجله الدكتور براعة اختراع!
اذ أن هذا الشيء لم يدعه أحد, فأهل التاريخ أجمعوا أن الذي قتل عليا عليه السلام هو عبد الرحمن بن الملجم المرادي الذي كان يتديّن بعقائد الخوارج الناصبةّ
علما أن الشيعة يتبرؤون من هذا الرجل ويتقربون الى الله بلعنه صباحا مساء وفي المقابل نجد شيخ الاسلام ابن تيمية يمتدح عبادة هذا المجرم فيقول في منهاج سنته 7/84: و الذي قتل عليا كان يصلى ويصوم ويقرأ القران وقتله معتقدا أن الله ورسوله يحب قتل على وفعل ذلك محبة لله ورسول في زعمه!
بل الأعظم من هذا: فان ابن حزم الظاهري قد أعطى لهذا الرجل صكّ براءة من هذا الجرم الكبير فقال في كتابه المحلى 10/484: ولا خلاف بين أحد من الأمة في أن عبد الرحمن ابن ملجم لم يقتل عليا رضي الله عنه الا متأولا مجتهدا مقدرا انه على صواب.
والمعلوم أنه عندكم يا دكتورنا العزيز أن المكلف اذا اجتهد وأخطأ فله أجر, فقاتل علي عليه السلام مأجور لصنعه هذا الخطب الجلل!
وفي المقابل أخي القارىء نجد نفس هذا الرجل أي ابن حزم عندما وصل الى قتلة عثمان قال: وليس هذا كقتلة عثمان رض لأنهم لا مجال للاجتهاد في قتله لأنه لم يقتل أحدا ولا حارب ولا قاتل ولا دافع ولا زنا بعد احصان ولا ارتد فيسوغ المحاربة تويل بل هم فساق محاربون سافكونا دما حراما عمدا بلا تأويل على سبيل الظلم والعدوان فهم فساق ملعونون (الفصل في الملل والنحل 4/161)
وأترك الحكم لكم..
 
قال سعادة الدكتور: (لأسباب يمكن أن يكون من بينها أنه كما يقال نصح عمر بأن لا يفتح بلاد فارس لأسباب ونية طيبة قد يكون من بينها خوفه على المسلمين حينئذ لقلة عددهم وعتادهم، وأيضا لأن علياً شفع للفرس بعد القضاء على مملكتهم)
 
أقول: كما ذكرت لكم سابقا أن أمير المؤمنين عليا عليه السلام هو الذي كانت له اليد الطولى في فتح بلاد فارس وللتوضيح أنقل لكم هذه الرواية التي تنص على تفاصيل الحادثة:
ورد في كتاب الفتوح لابن أعثم الكوفي أن عمار بن ياسر –الصحابي الجليل المحترم عند الشيعة- أرسل لعمر بن الخطاب كتابا ذكر فيها استعداد كسرى للهجوم على بلاد المسلمين فكانت ردّة فعل عمر هي الآتية: لما ورد الكتاب على عمر بن الخطاب رضي الله عنه وقرأه وفهم ما فيه وقعت عليه الرعدة والنفضة حتى سمع المسلمون أطيط أضراسه، ثم قام عن موضعه حتى دخل المسجد وجعل ينادي: أين المهاجرون والأنصار؟ فاجتمعوا رحمكم الله وأعينوني أعانكم الله (الفتوح 2/191).
فعمر بن الخطاب لم يصنع شيئا لفتح بلاد فارس بل كان خائفا مرتعبا لا يدري ماذا يصنع!
وكان أبو الحسن عليه السلام هو من جاءه بطوق النجاة فقال له: ن أحببت ذلك فاكتب إلى أهل البصرة أن يفترقوا على ثلاث فرق : فرقة تقيم في ديارهم فيكونوا حرسا لهم يدفعون عن حريمهم، والفرقة الثانية يقيمون في المساجد يعمرونها بالاذان والصلاة لكيلا يعطل الصلاة ويأخذون الجزية من أهل العهد لكيلا ينتقضوا عليك، والفرقة الثالثة يسيرون إلى إخوانهم من أهل الكوفة، ويصنع أهل الكوفة أيضا كصنع أهل البصرة ثم يجتمعون ويسيرون إلى عدوهم فإن الله عز وجل ناصرهم عليهم ومظفرهم بهم، فثق
بالله ولا تيأس من روح الله إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون, قال: فلما سمع عمر مقالة علي كرم الله وجهه ومشورته أقبل على الناس, وقال: ويحكم! عجزتم كلكم عن آخركم أن تقولوا كما قال أبو الحسن، والله! لقد كان رأيه رأيي الذي رأيته في نفسي، ثم أقبل عليه عمر بن الخطاب فقال: يا أبا الحسن! فأشر علي الآن برجل ترتضيه ويرتضيه المسلمون أجعله أميرا وأستكفيه من هؤلاء الفرس، فقال علي رضي الله عنه: قد أصبته، قال عمر: ومن هو؟ قال: النعمان بن مقرن المزني، فقال عمر وجميع المسلمين: أصبت يا أبا الحسن! وما لها من سواه. (الفتوح 2/295)
اذن فأمير المؤمنين عليه السلام هو من أعطى الخطة العسكرية لعمر بن الخطاب وهو من عيّن قائد هذه المعركة وهو النعمان بن مقرن رضي الله عنه وقد كان معه في هذه الملحمة البطولية زيد بن صوحان العبدي وشهيد صفين قيس بن المكشوح, والأحنف بن قيس, وأبو عثمان النهدي وكلّ هؤلاء من أجلاء أصحاب أمير المؤمنين عليه السلام الذين ندعو الله أن يحشرنا معهم ويلحقنا بهم.
 
قال سعادة الدكتور: (وكذلك لأنه زوج ابنه الحسين إحدى سبايا كسرى (بناته) واسمها شهريانو، وكذلك موقفه من الهرمزان. لذلك ينظرون للحسين بشكل خاص كون زوجته فارسية ورزق منها كما يعتقدون بابنه علي فقدسوا بعد الإمام علي، ابنه الحسين وابنه علي)
 
أقول: ما ذكره الدكتور هو مجرّد اتهامات يردّدها مخالفو الشيعة دون أن يكون لها واقع عملي في كتب الشيعة ومصادرهم المعتبرة!
فنظرة الشيعة الخاصة للإمام الحسين عليه السلام هو لأن النبي صلى الله عليه وآله جعله سيد شباب أهل الجنّة وأسماه شهيد الأمّة وجعل موّدته أجر الرسالة ومحبّته شرطا للنجاة في الآخرة..
لكن العتب على المدرسة التي ينتمي لها الدكتور التي لم يتركوا مطعنا الا ونسبوه للامام الحسين عليه السلام:
- فهم من خطئوا خروج الحسين عليه السلام وصوّبوا فعل يزيد بن معاوية عليه من الله ما يستحق, فهذا ابن العربي يقول في قواصمه التي قصم بها ظهره مبرئا قتلة الحسين عليهم السلام: وما خرج اليه أحد الا بتأويل ولا قاتلوه الا بما سمعوا من جده المهيمن على الرسل المخبر بفساد الحال المحذر عن الدخول في الفتن. (العواصم من القواصم 244)
ومنهم ابن تيمية الذي قال في منهاجه: وكان في خروجه وقتله من الفساد ما لم يكن حصل لو قعد في بلده فإن ما قصده من تحصيل الخير ودفع الشر لم يحصل منه شيء بل زاد الشر بخروجه وقتله ونقص الخير بذلك.(منهاج السنة 4/264)
ومنهم محمد الخضري بك الذي صرح بلا خجل: و على الجملة فان الحسين أخطأ خطأ عظيما في خروجه هذا الذي جر على الأمة وبال الفرقة والاختلاف و زعزع عماد الفتها الى يومنا هذا و قد أكثر الناس من الكتابة في هذه الحادثة لا يريدون بذلك الا أن تشتعل النيران في القلوب فيشتد تباعدها غاية ما في الأمر أن الرجل طلب أمرا لم يتهيأ له و لم يعد له عدته فحيل بينه و بين ما يشتهي وقتل دونه. (محاضرات في التاريخ الاسلامي 291)
- وهم من وثقوا قتلة الامام الحسين عليه السلام وجعلوهم من رواة حديثهم وحملة أخباره:
فهذا العجلي يترجم لعمر بن سعد قائد الجيش فيقول: عمر بن سعد بن أبي وقاص مدني ثقة كان يروي عن أبيه أحاديث وروى الناس عنه وهو الذي قتل الحسين قلت كان أمير الجيش ولم يباشر قتله. (معرفة الثقات 2/166)
وهذا محمد بن الأشعث بن قيس الكندي ترجم له ابن حبان في مشاهير علماء الأمصار وعده منهم (المصدر 1/166)
وهذا شبث بن ربعي الذي كاتب الحسين عليه السلام وغدر به يوثق في كتبكم: شبث بن ربعى روى عن على وحذيفة روى عنه محمد بن كعب وسليمان التيمى سمعت أبى يقول ذلك وسألته عنه فقال حديثه مستقيم لا اعلم به بأسا والذي روى أنس عنه يقال ليس هو هذا. (الجرح والتعديل 4/388).
ولو شئت أن أسرد لك قائمة طويلة بأسماء قتلة الامام الحسين عليه السلام والذين يحترمهم أهل السنة والجماعة لذكرنا لك لعشرات منهم!
فهل تلوم الشيعة على حبهم وتقديسهم لحسين عليه السلام وتغمض عينيك عن تقديس أهل السنة لقتلته؟
مالكم كيف تحكمون؟!
- بل يا دكتور نجد أن من علمائكم من حرّم قراءة مقتل الحسين عليه السلام من الأساس كما نقل ذلك ابن حجر الهيثمي حيث: قال الغزالي وغيره ويحرم على الواعظ وغيره رواية مقتل الحسين وحكاياته وما جرى بين الصحابة من التشاجر والتخاصم فإنه يهيج على بغض الصحابة والطعن فيهم وهم أعلام الدين تلقى الأئمة الدين عنهم رواية ونحن تلقيناه من الأئمة دراية فالطاعن فيهم مطعون طاعن في نفسه ودينه. (الصواعق المحرقة 335)
فما هو تعليقك على ما ذكرناه؟
 
قال سعادة الدكتور: (فلم يعتبر الفرس أولاد الحسين من زوجته العربية أئمة ولا معصومين)
 
أقول: يا دكتورنا العزيز, لو أتعبت نفسك قليلا وبحثت في كتب التاريخ أو كتب الأنساب أو كتب الملاحم أو حتى بحثت في الشيخ غوغل لعلمت بكل بساطة أن الامام الحسين عليه السلام لم يعقب الا الامام علي بن الحسين السجاد عليه السلام.
لأنه وبكل بساطة, عمر بن سعد بن أبي وقاص الثقة عندكم والراوي في كتبكم قد أباد ذرية الامام الحسين عليه السلام فقتل عليا الأكبر وقتل حتى عبد الله الرضيع الذي لم يبلغ ستة أشهر!
فهل سيكون هؤلاء أئمة في حياة أبيهم الحسين عليهم السلام؟
أم سيقول الشيعة بإمامتهم وهم في عالم البرزخ؟
 
يتبع..


الشيخ احمد سلمان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/07



كتابة تعليق لموضوع : مهلا يا دكتور: الفرس لم يخطفوا التشيع (2)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على رساله الى كل اﻻحزاب السياسية الحاكمه وقادتها - للكاتب الشيخ جون العتابي : وهل ينفع هؤلاء الاوباش الحثاله اولاد ************ اي نصح وارشاد انهم شرذمه من السراق ******* جثمت على صدورنا باسم الاسلام والاسلام منهم براء وباسم الديمقراطيه والديمقراطيه براء اشعلوا الفتنه الطائفيه وجعلو العراقيين سنه وشيعه ينحرون كالخراف من اجل كراسيهم الخاويه اجاعوا الشعب العراقي وقطعوا الحصه التموينيه وهم وعوائلهم يتمتعون بالخيرات داخل وخارج العراق قطعوا الماء والكهرباء اعاثوا الفساد في كل مفاصل الدوله كمموا الافواه وهم يدعون الديمقراطيه مختبئين في جحورهم بالمنطقه الخضراء واخر منجزاتهم قطع الانترنيت لانهم جبناء تخيفهم الكلمه هؤلاء قوم من السراق اولاد الزنا لا تنفع معهم النصائح والارشاد والمظاهرات بل تنفع لهم السحل بالشوارع لكن من اين تئتي بشعب يسحلهم وهذا الشعب يحركه **************** وغيرهم من الزبالات الى الله المشتكى

 
علّق ابو الحسن ، على حق التظاهر بين شرطها وشروطها - للكاتب واثق الجابري : سيدي الكاتب مسرحيه المندسين والبعثيين مسرحيه مكشوفه ومفضوحه استخدمتها الطغمه الحاكمه للطعن بالمظاهرات لماذا المظاهرات التي تخرج مسانده لهم لم يندس بها البعثيون والدواعش لماذا اي مظاهره للشعب ضد حكومتهم الفاشله يندس بها البعثيون ودول الخارج بل الصحيح ان هذه الاحزاب اللقيطه لديها مجاميعها ترسلها مع كل مظاهره للتخريب والحرق حتى تلاقي عذر لقمع هذه المظاهرات ثم نقرء عن اعلام هذه الحكومه الساقطه انها القت القبض على المندسين والمغرضين اذن لماذا تطلقون سراحهم اذا كانوا مندين ولماذا لا تظهروهم على الشاشات لكي نعرف من هو ورائهم ومن هو الذي يوجههم للتخريب هل من المعقول ان جميع الذين ذهبوا للمطار في النجف هم مندسين ومخربين واين كانت القوى الامنيه اقول لكم الله يلعن امواتكم الله يلعن اليوم الذي جلبكم به بوش لتجثموا على صدورنا لو كان فيكم شريف لاستقال بعد هذه الفضائح لكم من اين لكم ان تعرفوا الشرف ان يومكم قريب مهما اختبئتم في جحوركم في المنطقه الغبراء ومهما قطعتم الغذاء والدواء واخرها الانترنيت يا جبناء يا اولاد الجبناء يومكم قريب انشاء الله

 
علّق ابو الحسن ، على الاعتذار يسقط العقاب !  هادي العامري انموذجا!؟ - للكاتب غزوان العيساوي : اسمعت لو ناديت حيا ولكن لاحياة لمن تنادي هؤلاء السفله السراق الامعات جثموا على صدورنا 15 سنه فاقوا صدام بالاجرام والكذب والسرقات كل امعه منهم لديه 1000 عجل حنيذ من العراقيين الجبناء يعلفون عليهم من اموال الشعب المسروقه كي يصوتوا لهم بالانتخابات ولكي يصفقوا لهم بالمؤتمرات الا خاب فئلكم ايها الجبناء يا اولاد  ******** الا تخجلون من انفسكم يوميا الشعب يلعن امواتكم ويطعن في اعراضكم خائفين مثل الجرذان في جحوركم في المنطقه الغبراء وصل بكم الجبن حتى الانترنيت قطعتوه بعد ان قطعتم الغذاء ولدواء والماء والكهرباء لانكم تيقنتم من هذا الشعب الجبان عند اي مظاهره لم نرى النساء والشيوخ يقودون المظاهرات عند كل مظاهره تدسون كلابكم للتشويش على المظاهرات والعذر جاهز ان المندسين والبعثيين حرفوا التظاهرات والواقع انتم من حرفتموها كعادتكم في كل مظاهرات المظاهرات المؤيده لكم ولاحزابكم لم يشترك بها البعثيون والمندسون لكن المظاهرات ضدكم يشترك بها ابعثيون والمندون خسئتم يا اولاد ******* اللهم عليك بهم لاتبارك باعمارهم ولا باموالهم ولا بابدانهم لا باولادهم فانهم لايعجزونك اطعنهم في اعراضهم واصبهم بامراض لاشفاء منها واذقهم خزي الدنيا وعذاب الاهره اما مرجعيتنا الرشيده كان الله بعون سيدي المفدى ابا محد رضا فانك تخاطب شعب وصفه عبد الله غيث بفراخ يابلد فراخ شعب يرقص لمقتدى والخزعلي وحنونه هل ترجون منه خيرا حسبنا الله ونعم الوكيل

 
علّق منير حجازي ، على تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير. - للكاتب مصطفى الهادي : احسنت اخ مصطفى الهادي انا راجعت مشاركة البائس عباس الزيدي مدير مكتب الشيخ اليعقوبي فوجدت ان كلامه الذي نقلته مذكور وهذا يدل على حقد هؤلاء على المرجعية ومن ميزات المرجعية انها لا يكون لها حزب او تقوم بنقد الاخر بمثل هذا الاسلوب ؟ يستثني الشيخ عباس الزيدي الشيخ الفياض قي قوله : (باستثناء الشيخ الفياض المغلوب على أمره لظروف التقية التي يعيشها في ظل إرهاب المرجعية العليا وتسلطها). ونا اقول : والله عجيب امرك يا شيخ عباس الزيدي انظر كم فضحك الله واركسك في كذبك . إذا كانت المرجعية العليا ارهابية كما تزعم وانها متسلطة كان الأولى بها معاقبة ومحاربة صاحبكم وكبيركم الشيخ اليعقوبي المتمرجع الذي نصب نفسه على رأس بعض الرعاع . لماذا المرجعية المتسلطة الارهابية حسب تعبيرك لا تقوم بمحاربة اليعقوبي وقمعه كما فعلت بالشيخ الفياض حسب زعمك ؟؟ لعنكم الله ، لولا الاموال التي تسرقوها عبر اعضاء حزبكم في الدولة واموال الاستثمارات الظالمة لما تجمع حولكم احد ولما عرفكم احد . (ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا ، ربنا آتهم ضعفين من العذاب ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعنا كبيرا).

 
علّق مصطفى الهادي . ، على تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير. - للكاتب مصطفى الهادي : هذا هو رأي الشيخ اليعقوبي على لسان شيخه عباس الزيدي مدير مكتبه . يقول عباس الزيدي في تعليقه على هذا الموضوع ( هل هذه المرجعيات الأربع هي فعلاً مرجعيات دينية؟. بالتأكيد هم ليسوا كذلك، فهم لا يؤمنون بالقرآن عملياً إطلاقاُ، وإنما أصبحوا مجرد مكاتب سلطوية مهمتها جمع الأموال وتوسيع النفوذ، وليس في عملهم أي علاقة بالله أو بالقرآن أو بأئمة أهل البيت. باستثناء الشيخ الفياض المغلوب على أمره والذي نعتذر نيابة عنه لظروف التقية التي يعيشها في ظل إرهاب المرجعية العليا وتسلطها.) وعلى ما يبدوا فإن ثقافة الشيخ اليعقوبي هو اسقاط المراجع بهذه الطريقة البائسة ، فكل ما نسمعه يدور على السنة الناس من كلام ضد المرجعية تبين ان مصدره الشيخ اليعقوبي وزبانيته.

 
علّق بومحمد ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : الاخ علاء الامام زين العابدين كان منصرفا للعبادة بعد واقعة كربلاء ويتضح هذا التوجه في نمط العبادة كثرة الدعاء؛ فليس بالكثير عليه التعلق بكثرة الصلاة في ظل تضييق الأمويين عليه.

 
علّق احمد عبد الصمد ، على المحاباة في سيرة الاعلام ..تاريخ القزويني انموذجا - للكاتب سامي جواد كاظم : هل يعلم هذا الكاتب بأن الراحل الأستاذ إبراهيم الراوي قد توفي عام 1945 والحال أن ولادة الدكتور القزويني هي في عقد الخمسينات، فكيف يكون القزويني زميلا للراوي؟! فهذا إن دل على شيء فيدل على جهل صاحب المقال وعلى عدم تتبعه. وحقا إن الدكتور القزويني مؤلف عظيم خدم أبناء زمانه

 
علّق محمد داني ، على صدر حديثا  :  بنية قصة الطفل عند سهيل عيساوي - للكاتب محمد داني : الشكر موصول للصديق والاخ الكريم الأديب الألمعي سهيل عيساوي ...كما أشكر المسؤولين على موقع كتابات في الميزان تفضلهم بنشر الخبر في موقعهم

 
علّق جابر ابو محمد ، على تراث شيعي ضخم في مكتبة بريطانية! - للكاتب د . حسين الرميثي : السلام عليكم دكتور حسين تحية طيبة وبعد ،، هل ممكن تدلنا على اسم هذه المكتبة ؟ وشكرا

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ماذا تبقّى للمسيحية؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله من الامور الغريبه التي خبرتها ان تحريف او اضافة نصوص الى النصوص المقدسة الاصليه هي ايضا طريق له اهميته في الهدايه فمثلا؛ عندما اجد نصا ما؛ وابحث واجد انه كذب؛ واتتبع مصدره؛ ثم اتتبع ما هي انتماءات هاؤلاء؛ ومن هم؛ واجد طريق نصوص اخرى من ذات الطريق؛ واجد منحى هذه النصوص والمشترك بينها.. هذا طريق هام لمعرفة الدين الحق. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله عذرا اسراء.. نشرت رد في وقت سابق الا انه لم يتم نشره دمتم غي امان الله

 
علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مكتب النائب د عبد الهادي الحكيم
صفحة الكاتب :
  مكتب النائب د عبد الهادي الحكيم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 تصنيع .. ثقافة القطيع  : ماجد عبد الحميد الكعبي

 على الدباغ .. الناطق الرسمي باسم الحكومة الكويتية !!  : عماد الاخرس

 العبرة من قصة الصديق يوسف عليه السلام !! الحلقة الأولى  : سيد صباح بهباني

 مسيرة استلهام الدروس الخالدة في النفوس  : رضوان ناصر العسكري

 قصّة : لآخر مرّة أهدي لك وردة  : محجوبة صغير

 صحة الكرخ / تؤكد نفيها بعدم حدوث أي اصابة بمرض الحمى النزفية  : اعلام دائرة صحة الكرخ

 طفلة من كربلاء تمنع مسؤول وزاري من مصافحتها اثناء تقديم هدية امام الجمهور (مصور)  : وكالة نون الاخبارية

 إقـرأوا يا عـرب  : عبد الرضا قمبر

  في رحاب النبي الأكرم ( ص )  : عادل القرين

 *رسالة اوباما السرية للسيد السيستاني !*  : مهند حبيب السماوي

 الشر والخير مصلحة؟!!  : د . صادق السامرائي

 يكفي عذاب  : صالح العجمي

 أمانة مسجد الكوفة المعظم ..استمرار فعاليات الموسم الثقافي السابع بمشاركة نخبة من الأساتذة والفضلاء  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 معركة الأنبار فرصة لتوحيد القلوب العراقية النقية  : عزيز الحافظ

 اِمْرَأَةً ..تَقْتُلُ مَبْرُوكاً  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 110089824

 • التاريخ : 21/07/2018 - 12:50

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net