صفحة الكاتب : الشيخ احمد سلمان

ردا على من شكك في أدعية الشيعة (2)
الشيخ احمد سلمان

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

 نأتي الآن إلى ما ادعاه هذا (الرجل) حول الأدعية التي يتداولها الشيعة ويتعهدون بتداولها والتعبّد بها:

    هذه الأدعية لم يقلها الأئمة

    هذه الأدعية كانت في زمن الصفويين

    هذه الأدعية تحوي مقاطع شركية

هذا مجمل ما ذكره هذا (الرجل) ثم مثّل بمجموعة من الأدعية والزيارات هي:( الندبة/المشلول/العشرات/القدح/الفرج/التوسل/العديلة/الزيارة الجامعة)

نأتي الآن إلى ما ادعاه هذا (الرجل) حول الأدعية التي يتداولها الشيعة ويتعهدون بتداولها جيلا بعد جيل:

    دعاء الندبة: رواه ابن أبي قرة في كتاب الدعاء نقلا عن البزوفري, وابن أبي قرّة هو أبو الفرج محمد بن علي بن يعقوب ترجم له النجاشي بقوله: كان ثقة، وسمع كثيرا، وكتب كثيرا، وكان يورق لأصحابنا، ومعنا في المجالس له كتب، منها : [ كتاب] عمل يوم الجمعة، كتاب عمل الشهور، كتاب معجم رجال أبي المفضل، كتاب التهجد, أخبرني وأجازني جميع كتبه.. (الفهرست 398)

    اذن هذا الرجل هو من مشايخ النجاشي (القرن الخامس) وكتابه في الدعاء مشهور معروف كما نصّ عليه, وقد نقل عنه هذا الدعاء جملة من عظماء الطائفة:

    منهم ابن المشهدي (القرن السادس) في مزاره

    ومنهم السيد ابن طاووس الحسني (القرن السابع) حيث نقل الدعاء عن كتاب ابن أبي قرة في كتابه (مصباح الزائر) وكذلك في كتاب (اقبال الأعمال)

    وغيرهم الكثير مما حدى بالعلامة المجلسي غواص البحار أن يحكم على سند هذا الدعاء بالاعتبار, قال: وقال وأما دعاء الندبة المشتمل على العقائد الحقة والتأسف على غيبة القائم(عليه السلام) فقد نقل بسند معتبر عن الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) ويستحب أن يقرأ دعاء الندبة هذا في الأعياد الأربعة ،أي الجمعة، وعيد الفطر، وعيد الأضحى وعيد الغدير (زاد المعاد 446)

 إذن هذا الدعاء موجود قبل الصفويين بخمسة قرون وثابت النسبة لأهل البيت عليهم السلام, وما ذكرناه مسلّم بين العلماء والمحقّقين فلا يختلفون فيه فلذلك تناقلوا هذا الدعاء جيلا بعد جيل واهتموا بروايته وشرحه بل تعرضوا له في بحوثهم الفقهية كما في المكاسب للشيخ الأعظم ومن جاء بعضهم, ولم نعلم تشكيكا وضربا لهذا الدعاء إلا ما ذكره المدعو(علي شريعتي) في بعض كلماته وقد ردّ عليه الفطاحل في حياته واعترف بقصوره.

    دعاء القدح: ذكر هذا الدعاء السيد ابن طاووس الحسني (القرن السابع) في كتابه مهج الدعوات, قال: ومن ذلك دعاء آخر برواية أنس بن مالك عن النبي صلى الله عليه وآله عن جبرئيل عليه السلام وقد روى كثيرا من فضائله أضربت عن ذكرها للاختصار إذ القصد نفس الدعاء وهو دعاء القدح (المصدر 89)

هذا الدعاء موجود قبل الصفويين بثلاثة قرون وهو منسوب إلى النبي صلى الله عليه وآله وليس من تأليف بعض الناس كما صرّح (الرجل).

    دعاء المشلول: أورده الشيخ الكفعمي (القرن التاسع) في كتابه جنّة الأمان الواقية المعروف بكتاب (المصباح), قال: ومن ذلك دعاء المشلول وهو رفيع الشأن جليل القدر مروى عن الحسين عليه السلام عن أبيه عن علي عليه الصلاة والسلام... وقد أشار لهذا الدعاء معاصره ابن أبي جمهور الأحسائي في كتابه (غوالي اللآلي) 4/132 بنقله بعض فقرات هذا الدعاء مما يدلّ على شهرة هذا الدعاء في ذلك العصر.

 فهذا الدعاء أيضا موجود ومشهور قبل قيام الدولة الدولة الصفوية ومعلوم النسبة للأئمة عليهم السلام كما تقدّم.

    دعاء العشرات: ذكره شيخ الطائفة محمد بن الحسن الطوسي في كتابه (مصباح المتهجّد) قال: ويستحب أن يدعو بدعاء العشرات عند الصباح والمساء وأفضله بعد العصر من يوم الجمعة وهو....وقد نقل السيد ابن طاووس سند جدّه الطوسي لهذا الدعاء حيث قال: روينا ذلك باسنادنا إلى جدي السعيد أبي جعفر الطوسي باسناده إلى أبي العباس أحمد بن محمد بن سعيد بن عقدة الحافظ ، قال : حدثنا علي بن الحسن بن علي بن فضال ، قال : حدثنا ثعلبة ابن ميمون ، عن صالح بن الفيض، عن أبي مريم ، عن عبد الله بن عطا، قال : حدثني أبو جعفر محمد بن علي الباقر، عن أبيه علي بن الحسين، عن أبيه الحسين بن علي عن أبيه أمير المؤمنين صلوات الله عليه وعليهم أجمعين أنه قال:...

فهذا الدعاء مسند إلى الأئمة عليهم السلام ومثبت في كتب الطائفة قبل الصفويين بخمسة قرون.

    دعاء الفرج: لم يحدّد المتحدّث ما هو مقصوده من دعاء الفرج, إذ أنّ هناك أربعة أو خمسة أدعية وردت في كتبنا تحت هذا المسمّى وكدعاء الفرج للإمام المهدي عج المعروف وكلمات الفرج التي تذكر في القنوت وغيرها,

كلها معلومة النسبة لأهل البيت عليهم السلام ومشهورة في كتب الحديث والفقه والأدعية قبل الصفويين بقرون.

    دعاء التوسل: من الأدعية التي اعتاد المؤمنون قراءتها في ليلة الأربعاء من كلّ أسبوع, وقد نقل هذا الدعاء العلامة المجلسي في كتابه بحار الأنوار ونسب هذا الدعاء إلى مصدرين:

    الأول: وجدت في نسخة قديمة من مؤلفات بعض أصحابنا رضي الله عنهم ما هذا لفظه : هذا الدعاء رواه محمد بن بابويه رحمه الله عن الأئمة عليهم السلام وقال : ما دعوت في أمر إلا رأيت سرعة الإجابة وهو... (البحار 99/247)

    الثاني: الكتاب العتيق الغروي : روى مثله إلا أنه روي في الكل بصيغة المتكلم وحده وزاد في آخره : يا سادتي وموالي إني توجهت بكم أئمتي وعدتي ، ليوم فقري وحاجتي إلى الله... (البحار 99/249)

    ولهذا قال المحقق العظيم الآغا بزرك الطهراني: الجملة هذا الدعاء المختصر مروى بألفاظه في كتابين قديمين من كتب الأصحاب منسوب إلى أمير المؤمنين (عليه السلام وأنّه أوصى به صاحب سره كميل بن زياد النخعي على نحو الاجمال (الذريعة 8/189).

    أضف إلى هذا أنّ هذا نفس هذا الدعاء موجود ضمن دعاء طويل أورده الكفعمي في كتابه (البلد الأمين) مع اختلاف بسيط في الألفاظ.

اذن هذا الدعاء قد نسبه أكابر علماء الطائفة للأئمة عليهم السلام وقد ورد في كتب تسبق العهد الصفوي.

هنا نكون قد انتهينا من الأدعية التي شكّك هذا (الرجل) في نسبتها للأئمة عليهم السلام ونسبتها للصفويين زورا وبهتانا, بقي الكلام في الأدعية والزيارات التي زعم أنّها تحوي شركا وكفرا, يأتي عليها الكلام لاحقا..

وللحديث تتمة...


الشيخ احمد سلمان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/04



كتابة تعليق لموضوع : ردا على من شكك في أدعية الشيعة (2)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو زهراء العبادي ، في 2015/10/05 .

الشيخ ٱحمد سلمان
السلام عليكم .
وقل هاتوا برهانكم ٱن كنتم صادقين ،.ولايٱتونك ٱلأ من خلال اللمز والغمز واللف والدوران ..هذا ديدنهم حسدا من ٱنفسهم على ماتفضل فيه الله عز وجل من نعم علينا لاتعد ولاتحصى ..لقد ترك لنا ٱهل بيت النبوة .ع. ذخائر نفيسة من روائع الكلم وٱدعية مٱثورة لايختلف ٱثنان في نسبها لأٱهل البيت .ع. حمل ٱمانتها ٱلأجيال جيل بعد جيل .محفوظة لتكون سبيل لترويض النفس ٱلأمارة بالسوء ومعراج للروح في ساحة القدس المباركة .ووسيلة لغاية نبيلة ونظم كلام ٱروع ما يقوله العبد في حضرة مولاه ..حتى جعجعت ٱصوات نشاز من قوم خلت قلوبهم وعقولهم من ذلك الزاد المبارك الذي ٱفتقدوه .وهموا بٱقتفاء ٱثره علهم يجدون ضالتهم ،ولما لم يجدوا فيه ماكان يبغون ٱنقلبوا على ٱعقابهم خاسئين مدحورين .ٱثاروا تلك الزوبعة في فنجان والتي جزاكم الله خيرا رددتم عليهم ٱفتراءاتهم وبينتم الحقيقة التي يعرفونها جيدا ..ولايعترفون بها ..فتلك ٱلأدعية سر ٱعظم لايعرف ٱحد مكنونها وعملها ٱلأ من جربها وتذوق بقلبه طعمها .وعاش لحظات الروحانية بمناجاتها ..


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مشعل ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : شكرا جزيلا عزيزي سجاد الصالحي

 
علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عدنان طعمة الشطري
صفحة الكاتب :
  عدنان طعمة الشطري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 الأمور ستتعقد وتتطور!!  : د . صادق السامرائي

 علِّقْ تمائمَ جرحي  : غني العمار

 انفجار في كربلاء المقدسة /قضاء الهنديه

 وزارة الشباب والرياضة تقرر نقل مباراة نادي كربلاء الى الملعب الثانوي بسبب عدم دفع عقد الايجار للملعب الاولمبي  : وزارة الشباب والرياضة

 نيابة عن الملايين.. أمام أنظار العبادي  : علي علي

  عامر عبد الجبار: هنالك اوراق اقتصادية رابحة لو احسن اهل اليمن استخدامها بمعركتهم لحققوا النصر المؤزر  : مكتب وزير النقل السابق

 الروائي الســــوري عبد الباقي يوســــف يطلق لقب: عميد الإعلام الكردي على الإعلامي

 لقاءٌ جانبي  : حميد مسلم الطرفي

 حول الانتخابات التونسية  : معمر حبار

 لقدْ بلغَ الكمالَ وبي قصورٌ *** فقولوا- إنْ عجزتُ-:لقد أصابا  : كريم مرزة الاسدي

 الحشد الشعبي يدخل ناحية الاسحاقي ومقتل عشرة انتحاريين في الفلوجة

 السَّمُّ الزُّؤامُ فِيْ قَانُوْنِ العَفْوِ العَامّ  : محمد جواد سنبه

 ماذا بعد التحرير المزعوم ؟!  : رحيم الخالدي

 النجف تستكمل كافة استعداداتها لإحياء ذكرى وفاة النبي الاكرم (ص)  : احمد محمود شنان

 احد عشر كياناً سياسياً يتقدم بطلب التسجيل والمشاركة في انتخاب مجالس المحافظات  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105312089

 • التاريخ : 23/05/2018 - 14:17

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net