صفحة الكاتب : ا . د . موفق عبدالعزيز الحسناوي

الهاتف النقال والتعلم
ا . د . موفق عبدالعزيز الحسناوي
 من التقنيات الحديثة التي انتشرت بصورة كبيرة ومتسارعة في جميع البلدان ومن ضمنها العراق هو جهاز الهاتف النقال ( الموبايل ) حيث اصبحت اعداده كبيرة جدا على الرغم من تأخر دخوله مقارنة بالدول الاخرى ومقارنة بأعداد السكان والنسبة المئويه لامتلاك افراد المجتمع بكل شرائحه ومستوياته لهذا الجهاز وبدرجة يكاد لايخلو منها اي بيت مهما كان مستواه الاقتصادي والثقافي والاجتماعي ومهما كانت افكاره وتوجهاته .
 وقد ظهرت انواع عديدة من اجهزة الهاتف النقال وتطورت تطبيفاتها بشكل كبير قد يفوق الوصف اذا ماقورن بالمدة الزمنية القصيرة نسبيا لابتكاز هذا الجهاز فقد طرحت انواع مختلفة ومتطورة منه في الاسواق بامكانها اجراء العديد من التطبيقات في شتى المجالات واصبح بامكانها ان تقدم خدمات متعددة قادرة على ارضاء اذواق وتلبية احتياجات المستخدمين .
  ومنذ أن حدثت الثورة اللاسلكية في العالم في اواخر القرن العشرين وبدايات القرن الحادي والعشرين انتشر جهاز الهاتف النقال بدرجة كبيرة في جميع بلدان العالم وتطور تطورا كبيرا حيث كانت الاضافات كبيرة عليه ليتحول وبصورة مستمرة وسريعة من مرحلة سابقة الى مرحلة لاحقة لاتلبث ان تتطور سريعا لتضاف اليها تطبيقات عديدة اخرى الى ان اصبح على شكله الحالي وهو لازال مستمر التطور والاضافات من اجل ان يصبح اكثر فاعلية وكفاءة في الاستخدام ولكي يشمل تطبيقات اضافية جديدة لم تكن معروفه سابقا على المدى القريب .
وفي ضوء ذلك لم يعد الهاتف النقال عبارة عن تقنية حديثة ووسيلة اتصال متعددة الاغراض والتطبيقات لايمكن الا ستغناء عنها الا بصعوبة كبيرة وانما اصبح جزءا اساسيا ومهما من اسلوب الحياة الحديثة واحدى سمات المدنية والتطور العلمي والتكنولوجي واستطاع خلال مدة قصيرة جدا اذا ماقورنت بالابتكارات والتقنيات المكتشفة الاخرى ان يفرض ثقافته على مجتمعاتنا ويدخل في شتى المجالات في الحياة الاجتماعية واصبح يتزاحم مع شبكة الانترنت من خلال دورهما في الحياة الاجتماعية واصبح الاقبال عليه منقطع النظير من قبل جميع ابناء المجتمع وخاصة من قبل فئة الطلبة والشباب من الجنسين .
   وهناك جانب آخر مهم جدا في تطبيقات الهاتف النقال وهو امكانية ربطه مع شبكة الانترنت بصورة لاسلكية وهذا يعتبر من اكبر وأهم التطورات التقنية في مجال الاتصالات والتواصل المعرفي والثقافي حيث قدمت فوائد كثيرة لتلبية احتياجات مختلف شرائح المجتمع فقد اصبح الامكان الاتصال بشبكة الانترنت والاستفادة من الخدمات التي توفرها بصورة سهلة وميسرة وفي اي مكان واي وقت وهذا وفر طفرة هائلة في استخدامات شبكة الانترنت للجميع لان تكلفة جهاز الهاتف النقال وطريقة استخدامه ابسط بكثير عما هي عليه شبكة الانترنت من خلال الحاسوب سواء كان من النوع المكتبي او المحمول .
   ومن هنا كان لابد للتربويين والعاملين في مجال التربية والتعليم كونهم يتعاملون مع فئة الطلبة والشباب من وقفة تأمل وترقب لغرض الالتفات الى التطبيقات المتعددة للهاتف النقال ودراسة امكانية الاستفادة منه للاغراض التعليمية وبأساليب مختلفة من اجل محاولة تذليل بعض الصعوبات والمشكلات التعليمية التي قد تواجه الطلبة اثناء عملية التعلم وليكون عونا للمدرسين في عملهم من خلال استغلال هذا الهاتف النقال في تقديم معلومات تعزيزية اضافية توضيحية عن المادة الدراسية التي يتم دراستها وتدريسها من قبل المدرس في المحاضرات الاعتيادية داخل المدرسة . وفي ضوء ذلك بدأت العديد من المحاولات في هذا المجال ولو انها لازالت في بداية الطريق لاتتعدى نطاق التجارب والمشاريع البحثية التطبيقية للتعرف على كفاءة وفاعلية جهاز الهاتف النقال كمساعد في عملية التدريس وتعلم الطلبة .
   وتأتي هذه التوجهات من ضمن الافكار التي تنادي بضرورة الاهتمام بالتعليم المدمج او المتكامل وهو النمط من التعليم الذي يقوم بمزج وخلط ادوار المدرس التقليدية في الفصول الدراسية الاعتيادية مع الفصول الافتراضية والمدر الالكتروني أي انه يحاول ان يخلق حالة من الدمج والتكامل بين التعليم الاعتيادي في المحاضرات الاعتيادية داخل المدرسة وبين التعليم الالكتروني بمختلف تطبيقاته سواء من حيث استخدام الحاسوب او الانترنت او الهاتف النقال او غيرها من التقنيات التربوية الحديثة والتي يهدف من استخدامها الى تقديم معلومات تعزيزية اضافية توضيحية تتكامل مع المعلومات التي يحصل عليها الطلبة من المدرس في المحاضرات الاعتيادية وتعززها وتزيدها كفاءة وفاعلية .
   ويعد التعليم من خلال استخدام جهاز الهاتف النقال احد انواع التعليم الالكتروني وهو احد اساليب التعليم في ايصال المعلومات للطلبة والذي يهدف الى اغناء وتعزيز تعلممهم بصورة الكترونية وجعل العالم امام الطالب عبارة عن شاشة الكترونية صغيرة تتيح له سرعة الوصول الى المعلومة من مصادرها متمثلة بمراكز العلم والمعرفة والمكتبات والاطلاع على المستجدات والتطورات في مجال تخصصهم بصورة سريعة ومستمرة .
   والتعليم من خلال الهاتف النقال هو امتداد للتعليم الالكتروني وهو أحد انواع التعلم عن بعد حيث يقوم بتقديم المادة العلمية للطلبة المتنقلين بعيدا عن الموقع الثابت باستخدام اجهزة الهواتف النقالة التي يمتلكونها . وبذلك فهو قد ساعد على جعل عملية التعليم ممكن ان تتم بعيدا عن اي نقطة ثابتة واي وقت محدد . ومن الممكن ان يكون مكملا ومعززا للتعليم الالكتروني والتعليم الاعتيادي من خلال توفير الفرصة للطالب لغرض التفاعل مع مصادر المعلومات بعيدا عن الاماكن الاعتيادية للتعليم مثل غرفة الصف او جهاز الحاسوب .
   ومايدعونا الى الاهتمام باستخدام الهاتف النقال في التعلم هو رخص ثمنه وقلة تكلفته مقارنة بالاجهزة الالكترونية والتقنيات التربوية الاخرى مثل الحاسوب وملحقاته وشبكة الانترنت . كما انه من اكثر الاجهزة الحديثة انتشارا في الاستخدام بين مختلف شرائح المجتمع وهو اداة اجتماعية تساهم بدرجة كبيرة في تشجيع وتنمية التعلم التعاوني بين الطلبة انفسهم من جانب وبين الطلبة والمدرس من جانب احر حيث يتم تبادل المعلومات والافكار فيما بينهم من خلاله بصورة سريعة ويمكن استخدامه متى ماشاء الطلبة والمدرس سواء كان ذلك من حيث الوقت او المكان .
   وقد تم عقد عدد من المؤتمرات والندوات العلمية لغرض مناقشة الافكار الخاصة بكيفية استخدام الهاتف النقال في التعلم وتطوير استخداماته كما كتبت العديد من البحوث العلمية والمقالات الثقافية العامة حول هذه الاستخدامات وفاعليتها في العملية التعليمية وصدرت العديد من الاصوات في مختلف البلدان تدعو الى الالتفات الى هذه التقنية الحديثة والاستفادة من خدماتها وتطبيقاتها العديدة في العملية التعليمية .
   وهناك عدد من المميزات التي يتسم بها التعلم من خلال الموبايل من ابرزها انه عبارة عن وسيلة اتصال ذو اتجاهين من المرسل والمستقبل ومن المستقبل الى المرسل وهو وسيلة فاعلة في ايصال المعلومات وتبادلها واستقبال ردود الافعال بين فيما بينهما اضافة الى صغر حجم جهاز الهاتف النقال وسهولة حملة ادى به ان يكون واسع الانتشار وفي متناول يد الجميع وهذا يجعله قادرا على التعامل مع العديد من المواقف التربوية التي تحتاج الى المرونة في الاتصال قد تكون صعبة بدونه . علاوة على ذلك تعدد استخداماته من الاتصال وكاميرات التصوير الفوتوغرافي والفيديوي وامكانية التقاطه للقنوات الاذاعية والتلفزيونية وسهولة تبادل الرسائل والنصوص الكتابية وقابليته لخزن الرسائل والمكالمات الصوتية والصورية وامكانية استخدامه بصورة مشابهة للمفكرات التي يستطيع المتعلم من خلالها تسجيل وتدوين مختلف الملاحظات والمعلومات المتنوعة واظهارها والاستفادة منها حين الحاجة ورغبة المتعلم . كما انه يتيح للطالب والمدرس التقاط الصور الفوتوغرافية والفيديوية وخاصة في التخصصات العلمية وهي في اماكنها الطبيعية واستغلالها للاغراض التعليمية عند الحاجة مع امكانية تكبير هذه الصور لتوضيح دقائقها وتفاصيلها المهمة عندما يحتاجها الطالب .كما ان من اهم مميزاته هو عدم حاجته الى الاسلاك لغرض ربطه بالاجهزة الاخرى وهذا يتيح  له حرية التنقل لاستخامه في حل مختلف القضايا والمواقف التعليمية . كما ان هناك امكانية تبادل الملفات بماتحتويه من كتابات نصية وصور فوتوغرافية  ومقاطع فيديويه بين الطلبة فيما بينهم وبين الطلبة والمدرس من خلال استخدام تقنية البلوتوث . وبامكان الهاتف النقال ان يغطي مسافات بعيدة على مستوى العالم كله وبذلك من الممكن اعتباره فيما لو احسن استخدامه من ابرز تقنيات التعلم عن بعد وهذا يضيف له اهمية كبيرة فيما لو استخدم فعلا للاغراض التعليمية . ولعل التطور الكبير الذي حصل في جهاز الهاتف النقال هو امكانية ربطه مع شبكة الانترنت بصورة فاعلة وهذا منحه تطبيقا مهما ونقلة نوعية كبرى تتيح للمتعلمين استخدام شبكة الانترنت من خلاله وتجاوز الكلفة الاقتصادية المرتفعة لشبكة الانترنت متمثلة بالاجهزة ووسائل الاتصال السلكية واللاسلكية التي تعتمد عليها هذه الشبكة لكي تعمل وتجاوز مشكلة القاعات المخصصة لشبكة الانترنت والاوقات المحددة لاستخدامها . كما ان الهاتف النقال يسهل بدرجة كبيرة الاعمال الادارية والتنظيمية وسرعة الاتصال وتبادل الاخبار والمعلومات في المؤسسات التعليمية للاغراض الادارية المتعلقة بالعملية التعليمية .
   وكما هو معروف فأن لكل تقنية اضافة الى مميزاتها الايجابية مهما تعددت فبالمقابل فأن هنالك العديد من المحددات والمعوقات لاستخدامها قد تحول دون استخدامها بصورة فاعلة . ومن ابرز محددات استخدام جهاز الهاتف النقال في العملية التعليمية هو صغر حجم شاشته مقارنة بشاشة الحاسوب التي يتم من خلالها استخدام شبكة الانترنت وهذا يؤدي الى محدودية حجم المعلومات التي يتم تبادلها بين الطلبة ومدرسهم وهذا قد يؤدي الى اختصار المعلومات المتبادلة من خلاله بصورة قد يؤدي معها الى ضياع بعض المفردات والمعاني المهمة نتيجة هذه الاختصارات وهذا قد يؤدي الى عدم القدرة على استخدام البرامج الحاسوبية الجاهزة والمخصصة للاغراض التنعليمية بصورة فاعلة كما هو عليه الحال في جهاز الحاسوب وشبكة الانترنت . كما أن عدد القادرين على تبادل المعلومات يكون قليلا اذا ماقورن بعددهم من خلال استخدام شبكة الانترنت . وهناك عدد من المخاطر الصحية الناتجة من كثرة استخدام جهاز الهاتف النقال والادمان عليه . كما ان تداخل الاصوات والتشويش الحاصل في البيئة التعليمية من خلال الهاتف النقال وقلة توفر الهدوء كما هو الحال في شبكة الانترنت وقاعات الصفوف التقليدية قد يشوش افكار الطلبة ويؤدي الى تداخل المعلومات والتأثير على عملية التعلم .
   اننا ومن خلال ماتقدم ندعو الى الالتفات الى هذه التقنية الحديثة المتمثلة بالهاتف النقال ودراسة امكانية الاستفادة منه للاغراض التعليمية في مؤسساتنا التعليمية وخاصة مؤسسات التعليم العالي متمثلة بالجامعات والمعاهد التقنية لكون طلبتها هم الاقدر على التعامل والتفاعل مع هذة التقنية والاستفادة من تطبيقاتها بدرجة اكبر من باقي المستويات الدراسية . وعلينا ان نوجه طلبتنا وشبابنا للاستفادة منها للاغراض التعليمية وعدم اقتصار استخدامها على الامور الترفيهية والسطحية التي يكون تاثيرها قليلا في بناء الشخصية المعرفية للطالب .
   وبما ان استخدام الهاتف النقال في التعلم لازال في بدايات استخدامه ولم يخرج لحد الان من اطار المحاولات البحثية الاكاديمية والتجارب المحدودة على الرغم من انتشاره الواسع وعليه فاننا مدعون الى اجراء عدد من البحوث والدراسات العلمية والتطبيقية خاصة منها للتعرف على جوانب القوة والضعف في استخداماته وكذلك التعرف على اراء المستفيدين ومن الطلبة والشباب وتوجيه وسائل الاعلام المقروءة والمرئية والمسموعة لحث الطلبة على استخدامه للاغراض التعليمية بالتعاون مع مدرسيهم وكذلك بيان فوائده للمدرسين لتطوير اتجاهاتهم نحو استخدامه في العملية التعليمية وباستخدام تطبيقاته المختلفة وخاصة على الاقل في الوقت الحاضر استخدام الرسائل النصية والتقاط الصور الفوتوغرافية والافلام الفيديوية . ومحاولة دراسة اراء واتجاهات المستخدمين نحه وعدم التسرع في تطبيقه بدون هذه الدراسات لكي لاتحدث امور سلبية وجوانب عكسية نتيجة عدم التأني في البحث والدراسة قبل الاستخدام والتسرع في ذلك .
   اننا نأمل ومن خلال التطبيقات العديدة وامكانيات الهواتف النقالة والتي انتشر استخدامها للاغراض التعليمية بسرعة في الدول المتقدمة  الاستفادة منه في مؤسساتنا التعليمية لكي يمنحنا المرونة في التعلم على ان يتكامل ذلك مع دور المدرس الفاعل والكبير خلال المخاضرة الاعتيادية والتي لايمكن الاستغناء عنه مهما اكتشفت من تقنيات حديثة لان المدرس هو القائد والمشرف والموجه للعملية التعليمية داخل الصف وخارجه وهو الذي يصمم ويقود كافة النشاطات في العملية التعليمية . 
 

  

ا . د . موفق عبدالعزيز الحسناوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/12/16



كتابة تعليق لموضوع : الهاتف النقال والتعلم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : المشروع الثقافي لشباب العراق
صفحة الكاتب :
  المشروع الثقافي لشباب العراق


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 شرفُ المقاطعةِ وعارُ المشاركةِ في مؤتمرِ المنامةِ  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 حكومتنا الرشيدة.. تضرب المتقاعدين!  : مديحة الربيعي

 قيادة العمليات والعمالة!  : محمد الشذر

 صالح المطلك : المالكي ليس دكتاتوراً ويدير مجلس الوزراء بمهنية عالية  : الفرات نيوز

 فرقة المشاة الأولى تستمر بزيارة عوائل الشهداء والجرحى  : وزارة الدفاع العراقية

 قصة وعبرة عن شهيد مغيب!  : قيس النجم

 "فتيات الشمس" كتيبة نسائية ايزيدية جديدة للانتقام من داعش !

 حملة تطوعية لشباب ورياضة كربلاء المقدسة بعد انتهاء زيارة العاشر من محرم  : وزارة الشباب والرياضة

  ثقافة الشخص الواحد  : حسين الاعرجي

 من هو النائب المزور"المغتصب"؟

 بواقعية عن الفساد والانتخابات  : سامي جواد كاظم

 يقتلون الأطفال خنقا بالغازات في البحرين  : عزيز الحافظ

 عندما تتألم المرجعية  : سامي جواد كاظم

 عوائل الشهداء لوفد المرجعية العليا : ابلغوا السيد السيستاني بأننا طوع امره ورهن اشارته  : لجنة رعاية الجرحى وعوائل الشهداء

  الفوران والغليان وجهان لعملة واحدة ؟؟  : رضا السيد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net