صفحة الكاتب : محمد الدراجي

هل سيطبق المرشح برنامجه الأنتخابي
محمد الدراجي
لم يبقى على العرس الأنتخابي الآ ايام قليلة ( تسّود فيها وجوه  وتبيّض فيها وجوه ) وينتهي كل شئ.
من يتمعن في الملصقات الدعائيه للمرشحين يترائ للمواطن العراقي أن ايام الخير سوف لن تكون ببعيده بل على مرمى البصر.السادة المرشحين البعض منهم خرج من ( كهفه ) وصومعته ليكون بين أولاد عمه والمقربين من عشيرته ينثر عليهم الهدايا والعطايا متأملآ منهم بأصوات لعلها تعيد اليه (ماء الوجه) الذي فقده طيلة اربعة سنوات عجاف لم يقدم شئ يذكر غير ( الشفط واللفط ).ومنهم من خرج من رداء التحزب ( مؤقتآ ) ليذرف الدموع امام ناخبيه وليبرئ نفسه بأنه لم يكن لديه لاحول ولاقوة في اتخاذ اي قرار. والبعض منهم أصابته الصحوة المتأخرة وبدأ بأقامة حفلات الولائم الدسمة في فنادق الدرجة الأولى يتخللها ( حفلات الجوبي ) مع دعوة مجموعه من الحسان والبعض من رواد الأعلام  لتزيين الأحتفال بالأضافة الى (صورني واني والعلم العراقي ) على ( الرقبة )  وهذه أصبحت ظاهرة جديدة بعد ظاهرة ( البطانيات وكارتات الموبايل ) بالأضافة الى وجبة ( هبر لذيذه ) .وآخر صيحة لبعض المرشحين زيارتهم لأماكن لم يعلم بها هل هي على خارطة العراق أم لا ويستلم الطلبات ويستمع وعندما تنتهي الزيارة يذهب كل شئ ادراج الرياح .ولا أريد أن أتكلم عن بعض المرشحين الجدد وحفلاتهم الصاخبة وتوزيع الشهادات ولانعرف عن اية (شهادة )  يتكلمون  توزع في فنادق الدرجة الأولى وتناسوا أن الكثير من فقراء هذا الشعب الجريح.
لذلك..لازال المواطن العراقي تعيش في ذاكرته تلك السنوات الثمان العجاف والوعود الكاذبة والتصريحات الرنانة والبرامج الأنتخابية التي يعيدها السياسيون اليوم وكأن الماضي الأسود يعود من جديد.ولهذا أغلب التخمينات ونسب الأستبيان التي اجريت تؤكد أن المشاركة القادمة في الأنتخابات ليست بالمستوى المطلوب جراء الترسبات المؤلمة التي تركها السادة السياسين في نفس وذاكرة المواطن العراقي.
ومثلما كان هناك ( سياسي سئ) هناك السياسي الطموح الشريف الذي يستطيع تغيير واقع الحال.ومثلما كان هناك ( الطالح هناك الصالح ) لو خلييت ...قلبت..
دعونا اليوم نسعى بكل مانستطيع لتغيير واقع الحال السئ الى واقع جديد مليئ بالتفاؤل ..واقع جديد نتنعم به نحن وأجيالنا لسنوات جديدة بعد أن عانينا أقسى سنوات الظلم والألم.دعونا اليوم أن ننتخب المرشح ليس لأنه أبن العشيرة ..أو أبن العم...أو أبن الخاله..دعونا اليوم أن .ننتخب المرشح ليس لأنه من الحزب الفلاني..او التكتل الفلاني...دعونا اليوم أن ننتخب من كان مقاومآ..مجاهدآ بفكره..وقلمه..مهما كانت طرق المقاومة الشريفة ..اليوم دعونا أن ننتخب المرشح الذي يخرج من عباءة ( رئيس الحزب )...اليوم دعونا أن ننتخب المرشح الذي يضع العراق وشعبه أمام عينه..اليوم دعونا ان ننتتخب المرشح ليس لأنه ( شيخ العشيرة وصاحب الولائم الدسمة )..اليوم دعونا أن ننتخب كل من له ماضي..نظيف ناصع واضح كوضوح الشمس...اليوم دعونا أن ننتخب الشخص الذي يحاسب نفسه قبل أن يحاسبه الله والتاريخ...اليوم دعونا أن ننتخب من له (أصل وفصل )..اليوم دعونا أن ننتخب الطاقات الشبابية الخلاقة.. ..اليوم دعونا أن ننتخب العراقي النزيه مهما كانت طائفته...اليوم دعونا أن ننتخب ..المرشح الذي لم تلطخ يداه بالسحت الحرام.
علينا اليوم أن نكون على يقين بأن هذا ( الأصبع) سوف يبنى ما دمره سياسي الماضي واسلافهم ...وأن هذا الأصبع يستطيع أن يطيح بعروش بائسة فاسدة كانت جاثمة على صدورنا طيلة سنوات انتخابهم الماضيه.
الأيام قادمة..والكل يترقب بحذر...من كان له ماضي شريف ونزيه وله مواقف الرجال..فلاخوف عليه كل الموفقية له مسبقآ...ومن له ماضي اسود...مع الف سلامة..لانريد     ( أن ترجع حليمة لعادتها القديمة).
 
تعال ننتظر اربعة سنوات أخرى...مابينه حيل نشبع قهر

  

محمد الدراجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/13



كتابة تعليق لموضوع : هل سيطبق المرشح برنامجه الأنتخابي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بسام القريشي
صفحة الكاتب :
  بسام القريشي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net