صفحة الكاتب : اسعد الحلفي

المالكي يخطط الى قتل المرجعية الحقيقية في نفوس الناس بعد ان وجد البديل
اسعد الحلفي
لطالما كان حقد (نوري المالكي) كبيرا على المرجعية العليا حتى وهو خارج العراق كان يبغض المرجعية العليا المتمثلة بسماحة الامام السيستاني (حفظه الله) وكان يصطف دائما الى جنبِ كلِّ من يناوئ المرجعية ويحاول دحرها.. وبعد سقوط صدام (لع) ودخوله العراق، علم ان قيمته لا شيء ما لم يتودد للمرجعية العليا ولو كان ذلك بشكل ظاهري، فاخذ يتردد على باب المرجعية العليا في بداية حكومته وكانت المرجعية على علم بنفاقهِ ونواياه الخبيثة ، ولكنها كانت تحاول اصلاحه قدر الامكان وعندما علمت انّه لا جدوى منه قامت بطرده واغلقت بابها بوجهه (كـ طريقة من طرق الاحتجاج على سياسته الفاشله فلعله يراجع نفسه ويصلح حاله) ولكن لم يكن في ذلك من جدوى .. فاخذ الخبيث يتحالف مع ادعياء المرجعية واعداء الحوزة فاخذ يلتف حولهم سرّا وفسح لهم المجال لممارسة اعمالهم واحدُ اولئك هو المنحرف (محمود الحسني الصرخي) الذي كان مطلوبا للعدالة ومتخفياً عنها فاصبح في ليلة وضحاها من المقربين لحزب الدعوة واصبح يُنادى بـ (المرجع العربي العراقي) من قبل قياديي حزب الدعوة الذي يرأسه نوري المالكي وقاموا بتهيئة المقر الرسمي لمكتب الصرخي في كربلاء مع توفير الحماية المشددة من قبل محافظ كربلاء ورئيس شرطة كربلاء اللذان هما من القياديين في حزب الدعوة.. وفي نفس الوقت اصبح المالكي يُضيق على الحوزة الشريفة وعلى المراجع العدول ولا سيما المرجعية العليا واخذ يبعث رسائل التهديد الشفوية للمرجعية ووكلائها بالخفاء!! كل هذا والناس في سباتها غارقة!!
وبعد ان اقبلت الانتخابات وصرّحت المرجعية برأيها وطالبت الناس بالتغيير وتصدى مرجع اخر واعلن رأيه بشكل صريح وحرم انتخاب نوري المالكي وقام بفضحه وتعريته امام العالم وكشف حقيقته للناس واماط اللثام عن وجهه البشع القبيح ، وكانت تلك صدمة كبيرة للمالكي واتباعه الخونة ، فعمدوا على محاربة المرجعية بشكل صريح وقاموا بالاعتداء على المرجعية في ذات الليلة التي اعلن المرجع النجفي فيها عن رأيه بتحريم انتخاب المالكي.. واستمرت سلسلة الاعتداء على المراجع ومن شتى الطرق والمصدر واحد وهو الطاغية الجديد (نوري المالكي) حتى قاموا بابشع ما جائوا به وكان كافيا لكشف حقيقتهم حيث قاموا بالاعتداء على طلبة العلوم الدينية واعتقلوهم من منازلهم ومن الطرقات والازقة وبطريقة مشينه ومهينه وقبيحة تحت اعذار وذرائع لا يقبلها العقل ، علماً ان ذلك الامر كان صادرا من بغداد!!! ، فقد اعاد ذلك الاعتداء للذاكرة تاريخ الطواغيت وهجومهم على الحوزات العلمية وقتلهم لزعمائها ومراجعها وروادها وطلبتها..وهذا الاعتداء جاء متزامنا مع اعلان نتائج الانتخابات وكان بمثابة رسالة تهديد للحوزة الشريفة وفي نفس الوقت ضربة اختبار لمعرفة مدى ردة فعل الشارع المرجعي!!
فهل ياترى ستسمح الشيعة باعادة تاريخ بني امية وبني العباس والبعث المقبور على يدي احد صعاليك الدعوة والذي كان متشرداً في ازقة سوريا!!!

  

اسعد الحلفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/05/21



كتابة تعليق لموضوع : المالكي يخطط الى قتل المرجعية الحقيقية في نفوس الناس بعد ان وجد البديل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : محمد الحسيني ، في 2014/05/22 .

احسنت لافض فوك لن ازيد حرفا على ماقلت سوى ان هذا الانسان هو مشروع ازمة لا مشروع حل حيث شهدت سنوات ولايته السابقة الفتنة تلو الاخرى فقد سلط اتباع الدجال الصرخي على وكلاء المرجعية فأغتيل العديد منهم بدم بارد, وسلط العصائب على الصدريين وسلط الصدريين على المجلس و كان السبب الرئيسي في فصل منظمة بدر عن المجلس الاعلى.... بأختصار هو مشروع ازمة كما قلت و مششروع فتنة نٍال الله تعالى ان يقينا شرها




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق wasan ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : ربي يوفقكم

 
علّق wasan Ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : من اللقائات التي تصب في نجاح الوزارة والهيئة

 
علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رعد موسى الدخيلي
صفحة الكاتب :
  رعد موسى الدخيلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net