صفحة الكاتب : فلاح العيساوي

شفاهٌ صفيقةٌ
فلاح العيساوي
ذلكَ الصَّمت الَّذي كانَ يكسوها تناثرَ مثلَ قطراتِ المطرِ، أفاقت على لحنِ ِ الكلماتِ العاريةِ إلَّا من خجلِ الانوثةِ، ضربتْ وجهَ الأرضِ بخلخالِها المترنحِ كأنَّه سكيرٌ يتراقصُ في حاناتِ الَّليل، ألقت جسدها الغضّ فوقَ سريرِ السَّهادِ، حزنٌ يفورُ بالمُقلِ، بدأ ينسابُ نحو وادي الواقعَ، أخيراً أطلقتْ زفراتِها النَّاريةَ مثلَ حممِ البركانِ الهادرةِ، سمحتْ لدموعِها أن تسيلَ جداولَ فوقَ صحراءِ خديّها. 
ذلكَ المشهدُ من فلمٍ خرافيّ بقي عالقاً رغمَ الصَّراع.. تلطمُ على وجهِهِا وصدرِها لعلَّها تصحو، تفيقُ من كابوسِها المرعبِ حدّ الجزعِ، يداه تداعبُها.. تلاعبُها.. تجردُها من أحلامِها البريئة. 
شفتاهُ تلتهمُ شفتيها الَّلتين كانتا بطعمِ ولونِ الفراولةِ، تنهارُ بين ذراعيهِ كأنَّها قطعةُ حريرٍ تلامسُ حواسَ الجَسدِ. تاهتْ في انعدامِ الذاتِ وتشابُه الاحداثِ.. تسألُ نفسَها المحطمةَ، تنهالُ الصّورُ في ذاكرتِها المضطربةِ، هل كان يجردُها من عفتِها.. أم كاَن يغتالُ روحَها العاشقةَ. 
دخلتْ أمُّها وجلستْ إلى جانبِها، حضنتْها ووضعتْ رأسَها فوق صدرِها الدافئِ, قالتْ: 
ــ أبنتي الحبيبةُ إلى متى تكتمينَ سببَ حُزنكِ، زوجكِ أتصلَ بنا عشراتِ المرَّاتِ وأنتِ ترفضينَ الحديثَ معه؟. دموعُها تتناثرُ، شهقاتُها تتصاعدُ، كأنها تصارعُ الموتَ. 
ــ بنيَّتي الغاليةُ ارحمي ضعفي وخوفي عليكِ.. حمِّليني همكِ، تنفسي بعض الرَّاحة، هل زوجكِ ضربكِ أو جرحكِ بكلمة..؟؟ 
 تأوَّهت وخرجَ صوتُها كأنَّها حمامةٌ مذبوحةٌ: 
ــ أمُّي باللَّه عليكِ لا تسأليني عن ألمي.. ولا تذكري اسمَ هشام أمامي مطلقاً. 
ــ حبيبتي لكِ ما تحبينَ لكنْ حاولي أن تهدَأي وتخلدي للنومِ. 
وضعت رأسَها فوقَ وسادتِها وسرحتْ في ذكرياتِ الشُّهور الماضيةُ، نظراتٌ متبادلةٍ، تحولتْ إلى إعجابٍ، جمالُها ورقتُها تثيرُ غريزةَ الرِّجالِ من أمثالهِ، عينانِ ناعستانِ، شعرٌ بلونِ الزَّعفرانِ حريريُّ الملمسِ، هيفاء كأنَّها غصنُ بانٍ، تجيدُ سرقةَ القلوبِ من أوعيتِها، تقتنصُ الَّلحظةَ المناسبةَ، تصطادُ فريستهُا بسهامِ لحاظِها السَّود. 
لم تكنْ تعرفُ أنَّها تلبّي طموحاتِه وتطلعاتِه وحبّ الذَّات والتَّملُّك... سيدتي الرَّائعة عيناكِ ينبوعُ أنثوي ينضحُ بالعبيرِ، روعتك لا تقاومُ، قلبي سقطَ أسيراً في لحاظِ عينيك، روحي جذبَها جمالُك وحلاوُة قدَّكِ الجلنار. كلماته السَّاحرةُ سرقتْ منِّي تلافيفَ عقلي، أعمتْ بصري وبصيرتي عن رؤيةِ سلبياتِهِ، هواي قادني نحو تيَّاراتِ أمواجِه المتلاطمِة، عواصفُ حبّي الهوجاءُ أجبرتْ والدي, فاقترنت به، والدي لا يطيقُ النَّظر في وجهِهِ المظلمِ الكالحِ. 
على زقزقةِ َالعصافير الجميلةِ ومع بزوغِ الفجرِ قامتْ من فراشِها، غسلتْ وجهَها، ارتدتْ ثيابَها، تعطرتْ وخرجتْ إلى المتنزهِ القريبِ من دارِ أهلِها،
 جلستْ تراقبُ شروقَ الشَّمسِ، وجمالَ أشعتِها الفضيةِ. بغتةً جلسَ أمامَها، ذُهلتْ، تسمَّرتْ فوقَ الكرسي، وضعتْ يديّها على وجهِها وقالتْ: 
ــ أرجوكَ أغربْ عن وجهي لا أريدُ رؤيتَك. 
ــ حبيبتي أرجوكِ أسمعيني. 
ــ ماذا أسمعُ.. وأنا من شاهدَ تلكَ البلهاءَ بين ذراعيكَ وفي أحضانِك، هي تشبهني جداً بغبائِها، لكنْ من تكون.. ومنذُ متى تعرفتَ عليها..؟ 
 ــ حبيبتي أرجوكِ سامحيني إنَّها نزوةٌ عابرةٌ، وستبقين انتِ بحياتي. 
ــ لا أتصورُ إنَّها نزوةٌ؛ طالما اقترفتها مع نساءٍ كثيراتٍ. 
ــ أرجوكِ سامحيني إنَّها الأخيرةُ، وسوفَ تَبقين الأولى في حياتي. 
ــ بل أنا لستُ أوّلَ غبيّةٍ أعطيكَ ما رَامَ أمثالُك من الرِّجالِ، ولنْ أكونَ الأخيرةَ فالغبيّاتُ من الجميلاتِ أمثالي كثُر. 
أدارتْ ظهرَها إليه، وظلَّ الأمل يحومُ حول نسيانِ ذاكرة الجسد.

  

فلاح العيساوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/09/07



كتابة تعليق لموضوع : شفاهٌ صفيقةٌ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق wasan ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : ربي يوفقكم

 
علّق wasan Ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : من اللقائات التي تصب في نجاح الوزارة والهيئة

 
علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الواحد محمد
صفحة الكاتب :
  عبد الواحد محمد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net