صفحة الكاتب : محمد ابو طور

لن تحدث ثورات اخرى في مصر ... إنسوا
محمد ابو طور

سألني صديق وسط توقعات البعض بحدوث مظاهرات كبيرة في مصر عقب إقرار البرلمان لإتفاقية ترسيم الحدود المعروفة بتيران وصنافير، في ضوء مناشدات ونداءات فيسبوكية للنزول في الميادين المصرية ..... ما رأيك فيما سيحدث غداً الجمعة 16 يونيه هل ستحدث ثورة ثالثة في مصر؟

صديقي يسألني لأنني كنت أول من توقع قيام ثورة يناير 2011 بل أنا من أطلق عليها اسم (ثورة اللوتس)، وتداولت العديد من المواقع والقنوات الفضائية هذا الاسم لفترة قبل تغييره فيما بعد لثورة الشباب ثم ثورة 25 يناير، وهذا ثابت في مقالاتي التي كنت اكتبها، آخرها قبل قيام ثورة يناير وبالتحديد في 18 يناير2011 تحت عنوان "حتى لا نصاب باليأس والإحباط وماذا بعدة 25 يناير"، أقتبس منه ما يلى:

" لابد أن نكون على يقين من أن يوم 25 يناير هو انطلاقة (ثورة اللوتس) المصرية وليس نهايتها .
 والثورة عبارة عن تحركات شعبية فى الحواري والشوارع والكفور والنجوع والقرى والمدن على مدى أيام وأسابيع بل شهور إذا تطلب الأمر ذلك ...تبدأ صغيرة محدودة ثم تكبر ويتعاظم حجمها بالإتحاد والتكاتف بين جميع أفراد الشعب وطوائفه فى شتى المحافظات داخل الوطن وخارجه، ولن يتوقف الانشطار الثوري لها إلا بعد تغيير النظام الفاسد المفسد .
لذلك لا بد أن نتحلى جميعا بالصبر وطول النفس ...ويكون هذا اليوم بمثابة الإعلان عن انطلاق ثورتنا (ثورة اللوتس المصرية) المهم الصبر وعدم اليأس والصمود.... فصمودنا بالتأكيد سيغرى كثيرين من الجالسين فى منازلهم بالانضمام إلينا.
لن يكون 25 يناير يوماً وحيداً للخروج على النظام، ولن نعود بعده مثلما كنا قبله، سيكون هناك بإذن الله أيام أخرى 5 و10 و15 و20 و 25 و 30 ..... الخ، فى كل وقت وفى كل حين إذا كنا نريد حياة أفضل لأولادنا .
 سننزع زهرة اللوتس من يوم سابق لنضعها على يوم جديد ولن نيأس حتى يسقط النظام .
  سيسقط منا شهداء وجرحى فلا نجزع أو نفزع فهذا هو ثمن الحرية إذا كنا فعلا نريدها، إذا أردنا التغيير حتما سيستجيب القدر، إن سقف مطالبنا لن يكون محدوداً بتعديلات لترقيع الدستور المتهرئ، أو إقالة وزراء أو الرجوع عن التوريث.
 التغيير الشامل للنظام بأكمله، ووضع دستور جديد لاختيار حكامنا بأنفسنا، واستعادة أموالنا المنهوبة التي تم تهريبها هو الحد الأدنى لمطالبنا."

إنتهي الاقتباس من مقال 18 يناير 2011.

كنت أول من قال أن هناك ثورة ستحدث في مصر في وقت كان أشد المتفائلين يتصور انها ستكون مظاهرات يعقبها تغيير وزير الداخلية أو عدة وزراء أو حكومة بأكملها في أقصى تقدير.

 وما قلته لم يكن نبوءة أو تمويل خارجي أو معلومات مخابراتية بل تحليلاً دقيقاً للموقف السياسي والواقع المصري في ذلك الوقت وفق المعطيات التي كانت موجودة.

اليوم عندما سألني صديقي سؤاله المذكور في صدر هذا المقال أجبته ببساطة شديدة ...لا ...لن يحدث شيء وسيذهب الناس لصلاة الجمعة ويعودون لمنازلهم دون التورط في أي مظاهرات، فتعجب الصديق وقال على ماذا تبني كلامك، وكان ردي في منتهى السهولة بشرح الصورة الواقعية.

وهي صورة مفرداتها أن شعباً عاش تحت حكم مبارك 30 سنة آخرهم خمس سنوات توريث فعلي وسيطرة واحتكار جمال وعز للحياة السياسية وتبويرها، وآخر قشة قصمت ظهرهم كانت الاستيلاء على مجلسي الشعب والشوري بالكامل.

ثم دعوات على الفيس بوك للتظاهر عقب اغتيال خالد سعيد تلقى قبولاً من ملايين الشباب المتحمس الفيسبوكي، ثم عودة رمز مصري دولي رأى البعض فيه بديلاً لحكم مبارك، والتف الناس حوله فأطلق مصطلح (المليونيات البشرية) الذي سرعان ما أنتشر وتحول لواقع، وبدأ الربيع العربي في تونس فاستمد منه المصريين الأمل في التغيير، وتصاعدت المظاهرات في مواجهة عنف الشرطة إلى أن تدخل المجلس العسكري وتنحى مبارك.

وأنحاز المجلس العسكري للإخوان منذ استفتاء مارس الأسود الذي أدخل من قال (لا) النار ومن قال (نعم) ضمن الجنة، ومن خلال صفقات كانت واضحة أستلم الاخوان الحياة البرلمانية وأبدعوا في المغالبة لا المشاركة، وفي المقابل لحق بالقوى المدنية اخفاقات متتالية انتهت بمرسي رئيساً.

ولم يتورع مرسي واخوانه في تكرار مهازل جمال وعز، وبدأت مرحلة أهلي وعشيرتي، وأظهر الاخوان معدنهم البغيض، فتمرد الشعب وقد عرف طريقه للشارع، وبدأت مرحلة جديدة لتصحيح مسار 25 يناير، فجاء 30 يونيه، وأعقبه 3 يوليو، وانحاز الجيش والمجلس العسكري الجديد لخيار الجماهير، وأقيل مرسي وإخوانه الذين ظهروا على حقيقتهم الإرهابية في اعتصام رابعة وما تلاه من أحداث مأساوية.

وأدار مصر رجل دمث الخلق ولمدة عام كامل, وللمرة الأخيرة تخفق القوى المدنية في تقديم بديل ثوري يقنع الجماهير التي يأست منهم فطالبت (وزير الدفاع) بالترشح للرئاسة فاستجاب واكتسح انتخابات غير مسبوقة في نزاهتها كونه المخلص الذي أنقذ مصر من الأخوان.

ويكشف الارهاب عن أنيابه القذرة وتسيل دماء طاهرة من الشرطة والجيش والاقباط نحسبهم جميعا شهداء عند الله، وتزداد الحالة الاقتصادية صعوبة، وتبدأ حروب داخلية وخارجية لإفشال الدولة والحكم، ويفقز السيسي كل يوم على موانع وحواجز في طريق طويل من التحديات الصعبة آخرها تيران وصنافير صانعاً انجازات ترقى لمستوى المعجزات لظروف اتمامها".

ثم قلت لصديقي ضع هذه الصورة كاملة أمام المواطن العادي في ظل أن المباركيين والاخوان وإعلامهم ولجانهم الإليكترونية يترحمون على أيام مبارك ويطلقون على (ثورة اللوتس) اسم نكبة يناير، مع إضافة بهارات قيام السيسي بكشف وفضح دويلة قطر، واستجابة العالم لندائه بالتكاتف لمحاربة الإرهاب الذي طال الجميع، ولا تنسى يا صديقي أن تضع في خلفية الصورة ما حدث ويحدث في ليبيا وسوريا واليمن، ثم أطلب من هذا المواطن العادي النزول للميادين والاشتراك ودعم ثورة ثالثة لأن الرئيس متهم بالتفريط في الأرض، وهو موضوع فيه وجهتي نظر حسم برلمانيا وينتظر التأييد من المحكمة الدستورية، أطلب من هذا المواطن تدعيم أي فكرة للخروج على النظام الحالي، الرد سيكون ...أنسى ... وسيعود ليحتمي بكنبته مرة أخرى فهي الآن الملاذ الآمن له ولأسرته.

 ويبقى على جميع الحالمين بثورات انتظار 30 سنة حتي يخرج جيل جديد يتحدث عن ثورة اللوتس كما نتحدث نحن عن ثورة يوليو 52.

محمد ابو طور
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/06/18



كتابة تعليق لموضوع : لن تحدث ثورات اخرى في مصر ... إنسوا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على الصدر يطالب بتأجيل التظاهرات امام قناة العراقية : يعني مع الاسف الشديد أن نرى الحكومة بكل هيبتها تُلبي طلب السعودية بفتح قنصلية او ممثلية لها في النجف الأشرف . ألا تعلم الحكومة ان السعوديين يبحثون لهم عن موطأ قدم في النجف لكي يتجسسوا على طلاب العلم الخليجيين ؟ فهم يعرفون ان الكثير من طلاب العلم السعوديين والبحرينيين والاماراتيين والكويتيين يدرسون في النجف الاشرف ولذلك لا بد من مراقبتهم وتصويرهم ومن ثم مراقبتهم ومراقبة اهلهم في بلدانهم . لا ادري لماذا كل من هب ودب يقوم بتمثيل العراق ألا توجد مركزية في القرار.

 
علّق اثير الخزاعي ، على الصدر يطالب بتأجيل التظاهرات امام قناة العراقية : ما قاله عزيز علي رحيم صحيح ، ولم يقل شيئا مسيئا بحق مقتدى الصدر الذي يتصرف كأنه دولة . الجميع يعلم ان السعودية والامارات ومصر من اخطر الدول على العراق ، وهذه الدول مع الاسف الشديد لا تريد خيرا للعراق فهم يبحثون عن مرجعية دينية شيعية عربية حتى لو كانت في مستوى مقتدى الصدر الذي قضى عمره في (إن صح التعبير). كل ذلك من اجل ضرب المرجعية الدينية الرشيدة التي تُشكل خطرا عليهم فهم الذين لا يزالون يصفون الحشد الحشبي بالمليشيات الطائفية ، وهو نفس اسلوب مقتدى الصدر لا بل اتعس حيس وصفهم بانهم وقحين اعوذ بالله من هذا الصبي المنفلت . والخطورة تكمن في اتباعه الذين لا يُفرقون بين الناقة والجمل ولو صلى بهم مقتدى الجمعة لصلوا خلفه مقتدى الصدر مشكلة العراق الكبرى التي سوف تشعلها فتنا في قادم الايام .

 
علّق سها سنان ، على البروفيسور جواد الموسوي .. هو الذي عرف كل شيء : ربي يطيل في عمرك يا استاذي الغالي ، دائما متألق ...

 
علّق ستار موسى ، على ايران وتيار الحكمة علاقة استراتيجية ام فرض للامر الواقع !  - للكاتب عمار جبار الكعبي : المقال لم يستوعب الفكرة ايها الكاتب

 
علّق محمد المقدادي التميمي ، على الرد على رواية الوصية وأفكار اصحاب دعوة أحمد البصري - للكاتب ياسر الحسيني الياسري : الف رحمة على والديك مولانا اليوم لدي مناظرة مع اتباع احمد البصري واستنبطت اطروحاتك للرد عليهم جزاك الله الف خير

 
علّق رشيدزنكي خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كم عدد عشيرتنا وكم فخذ بعد الهجرة من ديالى الى كركوك والموصل وسليمانية وكربلاء

 
علّق سالم خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام زنكي في خانقين عشيرة الزناكية مسقط اجدادنا القدماء وسلامنا الى زنكي كربلاء

 
علّق رشيد حميد سعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم احنة عشيرت زنكي قي ديالى سعدية ونحن الان مع شيخ برزان زنكنة وهل زنكي نفسة زنكنة ارجو الجواب اذا ممكن

 
علّق علي حسين ، على قراءة انطباعية في بحث.. (بين يوم الطف ويوم الحشد الأكبر.. للشيخ عماد الكاظمي) - للكاتب علي حسين الخباز : بسمه تعالى : يُريدون أن يطفئوا نور اللّه بأفواههم ويأبى اللّه إلّا أن يتم نوره ...، لقد أدرك الأعلام المضاد المتمثل في زمنين لايمكن لنا أن نصِفهُما منفصلين عبر حقبة زمنية بل هي امتداد الهي يستنسخه في فترات تمرّ بها الأمّة بأفكار ضحلة تتداعى أخلاقيات بشرية الى رتبة النزعة الوحشية فيأتيها ( نور ) يسمو بها الى رتبة الوحي السماوي الذي منه انطلق قائد معركة كربلاء بثلة وعت ففهمت ثمّ َ نمَت لتشكل عُرى ً عقائدية سوّرة بها مجتمعاً أمسك بسفره الذي قرأه قراءة واقعية تجسدة بفعلٍ أخلاقي تنامى عبر جيناته الوراثية ،وهذا متأتي من جوهر صلد لا تغييرهُ عواصف ريح ٍ تتغير بأتجاهات وتقلباتٍ شيطانية بأفكار ( حزب الشيطان) الغير منتظم بتجمعات سكانية بل فكرية جافة ،وهي بهذا تصور لنا عبر سلوكياتها نموذج واقعي لما مرّت به معركة كربلاء ،وهذا رد واضح وآية كبرى من معجزات كربلاء أن تتجسد بشخوصها سلباً وإيجاباًعلى نحو الاثبات والأنتصار للحق كونه فكرا يحفظه اللّه الى يوم القيامة ويتجدد بصور متماثلة تبقى تشحن الذات الإيمانية بمشروعية المشروع الحسيني للاصلاح والذي تجدد على يد الامام علي الحسيني السيستاني دام عزه وبقاءه .

 
علّق احمد البشير ، على المُهرّج : أحمَد البَشير ـ شَو ـ مَـاسونِي غَـشِيم - للكاتب نجاح بيعي : تم حذف التعليق لاشتماله على عبارات غير لائقة  الادارة 

 
علّق حكمت العميدي ، على العتبة الحسينية المقدسة تكذب قناة الشرقية وتنفي اتخاذ عقوبة ادارية بحق احد مسؤوليها : قناة الشرقية هي نسخة ثانية من قناة الجزيرة الفضائية المقيته الوقحة سلمت يداك يامدير المدينة انت وكل كوادر العتبة الحسينية المقدسة المحترمين فالقافلة تسير ......

 
علّق جعفر الصادق صاحب ، على السيد السيستاني دام ظله يجري عملية جراحية لاحدى عينيه تكللت بالنجاح : الله يحفضه

 
علّق د.عبير خالد يحيي ، على الخارج من اللحد - للكاتب عماد ابو حطب : إصدار مبارك بإذن الله ، تحياتي للمبدع دكتور عماد أبو حطب

 
علّق هاشم ، على الانتخابات وطريقة حساب المقاعد  - للكاتب سامي العسكري : كل من يدفع باتجاه رفض نسبة ١.٩ هو مؤمن بالمحاصصة على اوسع نطاق شاء ام ابى ... لقد عايشنا عمليات الابتزاز السياسي والسيطرة على مقدرات المحافظات وخلق حالة من حالات عدم الاستقرار بسبب كتل حصلت على مقعدين من مجموع ٣٠ مقعد في مجلس المحافظة وكانت المساومات علنية .. تاخر في تشكيل الحكومة وحالة من حالات عدم الاستقرار والصراع المستمر منذ ٤ سنوات والى اليوم .... محاولة حشر الكتل الصغيرة ضمن خارطة تشكيل الحكومات في المرحلة المقبلة هي دعوة للاستمرار في عدم استقرار الوضع السياسي وفتح ابواب الابتزاز والتحكم على مصاريعهاوتجسيد للمحاصصة بابشع صورها .... مع ملاحظة اننا في هذا القانون امام استحقاق هو نصف عدد المجالس السابقة يعني اننا امام اصطفافات ستزيد الطين بله في جميع الاتجاهات...

 
علّق د . احمد الميالي ، على الانتخابات وطريقة حساب المقاعد  - للكاتب سامي العسكري : عتماد نظام سانت ليغو بكل صيغه المعدلة يعبر عن حالة سلبية تتعلق بالمبدا وليس بالنتيجة وهي ان السواد الاعظم من المرشحين لن ولم يحققوا القاسم الانتخابي وان ٣٠ او ٤٠ مرشح فقط يستحقون الصعود لمجلس النواب ولهذا لابد من تشريع قانون انتخابات يراعي توجهات الناخب العراقي المتمثله بخياراته المحدودة بانتخاب الرموز السياسية والدينية وهذا منطقي ويجب ان نعترف به ،اما النخب والمستقلين فلا ضير ان يحدد لهم فقرات معينه بالقانون لموائمة صعودهم وخاصة ان قواعدهم الشعبية ضعيفة كان يكون بقاعدة الصعود للاعلى اصواتا تو اختيارهم من قبل رئيس القائمة او صاحب اعلى الاصوات في الكيان مع مراعاة الكوتا النسوية والاقليات.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ ابو جعفر القرشي
صفحة الكاتب :
  الشيخ ابو جعفر القرشي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 20 - التصفحات : 79353592

 • التاريخ : 18/08/2017 - 03:57

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net