صفحة الكاتب : جعفر المهاجر

جريمة العصر
جعفر المهاجر
بسم الله الرحمن الرحيم
أنه من يأت ربه مجرما فأن له جهنم لايموت فيها ولا يحيى-74 طه.
عرضت قناة العراقية وقناة الفيحاء  المجرم فراس فليح حسن الجبوري  (رئيس   منظمة حقوق الإنسان ) وهي أحدى منظمات المجتمع المدني المعنية بالسجون والمعتقلات. والمجرم  نجم عبود الجبوري وهما رأسان لأبشع وأشنع  جريمة حدثت عام 2006 م قامت بها مجموعة إجرامية مكونة من 34 شخصا بحق 70 ضحية بريئة في منطقة التاجي حيث كانوا  يشتركون في حفلة عرس وأوقف الضحايا بالقرب من جامع الحنبلي في منطقة التاجي واقتيدوا ألى (مضيف ) الشيخ محجوب في منطقة الفلاحات وهناك أرتكبت أبشع جريمة بحق الإنسانية باسم الإسلام والإسلام وجميع الأديان والأعراف الأنسانية منها براء براءة الذئب من دم يوسف  حيث عزل النساء والأطفال والرجال عن بعضهم وقام الشيخ محجوب وأبنه والعصابة بأجمعها باغتصاب النساء الواحدة بعد الأخرى  داخل المضيف ثم قتلهن والتمثيل بجثثهن ثم حرقهن والمضيف في العرف العشائري هو المكان الذي يغيث الملهوف ويطعم عابر السبيل ويكرم الضيف ولكن هؤلاء المجرمون أرادوا تشويه كل عرف عشائري وخلق أنساني أبي . وكان نصيب العروس أكثر أيلاما وبشاعة حيث قطعت أجزاء من جسمها ب(المنجل ) وهو آلة حادة مقوسة لها أسنان حادة كالمنشار مخصصة لقطع السنابل أثناء نضجها بعد أن جلبت مع عريسها  من قبل أبراهيم نجم عبود وسفيان جاسم شهاب وحكمت فاضل أبراهيم وضرغام ألى مفتي الجماعه والذي يطلق عليه ب (أبي ذيبه )وهو  مصري الجنسية حيث أمر باغتصاب العروس أمام عريسها وقطع أجزاء من جسمها  وهناك عند حافة النهر استكملت فصول الجريمة حيث قتل 15 طفلا وضعوا في أكياس محملة بأثقال وتم رميهم في النهر ثم تم تعصيب عيون الرجال ووضعهم على حافة النهر وتم رميهم  بأطلاقات  نارية  من الخلف على رؤوسهم  بمسدسات كانوا يحملونها معهم  ومع كل رمية باتجاه أحد الضحايا كان المجرمون يطلقون صيحات الله أكبر أمعانا في سفك الدم البريئ وأصرارا على ارتكاب تلك الجريمة الشنعاء  باسم الإسلام والتي لم يرتكبها أحط وأقذر المجرمين . والمجرم فراس فليح حسن الجبوري  (33) عاما يحمل شهادتين جامعيتين أحداهما في العلوم السياسية وقد قال في أعترافاته بأنه انضم ألى تنظيم (الجيش الإسلامي) الذي يتبناه حارث الضاري رئيس مايسمى ب (هيئة علماء المسلمين )الذي يتنقل بين الرياض وعمان وقطر والأمارت العربية المتحدة  جامعا التبرعات الكبيرة من الأموال  التي يمنحها أعراب الجاهلية بسخاء لحارث الضاري وهيئته لكي يحرر (جيشهم الإسلامي ) العراق من المحتلين الأمريكان بمثل هذه الجرائم التي تترفع عنها حتى الوحوش الضارية. وهذا الضاري مازال يصدر البيانات الواحد تلو الآخر عن الأعمال (البطولية ) التي تقوم بها مقاومته ضد المحتلين الأمريكان ويتحدث بكل صفاقة واستهتار عن أنه ( يعبر عن روح الشراكة في الوطن ، والمسؤولية الواحدة لكل أبنائه من الشمال ألى الجنوب في الدفاع عنه ، والذود دونه فمن فاته شرف المقاومة المسلحة في الدفاع عن الوطن ‘ ضد الغاصبين والظالمين لم يفته شرف المقاومة السلمية للمطالبة بخروجه على نحو مؤثر وفعال لايقل أهمية عن الأول في الوصول ألى الهدف المشترك في التحرير والخلاص . )    هذا جزء من أحد بيانات هذا الطائفي النتن الحاقد على الشعب العراقي  الذي كتبه في الآونة الأخيرة ووزعه على شبكة الأنترنيت وبيانات كثيرة قبلها  أذاعتها  الجزيرة وغير الجزيرة باستمرار لكي يغطي على جرائمه الكثيرة وجرائم عصاباته بحق الشعب العراقي. أن هذه الجريمة الكبرى التي حدثت منذ خمس سنوات لاتسقط ولو مضى على أرتكابها مئة عام لبشاعتها ووحشيتها وروح الأجرام الفريدة التي تشبع بها مرتكبوها   وقد آن الأوان للحكومة العراقية ولكل  فعاليات المجتمع المدني والسفارات العراقية في الخارج  وعلماء الدين  وكل العراقيين الشرفاء أن يخاطبوا العالم ومنظماته المدافعة عن حقوق الإنسان بأن دماء الأبرياء لايمكن بعد الآن أن تستباح بهذه الوحشية المتناهية دون أن يتلقى القتلة السفاحون الجزاء العادل الذي تقره كافة الشرائع السماوية والأرضية في هذا العالم وعلى من تسمي نفسها (منظمة هيومن رايش ووتش ) أن تدافع عن  أولئك الضحايا الأبرياء من الأطفال والنساء والرجال الذين  قتلتهم تلك العصابة الإجرامية بتلك الطريقة الوحشية التي  يستهجنها الضمير العالمي وعليها بعد الآن أن لاتقيم الدنيا وتقعدها إذا تم ألقاء القبض على أحد المجرمين في العراق وخضع للتحقيق .  وعلى القضاء العراقي مسؤولية قانونية وأخلاقية كبرى بأخذ حق أولئك المظلومين الذين سفكت دماءهم تلك العصابة الإجرامية بجعل المحاكمة علنية لكي يشاهدها كل من مازالت على عينيه غشاوة  عسى أن يستيقظ ضميره ولو بعد فوات الأوان. ومن العجب العجاب أن بعض  الفضائيات ممن تدعي الدفاع عن الدم العراقي وعن المظلومين والمضطهدين في العراق وتحرض ليل نهار على إسقاط حكومة نوري المالكي التي ظلمت الناس وصادرت حرياتهم وكممت الأفواه ومنعت حرية التعبير والتظاهر  كما تدعي قد لزمت الصمت المطبق إزاء هذه الجريمة النكراء التي اهتز لهولها وبشاعتها  عرش  الرب وجرحت وجدان الإنسانية ولم يكتفوا بهذا بل  راح البعض مما أعمته طائفيته السوداء  بالتشكيك في وقوع الجريمة الثابتة الأدلة والوقائع والاعترافات ووجود الضحايا وكل مستلزمات الجريمة.  لقد أرتكب فصل من الجريمة في مسجد من مساجد الله التي أمر الله أن يرفع فيها اسمه بسم الله الرحمن الرحيم   (في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال . )-36-النور فقام المجرمون فيها بالقتل والاغتصاب وهي من أبشع المحرمات في الإسلام. وقد  قال رسول الإنسانية محمد ص (أنما أنا رحمة مهداة ) وقال ص في حديث آخر (المسلم من سلم المسلمون (الناس ) من لسانه ويده . ). اليوم لابد أن  تكتشف وتوضح أبعاد هذه الجريمة لكل البشرية في كل العالم  شرقه  وغربه لأنها تعتبر جريمة العصر دون أية مبالغة في القول ولتكن خطب الجمعة موحدة في جوامع العراق من الخطباء الأجلاء الذين ترفض ضمائرهم السكوت عن قتل الأبرياء باسم الإسلام الذي أساءت أليه هذه العصابات الإجرامية أبلغ الإساءات والواجب الشرعي يلقي على عواتقهم مسؤولية  التحدث عن  أبعاد هذه الجريمة و توضيح بشاعتها وتناقضها الصارخ مع مبادئ الإسلام الحنيف الذي يأبى معاملة الحيوان معاملة قاسية فكيف بسفك دم الإنسان المسلم واغتصاب النساء البريئات في بيوت الله ؟ لاأريد أن ألقي درسا على  علمائنا ومشايخنا الخطباء  الأجلاء في العراق فهم العارفون وهم المؤهلون وهم القادرون لتوضيح  بشاعة هذه الجريمة للرأي العام العراقي والعالمي بعد أن قامت بعض الفضائيات العراقية بواجبها الأخلاقي والإنساني والوطني. وما مادام الأعلام العربي و(الاتحاد العالمي للمسلمين ) و(منظمة المؤتمر الإسلامي ) وغيرها من المنظمات والاتحادات الدينية في الوطن العربي  تعيش حالة موت الضمير فلا فائدة ترجى من مخاطبتها.لقد تعدى هؤلاء الظالمون المجرمون حدود الله  فيا  أيها القضاة العراقيون الشجعان الذين لاتلومكم في الحق لومة لائم أنكم اليوم أمام امتحان الله ورسوله الكريم ص حيث  أن العدل ميزان الله في الأرض وهو جوهر الإسلام وبدون العدل ستسود شريعة الغاب التي أرادتها هذه العصابات أن تسود  في عراق الشرائع والحضارات عن طريق هذه الجرائم الرهيبة ضد الإنسانية وعيون المظلومين من ذوي الضحايا ترنو أليكم بفارغ الصبر فلا تتلكأوا ولا تتقاعسوا ولا تتهاونوا ولا تترددوا  في فرض القصاص العادل  بحق المجرمين القتلة الذين  عاثوا في الأرض  فسادا وسفكوا دماء 70 من الأبرياء في ليلة عرس تحولت ألى مأساة عراقية كبرى وتذكروا قول رسولكم الكريم محمد ص (عدل ساعة خير من عبادة سبعين سنة. ) اقتصوا من هؤلاء المجرمين الذين ارتكبوا جريمة العصر عن سبق إصرار وترصد وهم بكامل وعيهم . وارفضوا كل التدخلات لأنقاذهم من عقاب الله  بعدما شهد العراقيون هروب أعتى المجرمين من السجون  نتيجة  المحاولات المريبة لإنقاذهم مما جنت أيديهم . أعيدوا الفرحة للعيون المتعبة والقلوب الكسيرة الجريحة من الأيتام والأرامل من ذوي الضحايا وألا سيحكم عليكم التأريخ بما لاترتضونه لأنفسكم  بسم الله الرحمن الرحيم : (ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون . ) -45- المائده. أعيدوا البسمة ألى القلوب التي أكتوت بنيران هذه الجريمة الرهيبة وأن غدا لناظره قريب.
جعفر المهاجر /السويد
9/ 6/2011م 
 

  

جعفر المهاجر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/06/09



كتابة تعليق لموضوع : جريمة العصر
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق فؤاد عباس ، على تمرُ ذكراك الخامسة... والسيد السيستاني يغبطك ويهنئك بالشهادة ؟ : السلام عليكم.. قد يعلم أو لايعلم كاتب المقال أن الشهيد السعيد الشيخ علي المالكي لم يتم إعتباره شهيداً إلى الآن كما وأن قيادة فرقة العباس ع القتالية تنصلت عن مسؤوليتها في متابعة إستحقاقات هذا الشهيد وعائلته .

 
علّق عباس الصافي ، على اصدقاء القدس وأشقائهم - للكاتب احمد ناهي البديري : شعوركم العالي اساس تفوق قلمكم استاذ

 
علّق الحیاة الفکریة فی الحلة خلال القرن التاسع الهجری یوسف الشمری ، على صدر عن دار التراث : الحياة الفكرية في الحلة خلال القرن 9هـ - للكاتب مؤسسة دار التراث : سلام علیکم نبارک لکم عید سعید الفطر کتاب الحیاة الفکری فی اللاحة خلال القرن التاسع الهجری یوسف الشمری كنت بحاجة إليه ، لكن لا يمكنني الوصول إليه هل يمكن أن تعطيني ملف PDF

 
علّق أحمد البيضاني ، على الخلاف حول موضع قبر الامام علي عليه السلام نظرة في المصادر والأدلة - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الحبيب إن الادلة التي التي استندت إليها لا تخلوا من الاشكال ، وهذا ما ذكره جل علمائنا بيد أنك أعتمدت على كتاب كامل الزيارات لابن قولية القمي ، فلو راجعت قليلاً أراء العلماء في هذا الامر ستتبين لك جلية هذا الامر ، ثم من أين لك بالتواتر ، فهل يعقل ان تنسب ذلك إلى بعض الروايات الواردة في كتاب كامل الزيارات وتصفها بالتواتر ؟ ومن عجيب القول لم تبين حسب كلامك نوع التواتر الذي جئت به ، فالتواتر له شروط وهذه الشروط لا تنطبق على بعض رواياتك عزيزي شيخ ليث. فأستعراضك للادلة وتقسيم الروايات إلى روايات واردة عن أهل بيت العصمة (ع) ، واخرى جاءت من طريق المخالفين أستحلفك بالله فهل محمد بن سائب الكلبي من اهل السنة والجماعة ، فقد كان من اصحاب الامام الصادق فأين عقلك من نسبة هذا الكلام لابن السائب الكلبي وهو أول من ألف من الامامية في أحاديث الاحكام أتق الله . فأغلب ما ذكرته أوهن من بيت العنكبوت ، ثم لماذ لم تشير إلى الشخص الذي قال بمخالفة قبر الامير (ع) في وقتنا الحالي ، اتمنى أن تراجع نفسك قبل أن تصبح أضحوكة أمام الناس .

 
علّق سرى أحمد ، على لماذا القدسُ أقرب لنا الآن أكثر من أيِّ وقتٍ مضى؟! - للكاتب فاطمة نذير علي : تحليل راقي جداً ، عاشت الايادي 🤍 كل هذه الاحداث هي اشارة على قرب النصر بإذن الله ، "إنهم يرونه بعيداً ونراه قريباً"

 
علّق طارق داود سلمان ، على مديرية شهداء الرصافة تزود منتسبي وزارة الداخلية من ذوي الشهداء بكتب النقل - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : الاخوة الاعزاء فى دائرة شهداء الرصافة المحترمين تحية وتقدير واحترام انى ابن الشهيد العميد الركن المتقاعد داود سلمان عباس من شهداء انقلاب 8 شباط الاسود1963 بلرقم الاستشهادى 865/3 بمديرية شهداء الرصافة اكملت معاملتى من مؤسسة الشهداء العراقية بلرقم031453011601 بتاريخ 15/4/2012 وتم تسكين المعاملة فى هيئة التقاعد الوطنية لتغير قانون مؤسسة الشهداء ليشمل شهداء انقلاب 8 شباط الاسود1963 وتم ذلك من مجلس النواب وصادق رئيس الجمهورية بلمرسوم 2 فى 2 شباط2016 ولكونى مهاجر فى كندا – تورنتو خارج العراق لم اتمكن من اجراء المعاملة التقاعدية استطعت لاحقا بتكملتها بواسطة وكيلة حنان حسين محمد ورقم معاملتى التقاعدية 1102911045 بتاريخ 16/9/2020 ومن ضمن امتيازات قانون مؤسسة الشهداء منح قطعة ارض اوشقة او تعويض مادى 82 مليون دينار عراقى علما انى احد الورثة وان امكن ان تعلمونا ماذا وكيف استطيع ان احصل على حقوقى بلارض او الشقة او التعويض المادى وفقكم اللة لخدمة الشهداء وعوائلهم ولكم اجران بلدنيا والاخرة مع كل التقدير والاحترام المهندس الاستشارى طارق داود سلمان البريد الالكترونى [email protected] 44 Peacham Crest -Toronto-ON M3M1S3 Tarik D.Salman المهندس الاستشارى طارق داود سلمان الاستاذ الفاضل يرجى منك ايضا مراسلة وزارة الداخلية والدوائر المعنية بالامر اضافة الى هذا التعليق  ادارة الموقع 

 
علّق Saya ، على هذا هو علي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اللهم صل على محمد وال محمد أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا.... انا اقرأ هذه المقالة في أيام عظيمة هي ليال القدر وذكرى استشهاد أمير المؤمنين علي عليه السلام وجسمي يقشعر لهذه المعلومات كلما قرأت أكثر عنه أشعر أني لا أعرف عن هذا المخلوق شيئا كل ما اقرأ عنه يفاجأني أكثر سبحان الله والحمد لله الذي رزقنا ولايته ومحبته بمحبته ننجو من النار نفس رسول الله صلى الله عليه وآله لا عجب أن في دين الإسلام محبته واجبة وفرض وهي إيمان وبغضه نفاق وكفر

 
علّق Saya ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا بالمناسبة اختي الكريمة نحن مأمورون بأن نصلي على محمد وال محمد فقد جاء عن النبي صلى الله عليه وآله لا تصلوا علي الصلاة البتراء قالوا وكيف نصلي عليك قال قولوا اللهم صل على محمد وال محمد اما بالنسبة للتلاعب فأنا شخصياً من المؤمنين بأن حتى قرأننا الكريم قد تعرض لبعض التلاعب ولكن كما وردنا عن ائمتنا يجب أن نلتزم بقرأننا هذا حتى يظهر المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف

 
علّق Saya ، على رؤيا دانيال حول المهدي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا.... نحن الشيعة عندنا في بعض تفاسير القرآن الكريم ان كلمة "الإنسان" يقصد بها علي عليه السلام وليس دائما حسب الآية الكريمة وهنالك سورة الإنسان ونزلت هذه السورة على أهل البيت عليهم السلام في قصة طويلة... ومعروف عندنا أن المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف يرجع نسبه إلى ولد فاطمة وعلي عليهما السلام

 
علّق A H AL-HUSSAINI ، على هادي الكربلائي شيخ الخطباء .. - للكاتب حسين فرحان : لم أنسه إذ قام في محرابه ... وسواه في طيف الكرى يتمتع .. قصيدة الشيخ قاسم محيي الدين رحمة الله عليه .

 
علّق muhammed ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جهد تؤجرين عليه ربي يوفقك

 
علّق ابومطر ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : والله لو هيجو شايفك ومتحاور وياك، كان لادخل الاسلام ولاتقرب للاسلام الحمدلله انك مطمور ولكن العتب على الانترنت اللي خلة اشكالكم تشخبطون. ملاحظة: لاادافع عن مذهب معين فكل المذاهب وضعت من قبل بشر. احكم عقلي فيما اسمع

 
علّق يوسف البطاط ، على السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة اللّٰه وبركاته أحسنتم جناب الشيخ الفاضل محمد السمناوي بما كتبته أناملكم المباركة لدي استفسار حول المحور الحادي عشر (مقام النفس المُطمئنَّة) وتحديداً في موضوع الإختبار والقصة التي ذكرتموها ،، أين نجد مصدرها ؟؟

 
علّق رعد أبو ياسر ، على عروس المشانق الشهيدة "ميسون غازي الاسدي"  عقد زواج في حفلة إعدام ..!! : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم حقيقة هذه القصة أبكتني والمفروض مثل هكذا قصص وحقائق وبطولات يجب أن تخلد وتجسد على شكل أفلام ومسلسلات تحكي الواقع المرير والظلم وأجرام البعث والطاغية الهدام لعنة الله عليه حتى يتعرف هذا الجيل والأجيال القادمة على جرائم البعث والصداميين وكي لا ننسى أمثال هؤلاء الأبطال والمجاهدين.

 
علّق منير حجازي ، على الكتاب والتراب ... يؤكدان نظرية دارون   - للكاتب راسم المرواني : في العالم الغربي الذي نشأت فيه ومنه نظرية التطور . بدأت هذه النظرية تتهاوى وبدأوا يسحبونها من التدريس في المدارس لا بل في كل يوم يزداد عدد الذين يُعارضونها . انت تتكلم عن زمن دارون وادواته ، ونحن اليوم في زمن تختلف فيه الادوات عن ذلك الزمن . ومن المعروف غربيا أنه كلما تقدم الزمن وفر للعلماء وسائل بحث جديدة تتهاوى على ضوئها نظريات كانت قائمة. نحن فقط من نُلبسها ثوب جديد ونبحث فيها. دارون بحث في الجانب المادي من نظريته ولكنه قال حائرا : (اني لا أعلم كيف جُهز هذا الإنسان بالعقل والمنطق). أن المتغيرات في هذا الكون لا تزال جارية فلا توجد ثوابت ولا نظريات ثابتة ما دامت تخرج من فكر الإنسان القاصر المليء بالاخطاء. ولهذا اسسوا مختلف العلوم من أجل ملاحقة اخطاء الفكر ، التي سببت للناس المآسي على مرّ التاريخ ، فوضعوا مثلا : (علم الميزان ، معيار العلوم ، علم النظر ، علم الاستدلال ، قانون الفكر ، مفتاح العلوم ) وكُلها تندرج تحت علم المنطق. ان تشارلز دارون ادرك حجم خطر نظريته ولذلك نراه يقول : (ان نظرية التطور قد قتلت الله وأخشى أن تكون نتائجها في مستقبل الجنس البشري أمرا ليس في الحسيان). .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي محمد عباس
صفحة الكاتب :
  علي محمد عباس


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net