صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بمشاركة شعب البحرين في الإستفتاء الشعبي وتطالب غدا بمشاركة أوسع لحق تقرير المصير
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بسم الله الرحمن الرحيم

((إذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجا فسبح بحمد ربك وإستغفره إنه كان توابا)) صدق الله العلي العظيم.

تبارك حركة أنصار ثورة 14 فبراير لشعب البحرين النجاح الكبير للإستفتاء الشعبي الذي أجراه إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير والقوى الثورية المتمثلة في (تيار العمل الإسلامي ، حركة خلاص البحرانية ، حركة حق ، حركة أحرار البحرين الإسلامية) ، كما وتتوجه بالشكر الجزيل لهذه القوى الثورية المطالبة بإسقاط النظام والرافضة لشرعية الحكم الخليفي الغازي والمحتل للبحرين.

كما تتوجه حركة أنصار ثورة 14 فبراير للقائمين على إجراء الإستفتاء الشعبي لحق تقرير المصير في داخل البحرين والخارج ، وتشد على أيديهم وصمودهم وثباتهم وإستقامتهم وإستعدادهم لمواجهة الإعتقال والقمع والتعذيب.

لقد أثبت شباب ثورة 14 فبراير قدرتهم التنظيمية والميدانية في إدارة وإنجاح الإستفتاء الشعبي على الرغم من حملة الإعتقالات الواسعة التي طالت الكثير من شباب الثورة وقادتها الميدانيين ، وإننا نثمن ونقدر لهؤلاء الرجال ، الذين هم رجال الله وهم حزب الله الذين يواجهون حزب الشيطان الخليفي ويواجهون الشيطان الأكبر أمريكا وحلفائها الغربيين وعملائهم من الأنظمة الخليجية والحكم الديكتاتوري في الرياض.

‏إننا نطالب جماهير شعبنا الباسل والبطل التي شاركت اليوم في الإستفتاء الشعبي بكلمة نعم كبيرة للإستفتاء وحق تقرير المصير أن تشارك غدا السبت أيضا 22 نوفمبر وبصورة واسعة وكبيرة من أجل الحصول على نسبة كبيرة للأغلبية الساحقة لأبناء شعبنا لكي نرفع هذه النسبة وهذا النجاح إلى الأمم المتحدة وبان كي مون والمجتمع الدولي وكذلك الدول الكبرى أمريكا وبريطانيا الداعمين للنظام الديكتاتوري الشمولي المطلق.

إن المشاركة الفعالة في الإستفتاء الشعبي ستكون مرحلة مفصلية حاسمة لمستقبل النظام السياسي الإستبدادي الفاسد والغير شرعي ، وسوف تمهد لمرحلة ديمقراطية جديدة ومقبولية وشرعية لقوى المعارضة ومشروعية لمطالب شعبنا والقاضية بحق تقرير المصير وأن يكون الشعب مصدر السلطات ، وإختيار نظام سياسي تعددي جديد على أنقاض الحكم الفرعوني الخليفي الفاسد.

إن نجاح الإستفتاء الشعبي هو نجاح مشروع الإئتلاف المبارك والقوى الثورية المطالبة بإسقاط النظام التي طرحت هذا المشروع ، وإن المقاطعة الشاملة الواسعة والشاملة للإستفتاء الشعبي هو إنتصار كبير للمعارضة بكل أطيافها ، وحركة شعبية ستحرج السلطة الخليفية أمام المجتمع الدولي ، كما ستحرج الأمم المتحدة والولايات المتحدة وبريطانيا والدول الغربية ، وكذلك الأنظمة الإستبدادية الخليجية وكذلك الحكم السعودي في الرياض.

إن المشاركة الواسعة في الإستفتاء على الرغم من القمع الشديد هو تأييد شعبي واسع للحركة الثورية التي إنطلقت في  14 فبراير 2011م ، وسوف تخرج جماهيرنا الشعبية غدا في أكبر مظاهرة داعمة للإستفتاء ولإفشال الإنتخابات البرلمانية الصورية وكذلك إنتخابات مجالس البلدية.

إن نجاح الإستفتاء الشعبي دليل واضح على قوة إئتلاف شباب ثورة 14 فبراير وقدرة شباب الثورة والقوى الثورية ومعهم نساء ثورة 14 فبراير (الحرائر الزينبيات الرساليات الثوريات) في القيام بملحمة كبيرة من أجل تقرير المصير.

لقد جاء الإستفتاء الشعبي في البحرين في وقت مناسب وسليم ومتزامن مع إجراء الإنتخابات التشريعية الصورية للمجلس الوطني ومجالس البلدية الصورية في البحرين من قبل السلطة الخليفية ، وقد أحرج حكم العصابة الخليفية الغازية والمحتلة ، وهو في حقيقة الأمر البديل الحضاري والسياسي والقانوني لمشروع الإنتخابات الصورية.

إننا مرة أخرى نشكر جماهير شعبنا وعلماءنا الأعلام وقادة الثورة والمعارضة المغيبون في قعر السجون ، وكذلك قادة الثورة والمعارضة المنفيين خارج البحرين ، وشخصيات سياسية ووطنية ، الذين دعوا لمقاطعة واسعة وشاملة للإنتخابات الصورية والمشاركة في هذا الإستفتاء الذي هو مطلب جماهيري لإسقاط الحكم الخليفي الجائر.


يا جماهير شعبنا الثائر ..
يا شباب ثورة 14 فبراير ..

إن قيام شباب ثورة 14 فبراير والقوى الثورية في إجراء الإستفتاء والإقبال المنقطع النظير من قبل جماهير الشعب دلالة واضحة على أن هذا الشباب وهذا الشعب قادر على إسقاط النظام الخليفي الفاسد ورميه في مزبلة التاريخ والى الأبد.

إن ما حصل ويحصل اليوم الجمعة 21 نوفمبر من مشاركة واسعة في الإستفتاء الشعبي إنما هو إنتصار كبير وإنجاز تاريخي لشباب الثورة والقوى الثورية وجماهير الثورة التي لا زالت تطالب في مظاهراتها ومسيراتها بإسقاط النظام رافضة شرعيته ومشاركته في السلطة.

من هنا أن يتمكن شباب الثورة ونساءنا الحرائر الرساليات الزينبيات الثوريات الرساليات أن ينجزوا هذا الإنتصار الكبير وليس بيدهم شيء ، سوى العزيمة والإرادة والتصميم ، وأن يوجهوا للعائلة الخليفية الغازية والمحتلة أكبر هزيمة تعرضوا لها منذ غزوهم للبحرين إنما هو إنجاز كبير وعظيم يضاف إلى سجلهم الحافل بالإنجازات وإنجاح الحركة السياسية التي بلغت مستوى كبيرا من النضج ترفض شرعية الحكم الخليفي ومشاركته في أي ميثاق خطيئة آخر.

لقد كشف الإستفتاء الشعبي هذه اليوم كم أن الحكم الخليفي ضعيف وهش يمكن هزيمته  وسحقه بالكامل ، إذا ما توافرت الجدية والثقة بقدرات الشعب على تحقيق طموحاته وتطلعاته وقدرته الكاملة بإختيار نظامه السياسي القادم.

إن التفاعل الشعبي والجماهيري مع مبادرة الإستفتاء الشعبي رغم الظروف القمعية والوحشية والإجراءات الأمنية ، إنما يعطي دلالة قاطعة على إستعداد شعبنا للثبات والإستفامة والمزيد من العطاء وبلا حدود من أجل نيل الحرية والكرامة وإسقاط الديكتاتور والحكم الشمولي الخليفي المطلق مهما كلف الأمر.

ولذلك فبعد اليوم لا مجال للتشكيك في قدرة شعبنا البطل والباسل ولا في مطالبه العادلة والمشروعة في تغيير النظام السياسي ، ولذلك فإننا نطالب جميع قوى المعارضة بكافة أطيافها بالثقة في قدرات شعب البحرين والإعتماد على صموده وضرروة رفع وتيرة العمل بإتجاه تحقيق تطلعاتنا جميعا في إسقاط النظام الديكتاتوري الفاشل وبناء نظام سياسي تعددي جديد منبثق من الإرادة الشرعية ويستمد شرعيته من الشعب الذي هو مصدر السلطات جميعا.

كما وتؤكد حركة أنصار ثورة 14 فبراير على أن لشعب البحرين القدرة الكاملة على تقرير مصيره وإن على القوى السياسية وقوى المعارضة أن تثق بقدرات هذه الشعب الذي أثبت حضوره المكثف والواسع هذا اليوم للإستفتاء الشعبي لحقه في تقرير المصير.

كما تتوجه حركة أنصار ثورة 14 فبراير للأمم المتحدة وكذلك المجتمع الدولي بأن يتحملوا مسئولياتهم التاريخية وأن يقوموا بما يلزم وتبني نتائج الإستفتاء خاصة وإنه قد تم تنفيذه وفق المعايير والمقاييس الدولية.

وأخيرا فإن ما تم إنجازه اليوم هو إنجاز عظيم بكل ما تعني الكلمة من معنى ، وسيخلد التاريخ في أنصع صفحاته مجدا وتألقا لشعبنا الثائر ، وإنه يحمل الجميع مسؤوليات وواجبات مضاعفة حتى زوال حكم العصابة الخليفية الغازية والمحتلة وزوال الإستبداد والإرهاب بالكامل عن كاهل شعبنا وبلدنا الحبيب.

إن الإستفتاء الشعبي الذي جرى اليوم وسيجري غدا إنما هو إنجاز ما كان ليتحقق لولا جهود وتضحيات الشباب الثوري والحرائر الزينبيات والقوى الثورية التي فاقت كل التوقعات ، وهي رسالة مدوية التي دوت اليوم والتي بعثت برسائل مختلفة لقوى المعارضة في البحرين والمجتمع الدولي بأننا قادرون على أن نهزم الحكم الديكتاتوري الخليفي وسلطته القمعية وإرساء دعائم نظام سياسي تعددي ديمقراطي جديد بإرادة جماهيرنا الثورية وشبابنا الثوري صانع المستقبل ومسطر الملاحم والإنتصارات الكبرى.

(والذين اجتنبوا الطاغوت أن يعبدوها وأنابوا إلى الله لهم البشرى).


حركة أنصار ثورة 14 فبراير
المنامة – البحرين
21 نوفمبر 2014م

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/11/22


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بمشاركة شعب البحرين في الإستفتاء الشعبي وتطالب غدا بمشاركة أوسع لحق تقرير المصير
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي العبادي
صفحة الكاتب :
  علي العبادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فضيحة رابع ايثيل الرصاص, وغياب العدالة  : اسعد عبدالله عبدعلي

 حذو النعل بالنعل  : علي علي

 قصيدتي:من بغداد تسمو أملا يجبُل الأصالة ردا وفخرا بقصيدة استاذنا رابح بلطراش ورائعته(طيف شِعر)  : سمر الجبوري

 الدخيلي يبحث مع شركة نفط ذي قار آفاق التعاون المشترك لحفر الابار ومعالجة شح المياه  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 فيصل القاسم ..لماذا لم تذكر صدام حسين ؟  : مهند حبيب السماوي

 الفتلاوي: الإعلان عن الدرجات الوظيفية لصحة ذي قار نهاية شباط  : اعلام السيدة شيماء عبد الستار الفتلاوي

 اصابة مبلغ في لجنة الارشاد

 التقديم ومقدمة كتاب أدُبَ كاتبُ  : مجاهد منعثر منشد

 المعايير الوطنية لضمان نزاهة الانتخاب في العراق  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

 استعداداتٌ متواصلة لإقامة معرض كربلاء الدوليّ للكتاب

 مفوضية الانتخابات تشارك في مؤتمر مناهضة العنف ضد المرأة  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 وصول 15 شاحنة محملة بالرز الامريكي الى فرع تجارة الحبوب في بابل لتوزيعه ضمن مفردات البطاقة  : اعلام وزارة التجارة

  ..لا يلدغ المؤمن من جحر واحد مرتين..  : علي محمد الطائي

 تحرير قرية الإمام جنوب الموصل من براثن داعش

 مسابقة في خطبة السيدة الزهراء (عليها السلام) في المسجد النبوي  : علي فضيله الشمري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net