صفحة الكاتب : ابواحمد الكعبي

ليس كل كلب يعوي يرمى بالحجارة !
ابواحمد الكعبي


 هكذا وصف الله تبارك وتعالى في قرآنه المجيد جمعا ممن ينتحل الإسلام إسما لكنه في واقع الحال معادٍ للإسلام في باطنه ، أي من فلتات ألسنتهم يتبين للإنسان ما إذا كان هذا الشخص مؤمنا حقا أم منافقا ، يكيد للإسلام وللمسلمين من الداخل ومن وراء الستار ، وما تخفيه صدور هؤلاء أكثر بكثير مما نتلمسه من فلتات ألسنتهم ، من هم هؤلاء الذين كانوا في عهد رسول الله صلى الله عليه واله وفي تلك الفترة كانوا يكيدون للإسلام من الداخل وهم بمثابة ما يطلق عليه اليوم بإسم الطابور الخامس إذا سمعتم بهذا الاصطلاح
الهند , بمساحتها الشاسعة كانت تشكل قارة لوحدها تقريبا , لاسيما اذا اخذنا بنظر الاعتبار ان الباكستان كانت جزءا من الهند , وان بنغلاديش كانت بدورها تشكل جزءا من الباكستان , مما يعني ان الهند كانت تتالف من هذه الدول الثلاث مجتمعة. لكن هذا لم يمنع من ان يكون احتلال الهند نزهة بالنسبة للانكليز .كما ان استعمار الهند واستغلالها لاحقا بابشع صورة كان يجري بكل سلاسة وبواسطة الهنود انفسهم ,بل لقد اصبحوا مادة للحملة العسكرية البريطانية في مسلسل غزوها لبلدان المعمورة في ظل سعي الامبراطورية ان لاتغيب عنها الشمس !
وهذا الحال ينطبق كذلك على غير الهند من الدول التي خضعت للاحتلال الانكليزي ,وحتى غيره من الغزاوت الاستعمارية وان كانت هناك اختلافات الى حد ما بين هذا النموذج او ذاك , ولكن النموذج العراقي كان فريدا من نوعه , اذ ان بريطانيا التي كانت تعول على الاقليات وجدت ان الاقلية الشيعية في الامبراطورية العثمانية تشكل راس الحربة في القوة المدافعة , وان مرجعيتها الدينية هي التي افتت بالدفاع وانها تقف بذاتها في طليعة المدافعين . الامر الذي اقتضى ان تستغرق القوات الغازية ثلاث سنوات كي تصل من الشعيبة الى بغداد عام 1917, ثم اقتضى ان تواجه ثورة عامة عام 1920 واخرى سبقتها في النجف معقل المرجعية الشيعية عام 1918 . كادت تلك الثورات ان تودي بالخزينة البريطانية ,ثم ارغمت المحتلين على القبول باعلان استقلال العراق وتشكيل حكومته محلية بعد ثلاث سنوات ايضا من دخولهم بغداد ,وان كانت تخضع للهيمنة البريطانية!
هذه الصفعات لم تتلقاها بريطانيا الا في العراق ,والسبب هو المرجعية الدينية في النجف الاشرف , ولم تكن بريطانيا لتدير للعراقيين خدها الايسر لانها صفعت على الخد الايمن ,لذا فقد قرر المحتلون معاقبة الثوار ومكافأة الخونة والعملاء , تذكر المس بيل في مذكراتها في 12ايلول 1920(ان الجنرال هامبرو الطيب تغدى معي قبل ايام ,وعرض فكرة رائعة هي اننا يجب ان ندمر مناطق الثورة تدميرا تاما) رغم ان شعار الانكليز كان (اسدال الستار عن الماضي والعفو عما سلف).وبموازاة هذه السياسة كانت هناك سياسة مكافأة من وقف الى جانب الانكليز ابان الثورة,ثم مكافأة من جاء بعد ذلك معلنا التوبة وعارضا خدماته, وكانت حصة الاسد لشيوخ العشائر من خلال الاعفاء او تخفيف الضرائب او منح الاراضي الشاسعة ,كذلك شملت المكافئات بعض الاراذل ممن قدموا بعض الخدمات للانكليز .يقول معروف الرصافي (فكم ترى في العراق من صاحب مزارع واسعة ومضخات كثيرة كان بالامس صعلوكا من الصعاليك
اذكر لك أحد الصعاليك الذي كان جاسوسا من جواسيس الانكليز بل عبدا من عبيدهم الى يومنا هذا
وقد لازمت تلك السياسات, سياسة الدولة العراقية الحديثة حتى يومنا هذا وان اختلفت الصورة او غيبت بعض ملامحها غيوم مابعد 2003 .كما ان قواعد اللعبة قد تغيرت بدورها,فلم يعد بالامكان المجاهرة بالولاء للاحتلال او للاجنبي, فلأجل ان تمرر لعبتك لابد ان تبدأ بشتم الاحتلال والاستعمار وامريكا مرة , ثم تشتم وتنال من اعداء الاحتلال كيف تشاء,وعلى راس قائمة الاعداء,تبقى المرجعية الدينية في النجف الاشرف.
وبعد ان شهدنا موجة (شيوخ التسعين)و(شيوخ الالفين)كان هناك نوع اخر من الصعاليك الذين صدرت الفرمانات بترقيتهم الى رتبة (شيخ) وبمنصب جديد في الحقبة الاستعمارية الجديدة بعد2003 ..ومنهم هذا الصعلوك:
ورغم ان القلة من العراقيين قد سمعوا به الا ان غالبية الكويتيين مثلا يعرفونه على انه واحد من اكبر التجار العراقيين الذين اشتروا ذمم بعض الضباط الكويتيين في جهاز امن الدولة الكويتي ليجعل من الاراضي الكويتية منطلقا اومسرحا لتنفيذ عملياته التجارية المشبوهة اوعملياته الارهابية ابان هيمنته واخيه على مقدرات البصرة يوم كانت (البطة)تصول وتجول نهارا جهارا برعاية اولاد مصبح ! وبمباركه من شيخهم
في الكويت وحدها كان رصيد اسماعيل هذا 200مليون دينار كويتي عدا ونقدا , فضلا عن ارصدته في بنوك دول واخرى وعقاراته وماهو مسجل باسماء اخرى ناهيك عن الشركات والفنادق واساطيل الشاحنات وغيرها.
اسماعيل او (الشيخ اسماعيل) لم يحصل على ماحصل عليه لانه عمل بصفة جاسوس للانكليز اوالاميركان , ولم يحصل على هذه (الترقية) لانه حمل السلاح وقاتل في مقدمة القوات الغازية او لانه حارب مع القوات الامريكية , لقد كان دوره اهم من ذلك , ولكنه اسهل بكثير !
من يتصفح اليوم بعض المواقع البعثية يجد صورة (الشيخ اسماعيل الوائلي) بهندامه الجديد, الذي لم يكن يحلم به حتى يوم العيد , وهي تحتل مساحة كبيرة من الصفحة الاولى بشكل ثابت مع (مقالات) لاسماعيل افندي مثبتة كذلك في الصفحة الاولى , كلها تتحدث عن الامام السيستاني , او( الاحتلال الايراني) للعراق , فضلا عن بعض المقابلات الفضائية مع (الشيخ) الذي تسافل حتى صار يبرر كتابة التقارير في الحقبة البعثية ويدعي انها كانت (لاتكتب اعتباطا لان كان هناك قانون..يردعهم)! ,اما التقارير التي وجدت بعد سقوط النظام فلعلها كتبت من قبل (مغرضين)ورميت في تلك الظروف في المقار الامنية والحزبية !!
نمر سريعا على واحدة من كتاب اسماعيل الوائلي (المفتوح) الذي يضع نفسه فيه قبالة الامام السيستاني دام ظله !
يدعي اولا انه قد طرح الكثير من( الحقائق) لكن نجل الامام السيستاني سماحة السيد محمدرضا يحجبها عنه , فيبدو المرجع الاعلى مغيبا مسيرا دون علمه , لكن الوائلي هذا وفي الفقرة التالية يدعي ان مرجعية الامام السيستاني مختارة ومدعومة من قبل البريطانيين وان سماحته يتلقى توجيهاته من رئيس جهاز الاستخبارات البريطاني شخصيا, وان هناك (وثائق) من الخارجية البريطانية تثبت ذلك . وكان الاولى ان يقول وثائق من المخابرات البريطانية لتكون القصة اكثر تشويقا وتصديقا لانه لم يتهم المرجع الاعلى بانه سفير لبريطانيا كي تكون وثائقه في الخارجية!
ثم لانعرف الدافع الذي يجعل نجل المرجع الاعلى (يغيب عنه الحقائق) رغم انه يعمل مع ابيه لصالح الجهة ذاتها , كما يزعم شيخ اسماعيل !
ثم يدعي انه يملك نسخة من فتوى يزعم ان الامام السيستاني قد اصدرها لتصفية السيد مقتدى الصدر وان علاوي والشعلان من تحمل عبء تنفيذ الفتوى . فتبين ان علاوي واحد من مقلدي الامام السيستاني الملتزمين .وان فهمنا ذلك الا اننا لم نفهم الكيفية التي وصلت بها نسخة الفتوى المزعومة ليد(الشيخ اسماعيل),كما لم نفهم سبب امتناعه عن نشرها ,كما لم يبين (الوقت المناسب) الذي يدعيه ,واذا كانت الفتوى سرية وخاصة بعلاوي والشعلان فما الداعي لاصدار فتوى اصلا , فهل ان علاوي او الشعلان سيمتنعان عن العمل الا بموجب فتوى المرجع الاعلى السرية؟
ثم يتبين ان لاسماعيل افندي (لانه مرة شيخ ومرة افندي)...عداوة مع (ولد الولاية المحيطين بالمنطقة التي تحيط بالمشهد العلوي) فيدعي انهم (مستفيدين) مع انه لم يبين وجه الاستفادة بهدم دورهم وقطع ارزاقهم وتهجيرهم في تلك المعارك,التي كانوا يقعون فيها بين نارين لاتفرق ايا منهما بين (ولد الولاية ) و....(ولد الخايبة) كما يسميهم !
ثم يدعي انه على علم بان هناك مروحية كانت تنتظر الامام السيستاني لتقله من النجف الى بغداد,وحيث انه ينفرد بنشر هذه المعلومة فان عليه ان يبين مصدرها,والا فان الشبهات صارت تحوم من حوله لكثرة ماينقله عن احداث او معلومات (سرية) امريكية اوبريطانية كما يدعي.الادهى انه قدم الامام السيستاني على انه (ادهى)من الاميركان لانه فضل الذهاب الى بغداد بالسيارة (تمويها)الامر الذي لم ينتبه له الامريكان ولا البريطانيون!
ثم يزعم ان المنزل الذي اقام به الامام السيستاني كان قريبا من مقر المخابرات البريطانية ,لكن اليس من المفارقة ان تكون (وثائق الاجتماع) هذا في الخارجية البريطانية يامصبح افندي؟
ثم يصرخ شيخ اسماعيل بانه اكتشف امرا خطيرا من (الوثائق)هو ان الامام السيستاني كان يسير على قدميه دون مساعدة من احد , ولاادري معنى الحاجة لان تكون مثل هذه (المعلومة )سرية وخطيرة لان وسائل الاعلام بثت في حينه مشهد نزول الامام السيستاني في المطار وهو يسير على قدميه, فمن قال انه حفظه الله ذخرا للامة كان فاقدا للوعي او منهكا مثلا ؟ تشهد المستشفيات يوميا الاف الحالات التي يتقدم فيها المريض بنفسه الى غرفة العمليات لاجراء العملية ,ومنها القسطرة !
وينتهي شيخ اسماعين الى ان الامام السيستاني (صنيعة المخابرات البريطانية)...او(صنعتها البي بي سي الفارسية والعربية) بحسب احدث الاتهامات !
وان سماحة السيد محمد رضا هو المرجع الوريث , وهذا يثير الاستغراب مما ذكره سابقا من ان نجل الامام يخفي عنه (الحقائق) !!
ويتبين ان قرار تعيين المرجعية البريطاني هذا ينفذ من قبل (مؤسسة الخوئي الخيرية) حيث يتعين على المرجع المرشح ان يوقع على بعض(الشروط)!
فان وقع عليها صرح مراجع النجف الاشرف وقم المقدسة باجتهاده واعلميته ,وبذا تكون الحوزة كلها بمراجعها وفقهائها واهل الخبرة فيها من (صنيعة بريطانيا), بريطانيا التي رتبت كل هذا الموضوع من اجل (اجتماع) المرجع الشيعي الاعلى (مع كبير جهاز المخابرات البريطانية(سير جو سوز)),رغم ان مثل هذا (الاجتماع) يمكن ان يتم عبر الهاتف اوالانترنت فيكون بامكان اسماعيل افندي ان يطلع على تفاصيله كما اطلع على تفاصيل اجتماع سري في لندن ,ويمكن كذلك ان يقول عن الاجتماع او الاتصال الهاتفي انه كان (حافل بالمعلومات التي تلقتها المخابرات البريطانية من سماحتكم والتي على ضوءها يمكن لبريطانيا رسم سياستها المستقبلية في المنطقة العربية بصورة عامة والعراق بصفة خاصة، في الوقت نفسه رمي بعض التوجيهات التي تأمل(بريطانيا)تنفيذها من قبل سماحتكم الذي تكن بولائك لها) ويالغباء جهاز( M16) البريطاني والحكومة البريطانية حيث يعتمدون في رسم سياستهم على شيخ كبير لايبارح منزله القديم , يحجب عنه ولده (الحقائق)!!
اخيرا,يأمل هذا المسعور ان تعيره المرجعية اهتماما فتمنحه مايحلم به من هو اكبر منه لعله يترقى الى رتبة سير او لورد بعد رتبة شيخ , فنراه يقول(لقد بات من المحتم أن نسمع رأي المرجعية العليا على ما كشفته وثائق ويكليكس ولزاما عليها أن تظهر على الملأ لتبين حقيقة ما يجري ويساق حولها، فالتزامها الصمت حتى اللحظة يعطي المصداقية لكل ما يقال عنها وعن تبعيتها المشبوهة، وهو أمر غير مقبول على الإطلاق وعليها أن تخرج فورا من قبرها إلى العلن لتبيان حقائق الأمور، أنصافا وأنحيازا لما تبقى من كرامة المرجعية.)!
مع ان المرجعية ان ردت على مثلك ايها (الشيخ)...لبيع الحجر بالمثاقيل , فليس كل كلب يعوي يرمى بالحجارة !
وقد بيناها لك ايها الملعون في مقاله سابقه
لن تهدم الجبل بمعولك
http://www.kitabat.info/subject.php?id=23780
وفي المرة المقبلة التي يفكر اسيادك في كتابة مقال باسمك , نامل ان تسلط الاضواء على الكيفية التي تحولت فيها من شرنقة ....الى المليونير طويل العمر!
ستبقى المرجعية حصن الأمه من الأنحراف
http://www.kitabat.info/subject.php?id=33425
أتعجب كيف أشربت هذه الأمة قلوبها في تصديق هؤلاء الظلمة المنافقين الفجرة
شيء عجيب !! أيصدق الشخص الذي يصدك سبيل ربك ويردك عن دينك ويجعلك مرتدا هكذا تحب الرجل الذي يجعلك تهلك وتتعرض إلى جهنم شيء عجيب !!
يثول أمير المؤمنين والله لو أن هذه الأمة قامت على أرجلها على التراب كل الأمة ووضعت الرماد على رؤوسها وتضرعت إلى الله ودعت إلى يوم القيامة على من أضلهم وصدهم عن سبيل الله ودعاهم إلى النار وعرضهم لسخط ربهم وأوجب عليهم عذابه بما أجرموا إليهم لكانوا مقصرين في ذلك .
إلى هذه الدرجة يقول لو كل هذه الأمة الآن تقف على التراب حفاة وتضع الرماد على رؤوسها ندما وتتضرع إلى الله وتدعوه من اليوم إلى يوم القيامة تدعوا على من أضلهم وأجرم بحقهم
ذنب عظيم هذا الذي ارتكبه هؤلاء الظلمة وأي ذنب أعظم من أن يوالي المسلم المؤمن واحدا من هؤلاء أي ذنب أعظم من هذا ؟!
وبالفعل إذا عارض شخصا الآن هذه البدع يقول أيها الناس إن هذه البدع وإن هذا ليس دين الله تقوم الناس ضده إذا أخذ هذه البدع اي الذي يقول بقولهم الباطل إلى آخره يقربونه ويعظمونه ويشرفونه ويصل إلى أعلى المناصب شيء طبيعي .
المرجع الحقيقي الولائي المتمسك بهويته الشيعية تلاقي الكل يحاصره كل وسائل الإعلام وكل المنظمات أصلا لا تكاد تجد له ذكرى ، أما أذا واحد عقيدته فاسدة خاوية ليس عنده أصالة بالعقيدة تجدهم يشرفونه ويعظمونه ويرفعون من مقداره شيء طبيعي فبمقدار ما تتنازل إلى هؤلاء فإنهم يعطونك ما تشاء من الإمتيازات والمكرمات ،على أية حال نحن ماذا نستفيد من هذا الحديث الشريف المطول الذي ذكرناه ؟ لاحظوا مسألة مهمة ..
فصفحات التأريخ المزيف المدون بأقلام مشبوهة قد أعادت الماضي المرير عليهم وانفتحت الأوراق لتدون حملة شعواء ضدهم ولم تنتهي الفصول المدونة بمحاربة خط الشهاده المتمثل بالمرجعيه الدينيه بل شاء القدر ان يكمل السيدالسيستاني محور هذه الفصول
فبعيدا عن النواصب ودورهم في محاربة رافضي الظلم والاستكبار فنجد قادة الحملات هم من اقرانهما ومن الذين اعتاشوا من اسمهما والاستقواء بهما ظاهرا .

  

ابواحمد الكعبي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/05



كتابة تعليق لموضوع : ليس كل كلب يعوي يرمى بالحجارة !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو ذوالفقار البصري ، في 2014/12/14 .

احسنت طيب الله انفاسك وللاسف ان هنالك بعض مايسمون طلبة الحوزه العلميه يعجبون بكلامه ويصدقون مزاعمه للاسف ابتلينا بالنفوس الضعيفة




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق فيصل ابراهيم محمد احمد ، على د . المهندسة آن نافع اوسي : انجاز (7000) معاملة تمليك لقطع الاراضي وفق المادة 25 - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : ، اني المواطن فيصل ابراهيم محمد قدمت على قطعه ارض في محافظه نينوى واريد ان اعرف التفاصيل رجاءا انني قدمت في تاريخ 20 ثمانيه 2019

 
علّق د.زينب هاشم حسين ، على فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية : البروفيسور فلاح الاسدي - للكاتب صدى النجف : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،، هل أجد بحث الدكتور فلاج الأسدي منشورًا في أحدى المجلات ، أو متوافرًا مكتوبًا كاملاً في أحد الصحف أو المواقع الالكترونية ؟

 
علّق مهند عبد الحميد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : هذا الحديث موضوع. قال الشيخ الألباني: موضوع. انظر سلسلة الأحاديث الضعيفة 11 611 رقم الحديث 5397 https://al-maktaba.org/book/12762/9700 وانظر أيضا https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=3422

 
علّق منير حجازي ، على كويكب "عملاق" يقترب من الأرض قد يؤدي الى دمار واسع في أنحاء الكوكب : اجمعت الأديان وكذلك الحضارات القديمة على أن كوكبا او مذنبا او نجما حسب تسمياتهم سوف يظهر في سماء الأرض كعلامة على نهاية حقبة أرضية تمهيدا لظهور حقبة جديدة أخرى. واقدم المدونات في الصين والتبت والانكا وما مذكور في التوراة والانجيل رؤيا يوحنا وكذلك في الروايات والاحاديث الاسلامية كلها تذكر قضية هذا النجم او المذنب والتي تصفها التوراة بانها صخرة الهلاك والحرائق والزلازل والفيضانات.يقول في رؤيا يوحنا : (فسقط من السماء كوكب عظيم متقد كمصباح، ووقع على ثلث الأنهار وعلى ينابيع المياه.11 واسم الكوكب يدعى «الأفسنتين». فصار ثلث المياه أفسنتينا، ومات كثيرون من الناس من المياه لأنها صارت مرة). نسأل الله أن يحفظ الأرض ومن عليها.

 
علّق احمد خضير ، على عذراً ايها المشاهد؟؟؟ - للكاتب احمد خضير كاظم : عليكم السلام و رحمة الله و بركاته تحياتي الاستاذ صباح الغالي.. شكرا جزيلا على المداخلة والتعليق مع التحية

 
علّق نور الهدى ، على رسائل بيان المرجعية العليا في 7 / 2 - للكاتب نجاح بيعي : شكر الله سعيك

 
علّق صباح هلال حسين ، على عذراً ايها المشاهد؟؟؟ - للكاتب احمد خضير كاظم : استاذ احمد خضير كاظم .... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. نص مقالتك كانت بمثابة وصف دقيق لما حصل في العراق للتظاهرات السلمية وأسئلة وأجوبة في نفس الوقت على هؤلاء الذين يشككون ويتهجمون على الاحتجاجات الشعبية الشبابية التي ترفض الفساد الاداري والمالي في كل مفاصل الدولة وفساد الاحزاب والكتل الفاشلة في تقاسم المناصب والمنافع بينهم ، بارك الله فيك وأحسنت وأجدت ...مع ارق تحياتي

 
علّق سيد علي المرسومي ، على تاريخ شهادة السيدة الكريمة أم البنين فاطمة بنت حزام ألکلآبيه »«ع» قدوة في التضحية والإيثار.» - للكاتب محمد الكوفي : استاذنا العزيز محمد الكوفي المحترم بعد السلام والتحية ارجو ان توضحوا لنا ماهي مصادركم التاريخية الموثوقة ان سيدنتا أم البنين عليها سلام ماتت شهيدة وشكرا لكم

 
علّق adeeb ، على جهل الحكومة ومجلس النواب في العراق - تعديل قانون التقاعد، اصلاحات، خدمة عسكرية، ترفيع - للكاتب عبد الستار الكعبي : الصحيح في احتساب الخدمة العسكرية لاغراض الوظيفة المدنية / علاوة، ترفيع، تقاعد الى السيد رئيس مجلس الدولة في العراق المحترم اولا : المعروض : يعاني الكثير من الموظفين من مظلومية كبيرة جداً في موضوع احتساب الخدمة العسكرية الالزامية لاغراض الخدمة المدنية بسبب التبدلات التي حصلت في التشريعات الخاصة بهذا الموضوع والاضطراب الواقع في تفسيرها والذي نتج عنه اختلاف ادارات الدوائر الحكومية في احتسابها. وقد كان لتراجع مجلس شورى الدولة عن قراراته بهذا الصدد اثر واضح في ذلك، فقد اصدر المجلس قرارات لاحتسابها لاغراض العلاوة والتقاعد والترفيع وتم العمل بموجبها في مختلف الدوائر الحكومية حيث تم تعديل الدرجات الوظيفية للموظفين المشمولين وذلك بمنحهم علاوات او ترفيع بما يقابل سنوات خدمتهم العسكرية كل حسب حالته، ثم تراجع المجلس عن قراراته واحتسبها لاغراض التقاعد فقط مما سبب مظلومية ادارية ومالية كبيرة وقعت اثارها على الموظفين المشمولين على شكل تنزيل درجة وتضمينات مالية حيث قامت الدوائر باعادة احتساب الخدمة الوظيفية وتعديل درجات الموظفين المعنيين وكذلك استقطاع الفروقات المالية منهم بعد رفع الخدمة العسكرية التي احتسبت لاغراض العلاوة والترفيع وجعلها للتقاعد فقط. وهنالك جانب اخر من هذه المظلومية يتمثل بان الموظفين المعيَّنين قبل (21/10/2002)، وهو تاريخ نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة المنحل ذي الرقم (218) لسنة 2002 ، قد احتسبت خدمتهم العسكرية الالزامية لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد بينما اقرانهم الذين عينوا بعد ذلك التاريخ لم تحتسب لهم خدمتهم العسكرية الّا لأغراض التقاعد فقط على الرغم من انهم أدوا نفس الخدمة وفي نفس الموقع والوحدة العسكرية، وفي هذا غبن كبير واضح فكلاهما يستحقان نفس الحقوق مبدئيا. ثانيا : الغاية من الدراسة : لاجل رفع المظلومية عن الموظفين المتضررين من هذه الاشكالية الذين لم تحتسب خدمتهم العسكرية الالزامية والاحتياط لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد بسبب تغير القوانين والقرارات الخاصة بهذا الموضوع ولتصحيح هذه الارباكات التشريعية والتنفيذية نقدم لكم هذه الدراسة آملين منكم النظر فيها واصدار قراركم الحاسم المنصف وتوجيهكم لدوائر الدولة للعمل بموجبه. ثالثا : القوانين والقرارات حسب تسلسلها الزمني : ندرج في ادناه نصوصا من القوانين والتعليمات ومن بعض القرارات الصادرة بهذا الصدد على قدر تعلقها بموضوع احتساب الخدمة العسكرية للاغراض الوظيفية وحسب تواريخ صدورها : 1- قانون الخدمة العسكرية رقم (65) لسنة 1969 الذي نص في ( المادة 26 الفقرة 2 ) منه على : ( يحتفظ للمجندين الذين لم يسبق توظيفهم أو استخدامهم بأقدمية في التعيين تساوي أقدمية زملائهم في التخرج من الكليات أو المعاهد أو المدارس وذلك عند تقدمهم للتوظيف في دوائر الحكومة ومصالحها ومؤسساتها بعد اكمالهم مدة الخدمة الالزامية مباشرة بشرط أن يكون تجنيدهم قد حرمهم من التوظف مع زملائهم الذين تخرجوا معهم وأن يكونوا مستوفين للشروط العامة للتوظف.). حيث ضمن هذا القانون حق الخريجين الذين يتم تعيينهم في الدوائر الحكومية بعد ادائهم الخدمة العسكرية الالزامية بمنحهم قدما في الوظيفة مساوي للقدم الوظيفي لزملائهم في التخرج الذين تعينوا في دوائرهم بعد تخرجهم مباشرة مما يعني احتساب خدمتهم العسكرية المقضاة قبل الالتحاق بالوظيفة لاغراض العلاوة والترفيع. 2- تعليمات عدد (119 لسنة 1979) النافذة التي صدرت لتضع عددا من الاسس والاليات الخاصة بالخدمة الوظيفية حسب قانون الخدمة المدنية رقم 24 لسنة 1960 المعدل النافذ والتي نصت في المادة أولاً – الفقرة /6 على (احتساب الخدمة العسكرية الالزامية التالية للحصول على الشهادة قدماً لاغراض الترفيع .) وهذا حق للموظف وانصاف في التعامل معه. 3- قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) رقم (218) لسنة 2002 الذي اعتبر نافذاً في (21/10/2012) والذي نص على: (اولا – تحتسب الخدمة العسكرية الالزامية المقضاة قبل الالتحاق بالوظيفة، لاغراض التقاعد حصرا. ثانيا – ينفذ هذا القرار من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية.) وصار هذا القرار هو الاساس النافذ حالياً لاحتساب الخدمة العسكرية . ونلاحظ ان هذا القرار خالٍ من اي اشارة لتطبيقه باثر رجعي فيكون الفهم الاولي والارجح له هو ان تحتسب الخدمة العسكرية الالزامية المقضاة قبل نفاذه وقبل الالتحاق بالوظيفة لاغراض العلاوة والتقاعد والترفيع بموجب القوانين السارية قبله وان الخدمة التي يقضيها العسكري بعد نفاذه تكون لاغراض التقاعد حصراً وهذا ما ذهب اليه مجلس شورى الدولة بقراره بالعدد (21/2004). 4- قرار مجلس شورى الدولة المرقم (21/2004 بتاريخ 18/11/2004) الذي نص في الفقرة (2) منه على (يكون احتساب الخدمة العسكرية الالزامية وخدمة الاحتياط لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد اذا كانت تلك الخدمة قد اديت قبل نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) رقم (218 لسنة 2002) في (21/10/2002) فيكون احتساب اي منهما لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد). وهذا القرار هو الاكثر انصافا واقربها الى المعنى الذي يمكن ان يفسر به نص القرار (218 لسنة 2002). 5- قرار مجلس شورى الدولة المرقم (11 لسنة 2005) الذي اعتبر ان امر سلطة الائتلاف المؤقتة المرقم (30 لسنة 2003) يبطل احتساب الخدمة العسكرية لاغراض العلاوة ويحتسبها لاغراض التقاعد فقط إستناداً الى قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (218 لسنة 2002) ويرى مجلس شورى الدولة في قراره هذا ان احتساب الخدمة العسكرية لاغراض العلاوة والترفيع معلق بالامر (30) ونص على (حيث ان التعليق هو حالة مؤقتة يزول بزوالها او تعليقها) و (اذا زال المانع عاد الموضوع) بمعنى اذا زال المانع والذي يقصد به ألامر رقم (30) زال الممنوع به الذي هو (احتساب الخدمة العسكرية لاغراض العلاوة والتقاعد والترفيع) وعليه فانه يلزم من زوال ألامر رقم (30) عودة الوضع الى اصله اي جواز بل وجوب (احتساب الخدمة العسكرية لاغراض العلاوة والتقاعد والترفيع). ولكن مجلس شورى الدولة لم ينفذ مضمون قراره هذا بعد زوال الامر رقم (30) لسنة 2003 الذي تم الغاؤه بقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم (22) لسنة 2008 المعدل الذي عد نافذا بتاريخ 1/1/2008 والذي نصت المادة (21) منه على ( يلغى أمر سلطة الائتلاف المؤقتة (المنحلة) رقم (30) لسنة 2003 (. 6- قرار مجلس شورى الدولة رقم (70) لسنة 2006 وجاء في حيثياته (وحيث ان أمر سلطة الائتلاف المؤقتة (المنحلة) رقم (30) لسنة 2003 قد علق جميع القوانين وسنن التشريعات واللوائح التنظيمية التي يتم بموجبها تحديد الرواتب او الاجور الخاصة او اعتبر ذلك من الحوافز المالية التي تصرف للموظفين .وحيث ان التعليق هو حالة مؤقتة يزول بزوالها .) وكذلك ورد فيه ( ان احتساب الخدمة العسكرية الالزامية المقضاة قبل الالتحاق بالوظيفة وقبل نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) رقم (218) لسنة 2002 لاغراض العلاوة والترفيع يعد موقوفاً في الوقت الحاضر استناداً الى امر سلطة الائتلاف المؤقتة (المنحلة) رقم (30) لسنة 2003.) وكذلك ورد في نصه (حيث ان التعليق هو حالة مؤقتة يزول بزوالها) و حيث أنه (اذا زال المانع عاد الموضوع)، وينطبق هنا نفس ما قلناه في الفقرة (5) اعلاه بخصوص قرار مجلس شورى الدولة المرقم (11 لسنة 2005). 7- قرار مجلس شورى الدولة رقم (28/2016 بتاريخ 10/3/2016) الذي ترك كل تفسيراته واسسه السابقة في عدم احتساب الخدمة العسكرية لاغراض العلاوة والترفيع استنادا الى أمر سلطة الائتلاف المؤقتة (المنحلة) رقم (30) لسنة 2003 واستند فقط الى قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) المرقم (218 لسنة 2002) وقرر ( لايحق احتساب الخدمة العسكرية المؤداة قبل نفاذ القرار المذكور او بعده طالما ان هذا القرار (218) ما زال نافذاً). رابعا : الحالات المعنية : بعد ان تبين لنا ان قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) المرقم (218) لسنة 2002 هو الفيصل في هذا الموضوع وان التوجه القانوني لمجلس شورى الدولة استقر على اعتباره الاساس الذي تستند عليه القرارات الخاصة بموضوع احتساب الخدمة العسكرية الالزامية لاغراض الوظيفة المدنية، ينبغي لنا لاجل اصدار الحكم المناسب في هذا الموضوع ان نستعرض الحالات التي يمكن ان تخضع لمداه التطبيقي مع بيان الراي بشأن احتساب الخدمة العسكرية لكل حالة : الحالة الاولى : ان تكون الخدمة العسكرية الالزامية مقضاة بعد نفاذ القرار فيطبق عليها القرار المذكور بلا اشكال. الحالة الثانية : ان يكون كل من اداء الخدمة العسكرية الالزامية والتعيين في الوظيفة واحتساب الخدمة العسكرية قبل نفاذ القرار المذكور فلايسري عليها القرار بلا خلاف ولا اشكال ايضا. الحالة الثالثة : ان تكون الخدمة العسكرية الالزامية مقضاة قبل نفاذ القرار ولكن التعيين في الوظيفة المدنية يكون بعد نفاذه وهنا يكون الحكم باحتسابها لاغراض التقاعد فقط حسبما صدرت به عدة قرارات من مجلس شورى الدولة استنادا الى نص القرار ولكن الرحمة القانونية ومباديء العدالة والانصاف تقتضي احتسابها لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد مساواة لهم باقرانهم الذين تعينوا قبل نفاذ القرار. الحالة الرابعة : التي هي اهم الحالات والتي يجب ان نقف عندها ونتمعن تفاصيلها بدقة. وهي ان يكون اداء الخدمة العسكرية وبعدها الالتحاق بالوظيفة كلاهما قبل نفاذ القرار (218) ولكن هذه الخدمة لم تحتسب في حينها بسبب تقصير من ادارات الدوائر ففي هذه الحالة يكون الاستحقاق هو احتسابها لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد وذلك استنادا لما يلي :- 1- ان القانون النافذ في وقتها بخصوص احتساب الخدمة العسكرية في الوظيفة المدنية هو قانون الخدمة العسكرية رقم (65) لسنة 1969 وان الخدمة العسكرية الالزامية والاحتياط كانت تحتسب لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد وفقا لاحكام المادتين (25 و 26) منه. وقد اكدت هذا التوجه تعليمات عدد (119) لسنة 1979 النافذة التي نصت في المادة أولاً – الفقرة /6 على (احتساب الخدمة العسكرية الالزامية التالية للحصول على الشهادة قدماً لاغراض الترفيع .) 2- ان من شروط التعيين في الدوائر والمؤسسات الحكومية في وقتها ان يكون طالب التعيين قد اكمل الخدمة الالزامية (او كان مستثنى او .... ) حسبما ورد في الفقرة (1) من المادة (٢٧). وكان عليه اثبات ذلك بتقديم (دفتر الخدمة العسكرية) باعتباره الوثيقة الرسمية المعتمدة لاثبات الموقف من الخدمة العسكرية والذي يبين تفاصيلها كاملة كما ورد في المادة (1) من قانون الخدمة العسكرية رقم (65) . 3- ان احتساب الخدمة العسكرية المقضاة قبل الالتحاق بالوظيفة يتم تلقائيا من قبل الادارة بعد تقديم الموظف ما يثبت اداءها من مستندات وفق القانون بغض النظر عن تاريخ تقديم الطلب لاحتسابها لان تقديمه كاشفا لها وليس منشئا لها وهذا ما أقره مجلس شورى الدولة (قراره 21/ 2014) وذلك لان المادتين (25 و 26) من قانون الخدمة العسكرية رقم (65) لسنة 1969 لم تشترطا لاحتساب الخدمة العسكرية تقديم طلب بشانها. واستنادا على ما تقدم فان الموظف الذي ادى الخدمة العسكرية الالزامية قبل التعيين وقبل نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة المذكور يكون قد قدم لدائرته دفتر الخدمة العسكرية الذي يثبت اداءها وتفاصيلها مما يفترض احتسابها تلقائيا من قبل الدائرة وان عدم احتسابها في هذه الحالة يعد خطأ في اجراءاتها ولادخل للموظف فيه ولايتحمله كما اكدته العديد من قرارات مجلس شورى الدولة وتعليمات مجلس الوزراء. وحيث ان من حق الادارة تصحيح اخطائها السابقة كما هو الثابت في قرارات مجلس شورى الدولة. عليه يكون قرار الادارة الذي تتخذه بعد نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة المذكور والذي تقرر فيه احتساب الخدمة العسكرية الالزامية والاحتياط المقضاة قبل الالتحاق بالوظيفة وقبل نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة المذكور لاغراص العلاوة والترفيع والتقاعد هو تصحيح لاخطائها السابقة (بعدم احتسابها) فيكون قرار احتسابها صحيحا وموافقا للقانون ولقرارات مجلس شورى الدولة. حيث ان العبرة في التشريعات التي كانت نافذة وقت اداء الخدمة العسكرية الالزامية والالتحاق بالوظيفة. وبناءا على ماتقدم فان الموظف المعين قبل نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة (218) والذي ادى خدمته العسكرية قبل التحاقه بالوظيفة يستحق احتسابها لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد. خامسا : الحلول المقترحة : من اجل وضع حل منطقي لهذه الاشكالية يساهم بايجاد حالة من الاستقرار القانوني والاداري ولانصاف الموظفين كل حسب الحالة الخاصة به نقترح ما يلي : 1- الغاء قرار مجلس قيادة الثورة المنحل رقم (218 لسنة 2002) والعمل بالقوانين والتعليمات السابقة له خاصة التعليمات عدد (119 لسنة 1979) النافذة التي صدرت بخصوص الخدمة الوظيفية حسب قانون الخدمة المدنية رقم 24 لسنة 1960 المعدل النافذ ولن تتضرر من ذلك أي شريحة بل على العكس فانه حل منصف وعادل للجميع ويضمن حقوق الموظفين. ولكن هذا الحل يحتاج تدخل تشريعي وتوافقات برلمانية وهو خارج ارادة وصلاحية مجلس شورى الدولة ويصعب تحقيقه لذلك نوصي بان يتخذ المجلس قرارا بخصوص الحالة الرابعة باعتبار المشمولين بها هم الاكثر تضررا من غيرهم. ونقترح ان يكون القرار كما في الفقرة التالية. ب- تحتسب الخدمة العسكرية الالزامية وخدمة الاحتياط المقضاة أي منهما قبل الالتحاق بالوظيفة وقبل نفاذ قرار مجلس قيادة الثورة (المنحل) رقم (218 لسنة 2002) في (21/10/2002) للموظفين الذين تم تعيينهم قبل نفاذ القرار المذكور لاغراض العلاوة والترفيع والتقاعد. واذا كان المانع من اتخاذ هذا القرار هو التبعات المالية التي يمكن ان تترتب عليه فانه بالامكان النص فيه بان لايكون الاحتساب باثر رجعي وان لاتتبع تطبيق القرار فروقات مالية لصالح الموظفين المستفيدين. ولابد من الاشارة الى ان الموظفين المعنيين بهذا الموضوع هم الان كبار في السن وعلى ابواب الاحالة على التقاعد وخدموا دوائرهم وبلدهم لسنوات طويلة وانهم اصحاب عوائل وهم آباء لمقاتلين في الجيش والشرطة والحشد الذين يقاتلون دفاعا عن والوطن والشعب والمقدسات، وانه من الضروري انصافهم قبل توديعهم للعمل الوظيفي وذلك باصدار القرار المقترح ليكون املا لهم في ختام خدمتهم الوظيفية. الخاتمة : نامل ان يتم النظر بهذه الدراسة من اجل انصاف المتضررين بسبب اختلاف الاجراءات الادارية تبعا لاختلاف النصوص القانونية بهذا الموضوع وخدمة للمصلحة العامة. مع فائق الشكر والتقدير

 
علّق هناء ، على الإقليم السني في سطور صفقة القرن ؟!! - للكاتب محمد حسن الساعدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته طرح صائب ومثمر باذن الله، نعم هذا مايخصططون له اقليم سني واحتراب شيعي شيعي ، اذا لم يتحرك عقلاء وسط وجنوب العراق لتحقيق المطالب العادلة للمتظاهرين واحتضانهم لانهم اولا واخرا ابناءنا والا فانه الندم الذي مابعده ندم. وحسبنا الله ونعم الوكيل

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على حمار ، أو جحش أو ابن أتان أو أتان على ماذا ركب يسوع .  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سبحان الرب المغالطة تبقى نائمة في عقول البعض . هل الموضوع يتحدث عن الماهية او يتحدث على ماذا ركب يسوع ؟ كيف تقرأ وكيف تفهم . النص يقول : (وأتيا بالأتان والجحش، ووضعا عليهما ثيابهما فجلس عليهما). فكيف تفسر قول الانجيل (فجلس عليهما) كيف يجلس عليهما في آن واحد . يضاف إلى ذلك ان الموضوع ناقش التناقض التضارب بين الاناجيل في نقل رواية الركوب على الحمار والجحش والاتان. وكل كاتب إنجيل حذف واضاف وبدل وغيّر. ثم تات انت لتقول بأن الحمارة هي ام نافع ، وام تولب ، وام جحش ، وأم وهب . اتمنى التركزي في القرائة وفهم الموضوع . ويبدو أن التخبط ليس عند كتبة الاناجيل فقط ، لا بل انها عدوى تُصيب كل من يقترب منهما.

 
علّق محمود ، على حمار ، أو جحش أو ابن أتان أو أتان على ماذا ركب يسوع .  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لكن انثى الحمار تدعى ( اتان ) __ هذه معلومة تثبت ان ما وضعته انت هو خطأ _ وابن اتان هو حجش _ _ عندما قالو__ (((( فتجدان أتانا مربوطة وجحشا معها ))) _ تعني في العربية ((( انثى الحمار و حجش ابنها )))) _ تسطيع ان تتاكد من معاجك اللغة العربية __ اسمُ أنثى الحمار تُعرَفُ أنثى الحمار في اللغة العربيّة بأسماءٍ عِدّة، منها أتَان، وأم نافع، وأم تولب، وأم جحش، وأم وهب. إ

 
علّق حسنين سعدون منور ، على العمل تعلن استلام اكثر من 70 الف مستفيد منحة الطوارئ ضمن الوجبة الاولى وتدعو المواطنين الذين حدث لديهم خطأ اثناء ملء الاستمارة الالكترونية الى الاتصال بشؤون المواطنين لتصحيحه - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : السلام عليكم اي اسمي طالع بالوجبه الخامسه اسمي حسنين سعدون منور محافضه ميسان رقم هاتف07713367161 مواليد1990/3/19ما وصلتلي رساله لان كان رقمي بيهخطء اذا ممكن صححه 07713367161

 
علّق علي العلي : ايها الكاتب قولكم "ليس فقط الاحزاب هي مسؤولة عنه فالشعب شريكاً اساسياً في هذا العمل " اليس هذا خلط السم بالعسل؟ ان المواطن العادي تعم مسؤزل ولكن عندما يكون وزير اختاره حزب ديني ويدعي انه مسلم وعينك عينك يسرق ويفسد وبهرب ويعطى الامتيازات كلها هل تقارنه بمواطن يعمل في الدولة وهو يلاحظ الفساد يستشري من القمة ويطمم له؟ هذا كلام طفولي وغير منطقي والحقيقة انك ومن امثالك يطمر رأسه تحت الرمال عن الفساد التي تقوده الاحزاب التي تدعي التدين والاسلام.

 
علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . خالد عليوي العرداوي
صفحة الكاتب :
  د . خالد عليوي العرداوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 بلقيس وأحاديث القصب للماء المسافر  : صالح الطائي

 الشرطة الافغانية تنقل كادر السفارة العراقية في كابل الى مكان امن

 هذه فلسفتي 9  : ادريس هاني

 قائد الشرطة الاتحادية : مقتل 900 عنصر من داعش في معارك تحرير الخالدية

 البيت الثقافي في الشعلة يعقد ندوة بمناسبة اليوم العالمي للترجمة  : اعلام وزارة الثقافة

 15 منتخبا تودع مونديال روسيا من دور المجموعات بانتظار الأخير

 متى يقتص الشارع الموصلي من شيوخ الفتنة ؟.  : حميد الموسوي

 ندوة حوارية حول دور الاعلام في تعبئة الرأي العام بصدد دعم المرأة في الانتخابات..  : منتدى الاعلاميات العراقيات

 الشعب يريد قاضي عادل وقوي ومستقل  : احمد محمد العبادي

 ما هو المثقف وما هي مهمته  : مهدي المولى

 شرطة النجف تعثر على متسولة متوفاة وبحوزتها ملايين الاموال وعملات أجنبية ومخشلات ذهبية  : وزارة الداخلية العراقية

  الدفاع تتسلم الوجبة 18 من الخريجين المعينين على ملاكها المدني  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 العتبة العباسية المقدسة : تطلق المسابقة الوطنية المختصة , في قصة الطفل للكتابة , عن بطولات قواتنا الأمنية و الحشد الشعبي  : موقع الكفيل

 دراسة ذرائعية لديوان ( سِلفي مع الروح ) للشاعرة عبير العطار  : د . عبير يحيي

  العلاقات الامريكية الايرانية طريق .. خارج حسابات الخليج  : فراس الجوراني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net