صفحة الكاتب : محمد الشفيع

سلمان خلف قضبان ابن سلمان
محمد الشفيع

 رغم أن مشائخ الولاء لآل سعود طائعون موالون، لملكهم وأمرائهم ممتنون مذعنون؛ إلا أن النيران الصديقة تطالهم من حين لآخر، وفي أي وقت، سواء في الشدة أو في الرخاء، وها هم اليوم يتذوقون طعم الأسر لدى النظام النجدي البريطاني، لمجرد قيامهم بمباركة الحوار بين تميم الدوحة وسلمان الرياض، ودعوتهم لله أن يؤلف بين الوهابية والإخوان، في ظل الحب والعشق والغرام، والرخاء والأمن والوئام.

ولي العهد ابن سلمان يقوم باعتقال الداعية سلمان، ويحرمه لذة التغريد، بين رياض التويتر، ودوحة الفيسبوك، مما أثار حفيظة أتباعه ومريديه والمعجبين به، وهو بذلك يذكّر الناس بكل المعتقلين لأجل التكلم بالحق، أو التكلم بما يعارض أهواء سلاطين جزيرة العرب.
سلمان هو صاحب المراجعات الفكرية والتراجعات الحركية، وتم اعتقاله لأجل حبه للألفة والتعايش الرومانسي بين مواطني الخليج، وهو الآن يلاقي عقابا غير منتظر من حكومته الرشيدة، فما بالك لو فعل مثل نمر النمر، الذي دعا إلى رفض الظلم، وعصيان القتلة والناهبين، وشق عصا الطاعة، والصدع بالحق في وجوه المترفين ؟.
كثيرون محزونون لخبر اعتقال سلمان وأقرانه، وكثيرون يفسرونه بردة فعل كونية، ترتبت على موقفه من الربيع المشبوه، بكل مساوئه ومآسيه، وكثيرون شامتون بما وقع له ولأترابه، بعد اعتراضهم على إنجازات العراقيين، في حربهم ضد الخوارج والدواعش والعملاء، وسكوتهم عن سير الفظائع في اليمن، وفضائح التجاوزات الخطيرة في العوامية والبحرين، بل ومساندتهم لما يحصل هناك.
اعتقال إخوان السعودية سبقه اعتقال إخوان الإمارات، ويعد بادرة غير محمودة، من وجهة نظر ديمقراطية، ورغم كل ذلك فهو انكشاف لما خفي في الصدور من خلاف، بين خلفاء القصور وحراس المعابد.
في بلد آل سعود تحلم المرأة بقيادة السيارة، ويتسابق الناس للموت تحت الروافع والأقدام، فداء لعقيدة الخنوع والغباء، ويسجن علماء البلاط، وفرسان الرقائق، لأجل دعوة عفوية، عقب التصفح في جوف النت.
حملة الاعتقالات طالت الكثيرين، ومن أبرزهم سلمان العودة، وعوض القرني، وعلي العمري، والمنشد ربيع حافظ، وغيرهم، مع العلم أن الداعية الإماراتي وسيم يوسف ضليع في التحذير من أسماء بعينها، هي الآن تقبع خلف قضبان آل سعود، أو معرضة للسجن لاحقا.
هذه العملية أثبتت أمرا ليس جديدا ولا غريبا، وهو أن ملوك آل سعود لا صديق لهم سوى مصالحهم الضيقة، التي تدور في فلك مصالح واشنطن ولندن وتل أبيب، وكذلك شيوخ وأمراء الخليج على العموم، وأن التقرب منهم لا يعفي من المتابعة، ولا يضمن عدم الملاحقة، ويدل على أن حقوق الإنسان مرمية في مياه الصرف الصحي، أو لا وجود لها أصلا، رغم أن إعلام النفط والسحت يصنع صورة مضللة، ويظهر أنظمة الخليج الترامبي على أنها مناصرة للعدالة، وذلك من خلال دعم ثورات استجلاب الديمقراطية الأمريكية، لترسيخ فكرة الفوضى الخلاقة، وإيهام الجهلة بأن التحرر حق للشعوب، وهو في الحقيقة يخفي مخططا لهدم الدول، وتقسيم الأوطان، وتدمير الجيوش، وتفخيخ التباينات العرقية والمذهبية، وتشويه إنجازات المقاومة، المعادية لكيان العدو الصهيوني، ولكن يا ليت قومي يعلمون.
المضحك أن ابن سلمان نبي الرؤى الاستشرافية المستقبلية، وصاحب الوعود بالرخاء والهناء لشعبه الوفي؛ هو المتحكم الأكبر في زمام الدولة السعودية، وهو المتهم بهذه التعديات في حق مشائخه العظام، والذين قد يجوع قلبهم إلى عطفه وصفحه، حتى يذوب اللحم وتظهر العظام.
ما حصل يجدر أن يدفع كل عاقل ليتدبر، فإما أن يكون واعيا يفكر ويختار، أو تابعا لأصحاب العقال، ليجبروه على مسايرة التيار، والانسياق وراء ما يحددونه له من مسار.


 

  

محمد الشفيع
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/09/30


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • اليمن مار قبل ميانمار  (شؤون عربية )



كتابة تعليق لموضوع : سلمان خلف قضبان ابن سلمان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : طلال الغوار
صفحة الكاتب :
  طلال الغوار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الامبريالية السياسية  : سعد الفكيكي

  رئيس مركز القرار السياسي للدراسات مشكلة الأمن في العراق لن تحل لأنها أصبحت وسيلة خصوم المالكي لإضعافه

  ملاحظات حول قانون (جرائم المعلوماتية) المطروح للنقاش في مجلس النواب..  : كرار حسن

 العمل وجميعة الامل العراقية تنظمان دورات مختلفة للباحثين عن العمل في البصرة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 وزيرة الصحة والبيئة تؤكد اهمية انجاز المشاريع الصحية في مناطق المعامل والرشاد والحسينية  : وزارة الصحة

 رسالة متأخرة  : جعفر جون

 هاشم الهاشمي : قانون الحشد الشعبي يمتلك من القوة والمضمون ما يكفي لإزالة أسباب التفرقة والطائفية

 هيئة اهالي سوق الشيوخ لدعم الحشد الشعبي توزع المؤونة والمساعدات على الابطال في ساحات القتال

 بيان استنكار المرجع الكبير آية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم للاعمال الاجرامية في مسجد الامام الرضا (ع)  : موقع الشيعة اليوم

 خبث الخديعة والحيلة لأل سعود وحاكم قطر..  : سيد صباح بهباني

 مراحل متقدمة يقطعها السرداب في العتبة العسكرية المقدسة  : عدي منير عبد الستار

 فليدع ناديه.. سندع الزبانية  : عبد الله بدر اسكندر

 مواجهة أعصار الأنتحار!  : مهند ال كزار

 لِمَ لانُبصر، و مالنا لانعتبر ؟!  : احمد البحراني

 الموارد المائية في المسيب تأمين أيصال الحصص المائية الى الأراضي الزراعية  : وزارة الموارد المائية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net