صفحة الكاتب : عبود مزهر الكرخي

وقع الفأس في الرأس ، ووقع المحظور وما كنا نخشاه
عبود مزهر الكرخي

 طالعتنا الأخبار بما حدث في نينوى وما حدث من انهيار أمني مخيف بحيث لاحظنا سيطرة داعش والإرهابيين على هذه المدينة العزيزة والتي تعتبر ثالث كبريات مدن العراق والتي يقطن فيها أكثر من ثلاثة ملايين ونصف من العراقيين.

وهذا الانهيار والخرق الأمني يمثل حالة خطيرة ومأساوية في نفس الوقت لما آلت إليه أمور العراق وشعبه وهو يصبح كل يوم على جرح نزف جديد والذي يمثل احتلال الموصل من قبل الإرهابيين جرح كبير جداً وغائر في جسد العراق وشعبه والذي لا يمكن علاجه وإسعافه مهما بلغت عظم الإسعافات والعمليات التي تجرى له.

وقد ألينا على أنفسنا ومنذ فترة على أن لا نكتب في أمور تخص السياسة لما لاحظناه من وضع ساحتنا السياسية البائس والمزري والذي لا يبشر بخير ولا تفاؤل والذي حذرنا منذ مدة بعيدة وكنا نصرخ ونقول ومن قبل الكثير من المثقفين العراقيين والغيورين أن سفينة العراق تسير إلى طريق مجهول وسط أمواج متلاطمة لا تؤدي به إلى وصوله إلى بر الأمان وضرورة الحفاظ على وحدة العراق وجعل علم وشعب العراق في وجدان وضمير كل الساسة وجعله الولاء الأول لهم والضمانة الكبرى لعراقيتهم ووطنيتهم وعدم تقديم الولاءات الحزبية والطائفية والعرقية على ذلك ولكن كان كلامنا وتحذيراتنا تذهب أدراج الرياح ليصح عليهم قول الشاعر الذي يقول :

قد أسمعت لو ناديت حيا***ولكن لا حياة لمن تنادي

ولو نار نفخت بها أضاءت***ولكن أنت تنفخ في رماد

وكانت كل نداءاتنا وخوفنا على العراق وشعبه لا تلقي أي بال لدى هؤلاء الساسة وكأننا ننفخ في قربة مزروفة وكما يقال المثل وبدافع هذا الخطر المحدق بوطننا وشعبنا تركنا ما عاهدنا عليه أنفسنا في عدم الخوض بالسياسة والكتابة لنكتب ما يمليه عليه ضميرنا وعراقيتنا لأن العراق هو في سلم أولوياتنا لنعتبر أن هناك خطوط حمراء لانسمح بها تجاوزها عند تعرض بلدنا الحبيب وشعبنا الصابر الجريح لهذا الخطر المحدق به.
وأن هذه النتائج الخطيرة التي تحصل لا يمكن أن نعزوها إلا للسياسات الرعناء لكل ساستنا وأحزابنا وبغض النظر عن المسميات ومن قبل الجميع وأرجو أن لا يخرج لنا متحذلق أو متفقيه ليلقى بالتهم على هذا الطرف أو ذاك وكذلك على جهة حزبية أو تلك لأن يجب إن يعرف الجميع أن مسؤولية أدارة العراق وشعبه هي مسؤولية جماعية وليست تلقى على أي طرق وهي وكما قلنا سابقاً في مثالنا أنها حالها حال لعبة كرة القدم ففوز الفريق يعني لفريق جميعاً وخسارته ينطبق عليهم نفس الشيء وقد أوردنا هذا المثال منذ ذلك الوقت عندما كنا نحذر ما سوف تؤول عليه الأوضاع الخطيرة في عراقنا الحبيب والذي يبدو أن ساستنا مصرين على هذا النهج حيث خرج لنا النجيفي ومن لف لفه بإلقاء اللوم على الحكومة في هذا الخرق الأمني يشاركه في ذلك من هم في شمال عراقنا ليعكس لنا أن ساستنا أنهم مصرين على ممارسات نفس الخطاب السياسي وهو الدخول في المناكفات السياسية والمهاترات فيما بينهم رافضين بأنهم السبب في كل ما يحصل للعراق من محن وويلات لتعاد نفس الأسطوانة المشروخة والتي يبدو انهم قد وجدوا باب للدخول في أتون المزايدات السياسية والمناكفات فيما بينهم وهي فرصة لهم لتسليط الأضواء عليهم والحصول على كسب شعبي لهم غير أبهين بما يحدق للعراق من مخاطر.

ولهذا أدعو من مقالي هذا إلى :

1 ـ عمل كافة المثقفين والإعلاميين وبجد من أجل رص صفوف العراقيين وتوحيدهم من أجل درء الخطر المحدق بوطننا وشعبنا ونبذ كل الخلافات وقيادة الشعب على هذا الأساس باعتبارهم النخب المثقفة والتي من المفروض قيادة الشعب والخروج من زاوية الانزواء وممارسة سياسية الرفض لما تقوم به الحكومة والدولة وترك السياسة السلبية التي تمارسها بعض النخب المثقفة والمبادرة بالتعاطي بايجابية مع ما يدور من إحداث وأخطار تحيق بالبلد.

2 ـ ترك سياسيينا السياسة السابقة والتي أشرنا إليها أنفاً من مناكفات سياسة ومهاترات وجعل ولاءهم أولاً وأخراً للعراق وشعبه وترك نهجهم في جعل ولاءهم لقادتهم وأحزابهم ودعم جيشنا العراقي والحكومة في كل ما تقوم به وممارسة سياسة حمل الأخطار وهموم العراق محمل الجد والحرص وتعبئة الشعب على هذا الأساس وممارسة الخطاب السياسي الهاديء والمتزن والذي تفوح منه كل الحب والغيرة على الوطن والشعب ورص الصفوف كل الجهود على أساس ذلك.

3 ـ النظر في كل تشكيلات قيادتنا الأمنية والجيش وفرز وإبعاد كل من هو فاسد ومندس يريد الشر والغدر بالعراق وخصوصاً العناصر الفاسدة والعمل بجد من قبل الحكومة وكل سلطاتنا التنفيذية والتشريعية على تسليح جيشنا وقواتنا الأمنية ومن مناشيء متعددة وعدم الاقتصار على الجانب الأمريكي لن هذا الطرف اثبت أنه يعمل على المماطلة والتسويف في عقود التسليح والسوق مفتوح والكثير من البلدان تتوسل من اجل تمشية عقود التسليح من اجل تحسين اقتصاديتها. كما على الحكومة تفعيل والضغط على أمريكا من أجل تفعيل الاتفاقية الأمنية والاستفادة من هذا الجانب وعدم جعلها حبر على ورق.

4 ـ وعطفاً على النقطة السابقة يجب من يقوم بهذه المهمة الجسيمة من هم لهم خبرة ومهنية في هذا المجال ولهم نزاهة وشرف في ما يبرمونه من عقود وأن تكون عقود لاتشوبها إي شائبة وأن تكون تلك العقود بما يتناسب مع قدرات جيشنا وإمكانياته.

5 ـ زج جيشنا في دورات ومهمات تدريبية ليشمل كل الرتب من ضباط ومنتسبين سواء في خارج القطر او داخله وحتى في الداخل إلا يوجد في جيشنا من السابقين من هم كوادر عالية في التدريب وتأهيل الجيش والقوات الأمنية والتاريخ يحدثنا أن الكثير من ضباط الدول الأخرى كانوا يدخلون عندنا في دورات الجيش العراقي وفي كلية الأركان لأنها كانت صرح علمي وعسكري عظيم وان مثلاً معمر القذافي كان خريج الكلية العسكرية العراقية والكثير من الضباط العرب والقادة هم خريجين كلياتنا ومدارسنا العسكرية.

أما الاعتماد على الجانب الأميركي أو الأردني أو دول لغير وصرف المبالغ الطائلة من اجل ذلك فقد أثبت عدم جدواه وإذا كان لابد من ذلك فجلب الخبراء العسكريين الأجانب للعراق وتقديم خبراتهم بذلك في عمل دورات داخل العراق.

6 ـ ضرب أوكار الإرهاب وبقوة وتجفيف منابعه وهذا يحصل من خلال جهد استخباري مكثف وتفعيل الضربات الأستباقية في هذا المجال وخلق كوادر نزيهة وكفؤة في المجال ألاستخباري من خلال إدخالهم في دورت استخبارية عالية التخصص في داخل وخارج العراق وطرد كل العناصر المندسة والتي ولاءها ليس للعراق وشعبه.

ونشير في هذا المجال أن تكون المبادرة بيد جيشنا وليس بيد الجماعات الإرهابيين وانتظارهم فيما يقومون به من عمليات لمهاجمتهم مما يتطلب الكثير من الجهد والعناء من اجل ذلك. كما ننوه بعد التحجج بأن عدم ضرب الجماعات الإرهابية بحجة الحفاظ على أرواح المواطنين ضرب تلك الأوكار وحواضنهم لأن ماحدث في نينوى هو نتيجة لسياسة التهاون والتسويف في محاربة الإرهاب وداعش في الأنبار والخروج كل يوم بمبادرة وقتل الوقت وكل هذا كان يحصل أدى إلى تمدد الإرهاب وأتساع خطره ليصبح بهذا الحجم الخطير.

7 ـ أخراج وطرد كل العناصر الفاسدة والتي تمثل خطرها أكثر من خطر الإرهابيين والذين أخرجوا لنا ظاهرة الجنود الفضائيين وغيرها والتي أسهمت في تضعيف الجيش وترهله وزج أعداد كبيرة في الجيش والقوات الأمنية بدون إي فائدة.

وفي ختام مقالنا يجب عمل الجميع ومن قبل كافة شرائح مجتمعنا العراقي وكما يقال بحزام واحد وأن تكون الهمة في تصاعد مستمر كمي ونوعي لدرء هذا الخطر المحدق بعراقنا الحبيب وشعبنا الطيب الكريم وإلا سوف تترتب على هذه التداعيات الخطيرة تداعيات خطيرة أكبر وأعظم وليصبح العراق طالبان ثانية بل أسوأ وأتعس ولنقرأ على بلدنا والشعب السلام لأنه قد ركب الخطر وتأبط به وهذا ما لا نرجوه ولا نتمناه من قبلنا ومن قبل كل عراقي وغيور وشريف.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

  

عبود مزهر الكرخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/11



كتابة تعليق لموضوع : وقع الفأس في الرأس ، ووقع المحظور وما كنا نخشاه
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي كريم الطائي
صفحة الكاتب :
  علي كريم الطائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عقوبات المرأة الثلاث وعقوبات أخرى.   : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 لحن الخلود  : حنان الزيرجاوي

 زهراء ... فرض الحزن فيك معظم  : ايليا امامي

 التعليم: امتيازات ذوي الشهداء وقبولهم في الجامعات جاء وفق قانون مؤسسة الشهداء  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 الفبركة الاعلامية والتحركات المريبة جزء من دعم الارهاب  : عبد الخالق الفلاح

 أهالي واسط يستذكرون شهداءهم من أبطال فرقة العباس(عليه السلام) القتالية  : فتوى الدفاع المقدس

 داعش تعتقل من يرتدي بنطالاً وتمنع احتفالات المولد لاول مرة في محافظة نينوى

 صلصال صوفي!  : بلقيس الملحم

 التجارة... تبحث إقامة مراكز تجارية ثابتة في معرض بغداد الدولي او خارجه  : اعلام وزارة التجارة

 قرين رحيق  : سيلين نور

 امام جمعة الناصرية یحذر من عدم اعادة ترسيم الحدود بين المحافظات

 نبضات 25 القدس عاصمتنا الأبدية  : علي جابر الفتلاوي

 مؤسسة الشهداء تدعو الى بذل كافة الجهود لخدمة الحجاج من ذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مركز الشرق الاوسط للتطوير والدراسات القانونية يستضيف الباحثة الدكتورة نهى الدرويش  : مركز الشرق الاوسط للتطوير والدراسات القانونية

 سماحة السيد احمد الصافي وكيل المرجعية العليا يتفقد زوار الامام الرضا ع الذاهبين سيرا ( صورة )

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net