صفحة الكاتب : ادريس هاني

المثقف المتداعش...على هامش عملية تحرير الموصل
ادريس هاني
عملية تحرير الموصل هي عملية أبعد مدى من أن تكون مجرد طرد لحفنة من الإرهابيين استغلوا الهشاشة الأمنية في العراق لاحتلال مناطق واسعة منه..لقد أكثروا من ذكر الهشاشة الأمنية وتناقضات العراق لكي يخفوا أنّ ثمة مخططا إقليميا ودوليا لتقسيم العراق واقتطاع الموصل..اليوم لما تكاملت إرادة العراقيين لتحرير بلادهم بدأ التشويش يأتي من جهات عديدة..لقد سعت تركيا بكل جهدها للحؤول دون وصول قوى الحشد الشعبي للموصل تحت ذرائع كلها واهية بل هي محطّ استغراب الرأي العام العراقي..قوى دولية ومدنية ومنظمات كانت تعتبر وجود داعش في الموصل صمام أمان، وكل ذلك بسبب هيمنة النزعة الطائفية التي لم تعد حكرا على شيوخ السلفية الوهابية بل باتت ثقافة ومعزوفة يتبنّاها حتى من يصفون أنفسهم بالمثقفين..وسأضع هنا قراءات لمحسوبين على الثقافة العربية كيف أنهم تسافلوا وهم يشوّشون على حركة التحرر الوطني في العراق وكيف دافعوا بطريقة مباشرة أو غير مباشرة على داعش..قبل أن أستعرض أراء هؤلاء الحمقى، لا بدّ من التأكيد هنا على بعض الملاحظات في موقف هؤلاء من المسألة العراقية..نتساءل بدورنا : كيف بإمكانكم يا أغبياء أن تساعدوا العراقيين على بناء دولتهم وأنتم تنفثون الطائفية في كل مشروع حتى لو كان مشروعا وطنيا مثل النفير العام لتحرير العراق؟ كيف تتحدثون عن وحدة العراق وأنتم تسكتون عن التدخل التركي في العراق بينما تختزلون القضية في مقاتلي الفلوجة كما لو أن مشكلة العراق هي أن تنتصر هذه الطائفة أو تلك؟ ثم أي غبي هذا يتصور أن النفير حين يكون يجب أن يكون غير شيعي؟ أي عراق هذا في مخيلة هؤلاء الطائفيين؟ فالعراق هو هذا..وناسه هم هؤلاء..لماذا كلما تعلق الأمر بالشيعة إلاّ وحكى المخبولون عن الطائفية بينما إذا تعلق الأمر بسائر مذاهب الدنيا سكتوا؟ من هو هذا المهندس البريطاني/الوهابي الذي زرع هذه الفوبيا الرعناء كنموذج لتفسير الأحداث؟ ماذا نفعل يا ترى إن كان الشيعة في العراق هم الأغلبية ضمن كل الطوائف؟ وهل داعش حينما دخلت الموصل وقتلت أبناءها هل كانت الموصل شيعية؟ إنّ الذين بالغوا في التفسير الطائفي لما يجري في العراق لا يساعدون على بناء العراق..بل يخفون الحقيقة الفارقة هنا ألا وهي أن الحشد الشعبي فيه من كل الطوائف:من السنة والمسيحيين وغيرهم حالة وطنية واعدة في احتواء النزعات الطائفية التي باتت خطابا ينتمي إلى الميديا الخارجية..ودعك تسمع ما يقول حرافيش التحريض الطائفي حول هذه الأزمة:
سأبدأ بمن عزمت منذ فترة أن أسميه بالصالوبّار نظرا لعناده الرخيص ودجله المتواصل وتحريضه الفتّان وحقده اللانهائي ونزعته الميلونكليكية..مصاص الدماء أبو يعرب المرزوقي، الذي أسرف حد الفحش والوقاحة في التحليل والتوصيف والعدوان حتى أصبح مهرّجا كبيرا في زمن الانحطاط..يقول في بعض تغريداته اللّئيمة:
«ما أراه جاريا في الفلوجة ينبغي لكل عربي على الأقل في الخليج أن يتأكد من أنه آت إليهم حتما إذا انتصرت مليشيات إيران العربية في العراق والشام».
كان هذا في الفلوجة حيث كان يعتبر أن داعش تدافع عن الأمة العربية..فهو يعتبر أن المستهدف وراء كل ذلك هي البلدان العربية، كما لو أن سوريا والعراق ليسا عربيين، ويذكر بالتحديد أن المستهدف هي دول الخليج، ثم يذهب في تحليله إلى أنّ الهدف هو إخلاء الهلال من سنته في محاولة لتكريس وتحيين الخطاب السياسي الطائفي..يقول : «ما ألاحظه من تردد الأنظمة العربية عامة والخليجية خاصة والسعودية بصورة أخص لكونها المستهدفة صراحة من هذه الحشود لم أجد له تفسيرا معقولا»، متسائلا: «هل صار الجميع مشلولا بنهي أمريكي صريح؟ هل هم يصدقون حقا أن الحرب هي على داعش أم هي لتصفية الهلال من سنته يليه الخليج إن نجحوا في مسعاهم؟».
حين دخلت المقاومة إلى القصير، قال أبو يعرب المرزوقي حينئذ للجزيرة بأن دخول حزب الله إلى سوريا مخالف للقانون الدولي..ويومها شرحنا للصالوبّار بأنّ سوريا هي من يملك التعبير عن سيادتها..وبأنّ كل شيء يتم بإشراف دولة معترف بها في الأمم المتحدة فهو يدخل في إطار سيادة تلك الدولة، بخلاف من يدخلون من الحدود بتواطؤ مع من سمّاه أبو يعرب المرزوقي بمعاوية الثانية(يقصد أوردوغان)..لكن أبا يعرب المرزوقي اليوم بعد أن ألقمناه بهذه الحقيقة كون وجود المقاومة هناك لا يناقض القانون الدولي، عاد وانتهك كلامه وتبنّى رأينا الذي جلدناه به في حينه ليقول هذه المرة بأنه وجب أن يتدفق الأجانب إلى سوريا والعراق ليقاتلوا لأن ذلك لا يتناقض مع القانون الدولي..إنك حقا تجد نفسك أمام مجموعة من المعتوهين الذين يتشقلبون في أفكارهم ولا يثبتون على رأي..المرزوقي بعد أن سبق وقال إن وجود حزب الله في سوريا مخالف للقانون الدولي، ها هو يتزهمر قانونيا ليقول: «إذا كانت الدول تخشى التدخل لعلل مستمدة من القانون الدولي بمعنى أن التدخل الإيراني يستمد شرعية دولية من طلب حكومتي العراق وسوريا فالحل موجود، فالقانون الدولي يعوق الدول لكنه لا يمنع تطوع المواطن. هل يوجد قانون يمنع التطوع للدفاع عن قضية؟ تطوع أمريكيون لمساعدة الأكراد في عين العرب لماذا تتهمون المتطوعين بالإرهاب؟».
إذن وبأثر رجعي من هذا التخريف يكون المرزوقي جاهلا حينما اعتبر تواجد حزب الله في سوريا مخالفا للقانون الدولي..بل إنه هنا يقيم قياس إبليس حينما يستغرب لماذا يسمون المتطوعين في سوريا والعراق إرهابيين..مفهوم كلامه أنّ معشر النصرة وداعش هم متطوعون لإنقاذ العرب والخليج والمسلمين من الكفار الإيرانيين، أما إسرائيل فهي في استعمال المرزوقي ليست سوى ضميمة لمنح تحليله رصيدا من الإثارة، حيث يدرك حقيقة أنّ إسرائيل تستند إلى هذا التحليل اليعروبي في تمرير مشروعها التقسيمي. لا يوجد خطاب أكثر فتكا بالعرب وأهم بالنسبة إلى إسرائيل من خطاب أبي يعرب المرزوقي الذي منح للطائفية فلسفة كاملة.. هكذا بات المرزوقي يولول طائفيا ويقول: «هل أخفت قيادات الحشد ومليشيات إيران العربية وحتى الإيرانية أن المرحلة القادمة هي غزو الخليج؟ أي جمود وأي شلل أصاب سنة العرب قيادات ونخبا؟ إلى متى ستدوم سياسة النعام؟»..
حتى عن اليمن يحضر الهاجس الطائفي حين يقول:«وحتى اليمن ألم يكادوا يسلموه للحوثي أي لإيران خوفا ممن يسمونهم إخوان وإسلام سياسي لكأنه يوجد إسلام آخر؟».
وفي نظر أبي يعرب المرزوقي هناك فقط قطر والسعودية من تمردا عن الوصاية الإيرانية والإسرائيلية، وحتى لو كان في قطر مكتب اتصال وعلاقات مميزة مع إسرائيل، وحتى لو زار وفد من الرياض تل أبيب وقيل ما قيل، ففي المزاج اليعروبي المتخم بالعناد، تظل هذه الدول هي وحدها المقاومة، بينما دول أخرى بما فيها مصر هي في نظر خبيرنا المهلوس تقع تحت الوصاية الإيرانية..لك أن تتأمّل هذا التحليل البليد: «في واقع الأمر البحرين والكويت واليمن والعراق وسوريا ولبنان ومصر كلها تحت الوصاية الإيرانية والاسرائيلة برعاية أمريكية. بقي: قطر والسعودية، وكل من يسعى لتوريطها في وحل اليمن بدعوى مشاركتها في الحرب أو محالفتها لم يعد حيله تنطلي على أحد».
وإذن ما الحل في نظر أبي يعرب الذي يحرض على الإرهاب؟ الحل في نظره هو فتح باب التطوع، حيث قال:«يكفي النظر في تعز ومناورات جنوب اليمن.. إن لم تحصل الانتفاضة في القيادات العربية بصورة تمكن الشباب من التصدي ولو بالتطوع فإن إيران وإسرائيل ستستردان الإمبراطوريتين لغباء العرب»..
هذا باختصار ما نطق به محلل "زعوري" بل هو في هذه الفترة في قمّة الشّطط، كاشفا عن عدوانية مفرطة وحسّ طائفي كلبي، ودائما نكرر أنه من حسن الحظ أنّ المرزوقي ليس له تيار ولا أحد يقتنع بخطابه داخل مدينته باستثناء من أكل عقولهم الذّئب..
نمر على القرضاوي الذي لا زال به رمق طائفي..آثار الفياغرا توجّه ناحية الموقف السياسي..يقول الشيخ الذي عاد مرّات إلى صباه:"انقذوا الموصل قبل أن تصرخوا «أكلت يوم أكل الثور الأبيض"..
انتقد القرضاوي في هجوم كاسح شيخ الأزهر لحضوره مؤتمر غروزني الذي حدد فيه علماء السنة مذهب السنة في مذاهب تاريخية مستثنين الوهابية..قال بلهجة طائفية لا مسؤولة تؤكّد أنّهم كانوا مطمئنين لما كانت تقوم به داعش في المنطقة حيث يقول شيخ الفتنة والنفط:"ولنا أن نتساءل: ماذا بعد تحديد أهل السنة والجماعة؟! هل سنسمع لكم صوتا ضد الشيعة والنصيرية في سوريا واليمن والعراق؟!."
وقد دعى القرضاوي جميع المسلمين للدفاع عن حلب..طبعا المساهمة في اختطاف حلب لصالح المسلحين الذين يقتلون الشعب السوري ويمطرونه بالقذائف.لكن كل ما ينطوي عليه هذا الخطاب هو أننا مع "شيوخ" و"مثقفين" ساهموا ولا زالوا في تبرير أعمال الإرهابيين والتحريض على الإرهاب بمنح تفسير طائقي للأحداث..
نتساءل أيضا ما المطلوب يا "زعوري"؟ المطلوب إذن إنقاذ الموصل؟ لكن ممن؟ من أهلها..بكاء على البغدادي وأطلال الدولة..سلامي على طالبان..سلامي على داعش..
مهلوس آخر يمتح مزاجه من ثقافة الإخوان السياسية.. عبد الله النفيسي الذي يتبنّى الهلاوس نفسها..ما أسهل التحليل السياسي حينما يستند إلى التهريج الطائفي..فهو يعتبر أنّ السياسة الإيرانية في سوريا والعراق تستهدف التغيير الديمغرافي وبأنّ هذه العملية تستهدف تحجير السنة وإحلال أزلامهم مكانهم.. بينما أكد على أنّ أداة تنفيذ هذه السياسة هي الميليشيات الموالية لإيران..ونسي النفيسي في عملية تدجيل سافرة ما تقوم به داعش ليقول بأن هؤلاء يقتلون الأطفال والنساء في عملية قلب للحقائق يندى لها الجبين..إنّ اختزال المسألة السورية والعراقية في إيران هو دجل أيديولوجي يستخفّ بالقارئ، ويستبلد المتلقّي..في سوريا والعراق هناك داعش والجماعات التكفيرية هي من يهجر الأقليات، بينما العراق وسوريا تحارب الإرهاب والمرتزقة ولا تنهج أي شكل من أشكال التغيير الديمغرافي لسبب بسيط هو أنها ليست في حاجة إلى ذلك..لكن النفيسي لا يمتلك الشجاعة للحديث عن سياسة التغيير الديمغرافي التي ترعاها دول إقليميا في العراق نفسه وفي البحرين وحتى في الكويت..ومع أنّ كلام النفيسي بفيض بالطائفية التي يسندها بمعطيات خيالية وكاذبة يعود ويقول: نحن الأمة وإيران الطائفة..وهذا شكل من الخطاب يعاند لتكريس الطائفية حتى وهو يحاول أن يتحدث لغة الأمّة..
يجهل كل هؤلاء الأغبياء أنّهم جزء من حرب على هذه الأمة..طابور خامس مزروع في أحشائها..لهم قابلية للتكامل مع المشروع الإمبريالي الذي يستهدف شعوب المنطقة بوضعها رهينة لكيانات هشّة مجزّءة فاقدة للإرادة السياسية وللسيادة..تساهم مواقف وأفكار هذا النوع من الحمقى في التباس الصورة الحقيقية للصراع الدائر في المنطقة، والذي هو صراع تقوده طائفة الاقتصاد السياسي الإمبريالي فيما كل خطاب طائفي يصدر من هنا وهناك ليس سوى جزء من ماكنة إمبريالية لطحن الشعوب العربية وكياناتها...الشيء الذي يصعب على أمثال القرضاوي والمرزوقي استيعابه بعيدا عن الخطاب الوظيفي للفتنة، هو أن سوريا تقاوم لتحرير أرضها من الإرهاب التكفيري والمرتزقة وهي في كل هذا تواجه تحديات إقليمية ودولية، هذا بينما يمثل الحشد الشعبي إرادة الشعب العراقي في تحرير أرضه في غياب اكتمال بناء الدولة العراقية بعيدا عن التشويش..إنهم يخشون من الحشد الشعبي لأنه يعكس عودة روح الأمة العراقية ونواة الجيش العراقي القادم الذي سيشكل ضمانة لقيام دولة عراقية موحدة منيعة قادرة على الخروج من محنتها التاريخية..

  

ادريس هاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/11/12



كتابة تعليق لموضوع : المثقف المتداعش...على هامش عملية تحرير الموصل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق هارون العارضي الرميثي ، على خاشقجي لاشيء امام اكثر من 3500 امريكيا قتلتهم السعودية - للكاتب سامي جواد كاظم : في البداية أشكرك على التطرق لموضوع اليمن ومحاصرتهم اقتصادياً والأطفال الذين يقتلون يومياً بلا ذنب سواء انتمائهم لبلادهم ، وهذه المجازر اليومية بحق شعب اليمن الصامد بعيدة كل البعد عن أنظار الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وبعيدة عن أقلام الكتاب العرب الشرفاء للأسف إلا قليلاً من أمثالكم. ... لكن لدي إعتراض على عنوان مقالتك خاشقجي إنسان عربي لا يقل شأنآ عن الشعب اليمن وهو أيضاً لن ينجوى من ظلم آل سعود المجرمين

 
علّق مصطفى الهادي ، على ما هو مصحف فاطمة وما محتواه ومن كتبه وجمعه؟ وهل له علاقة بالقرآن؟! - للكاتب الموقع الرسمي للعتبة الحسينية : مصحف فاطمة محنته كبيرة كصاحبته التي ماتت مظلومة مهضومة مغصوب حقها . فلماذا يُريدون منّا ان نقبل بأن عائشة حفظت عن النبي عشرات الألوف من الاحاديث وان النبي (ص) امر بأن نأخذ نصف ديننا عنها . ولماذا يُريدون منّا ان نُصدق أن ابا هريرة الذي عاش مع النبي ثلاث اشهر قد روى الألوف من الاحاديث ناهيك عن الجراب الآخر الذي لم يفتحه . أليست بنت النبي اولى بذلك منهم وهي ربيبة داره ووريثة آثاره ممن كان الوحي ينزل في بيتها لا بل دخل معهم تحت الكساء فكان سادسا. ولعل الاشارة من الائمة إلى أن مصحف فاطمة هو حديث الوحي أو حديث ملك من الملائكة يُشير إلى انها سلام الله عليها اخذت عن ابيها نقلا عن الوحي ما ملأت به هذا الكتاب ، فسُميّ بمصحف فاطمة وكما هو معروف فإن كلمة مصحف هو ما موجود في الصحف او ما مدوّن فيها ، ولماذا لا نقول مثلا أنه بإملاء علي عليه السلام وذلك لقول علي عليه السلام . كان رسول الله (ص) يُحدثني فإذا فرغ سألته ، واذا فرغت ابتدرني بالحديث ، هذا الكم الهائل من الاحاديث الذي منح عليا وسام ان يكون باب مدينة علم الرسول (ص) . هذه الاحاديث حملتها فاطمة والحسن والحسين فلا بد انهم لا بل الجزم انهم درسوا في هذه المدرسة وعنها أخذت فاطمة ما موجود في مصحفها. يضاف إلى ذلك إذا كان سليم بن قيس الهلالي ملأ كتابه مما حدثه عليا وسلمان والمقداد ، اليس حريا بفاطمة أن تملأ كتابا لها هو مصحفها الذي يتداوله الائمة سلام الله عليهم ، مشكلة القوم أنهم لا يُريدون أن يؤمنوا بأن فاطمة ربيبة الوحي وضجيعة باب علم الرسول وأم سيدا شباب اهل الجنة الذين زُقوا العلم زقا حتى قيل أن فاطمة عالمة غير معلمة . والاغرب من ذلك انهم يعترفون بأن للكثير من الصحابة مصاحف خاصة بهم ولكن عندما نقول ان عند فاطمة بنت سيد الكائنات مصحفا تنقلب الآية ويصبح قرآنا ، والسؤال إلى هؤلاء المتقولين بذلك / هل قرأ احدكم ما في مصحف فاطمة او لمسه او رآه ؟؟ (وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون)

 
علّق عراقي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : سلام الله على الحسين وعلى علي بن الحسن وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين .... السلام على النفوس الطاهرة التي تعلمت من نهج الحسين وسارت على دربه وعلى الاقلام التي تعلمت من نهج السيدة زينب صلوات الله وسلامه عليها ونشرت تضحيات الحشد المقدس ... اسأل الله ان يديم الحشد المقدس ويرفع شأنهم ويقوّي شوكتهم ويكثرهم ويقوّي ايمانهم ويكثّر عددهم ويزيد من عددهم وعتادهم .... اسال الله ان يحفظ صاحب هذا المقال ومن علق وان تكون عاقبتهم الى خير بحق محمد وال محمد الطيبين الطاهرين صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين ....... ............... ابكيتني اخي الكريم .......

 
علّق منير حجازي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : ان قول اليعقوبي (أن عدم استمرار الملائكة في حفظ البشر إذا اصر على انتهاج طريق الشر والتمرد بأنه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيئ). هذا خطأ شيخنا ، يستمر رزق الانسان وحفظه والامداد له حتى لو اساء أو تمرد، لأنه من عدالة الله تعالى انه لا يقطع رزقه عن العاصين له ، كما أنه تعالى لا يقطع المطر عن الصحراء او يوقف المطر من السقوط على البحار والانهار فنقول أن ذلك ليس من العدل ان تذهب هذه المياه هدرا ، فيحتكر نزول المطر على البساتين مثلا والمزارع ، وهكذا وحسب قولكم فإن الله يمنع عطائه عن المسيئين ويعطيه فقط للصالحين. يا شيخ ان لطائف الله تعالى خفيت عليكم وآياته عميت عنها حيث يقول تعالى : (إنما نملي لهم ليزدادوا اثما). فلم يقطع رزقهم في الدنيا حتى وإن عصوه ، وإلا ما هو تفسير جنابكم لمؤمن محروم وعاصٍ متخم ؟ يعطي الله حتى للعصاة لأن حسابهم في الآخرة كما يقول تعالى (يريد الله ان لا يجعل لهم حظا في الآخرة). ثم ما علاقة ما تفضلتم به شيخنا بالملائكة الحفظة او (المعقبات). والله يا شيخ لم افهم من كلامك شيء .

 
علّق حنان ، على للمرأة دور في نضال الحشد الشعبي المقدس  - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : هذه ليست مقاله فقط انها لوحة فنان محترف رسم المرأه بفرشاة الاهتمام ولونها بعبق الوفاء والتقدير ...احسنت دائما وابدا باحثنا المتالق

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وولائهم للبلد لكان نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وحبين للبلد لكن نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق اثير الخزرجي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم . لله درك أيها الكاتب ، شرحت واوضحت فجزاك الله جزاء المحسنين . واما الشيخ اليعقوبي فيقول : (وعلّل المرجع عدم استمرار عمل الملائكة في حفظ البشر اذا اصّر على انتهاج طريق الشر والتمرد بانه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيء وضرب لذلك مثلاً بما يحصل اثناء منافسات كاس العالم مثلاً فان فرقاً تفوز واخرى تخسر ويحزن جمهور الفريق الخاسر ويتألم وربما ينتحر بعض المتعصبين لكن هذا لا يبّرر الغاء المنافسات واعطاء الكاس لكل الفرق على حد سواء لمنع حصول الالم والحزن للبعض، لان ذلك عين الظلم ). هسا ما ادري اشجاب كرة القدم بالموضوع . لا بابا الفاتيكان ذكر ذلك ولا الكردينال الاخر . يا شيخ اتق الله في امة محمد ولا تتدخل في امور تزيد البلبلة في عقول الشباب . لا توجد مرجعية بالقوة ، انت رجل صاحب حزب (فضيلة) ولك اهداف واطماع في السلطة ، وتحاول الاساءة إلى مقام المرجعية باعلانك نفسك مرجعا او متمرجعا وانت من اتباع حوزة كانت مشبوهة وخريج دراسات حصلت في زمن الحملة الايمانية التي قادها عدي صدام حسين عليه اللعنة .

 
علّق فؤاد المازني ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : أعرف مجاهد بالحشد أخذ إبنه القاصر وياه للساتر ومن إعترض آمر الفوج لأن عمره أقل من 18 سنه جاوبه الأب إشكد عمر القاسم بن الحسن بمعركة الطف؟

 
علّق حكمت العميدي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : اعرف الي يعادي الحشد المقدس الشريف ماعندة ولاء لوطنة ولا حب لارضة ولاصاين عرضة ولا عندة شرف

 
علّق مصطفى الهادي ، على هل خلق الله نبينا محمد (صلى الله عليه وآله) قبل النبي آدم؟ ام بعده ؟!! : كما هو معروف فإن النور ، والضوء لابد لهما من مصدر ولعل اقدم مصدر اشار إلى أن اول ما خلق الله هو (النور) قبل أن يخلق الشمس والقمر هو الكتاب المقدس حيث ذكر بأن العالم كان في ظلمة فخلق الله النور ، ثم النور الأعظم قبل أن يخلق الشمس والقمر كما نقرأ في سفر التكوين حيث يقول : (في البدء خلق الله السماوات والأرض. وكانت الأرض خربة وخالية، وعلى وجه الغمر ظلمة، والله يرف على وجه المياه ـــ وكان عرشه على الماء ـــ وقال الله: ليكن نور، فكان نور ــ محمد ـــ ثم خلق الله النورين ــ علي وفاطمة ــ ). في الحقيقة لم يُبين لنا الكتاب المقدس ما المعنى من النورين والنورين فيما بعد ماهما ماهو مصدرهما ، فقد القى الكتاب المقدس القول واطلقه اطلاقا ، وجاءت التفاسير بائسة لتزيد الامر غموضا. ولكن لربما يقول البعض أن الله خلق الشمس وهي النور الذي بدد به الله الظلمة ، نقول له : أن نص الكتاب المقدس يتحدث عن النور ، ثم النورين ، ثم تحدث عن الشمس والقمر . أي أن الله خلق أولا النور ، ثم خلق الشمس والقمر وأيضا اطلق عليهما النورين . والمشكلة التي وقع بها كاتب النص أنه قال : بأن الله خلق الماء والأرض ثم أخرج المزروعات بكل انواعها واشكالها : (وقال الله: «لتنبت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا، وشجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه، بزره فيه على الأرض». وكان كذلك. فأخرجت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا كجنسه، وشجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه). ثم يقول (فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر ــ الشمس ــ لحكم النهار، والنور الأصغر ــ القمر ــ لحكم الليل، والنجوم). وهذا خطأ فاضح ، لأن الزرع بكل اصنافة يعتمد على ضوء الشمس فلا يُمكن للزرع ان ينبت من دون الشمس . يضاف إلى ذلك قول النص (وخلق النجوم) . وهذا أيضا لا يستقيم . أما التفسير الحقيقي للنص فهو أن هناك نورا خلقه الله قبل كل شيء ، ثم اخذ منه وخلق نورين ثم خلق النجوم . وفي تأمل بسيط تتضح حقيقة أن هناك ارواح نورانية خلقها الله وخلق من اجلها ما في الكون . المسيحية تقول بأن المخلوق الأول الذي خلقه الله هو (المسيح) روح الله ثم يعتمدون على نص التوراة التي تقول :( وكان روح الله يرفرف على الماء). ولكن المسيحية تتخبط في بيان النور الأول فتقول مثلا : (يوحنا ، لم يكن هو النور، بل ليشهد للنور. كان النور الحقيقي الذي ينير كل إنسان آتيا إلى العالم.إلى خاصته جاء، وخاصته لم تقبله). ولكن الاشكال أن السيد المسيح لم يأت إلى خاصته ــ عشيرته ـــ بل جاء إلى كل اليهود ــ بني اسرائيل ــ وهؤلاء لم يرفضوه كلهم بل آمن منهم الكثير به . أن النص ينطبق على نبينا محمد صلوات الله عليه فهو النور الأول وهو الذي أتى إلى خاصته ــ عشيرته ــ انذر عشيرتك الاقربين ، ولكنهم رفضوه وحاربوه . وعلى ما يبدو فإن هناك اتفاقا ايضا بين السنة والشيعة على أن اول شيء خلقه الله هو نور محمد كما ورد في العجلوني(827) : عن جابر بن عبد الله قال : قلت : يا رسول الله بأبي أنت وأمي أخبرني عن أول شيء خلقه الله قبل الأشياء ، قال : (( يا جابر إن الله تعالى خلق قبل الأشياء نور نبيك)) .انظر النفحات المكية واللمحات الحقية لمحمد عثمان الميرغني(ص/28-29). وكذلك حديث : (( كنت نوراً بين يدي ربي قبل خلق آدم بأربعة عشر ألف عام )) . علي بن محمد في كتابه"تاج العقائد"(ص/54) . واحاديث أخرى كثيرة. وهناك حديث آخر عن ابي هريرة يقول فيه : (( كنت أول النبيين في الخلق )). {رواه ابن أبي حاتم[كما في تفسير ابن كثير(ص/1052)] وابن عدي في الكامل (3/49،372،373) وأبو نعيم في الدلائل(ص/6) وتمام في الفوائد4/207رقم1399. تحياتي تحياتي علي بن محمد الإسماعيلي الباطني في كتابه"تاج العقائد"(ص/54)

 
علّق باسم الفلوجي ، على لو ان بغداد عاصمة للثقافة - للكاتب عالية خليل إبراهيم : السلام عليكم السيدة المحترمة عالية ام حسين هل كتبت شيئا عن المرحوم جدنا اية الله الشيخ سعيد الفلوجي ومن اين استقيت معلوماتك، جزاك الله خيرا وانا حفيده الشيخ باسم بن نعمة بن سعيد الفلوجي ساكن استراليا في بيرث عاصمة ولاية غرب استراليا، وشكرا

 
علّق مصطفى نزار ، على كتب الدكتور عادل عبد المهدي .. اشكركم، فالشروط غير متوفرة - للكاتب د . عادل عبد المهدي : مقال جيد سيادة رئيس الوزراء هل نفهم ان الشروط توفرت الان؟

 
علّق نور الزهراء ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا على هذا الكلام المحفز و الرائع .... شيئ مثير للأهتمام و خصوصا في هذا الزمن . 💖💖

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على رب الكتاب المقدس هل يعرف عدد أيام النفاس ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ما زلت اتابع كتابتنكَ وما زالت كتاباتكِ تلهمني الا ان جميع الكلمات تخذلني.. فلم اعد اقوى الا على ان اكتب ان جميع الكلمات اصابها الشلل ولم اكن وحيدا مثلما اليوم.. خذلتني الدنيا و"الثقات" تعلمت كثيرا بلا طائل ما اقساه من تعلم اه كم هرمت بغياب استاذي.. لاول مره اشعر باليتم كما اشعر واشعر بالوحده كما اشعر.. نعم.. غدوت روح بلا جسد دمتم في امان الله سيدتي.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الجبهة الوطنية العليا للكورد الفيليين
صفحة الكاتب :
  الجبهة الوطنية العليا للكورد الفيليين


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة إستشهاد جواد الحاوي وإستمرار منهجية التعذيب البربرية ضد المعتقلين داخل السجون الخليفية  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 ورطة رجل أعلامي /16   : علي حسين الخباز

 اهون الشرين الاغلبية السياسية  : ابو ذر السماوي

 سرور الهيتاوي: اعلى نسبة في عملية تحديث سجل الناخبين جرت في محافظة البصرة  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 الفاتيكان يكرم الفريق اول الركن طالب شغاتي شهادة “البركة البابوية”

 المصير مجهول للاعب ناشئ عراقي في البحرين  : عزيز الحافظ

 العبودي: التنمية الاقتصادية لن تنجح دون مواكبة التنمية البشرية والتعليم

 مارسيلو يبعث رسالة صادمة لكريستيانو رونالدو

 داعش الوهابية عدو داخلي ام خارجي  : مهدي المولى

 العراق يحصل على قرض ياباني بقيمة 195 مليون دولار لقطاع الكهرباء

 الحلة وساحة الصبايا  : وحيد شلال

 انتخابات الاقليم... والعقل الجمعي  : عامر محمد هلال العبادي

  كيف يتعامل الشعب مع موقف المرجعية الدينية الواضح من الإنتخابات ؟  : صالح المحنه

 رابطة المرأة الصحفية في ضيافة معالي وزيرة الدولة لشؤون المرأة  : صادق الموسوي

 رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يترأس الاجتماع الاول للجنة العليا للإستثمار والإعمار  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net