صفحة الكاتب : عبد المحسن الكاظمي

محمود الصرخي ... والوطنية المفقودة !!!
عبد المحسن الكاظمي

آخر ما يخرج من رؤوس الصديقين حب الرئاسة (شرح نهج البلاغة  لابن أبي الحديد ج2 ص 181..ويقول تعالى ) واذكر في الكتاب إبراهيم إنه كان صديقا نبيا) سورة مريم 41..

حب الرئاسة أو الزعامة والتسلط على الآخرين يعد أقوى غرائز الإنسان الشيطانية , أذا يستطيع الإنسان أن يتغلب على الكثير من غرائزه النفسية والحيوانية لكن قليل هم الذين استطاعوا أن يتخلصوا من غريزة حب الرئاسة ..تلك الغريزة التي أخرجت إبليس من نعيم رحمة الله لتضعه في جحيم غضب الله تبارك وتعالى ..والصرخي واحد من الذين انضموا إلى حزب الشيطان أولك الذين  لم يستطيعوا أن يمسكوا غريزة الزعامة في أنفسهم فأطلقوا لها العنان الذي لا رادع له أو مانع ..فإذا كان الصديقين بمراتبهم المتعددة درجات منهم الأنبياء وهم صلوات الله عليهم على ما هم  عليه من ورع وتقوى وخوف شديد وكان آخر ما يخرج من رؤؤسهم حب الرئاسة فكيف بالذين لم يعرفوا يوما وحي السماء ولقاء الله تعالى والفوز بخلته أو بعثته أو رسالته ..؟؟؟

لا أريد أن ادخل في تفاصيل بحث غرائز النفس البشرية أو حقيقة الكمال الصحيح لأني لست من أهل العلم ولا من العلماء.. لكني أقول أن جهل الصرخي ودعواه الباطلة الزائفة السافرة عن غيها وجهلها وظلالها أنطقت الصم الصياخيد..وكشاهد بسيط على ظلال هذا الجاهل الذي يدعي بأنه سيد المحققين !!!

فقد نال من أبو هريرة وانزله منزلة الشياطين والمنافقين والمشركين وطبعا الكذابين والوضاعين للحديث النبوي ..ثم ما ابرح وبكلمتين أن يلصق بابي هريرة المواقف المشرفة قائلا عنه .. أن له مواقف مشرفة أذا يعد أول من نصب العزاء للإمام الحسن صلوات الله عليه ..هكذا بكل بساطة وبكل يسر ..هذا هو التحقيق وآلا فلا!!!!! أين تحقيقك ..أين بحثك ..أين قولك القاطع الذي يجب أن يكون الفيصل وأنت تدعي التحقيق؟؟؟ أبو هريرة الذي وصفه محمود أبو ريه بأنه أول تلميذ لكعب الأحبار والذي قال عنه ابن قتيبة ..أول رواية أتهم في الإسلام ..والذي اتهمته كل ألامه الإسلامية بأنه وضاع وكذاب حتى قال له عمر ابن الخطاب انك أكثرت الرواية ..يأتي الصرخي بكلمتين فقط.. ويقول عنه أن صاحب مواقف مشرفة بل أنه اخذ يلتمس له الأعذار ويبحث له عن المبررات التي قد يخدع بها الآخرين.. ثم ناشد المحققين في البحث عن حياة هذا الرجل المظلوم  !!! كل هذا بعد  أن قال عنه من قبل أنه كاذب ومدعي ومفتري !!..تغاضي الصرخي عن كل التاريخ واجتزئ منه ما يريد هو لا ما يريد التحقيق والحقيقة والمنهج العلمي البعيد عن الإغراض الدنيئة  .. وكأن أبو هريرة وتاريخه لم يشبعا بحثا وتحقيقا منذ أمد بعيد ..وكأن كتاب أبو هريرة للسيد شرف الدين الموسوي الذي اظهر الحق كأنها الشمس في حقيقة هذا الرجل لم يطلع عليه الصرخي ..وكأن كتاب محمود أبو ريه السني( شيخ المضيرة ) والذي عجز كل علماء السنة عن رد شيء منه لم يسمع به الصرخي ؟؟ ثم أنت أيها الصرخي الم تقل أني من المحققين بل سيدهم ومن شان المحقق أن يجزم الحكم ويفصل القول لا من شانه التردد والتناقض ودعوة الأخريين للبحث عن تردده ..لأنه أذا لم يكن كذالك عد من غير المحققين ومن غير العلماء بل من صنف المتعلمين  لا المعلمين ..شاهد آخر وبسيط  قبل سنوات دعاه آية السيد محمد صادق روحاني إلى المناظرة ..لان الصرخي ملئ الدنيا ضجيج باعلميتة الفارغة ودعا  المراجع للمناظرة. وبالتالي استجاب السيد الروحاني لهذه المناظرة .وحين وصل إلى الصرخي خبر قبول السيد الروحاني المناظرة معه ..قال بحسب  ما نقل عن موقعه الإعلامي ..انه يرحب ويشكر السيد الروحاني لهذا النفس والخلق العلمي الطيب لكنه لا يستطيع المناظرة معه ألا بعد أن يتصدى السيد روحاني إلى المرجعية ..وذهبت القضية وانتهى الآمر لدى إتباعه بهذه الصورة ..حتى أن احدهم لم يكلف نفسه عناء البحث عن آية الله روحاني والذي تصدى للمرجعية منذ 1986 أو ما قبلها يعني قبل أن يدعي الصرخي الاجتهاد بربع قرن !!!!شاهد بسيط آخر على جهل وكذب الصرخي ..نسب إلى الشيعة عبد الله ابن سبأ ..والذي يقول عنه بعض المخالفين انه مؤسس الشيعة ..ويبدو أن الصرخي يريد أن يثبت هذا القضية الإرهابية  المبتدعة ..أذا الحديث عن عبد الله ابن سبأ وسيرته  ورواياته شيء.. وانتساب الشيعة أليه شيء آخر ..طبعا الصرخي لم يفصل في قوله هذا الآمر بل ساق الحبل على غاربة !!

  يوجد بعض أصحاب الأئمة صلوات الله عليهم من كذب وانحرف ومال بالتالي أصبحوا من الكاذبين والمنافقين والمقدوح بأمره ولم يعد لهم أي وزن في منظومة أهل البيت الفكرية والتاريخية وان ورد أسمائهم في المصادر الروائية فان هذا الورود مما تقتضيه الأمانة العلمية ..وللاطلاع أكثر يمكن مراجعة  كتاب عبد الله ابن سبأ  للسيد مرتضى العسكري رحمة الله تعالى عليه. ففيه التحقيق والتفصيل والدليل والبرهان والنور الساطع ومن فضل الله تعالى اعترف بما جاء في هذا الأثر العلمي الكبير الأعداء قبل الأصدقاء ..وعليه فهذه نصيحة لإتباع الصرخي في قراءة هذا الأثر واخذ الحقيقة العلمية من أهلها الواقعين. وعدم أخذها من صاحبهم والذي شانه إن يسقط كل من يريد إسقاطه بكلمتين فقط لأنه وجد في أتباعه مع الأسف قلوب بلا عقول ..وقبل أن أتطرق إلى ما أريد أن أتطرق أليه لا بد من بيان دعوى الاعلمية التي يتبجح بها الصرخي المدعي .طبعا الصرخي اصدر تعليقات قليلة على بحوث العلماء  وليس بحوث كما يريد هو وإتباعه أن يوهم الناس به ..وصحيح أن  المرجعية لم ترد على هذا المدعي كما أنها لم ترد على أي ممن طلب منها المناظرة كمدعي اليماني وآخرين حتى أنها أي المرجعية  لم ترد على أي ممن تصدى للاجتهاد والاعلمية ( وما أكثرهم بدون حجة شرعية ) واكتفت برد طلاب الحوزة العلمية الشريفة على الصرخي وغيره ..في هذا السياق  صدر مؤلف عنوانه حقيقة الصرخي تكفل بالرد عليه  عبر عرض نماذج من دعواه الكاذبة لان الرد على كل ما جاء به الصرخي من افتراءات يسلب المؤلف قيمته العلمية  ..  ويجب بيان آمر وهو أن رد المرجعية على الصرخي أو غيره من المدعين يمنحهم  حجم كبيرا أولا.. لكن الآمر المهم والذي تأخذه المرجعيات بالحسبان  هو أن المكلف  من يعين المرجع لا المرجع من يفرض على المكلف تقليده ..هذه مسألة في غاية الأهمية ولذلك في كل رسالة عملية أول ما يطالعنا هو فصل أو كتاب الاجتهاد والتقليد والذي يحدد فيه شروط المرجع أو المجتهد الجامع للشرائط ولو كان التقليد بيد المرجع أو المجتهد لما وضع هذا الفصل فما الداعي من وضعه ؟؟ آذان المقلد أي المكلف هو مجتهد بهذا المعنى أي باختيار المرجع وفق الشروط الشرعية  فقد يقطع مقلد ما باعلمية (س )من المجتهدين لكنه لا يقطع بعدالته ..وهذا من حقه الشرعي أذا ما قطع بذلك وقد يكون العكس .. فالمهم كما يقول السيد محمد باقر الصدر الولاء لخط المرجعية النوعي وليس لشخص المرجع ..الولاء يكون لهذا النهج المقدس الذي يعد الامتداد لخط الإمامة ..وكما اسماه السيد الشهيد محمد باقر الصدر بالخط النوعي ..وهذا الشيء آمر طبيعي في حركة الاجتهاد والتكامل العلمي ومن قوة ومميزات مذهب أهل البيت صلوات الله عليهم فما دامت حركة الاجتهاد مستمرة وما دام المعصوم غائب عليه السلام فان هذا يعني أن الاعلمية تأخذ مجالها الواسع في التكامل والتطور والرقي وهي بذلك قضية نسبية وليست قضية ثابتة  ..وحين يقطع مجتهد ما بأنه اعلم فهذا يعني أنه اعلم بحدود ما يدركه هو ..بحسب دليله يكون هو الأعلم ويصبح حجه عليه فيتصدى للاجتهاد والمرجعية..  لكن الواقع يبقى مجهولا لدية وبالتالي لا ينفي اجتهاد الأخريين ولا أعلميتهم ولا تصديهم للمرجعية ( وهذا هو شأن المرجعية منذ زمن طويل ) طبعا الكلام في حدود الأصول والمباني التي يقوم عليها الاجتهاد وليس كل من ادعى الاجتهاد أصبح مجتهد .. آذان الاعلمية حالة ذاتية يعلمها المجتهد ضمنا حينما يتصدى للمرجعية ..لكن الصرخي قفز بمفهوم الاجتهاد إلى درجة الإمامة التي يفرض على الناس أتباعها .. ولم يعد في عرف الصرخي وإتباعه أي فاصلة بين الاجتهاد المبني على أساس الجهد العلمي وبين الإمامة التي هي من سنخ الوحي والعلم الحضوري !!أن الواجب الذي لا يختلف عليه هو وجوب أتباع المرجع  في عصر الغيبة وبتعبير آخر الولاء لخط المرجعية وليس لشخص المرجع.. بينما يتاح للمكلف ذاته تطبيق الشروط الشرعية على المجتهد الذي يعتقد أو يقطع بانطباق الشروط عليه .. وكما يقول الشهيد  محمد باقرالصدر تقع مسؤولية اختيار المرجع على الآمة ..أي ليس  على المرجع ..

طبعا يوجد مراجع من لا يجعل الاعلمية شرط في التقليد لكن عزفنا الكلام عنهم حتى لا نتهم من جماعة الصرخي ..

على كل حال الآمر الذي دعاني إلى الحديث عن الصرخي هو بيانه الأخير الذي طالب فيه بتدويل القضية العراقية وأطلق  على هذا التدويل مشروع خلاص ..!!! الحقيقة أي شخص فيه شيء من العقل وبقايا من التفكير لا يستطيع أن يقف عن اتهام الصرخي بالجهل بل بالاصطفاف خلف المشروع الوهابي الغربي ..إنا هنا لا أريد أن أناقش هذا المشروع الجهنمي لأنه لا يمكن أن يكون مشروعا لخلاص العراق بقدر ما هو مشروعا لاحتلال العراق ودمار العراق وتقسيم العراق ..بل كيف يمكن تصور مشروع بهكذا وضع ؟؟ لكن بالجملة أقول كعادته الصرخي الذي يعيش في أفق الجهالات انتابته نوبة هسترية أو انه حلق في سماء إلوهيته الجبارة فتصور نفسه المتحكم في هذا الوجود والمتصرف به ففرض في مشروعة هذا على الأمم المتحدة واجب أن تصدر قرار بإخراج الاحتلال الإيراني من العراق ( طبعا يقصد فيه الحشد الشعبي العراقي ) ثم ارتقى أعلى فاوجب على الأمم المتحدة إصدار قرار بتعين حكومة وحدة وطنية وحل الحكومة الحالية وحل ومجلس النواب ..ثم دنى فتدلى فكان قاب قوسين أو أدنى فأوعز إلى الأمم المتحدة إنشاء مخيمات للاجئين ..ثم من علينا ببركته وقدرته وعلو شانه بجعل المعركة بين الدعواش وإيران في  محافظة ديالى فقط .. والكلام ما زال  موجه إلى الأمم المتحدة والعالم الغربي وليس للشعب العراقي الذي يتكلم الصرخي نيابة عنه !!! أذا لا يوجد أي دور للشعب العراقي في هذا المشروع ..يالها من طامة كبرى ..كنت أتمنى أن يكون للصرخي ممثل في مجلس الأمن الدولي حتى يمن على العالم بهذا الاختراع الذي لم يسبقه فيه احد !!!

وحقيقة لا اعرف كيف يكون الرد على الجهلاء والمتخلفين والذي ادعوا الإلوهية من حيث يشعرون أو من حيث لا يشعرون  ..لا اعرف ..لكن مع ذلك هل يوجد عاقل لا يعرف أو لا  يعلم أن الإرهاب الوهابي السعودي القطري التركي هو سبب دمار العراق وخراب بيته ؟ هل يوجد عاقل يخرج الإرهاب والبعث والتسلط الأمريكي والبعد القومي التكفيري العربي من العراق وينسب كل الجرائم والإرهاب في هذا البلد لإيران فقط !! ربما ولا أقول قاطعا  أو جازما, أن التدخل الإيراني الايجابي في العراق أثار حفيظة القوى الإرهابية الوهابية فكانت بهذا التدخل سببا آخر من أسباب تدمير العراق .. لكن من الواضح أو البديهي إن لا تكون إيران السبب الأول والأخير في دمار العراق بل هذا من باطل القول .. قبل شهر اصدر مجلس الآمن وعلى لسان رئيس منظمة الأمم المتحدة تقرير بين فيه أن أكثر من 100 دولة ترسل مقاتلين متطرفين إلى العراق وسوريا وان دول جوار العراق وبالأخص تركيا لا تقدم شيء في سبيل الحيلولة دون وصول هؤلاء الإرهابيين  إلى العراق وسوريا بل أن وزير الخارجية الأمريكي اتهم صراحة تركيا بتقديم العون إلى الجماعات الإرهابية ..بالوقت ذاته لم يشر التقرير إلى  أي دور ثانوي وخطر إلى إيران في دعم الجماعات المسلحة ..ربما الأمم المتحدة ومجلس الآمن شركاء مع إيران في تدمير العراق واتهام الجار الطيب تركيا !!!!!!!!!!!!! أقول نصف الكرة الأرضية تساعد الإرهاب في العراق وفق التقارير الدولية والصرخي يقول إيران فقط ..كيف يكون الأعور الدجال أذا لم يكن الصرخي ومن هم على شاكلته ..

المتحدث باسم المأبون البغدادي  قال حينما سقطت الموصل وصلاح الدين وأجزاء واسعة من ديالى وكركوك بأيديهم القذرة .. أن معركتهم الكبرى  ستكون في كربلاء والنجف وسوف نهدم أصنام الشيعة ..طبعا الصرخي  لا يسمع هكذا تصريح للعلم فقط ..ولذلك لم ترى المرجعية في النجف الاشرف  بدا من إصدار فتوى الجهاد المقدس لان داعش اقترب إلى اقل من 100 كيلو متر من كربلاء ..وبالتالي فان عدم إصدار هذه الفتوى يعني إفساح المجال لداعش بدمار المراقد المقدسة .هذا آمر يعرفه القاصي والداني ولا يحتاج إلى تحقيق آذ لم يمر عليه أكثر من عام ..ولذلك كان حضور إيران طبيعيا في العراق ..هكذا يفهم شيعة العراق حضور إيران لان عدم تدخلهم يجعلهم غير شيعة ..

 أن الذين يتذرعون بالتدخل الإيراني والاحتلال الإيراني للعراق يريدون خلط الأوراق وإيهام الناس وتزوير الحقائق ..وبالتالي يريدون إفساح المجال للإرهاب أن يحطم كل مقدسات العراق ومراقده الطاهرة ..

المهم  تدخل إيران  في العراق يوجد له الكثير من المبررات السياسية والشرعية والأخلاقية فهم  بالنهاية شيعة وهم مكلفون بالدفاع عن المراقد المقدسة التي تعرضت ما زالت تتعرض للتهديد ..ومرقد نبي الله يونس وجرجيس عليهما السلام ليسا ببعدين مع العلم أن الوهابية ليست لها مشاكل كثيرة مع أنبياء الله بقدر مشاكلها مع العترة الطاهرة وإتباع أهل البيت صلوات الله عليهم ...

ثم أي مشروع خلاص الذي ترعاه الأمم المتحدة برعاية مجلس الأمن الذي تقوده الولايات المتحدة !!! التي وقفت وما زالت تقف مع كل قوى البغي والاستهتار في العالم  والتي ما زالت السبب الرئيس في تمدد الإرهاب في العراق واتساعه وهي التي احتلت العراق وأسست كل هذه الجرائم كما قال الصرخي ذلك في عشرات وربما مئات المواضع والكلمات !!!

الصرخي لا يقدم ولا يستطيع أن يقدم مشروعا وطنيا ينهض به العراقيين لتحرير أرضهم وإعادة سيادتهم وبسط نفوذهم على أرضهم لأنه لم ولن يكن وطنيا وعراقيا  يوما ما ..وألا كيف يقدم مشروع ويدعي فيه الخلاص وكل أدواته ووسائله خارجية دولية غربية أمريكية !!

تناسى الصرخي كل أدوات ووسائل وقوى البغي والإرهاب الخارجية والداخلية في العراق ونسب كل ذلك إلى إيران التي تحمل لواء الحرية والإسلام وهي اليوم البلد الوحيد الذي يحمل شعار تحرير فلسطين والقدس المحتلة ..فحتى لو كان رفعها لهذا الشعار من اجل دعاية سياسية مع انه مقرون بدعم مادي ومعنوي لحركات التحرر في فلسطين فان يعد حسنة لإيران.. لماذا لأنها البلد الوحيد في هذا العالم الذي يطالب بإخراج الاحتلال اليهودي من فلسطين وليس الاعتراف بدويلة فلسطين كما يريد الإعراب ..

الحديث طويل لكن في النهاية أود أن أقول لأتباع الصرخي إخواني الأعزاء ليس كل ما يصدر من الصرخي قران مقدس ووحي لا ينطق عن الهوى !!! فمهما بلغ ما بلغ من العلم بحسب ما تعتقدون فانه غير معصوم وبالتالي فان الكثير من أفكاره ومشاريعه قابلة للمناقشة والبحث والمتابعة فكيف بكم أذا كانت اغلب أن لم نقل كل ما يصدر عنه مخالف للواقع والشرع والعقل السليم ..أما أذا اعتقدتم أن الصرخي معصوم فان الحديث معكم لا يجدي نفعا على الإطلاق .. فالصرخي الذي  خدعكم بالدليل العلمي أذا لم يرد عليه احد من المراجع فانه انكشف لكم في غير هذا الدليل الأصولي الذي لا يفهمه أغلبكم ..انكشف لكم في بحثه التاريخي ..انكشف لكم بحقده على الشيعة ..انكشف لكم بتعاونه مع أعداء الإسلام فهو يقول عن ثورة الدواعش في سوريا أنها ثورة هيهات منا الذلة ..انكشف لكم في مشروعه الاستعماري الأمريكي هذا ..ولذلك لم يعد لكم من حجة أمام الله تعالى ..وأخيرا نرجو  أن لا تكونوا مصداق لهذه الآية الشريفة ( وما تأتيهم من آية من آيات ربهم إلا كانوا عنها معرضين)
 

  

عبد المحسن الكاظمي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/07/23


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : محمود الصرخي ... والوطنية المفقودة !!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو زهراء العبادي ، في 2015/07/24 .

السلام عليكم ..
نقل لي صديق لديه قريب كان مسؤول في جهاز المخابرات العراقية السابق ..مانصه .
ان النظام السابق امر اتباعه في الاجهزة الامنية .باعداد خطة لخرق الحوزات العلمية في النجف الاشرف وكربلاء ..تتظمن زج عدد من العناصر المؤهله للانخراط بين الحوزات بصفة طلاب علم ..
تم دراسة الموضوع بعنايه فائقة وتم قبول مقترح .يتظمن ..التحرك على طلاب الجامعات العراقية واختيار عناصر منهم ذات مواصفات خاصة .والهدف كان اختيار عناصر لاتلفت النظر اليها .الاستفاده من مؤهلها العلمي .وكان هدف الخرق .ليس فقط التجسس
ونقل الاخبار عن تحركات رجال الدين ومعرفة نواياهم .لوجود سيطرة على هذا الجانب وتوفر كم من المعلومات ..
بل الى زرع طلاب يتدرجون في درجات العلم يتم الاستفاده منهم لاحقا وفق مخطط خبيث يهدف الى .شق وحدة الصف في الحوزة .تشويه صورتها امام الراي العام من خلال هولاء ..محاولة نقل اخبار من داخل الحوزات ونشرها ..للاساءة بها الى رجال الدين
قيام هولاء المندسين باثارة بعض الامور الخلافية بين الاوساط الطلابية على شكل مسائل .واستفسارات .
قيامهم بنشر اكاذيب وافتراءات عن رجال الدين والحوزات الدينية .بين اوساطهم الاجتماعية الهدف منها استغلال وظيفتهم الدينية الجديدة للتاثير في عقل المتلقي .اثارتهم لموضوع اموال الخمس والزكاة وغيرها ..ونقل معلومات كاذبة عن طريق استخدامها وصرفها ..وانها اموال تذهب للجيوب وبناء امبراطوريات دينية لاتنفع الناس .وغيرها ممن اكتفينا بالاشارة اليه كاطار لعملهم .وللامانه قيل ان بعظهم وصل الى درجات كبيرة ...ومن هنا نفهم وفي ضوء ان كانت المعلومات التي اوردها الشخص دقيقة .او ركيكة او فيها مبالغة او انها تدخل في فوبيا المبالغة في عمل اجهزة القمع الصدامي ..ان بعض المندسين استطاعوا استغلال الدين والعمل الحوزوي لصالح انفسهم ..وقد اضلوا الكثير من الناس ذوو الثقافة المحدودة .. الذين انخدعوا بهم .






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف البطاط ، على السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة اللّٰه وبركاته أحسنتم جناب الشيخ الفاضل محمد السمناوي بما كتبته أناملكم المباركة لدي استفسار حول المحور الحادي عشر (مقام النفس المُطمئنَّة) وتحديداً في موضوع الإختبار والقصة التي ذكرتموها ،، أين نجد مصدرها ؟؟

 
علّق رعد أبو ياسر ، على عروس المشانق الشهيدة "ميسون غازي الاسدي"  عقد زواج في حفلة إعدام ..!! : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم حقيقة هذه القصة أبكتني والمفروض مثل هكذا قصص وحقائق وبطولات يجب أن تخلد وتجسد على شكل أفلام ومسلسلات تحكي الواقع المرير والظلم وأجرام البعث والطاغية الهدام لعنة الله عليه حتى يتعرف هذا الجيل والأجيال القادمة على جرائم البعث والصداميين وكي لا ننسى أمثال هؤلاء الأبطال والمجاهدين.

 
علّق منير حجازي ، على الكتاب والتراب ... يؤكدان نظرية دارون   - للكاتب راسم المرواني : في العالم الغربي الذي نشأت فيه ومنه نظرية التطور . بدأت هذه النظرية تتهاوى وبدأوا يسحبونها من التدريس في المدارس لا بل في كل يوم يزداد عدد الذين يُعارضونها . انت تتكلم عن زمن دارون وادواته ، ونحن اليوم في زمن تختلف فيه الادوات عن ذلك الزمن . ومن المعروف غربيا أنه كلما تقدم الزمن وفر للعلماء وسائل بحث جديدة تتهاوى على ضوئها نظريات كانت قائمة. نحن فقط من نُلبسها ثوب جديد ونبحث فيها. دارون بحث في الجانب المادي من نظريته ولكنه قال حائرا : (اني لا أعلم كيف جُهز هذا الإنسان بالعقل والمنطق). أن المتغيرات في هذا الكون لا تزال جارية فلا توجد ثوابت ولا نظريات ثابتة ما دامت تخرج من فكر الإنسان القاصر المليء بالاخطاء. ولهذا اسسوا مختلف العلوم من أجل ملاحقة اخطاء الفكر ، التي سببت للناس المآسي على مرّ التاريخ ، فوضعوا مثلا : (علم الميزان ، معيار العلوم ، علم النظر ، علم الاستدلال ، قانون الفكر ، مفتاح العلوم ) وكُلها تندرج تحت علم المنطق. ان تشارلز دارون ادرك حجم خطر نظريته ولذلك نراه يقول : (ان نظرية التطور قد قتلت الله وأخشى أن تكون نتائجها في مستقبل الجنس البشري أمرا ليس في الحسيان).

 
علّق ام مريم ، على القرين وآثاره في حياة الانسان - للكاتب محمد السمناوي : جزاكم الله خيرا

 
علّق Boghos L.Artinian ، على الدول الساقطة والشعب المأسور!! - للكاتب د . صادق السامرائي : Homologous Lag :ترجمة بصيلات الشعر لا تعلم ان الرجل قد مات فتربي لحيته لعدة ايام بعد الممات وكذالك الشعب لا يعلم ان الوطن قد مات ويتابع العمل لبضعة اشهر بعد الممات

 
علّق صادق ، على ان كنتم عربا - للكاتب مهند البراك : طيب الله انفاسكم وحشركم مع الحسين وانصاره

 
علّق حاج فلاح العلي ، على المأتم الحسيني واثره بالنهضة الحسينية .. 2 - للكاتب عزيز الفتلاوي : السلام عليكم ... موضوع جميل ومهم واشكر الأخ الكاتب، إلا أنه يفتقر إلى المصادر !!! فليت الأخ الكاتب يضمن بحثه بمصادر المعلومات وإلا لا يمكن الاعتماد على الروايات المرسلة دون مصدر. وشكراً

 
علّق نجاح العطية الربيعي ، على مع الإخوان  - للكاتب صالح احمد الورداني : الى الكاتب صالح الورداني اتق الله فيما تكتب ولا تبخس الناس اشياءهم الاخ الكاتب صالح الورداني السلام عليكم اود التنبيه الى ان ما ذكرته في مقالك السردي ومقتطفات من تاريخ الاخوان المسلمين هو تاريخ سلط عليه الضوء الكثير من الكتاب والباحثين والمحللين لكنني احب التنبيه الى ان ماذكرته عن العلاقة الحميمة بين الاخوان والجمهورية الاسلامية ليس صحيحا وقد جاء في مقالك هذا النص (وعلى الرغم من تأريخهم الأسود احتضنتهم الجمهورية الإسلامية.. وهى لا تزال تحترمهم وتقدسهم .. وهو موقف حزب الله اللبنانى بالتبعية أيضاً.. وتلك هى مقتضيات السياسة التي تقوم على المصالح وتدوس القيم)!!!!؟؟؟ ان هذا الكلام يجافي الحقائق على الارض ومردود عليك فكن امينا وانت تكتب فانت مسؤول عن كل حرف تقوله يوم القيامة فكن منصفا فيما تقول (وقفوهم انهم مسؤولون) صدق الله العلي العظيم فالجمهورية الاسلامية لم تداهن الاخوان المسلمين في اخطاءهم الجسيمة ولا بررت لهم انحراف حركتهم بل انها سعت الى توثيق علاقتها ببعض الشخصيات التي خرجت من صفوف حركة الاخوان الذين قطعوا علاقتهم بالحركة بعد ان فضحوا انحرافاتها واخطاءها وتوجهاتها وعلاقتها المشبوهة بامريكا وال سعود وحتى ان حزب الله حين ابقى على علاقته بحركة حماس المحسوبة على الاخوان انما فعل ذلك من اجل ديمومة مقاومة العدو الصهيوني الغاصب ومن اجل استمرار حركات المقاومة في تصديها للكيان الغاصب رغم انه قد صارح وحذر حركة حماس باخطاءها واستنكر سلوكياتها المنحرفة حين وقفت مع الجماعات التكفيرية الداعشية المسلحة في سوريا ابان تصدير الفوضى والخريف العربي الى سوريا وجمد علاقته بالكثير من قياداتها وحذرها من مغبة الاندماج في هذا المشروع الارهابي الغربي الكبير لحرف اتجاه البوصلة وقلبها الى سوريا بدلا من الاتجاه الصحيح نحو القدس وفلسطين وقد استمرت بعدها العلاقات مع حماس بعد رجوعها عن انحرافها فعن اي تقديس من قبل ايران لحركة الاخوان المجرمين تتحدث وهل ان مصلحة الاسلام العليا في نظرك تحولت الى مصالح سياسية تعلو فوق التوجهات الشرعية وايران وحزب الله وكما يعرف الصديق والعدو تعمل على جمع كلمة المسلمين والعرب وتحارب زرع الفتنة بينهم لا سيما حركات المقاومة الاسلامية في فلسطين وانت تعرف جيدا مدى حرص الجمهورية الاسلامية على الثوابت الاسلامية وبعدها وحرصها الشديد عن الدخول في تيار المصالح السياسية الضيقة وانه لا شيء يعلو عند ايران الاسلام والعزة والكرامة فوق مصلحة الاسلام والشعوب العربية والاسلامية بل وكل الشعوب الحرة في العالم ووفق تجاه البوصلة الصحيح نحو تحرير فلسطين والقدس ووحدة كلمة العرب والمسلمين وان اتهامك لايران بانها تقدس الاخوان المجرمين وتحتضنهم وترعاهم فيه تزييف وتحريف للواقع الميداني والتاريخي (ولا تبخسوا الناس أشياءهم) فاطلب منك توخي الدقة فيما تكتب لان الله والرسول والتاريخ عليك رقيب واياك ان تشوه الوجه الناصع لسياسة الجمهورية الاسلامية فهي دولة تديرها المؤسسات التي تتحكم فيها عقول الفقهاء والباحثين والمتخصصين وليست خاضعة لاهواء وشهوات النفوس المريضة والجاهلة والسطحية وكذلك حزب الله الذي يدافع بكل قوته عن الوجود العربي والاسلامي في منطقتنا وهو كما يعرف الجميع يشكل رأس الحربة في الدفاع عن مظلومية شعوبنا العربية والاسلامية ويدفع الاثمان في خطه الثابت وتمسكه باتجاه البوصلة الصحيح وسعيه السديد لعزة العرب والمسلمين فاتق الله فيما تكتبه عن الجمهورية الاسلامية الايرانية وحزب الله تاج راس المقاومة وفارسها الاشم في العالم اجمع اللهم اني بلغت اللهم اشهد واتمنى ان يقوي الله بصيرتك وان يجعلك من الذين لا يخسرون الميزان (واقيموا الوزن بالقسط ولا تخسروا الميزان) صدق الله العلي العظيم والسلام عليكم الباحث نجاح العطية الربيعي

 
علّق محمد حمزة العذاري ، على شخصيات رمضانية حلّية : الشهيد السعيد الشيخ محمد حيدر - للكاتب محمد حمزة العذاري : هذا الموضوع كتبته أنا في صفحتي في الفيس بك تحت عنوان شخصيات رمضانية حلية وكانت هذه الحلقة الأولى من ضمن 18 حلقة نزلتها العام الماضي في صفحتي وأصلها كتاب مخطوط سيأخذ طريقه الطباعة وأنا لدي الكثير من المؤلفات والمواضيع التي نشرتها على صفحات الشبكة العنكبوتية الرجاء اعلامي عن الشخص او الجهة التي قامت بنشر هذههذا الموضوع هنا دون ذكر اسم كاتبه (محمد حمزة العذاري) لاقاضيه قانونيا واشكل ذمته شرعا ..ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم الاخ الكاتب ... اسم الكاتب على اصل الموضوع منذ نشره ومؤشر باللون الاحمر اسقل الموضوع ويبدو انك لم تنتبه اليه مع تحيات ادارة الموقع 

 
علّق زيد الحسيني ، على ولد إنسان في هذا العالم - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اصبح الحل هو التعايش مع هذا الفايروس مع اخذ الاحتياطات الصحية لاتمام هذه الفريضه .

 
علّق اسماعيل اسماعيل ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : دراسة تحليلية بحق علمية موضوعية ترفع لك القبعة يا ماما آشوري فعلاً إنك قديسة حقا جزاك الله خيراً وأضاء لك طربق الحق لنشر انوار الحقيقة في كل الطرقات والساحات وكأنك شعاع الشمس مبدأ الحياة لكل شيء حقيقة أنَّ كل الكتب السماوية المنزلة على الأنبياء والرسل نجد فيها تحريفات وتزوير من قبل اتباع الشيطان ألأكبر أبليس الأبالسة لتضليل الناس بإتباع تعاليمه الشيطانية، لكم تحياتي وتقديري لشخصك الكريم ربي يحفظك ويسعدك ويسدد خطاك والسلام.

 
علّق امجد العكيلي ، على حج البابا.. من الدربونة إلى الزقورة..  - للكاتب د . عادل نذير : روعة دكتورنا الغالي .فلهذا اللقاء بعد انساني وتأريخي .ففي يوم من الايام سيقف نبي الله عيسى ع خلف امامنا الحجة ابن الحسن مصليا ودلالة ذلك واضحة في هذا الانحناء للبابا امام هيبة خليفة الامام الحجة عج .وهي اية لكل ذي لب...

 
علّق هيلين ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : السلام عليكم سؤالي بالنسبة لوكالة محامي . هل يمكن للمحامي استعمالها لاغراض اخرى ومتى تسقط . وهل يمكن اقامة دعوة الدين واذا وجدت فهل نجاحها مضمون وشكراً

 
علّق منير حجازي . ، على كمال الحيدري : عبارة عمر بن الخطاب في رزية الخميس في مصادر أهل السنة هي (كتاب الله حسبنا) وليس (حسبنا كتاب الله)...!!!! - للكاتب عاشق امير المؤمنين : من مخازي الدهر أن يرتفع الحيدري هذا الارتفاع من خلال برنامجه مطارحات في العقيدة ، ثم يهوي إلى اسفل سافلين بهذه السرعة . وما ذاك إلا لكونه غير مكتمل العقل ، اتعمد في كل ابحاثة على مجموعة مؤمنة كانت ترفده بالكتب وتضع له حتى اماكن الحديث وتُشير له الى اماكن العلل. فاعتقد الرجل أنه نال العلم اللدني وانه فاز منه بالحظ الأوفر فنظر في عطفيه جذلان فرحا مغرورا ولكن سرعان ما اكبه الله على منخريه وبان عواره من جنبيه. مشكور اخينا الكريم عاشق امير المؤمنين واثابكم الله على ما كنتم تقومون به وهو معروف عند الله تعالى ، (فلا تبتئس بما كانوا يعملون). لقد قرأت لكم الكثير على شبكة هجر وفقكم الله لنيل مراضيه.

 
علّق بسيم القريني ، على كمال الحيدري : عبارة عمر بن الخطاب في رزية الخميس في مصادر أهل السنة هي (كتاب الله حسبنا) وليس (حسبنا كتاب الله)...!!!! - للكاتب عاشق امير المؤمنين : والله عجيب أمر السيد كمال الحيدري! عنده شطحات لا أجد لها تفسير ولا أدري هل هو جهل منه أو يتعمد أو ماذا بالضبط؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الزهره المير طه
صفحة الكاتب :
  عبد الزهره المير طه


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net