نبيك هو أنت وليس وفاء سلطان
تانيا جعفر الشريف

لعل الدكتورة الفاضلة ألسيدة وفاء سلطان من أكثر الكاتبات متابعة من القراء ومنهم أنا ..ولها رؤاها الخاصة بالواقع الإسلامي والعالمي أيضا .. رؤى تعكس أصولها العربية الإسلامية التي لا تنكرها هي ولا تنكر وإن لم تفصح عن إن موقفها(المعادي ) للإسلام ولكل المسلمين ناجم ومتأثر على تلك الخلفية(الظلماء) في حياتها وأقصد العقود الثلاث التي عاشتها في مسقط رأسها(سوريا) .. هي تكتب ولتعذرني بعدائية سافرة للإسلام والمسلمين جميعا تختلق الحجج لتنال منهم .. تنفي عنهم أي حسنة فعلوها وبالمقابل تمجد كل سلوك غير إسلامي ديني أو لا ديني وتعطيه المبررات .. تصور الصراع على إنه صراع الإسلام مع العالم ويجب أن يمحي الإسلام والمسلمين كي ينعم العالم بالهدوء والسكينة والأمان الذي يعكره في نظرها هؤلاء الجهلة(أتباع محمد)  في نظر الدكتورة الفاضلة مثلا إن غزو أمريكا للعراق كان لأهداف نبيلة هي تحرير هذا البلد من دكتاتور عنيف ومجرم وتعتبر جرائم أمريكا(ضمنا) قرابين رخيصة لهدف أسمى ( قتلى الغزو وما تلاه بلغ أكثر من مليون عراقي) تفند حق الشعوب في مقاومة محتليها وتعده إرهابا ومعنى هذا أن يبقى المحتل محتلا إلى الأبد ..


في الأيام الأخيرة وخصوصا بعد قراءتي لتعليقاتها القليلة جدا على مقالات ممجديها أبحرت ليال ثلاث في (سفر) مقالاتها(القديمة) التي لم أقرأها من قبل فوجدتني أمام كاتبة لا هم لها ولا شغل يشغلها إلا سب محمد ودينه وأتباعه وربه وقرآنه (هي تقول ..المجرمون الذين يدافعون عن محمد عليهم أن لا يقرؤا مقالاتي..)ولي إلى أستاذتنا الفاضلة بعض التساؤلات التي فرضت نفسها علي بعيد قراءتي مضمون معظم كتاباتها..


ألتساؤل الأول..


طالما قلت إن الإرهاب في العالم إسلامي المولد والنشأة والممارسة وإن فعل الغرب تجاهه هو رد فعل لردعه فتساؤلي إن فيتنام ليست دولة مسلمة وليس فيها مسلمين فما تبريرك وتفسيرك لغزوها من قبل أمريكا وماذا تسمين الجرائم التي ارتكبتها راعية الديمقراطية في العالم هناك وأحصر السؤال حتى تتضح الفكرة بماذا تبررين إغتصاب 400000 فتاة فيتنامية من قبل (المحررين الأمريكان) وهل سمعت في حياتك بشقيها السوري والأمريكي إن هناك إرهابيا فيتناميا فجر نفسه في مكان ما ؟


التساؤل الثاني...


أمريكا التي تنظرين في كل مناسبة لها ولديمقراطيتها هل تعلمين سيدتي لماذا تحتل ومنذ انتهاء الحرب العالمية وإلى الآن بقاع كبيرة هنا وهناك وهي دولة السلام والحرية ما معنى وجودها في كوبا الشيوعية وبنما ونيكاراغوا وغيرها من البلدان غير الإسلامية. ستقولين تحمي مصالحها فأرد وعلى حساب من. أعلى حساب سيادة الدول ؟


ألتساؤل الثالث...


كثرا ما قلت إن وتقولين إن سلوك الغرب تجاه سواهم هو رد فعل (والباديء أظلم) لنعود قليلا إلى الوراء لنتحرى الفعل ورده.. لم تستهدف أي مصلحة لا غربية ولا شرقية خلال الفترة التي تلت الحرب العالمية أو ما سبقها فما ردك وتبريرك لاحتلال فرنسا لتونس والجزائر وجزء من المغرب وغيرها من دول الشمال الأفريقي المسلمة هل كان فيها إرهابيون وكذا السؤال في إحتلال إيطاليا لليبيا وإسبانيا لأجزاء من المغرب واحتلال فرنسا للبنان وسوريا بلدك(عدوك) واحتلال بريطانيا للعراق والأردن وفلسطين ومصر والخليج العربي؟ وماذا تسمين استعمار الوطن العربي من محيطه إلى خليجه من قبل البرتغاليون والهولنديون والإنكليز والفرنسيين طيلة القرون من الخامس عشر وحتى العشرين.. ألمكافحة الإرهاب(إرهاب من) ؟


ألتساؤل الرابع...


وإذا كانت أمريكا ومن معها هم من حرر العراق من دكتاتورية صدام ومن قبله تحرير الكويت من هذا الدكتاتور (كموقف إنساني نبيل من الغرب) فلماذا لا يتحرك الضمير الغربي لتحرير فلسطين من إسرائيل بل دعيني من فلسطين فهي أرض الله الموعودة لليهود) بزعمهم..لماذا لا


تحرر أراضي الجولان السورية ومزارع شبعا اللبنانية والأحواز العراقية ومليلة المغربية وسواها ...


ألتساؤل الخامس...


وكإضافة لسؤال سابق حول إن السلوك العنيف الغربي تجاه الإرهاب الإسلامي أسألك متى بدأ الإرهاب الإسلامي ومتى بدأ رد الفعل الغربي العنيف .. للتذكير فأن برج الإتصالات والبنتاغون ضربا من قبل( الإرهابيين) كما تعلمين في أيلول سنة 2001 ولكن ألا تعلمين سيدتي إن أمريكا ضربت السودان (مشفى الشفاء ) عام 1998 وضربت أفغانستان بعيد هذا التاريخ بقليل فمن بدأ الفعل ومن كان عمله رد فعل ؟


ألتساؤل السادس..


أختي الطيبة وتقولين إن الغرب تفوق بالعلم والتكنلوجيا ومعه( إسرائيل) من كونهم طوروا تقنياتهم وسخروا موارد الطبيعة لخدمتهم أحسن تسخير .. وهذا لآ أنفيه لكن هل تسمح الدول الغربية للعرب باستخدام الطاقة النووية(وهي محور كل شيء) الجواب لا ولعلك تتذكرين قصف


الطائرات الأمريكية والإسرائيلية مفاعل تموز في العراق في عام 1981فهل كان العراق يهدد أمريكا بالإرهاب؟ وقبل عام قصف مركز عسكري سوري بدعوى إنه ينضب اليورانيوم..


التساؤل السابع...


تعلمين إن المواثيق الدولية ومياديء حقوق الإنسان تبيح الحق للشعوب بتقرير مصيرها وتدعمها للتحرر من محتليها.فلماذا تعدين حماس والجهاد ألإسلامي منظمات إرهابية وهي تقع تحت حماية هذا المضمون للأمم المتحدة وهل سمعت يوما إن حماسيا أو جهاديا فجر نفسه خارج


حدود وطنه المحتل . أوليس (الأبرياء) الذين يفجر الفلسطيني نفسه وسطهم محتلون ؟


التساؤل الثامن..



وتقولين وتكررين القول في كل مقالاتك إن الإسلام والمسلمين بذرة ودعاة القتل في العالم يا سيدتي في حربين عالميتين قتل وأعيق نحو مائتا مليون إنسان فهل قتلهم المسلمون ؟ وهل أفتى بقتلهم مسلمون من أتباع محمد؟أم من؟


التساؤل التاسع ...


إذا كان الغرب يريد الإصلاح والسلام والتقدم في العالم ولأجله حارب ويحارب الإرهاب الإسلامي أينما كان . فهل كان في العراق إرهابي واحد قبل احتلاله. ؟ طبعا تعرفين الجواب وهو إن شخصا واحدا لم يفجر نفسه أو عجلته بين أي تجمع لمسلمين أو سواهم من مسيحيين أو لا دينيين أو ملحدين إن وجدوا فمن جاء بالإرهابيين إلى العراق ..؟ وهل تتذكرين مقولة بوش الشهيرة نحن نجمع الإرهابيين في العراق ونقاتلهم ؟ قال نجمع فما معنى نجمع؟


التساؤل العاشر...


من أتى بطالبان وسلحها ومولها وأعطاها أفغانستان على طبق من ذهب ؟ أليست أمريكا؟ ثم أولم تكن أمريكا نفسها تدعم من خلال باكستان المجاهدين العرب (القاعدة فيما بعد) خلال حربهم الإتحاد السوفيتي السابق  ...............................


وبعد يا سيدة وفاء فلو عشتي مأساة العراق التي عشت إنا بعض فصولها أثناء وبعد الغزو وكنت منصفة فعلا (وأتمنى أن تكوني منصفة بلا تعصب) لغيرت رأيك بمواقفك من أمريكا ومن المسلمين في نفس الوقت.. أنت تطرحين دائما ألأمثلة على نبل الأمريكيين ومثاليتهم أو لو كان الذي جرى على عبير قاسم الجنابي على يد المثاليين الأمريكان جرى على ابنتك من رحمك هل كنت ستصرين على رأيك بهم(أغتصبوا طفولتها وعذريتها وقتلوها وأبويها وأخوتها الصغار وأحرقوهم) ... لو كانت القنابل ال(ذكية) جدا التي تسقط على الآمنين في العراق سقطت على بيتك .لو ألقوا أخا لك أو زوجك مكتوفا في دجلة ليلا في (عز ) البرد كما يقولون .. لو اعتقلت أخت لك ولا أقول أنت من الجنود الأمريكان كونها زوجة ضابط عراقي واختفت وإلى الآن.. لو قتل كل أقاربك في صاروخ أمريكي أضل هدفه.. لو قطعت كل جسور بلدك ودمرت كل بناه على أيديهم لو مات لك عزيزا بسبب نقص الاوكسجين الذي سببه حصارهم (مليون وخمسمائة طفل عراقي ماتوا بسبب الحصار)وفق تقارير الأمم المتحدة لو عشت بلا ماء صالح للشرب ولا كهرباء ولم تأكلي اللحم والموز عشر سنين بسببهم هل كنت ستصرين على إنهم رعاة الديمقراطية وحماة حقوق المظلومين في العالم .. لو سرقوا متاحف بلدك أو قتلوا أبيك أما ناظريك أو اغتصبوا أختك أو ابنتك أو اغتصبوك ماذا بوسعك أن تقولي أو تفعلي..؟


أنت تشاهدين وجها واحدا للغرب هو الجزء الناظر في عينيك وكذلك وبإصرار تشاهدين جزءا واحدا في الإسلام وهو ما يسوء ناظريك .. تلك مشكلتك .. تبكين على الجلاد لا على الضحية كلميني بعيدا عن الدين والإسلام فلسطين و(إسرائيل) من يحتل من؟ ومن له الحق في استعمال القوة لماذا تبكين على يهود قتلوا لأنهم احتلوا أرض غيرهم ولا تبكين على أطفال غزة وجنوب لبنان وأطفال العراق المحتلة أرضهم ؟؟ ألأنهم مسلمون؟؟يا سيدتي لا أريد أن أشك بدوافعك وأنا إلى الساعة لا أشك وأقول لعلها مضللة وهذا حقي طالما إنك تعتبرين مليارا ونصف المليار مسلم مضللون ..كل ما تتذكرينه وتحكمين بمقتضاه إن بعض المجرمين الإرهابيين قتلوا ثلاث من أساتذتك ظلما فماذا تقولين عن آلاف الأساتذة والعلماء والأكاديميين الذين ضيعتهم أمريكا ومخابرات إسرائيل في العراق ؟ في أمريكا يزرعون الورود ويصدرون القتل لسواهم والله(أقسم بالله لأني مسلمة) إن طائراتهم كان تلقي المشاعل النارية قبيل الحصاد بأيام لتحرق المزارع تماديا في قتل شعب العراق وتلك كانت مقدمات تحريرهم المزعوم .. لماذا لم تحرر السعودية وبقية إمارات الخليج إذن (من ضمن مظاهر الدكتاتورية العصيان بالسلطة) صدقيني وأنصفي بسماعي أمريكا من تزرع الإرهاب بالعالم وتغذية بإرهاب الدولة الذي تمارسه وكذلك إسرائيل ولكنهما بمنأى نيرانك ؟ لماذا تستهدف أمريكا كوريا الشمالية لأنها تريد أن تطور برنامجا نوويا في حين تدعم الهند وكوريا ليس فيها مسلم واحد على خلاف الهند وباكستان أليس (على رأيك) المسلمون رعاة إرهاب فلم تدعمهم إذن.؟


أية علمانية تؤمنين بها وتدعين إلى تخليص العالم من كل المسلمين؟ وتصفينهم جميعا بالضلالة .. ألأمريكيون شعب نحبه ويحبنا فما بالك عندما تأمركت إنهلت علينا شتما وسبا ودعوة لإبادة .. وعلى ذكر الإبادة من أباد نصف يهود العالم في عهد هتلر أو كان هتلر مسلما من قام بمجازر فلسطين بئر السبع وخان يونس ودير ياسين وفي صبرا وشاتيلا وجنين ثم الفلوجة والنجف أهم المسلمون(أعدائك) أم من؟ قوليها من أرجوك ... يا سيدتي قلبي صفحات قلبك وأججي عواطفك وقلبي جثث الموتى وانظري الى الواقع بإنسانيتك لا بتعصبك ربما ستشاهدين أشياء أخرى غير التي ترين ... ليس كل المسلمين قتلة ومجرمون وليس كل القتلة والمجرمين مسلمون ... ( إن أسوء خبر أسمعه هو خبر ولادة طفل فلسطيني) هكذا قالت كولدمائير قبل نصف قرن لماذا نبكي على شاليط ولا نبكي على 17 ألف معتقل ومعتقلة فلسطينيون في سجون الإحتلال أحقا تلك الإنسانية وتلك هي العلمانية يا سيدتي الفاضلة؟


أعرف إني اليوم قضيت مضجعك وأعرف أيضا إنك اعتدت على صفحات الحوار قراءة المقالات التي تمجد (شجاعتك ) في سب محمد الذي ضاجع عائشة بنت تسع سنين (برضاها) ولم تسبي الجنود الخمسة الذين تناوبوا على اغتصاب عبير عنوة ثم قتلها وحرق رفاتها .. وأعرف إنها فارقة في حياتك أن تطرح عليك سيدة نضيرة لك في الخلق كل تلك التساؤلات ب(وقاحة ) لم تعتاديها أبدا لكن والله لم أقصد إلا أن أدلك على حقيقة خفيت عليك لإسباب وأسباب لا أتمنى أن يكون أحدها إنك لا تريدين أن تصلي إليها أو تريها ولو كنت كذلك فأنا الآن كمن تطحن حجرا


بكفيها .. يا سيدتي ليتك تتجردين من حقيقة ما يتهمك به البعض ولن (أوضح) لتسمو بنا(جميعا) إنسانيتنا على خلافنا واختلافنا ولتتسع مساحة حبنا لبعض(هذه الجملة أقولها دائما) والف صديق أفضل من عدو واحد ..


فيا سيدتي كفاك قدحا بما ومن (تجهلي) ومدحا وثناءا على من(تجهلي) حقيقتهم أيضا ... عندما أحاول بعد قراءتي لمعظم مقالاتك أن أقيمك أجدني حائرة فلا أنت الملحدة ولا العلمانية بحق.. أمريكية أكثر منهم .. عدوة للعرب والمسلمين أكثر من أعدائهم ليتك تسخرين علمك وثقافتك لخدمة الإنسانية ونشر السلام والمحبة والتقريب بين المختلفين لا لمزيد من التباعد والعدوانية ونشر الكراهية ..ألا تكوني سعيدة أن تحضي بحب إنسان يختلف معك دون أن تسألي عن دينه .. لم أعرف الكره لأحد في حياتي حتى أعدائي .. من الممكن أن أقول لا أحبه وأراها أفضل من أن أقول أكرهه فاتركي لنفسك مع مخالفيك(خطا) للرجعة لعلك تحتاجينها يوما ما ولا تحكمي على المستقبل حكمك على الماضي والحاضر ...


يدي ومن مثلي ممدودة لك ولمن مثل:(ومثلك قليل) فلو لم تشأي أن تمدي يدك إلي فلا تعضيها



ولك كل الإحترام



تانيا جعفر الشريف




  

تانيا جعفر الشريف

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/07/23



كتابة تعليق لموضوع : نبيك هو أنت وليس وفاء سلطان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : سمير الخالدي من : عراقي مقيم في استراليا ، بعنوان : رد الاساءة بالاحسان في 2010/08/16 .

الحقيقة قرأة التعليق والرد لاخت الفاضلة تانيا جعفر الشريف
أ نها أ دلت على خلق الانسان الرفيع , في محاورتها الى السيدة و فاء سلطان وكان رد جميل يدل على حسن الخلق .. أ تمنى كل الذين يختلفون با للاراء

أ تمنى لو طالعت السيدة وفاء سلطان سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم وسيرة الصحابة وعلى رأسهم علي ع - لاصبح لديها فكرا" تستطيع من خلالة التفريق بين الغرب والاسلام ولا اقول بين الغرب والمسلم
شكرا






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين جويد الكندي
صفحة الكاتب :
  حسين جويد الكندي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ارهابيون يعترفون بأنهم هم من استخدموا الكيمائي في الغوطة وادعوا انه جاء عن طريق الخطأ

 علاوي يستجدي لأهالي الفلوجة فهل يُعقل ياأبناء العشائر!!؟  : سهيل نجم

 مباشرة الخطاب عين الصواب..!!  : عادل القرين

 معصوم يقفز على جراحات المظلومين بلقاءه الرافعي  : فراس الخفاجي

 الرافدين يطلق الدفعة الاولى من سلفة الخمسة ملايين دينار لتربية الكرخ

 خواطر شعرية بحق سيدي ومولاي الحسين بن علي ع  : الشيخ عقيل الحمداني

 المكتب الاعلامي لحزب الدعوة الاسلامية يعقد مؤتمره الاعلامي الرابع  : المكتب الاعلامي لحزب الدعوة الاسلامية

 عائلة ألمانية : أجواء حرم الإمام علي ( عليه السلام) تعكس الإنسانية والرحمة

 حرب الرصاص والقلم  : مسلم عباس

 قرى بحرينية تخرج في مسيرا ت تضامنية مع شهداء القطيف و قوات مدنية ملثمة تأمر " المحافظة " بسحب نبيل رجب تمهيدا لاعتقاله  : الشهيد الحي

 راعي الخرفان  : زهير مهدي

 ثقة الاكراد بالحكيم  : عمار احمد

 وزير مالية الجزائر والمدير العام السابق للأمن الوطني يمثلان أمام القضاء

 بالصور.. انفجار بالقرب من السفارة الإيرانية في منطقة الجناح في بيروت  : وكالة نون الاخبارية

 العمل تستعد للاحتفاء باليوم العالمي لمكافحة عمالة الاطفال باقامة العديد من الفعاليات التثقيفية والتوعوية   : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net