صفحة الكاتب : السيد يوسف البيومي

مكره اخاك لا بطل
السيد يوسف البيومي

 بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وكفى، والصلاة على عباده الذين اصطفى محمد وآله..
أما بعد: 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. 
تقديم:
لقد لفت نظري أحد الأمثلة المشهورة، والمتداولة بين الناس، ولكن ما جعلني أبحث في قضية هذا المثال هو خطأ إعرابي، أي من الناحية النحوية البحتة، ولكن كان خلف الأكمة أمور مهمة أردت من خلال هذا البحث المتواضع وتلك المحاولة البسيطة الوقوف على ما يدور حول هذا المثال، من هنا كان عنوان هذا البحث:
«مكره أخاك لا بطل/ دراسة نقدية»
هذا المثال الشائع، والذي يتمثل به البعض حينما يكون هناك فعلاً صعباً يجبر بالإقدام عليه بشيء من التهور وفيه مخاطرة، ولكن  حقيقية فعله  تعود إلى أنه لا خيار  آخر أمامه سوى ذلك..
الخطأ القواعدي الإعرابي:
ولكن هذا المثال لا يخلو من كونه خلاف للقواعد العامة للإعراب، وفيه خطأ، لأن الصحيح هو «مكره أخوك لا بطل». ومن هنا يبدأ السؤال فما الحجة اللغوية أو القواعدية التي جعلت البعض يقول بصحته الإعرابية، وخصوصاً المدرسة البصرية حيث قالوا في إعرابه: 
مكره: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
أخاك: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الألف عند لغة، من يجعل الأسماء الستة بالألف وتقدر عليها الحركات والكاف ضمير متصل في محل جر بالإضافة، مثل قول الشاعر :
إن أباها وأبا أباها ** قد بلغا في المجد غايتاها
لا: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
بطل: معطوف على مكره والمعطوف على المعطوف مرفوع مثله وعلامة رفعه المة الظاهرة على آخره.
وقيل عن هذه القاعدة أن أصل: «أخوان مثل حملان والأصل في أخ: أخو، والدليل على هذا قولهم في التثنية أخوان وكان يجب أن يقال: مررت بأخا كما يقال: مررت بعصا إلا أنه حذف منه لتشبيهه بغيره وقد حكى هشام: «مكره أخاك لا بطل»»(1).
ولكن الاستثناء راح مثلاً يحتذى به ويستند إليه في اللغة، وحاولوا أن يرسوه قاعدة يستأنسوا بها، ولهم في ذلك دوافع سوف نأتي على ذكرها، إنما «الاستناد في تقعيد القواعد لدى المتأخّرين من النحاة، على التمثيل لها بصيغ مصنوعة أو أبيات وشواهد منحوتة أو موضوعة. وقد نجم عن الأولى إقصاء الأذواق، في تكوينها وصقلها عن الاستعمال العربي، وترتَّب على نوعي الشواهد المصنوعة والمذكورة خطأٌ في استنباط القواعد، لأن الأبيات الواردة من ذلك أكثرها موضوع أو منحوت. وهو ما شهد به المؤرخون للغة العربية وآدابها حين أثبتوا انتحال الأشعار، ووضع خلف الأحمر الكثير منها. وأمثال هذه الأبيات تقصر عن أن تكون أساساً لبناء القواعد عليها، لأن ذلك لا يُعتمد عليه إذا لم يكن ممّا جرى به كلام العرب حقاً. والتقعيد إنما هو لكلام العرب لا لما انتحله الرواة.
ومن الخطأ في استنباط القواعد من اللحن ما أوردوه من الأمثلة:
1 - مكرهٌ أخاك لا بَطَل، في لغة من يلتزم الألف في إعراب الأسماء الخمسة. وهذا باطل قد ردّه الجاحظ في البيان والتبيين وعده لحناً(2).
2 - قول الشاعر الحماسي:
كذاك أدِّبْتُ حتى صار من خلقي ... أنّي وجدت ملاكُ الشيمة الأدبُ(3).
ففي ظاهر البيت إلغاء لعمل أفعال القلوب عند التقديم، وهو ما يحملهم على تقدير ضمير الشأن أو لامِ الابتداء لتصحيح الكلام»(4).
من صاحب المثل:
وحاول البعض الدفاع عن هذا المثال، واختراقه للقواعد العربية بشتى الوسائل. وقالوا أن أصل المثال جاء من الحادثة مشهورة حين واجه معاوية بن أبي سفيان وعمرو بن العاص أمير المؤمنين علي بن أبي طالب «عليه السلام» في معركة صفين، وقالوا: «أن معاوية بن أبي سفيان حضر صفين فخرج علي بن أبي طالب وتعرفون من هو علي أشهر ما فيه أنه حيدرة الأسد يقول:
* أنا الذي سَّمتني أمي حيدره.
* كَلَيْثِ غاباتٍ كريه المنظره.
* أكيلكم بالسيف كيل السندره.
كان إذا خرج الأبطال وضعوا الدروع في الأرض علامة: (خطر ممنوع الاقتراب!!) أخرج السيف يوم صفين وقال: مَن يبارز؟! 
قال المسلمون: بارز أنت يا معاوية، قال والله لا أقدر عليه، ثم ردها على عمرو بن العاص، وقال: يا عمرو بن العاص! بارز الرجل.
 قال ابن العاص: لا أريد.
 قال معاوية: عزمت عليك أن تبارزه.
 فخرج عمرو، فلما رأى علياً «عليه السلام» وضع درعه وسيفه، قال: "مكرهٌ أخاك لا بطل".
 وبدأت المعركة وفر معاوية»(5).
وحقيقة القصة كما نقلوها أن أمير المؤمنين علي «عليه السلام» كتب إلى معاوية يوم صفين: «مَا لَك تقتل النَّاس بَيْننَا ابرز إِلَيّ فَإِن قتلتني استرحت مني وَإِن قتلتك استرحت مِنْك.
 فَقَالَ لَهُ عَمْرو: أنصفك الرجل فابرز إِلَيْهِ.
 قَالَ: كلا يَا عَمْرو أردْت أَن أبرز إِلَيْهِ فَيَقْتُلنِي وتثب على الْخلَافَة بعدِي قد علمت قُرَيْش أَن ابْن أبي طَالب أَشدّهَا وأسدها ثمَّ أنشأ  معاوية يَقُول: 
يَا عَمْرُو قَدْ أَسْرَرْتَ تُهْمَةَ غَادِرٍ ... بِرِضَاكَ لِي تَحْتَ العَجَاجِ بِرَازِي.
• مَا لِلْمُلُـوكِ وَلِلْـبِرازِ وَإِنّمَـا ... حَتْفُ المُبَارِزِ خَـطْفَةٌ مِـنْ بَازِي.
• إِنَّ الَّذِي سَوَّلْتَ نَفْسَكَ طَالِبًا ... قَتْلِي جَزَاكَ بِمَا نَوَيْتَ الْجَازِي.
• فَلَقَدْ كَشَفْتَ قِنَاعَهَا مَذْمُومةً ... وَلَقَدْ لَبِسْتَ لَهَا ثِيَابَ الحَازي.
فَأَجَابَهُ عَمْرو بقوله:
• مُعاوِيَ إِنَّنِي لَمْ أَجْنِ ذَنْبًا ... وَمَا أَنَا بِالَّذِي يُدْعَى بِحَازِي.
• فَمَا ذَنْبِي بِأَنْ نَادَى عَلِيٌّ ... وَكَبْشُ الْقَـوْمِ يُدْعَـى لِلْـبِرَازِ.
• فَلَوْ بَارَزْتَهُ لَلَقِيتَ قِرْنًا ... حَدِيـدَ النَّـابِ سَهْمًا ذَا اعْتِزَازِ.
• أَجَبْنَا فِي العَشِيرَةِ يَا بن هِنْدٍ ... وَعِنْدَ البَاهِ كَالتَّيْسِ الحِجَازِي.
ثمَّ إِن مُعَاوِيَة أقسم على عَمْرو بمبارزة عَليّ فبرز فَلَمَّا التقيا سل عَليّ سَيْفه، فكشف عَمْرو ثَوْبه عَن عَوْرَته. وَقَالَ: مكره أَخَاك لَا بَطل.
 فحول عَليّ «عليه السلام» وَجهه عَنهُ، وَقَالَ: قبحت.
 قَالَ السُّهيْلي: جَاءَ عَمْرو بن الْعَاصِ إِلَى مُعَاوِيَة فَقَالَ لَهُ: إِن عمار بن يَاسر، قد قتل.
 قَالَ مُعَاوِيَة: فَمَاذَا؟!
 قَالَ عَمْرو: سَمِعت رَسُول الله «صلى الله عليه وآله» يَقُول لعمَّار: تقتلك الفئة الباغية.
 فَقَالَ مُعَاوِيَة لعَمْرو: رخصت فِي بولك، أَنَحْنُ قَتَلْنَاهُ إِنَّمَا قَتله الَّذِي أخرجه.
 فَبلغ قَوْله علياً فَقَالَ «عليه السلام»: إِذا مَا قتل حَمْزَة إِلَّا النَّبِي لِأَنَّهُ الَّذِي أخرجه»(6). 
التعصب الأعمى:
إن الذي دفع القوم للتمثل بهذه الواقعة ونسبة المثال لمثل هذا الرجل إنما ينم ذلك عن تعصب أعمى، وحقد بغيض، وقد وضعوا التبريرات لهذا المثال إنما من الناحية اللغوية أو العقائدية، وقالوا: «قائل المثل هو الصحابي الجليل عمرو بن العاص بن وائل السهمي، وهذا المثل قد خالف القياس اللغوي فاعتبر خطأً والصحيح: "مكرهٌ أخوك لا بطلٌ ". وإن صحَّ القول فنعتذر لقائله بالظروف الصعبة التي قال المثل فيها، ومدى الضيق والضجر الذي حلَّ بقائله»(7).
فيا لقبح ما أتى عليه القوم، يريدون أن يبرروا الخطأ بخطأ أكبر منه، فقالوا أن المثال صحيح وإن خالف اللغة، وذلك للضيق الذي وضع فيه قائله، ولم يلتفتوا إلى أن القائل قد فعل الشنيع من الأفعال، بخروجه إلى إمام زمانه، ولا بكشفه عن عورته، حتى استحق قول الإمام علي «عليه السلام» له: «قبحت». وهذا إن دل على شيء إنما يدل على قباحة وشناعة ما أتى عليه من أجل أن ينجو بنفسه من الموت.
وما قيل عن معنى هذا المثال قولهم: «أكره الشَّخصَ على الأمر: أجبره عليه، أرغمه وقهره كالاعتراف تحت الإكراه.
 ومُكْرَهٌ أخاك لا بَطَل [مثل]: يُضرَب لمن يُكْرَه على القيام بعمل ليس من شأنه.° والإكراه: هو العَنْوة»(8).
صحيح أن عمرو بن العاص قد خرج لمبارزة أمير المؤمنين «عليه السلام» مكرهاً من قبل معاوية بن أبي سفيان، ولكن ذلك لا ينفي أنه من الجبناء، وإلا لما كان أقدم على الكشف عن عورته، وإنما قتال معاوية وعمرو بن العاص للإمام علي «عليه السلام» وهما يعلمان أنهما ضاليّن مضليّن وهذا لا يخرج عن ما كانا عليه في الجاهلية، فقتال عند العرب كان على هيئتيّن: «الْمُقَاتِلُ لِإِظْهَارِ الشَّجَاعَةِ: مُقَاتِلٌ لِغَرَضٍ دُنْيَوِيٍّ، وَهُوَ تَحْصِيلُ الْمَحْمَدَةِ، وَالثَّنَاءِ مِنْ النَّاسِ عَلَيْهِ بِالشَّجَاعَةِ، وَالْمَقْصِدَانِ مُخْتَلِفَانِ.
 أَلَا تَرَى أَنَّ الْعَرَبَ فِي جَاهِلِيَّتِهَا كَانَتْ تُقَاتِلُ لِلَّحْمِيَّةِ وَإِظْهَارِ الشَّجَاعَة، وَلَمْ يَكُنْ لَهَا قَصْدٌ فِي الْمُرَاءَاةِ بِإِظْهَارِ الرَّغْبَةِ فِي ثَوَابِ اللَّهِ تَعَالَى وَالدَّارِ الْآخِرَةِ؟!
 فَافْتَرَقَ الْقَصْدَانِ، وَكَذَلِكَ أَيْضًا الْقِتَالُ لِلَّحْمِيَّةِ مُخَالِفٌ لِلْقِتَالِ شَجَاعَةً وَالْقِتَالِ لِلرِّيَاءِ:
 لِأَنَّ الْأَوَّلَ: يُقَاتِلُ لِطَلَبِ الْمَحْمَدَةِ بِخُلُقِ الشَّجَاعَةِ وَصِفَتِهَا وَأَنَّهَا قَائِمَةٌ بِالْمُقَاتِلِ وَسَجِيَّةٌ لَهُ.
 وَالْقِتَالُ لِلَّحْمِيَّةِ: قَدْ لَا يَكُونُ كَذَلِكَ، وَقَدْ يُقَاتِلُ الْجَبَانُ حَمِيَّةً لِقَوْمِهِ، أَوْ لِحَرِيمِهِ: مُكْرَهٌ أَخَاكَ لَا بَطَلٌ»(9).
قتال لا شجاعة فيه ولا حمية:
حتى أن ظروف الجاهلية الجهلاء لم تتوفر لمعاوية وعمرو بن العاص في قتالهم السافر، والذي يضعهما في مقام المعتدين والآثمين والضالين المضلين، فهل قاتلوا ليقال عنهم شجعان؟!
والجواب: 
كيف يكون شجاعاً، من يعرض عليه كف دماء المسلمين بمبارزة رجل لرجل، ويرفض ويكره معاوية صديقه عمرو بن العاص لمواجهة أمير المؤمنين «عليه السلام»، فهل هذا من الشجاعة في شيء.
وهل يكون شجاعاً، من يكشف عن عورته بهدف الفرار من ساحة المعركة، ونجاة من الموت المحتم لو أنه برز لأمير المؤمنين «عليه السلام».
وهل كانوا يقاتلون حمية عن نسائهم وأطفالهم؟!، أم أنهم خرجوا على إمام زمانهم، الذي دعاهم لكل خير ولم يقبلوا منه حتى استحقوا اللعنة عليهم والدعاء عليهم من أمير المؤمنين «عليه السلام» ، فمن أراد طلب الدنيا وحارب من أجلها، وحارب أئمة الهدى، وأهل الدين وأهله، فكان مستحقاً للعن بعد أن تقام الحجة ولذلك نرى أن أمير المؤمنين «عليه السلام» كان يلعن في قنوته أشخاص قد سماهم بأسمائهم ومنهم معاوية بن أبي سفيان وعمرو بن العاص، وقد روى  البيهقي في " سننه الكبرى " في جماع أبواب الكلام في الصلاة في أول بابٍ منه، من حديث عبد الرحمن بن معقل أنه قال: «شهدت علياً يقنتُ بعد الركوع، ويدعو في قنوته على خمسةٍ، وسمَّاهم»(10)، ولكن لم يسمهم البيهقي.
أصل المثال عند العرب:
وبعد أن تم كشف اللثام عن تزوير الحقائق، فإن المثال عند العرب لا كما ادعى هؤلاء، ولكنه يعود إلى شاعر جاهلي يقال له: «بيهس بن هلال الفزاري»
وهو: «بيهس بن هلال بن خلف بن حجمة بن غراب بن ظالم بن فزارة.
الملقب بالنعامة لطول رجله، وكان على هوجه شاعراً مجيداً.
وهو القائل: مكره أخاك لا بطل، وغيره من الأمثال، في قصة كانت له مع أشجع، التي قتلت إخوة كانت له سبعة، فألح عليهم حتى أدرك ثأره»(11).
وقصة المثال تعود إلى بهيس حيث  كان مما ذكر عنه «أنه كان رجُلاً من بني فَزَارة بن ذُبْيَان بن بَغيض وكان سابعَ إخْوَته . فأغار عليهم ناسٌ من أَشْجَع بينهم وبينهم حرب وهو في إبلهم فَقتَلوا منهم ستة وبقي بَيْهَسٌ، وكان يُحَمَّقُ وكان أَصْغَرَهم فأرادوا قتله، ثم قالوا : وما تريدون من قتل هذا؟! يُحْسَبُ عليكم برجل ولا خير فيه فتركوه.
 فقال بيهس: دعوني أتوصَّلُ معكم إلى الحي فإنكم إن تركتموني وَحْدِي أكلتني السباع، وقَتَلَنِي العطش، ففعلوا فأقبل معهم فلما كان من الغدِ نزلوا فَنَحَروا جَزُوراً في يومٍ شديدِ الحر فقالوا : ظلِّلُوا لَحْمكم لا يفسد.
 فقال بيهس: لكنَّ بالأثَلاَث لحماً لا يُظَلَّل، فذهبت مثلاً.
 فلما قال ذلك قالوا : إنه لمُنْكَر وَهَمُّوا أن يَقْتلوه ثم تركوه ثم انْشَعَبَ طريقُهم فأتى أُمَّه فأخبرها الخبر . قالت: فما جاءَني بك من بين إخوتك؟!
 فقال بيهس: لو خُيِّرْتِ لاخْتَرْتِ، فذهبت مثلاً أيضاً.
 ثم إن أمه عَطَفت عليه ورقَّتْ له فقال الناس : لقد أحبَّتْ أم بيهسٍ بيهساً.
 فقال بيهس: ثكلٌ أَرْأَمَهَا ولدا أو قال الثكل أرأمها أي عَطَفها على ولد، فأرسلها مثلاً كذلك.
 ثم إن أمه جَعَلت تُعطيه بعد ذلك ثيابَ إخوته فَيَلْبَسُها ويقول: يا حَبَّذَا التراثُ لولا الذلَّة فأرسلها مثلاً أيضاً.
 ثم إنه أتى على ذلك ما شاء الله فمر بنسوة من قومه يُصْلِحْنَ امرأةً منهن يُرِدْنَ أن يُهْدِينَهَا لبعض القوم الذين قَتَلُوا إخوته فكشَف ثوبه عن اسْتِهِ وغطى به رأسه فقلن له: ويحك ما تصنع يا بيهس؟
 فقال: الْبَسْ لكلِّ حَالَةٍ لَبُوسَها ... إِمَّا نعيمَهَا وإما بُوسَهَا. 
فأرسلها مثلاً.
 ثم أمر النساء من كنانة وغيرها فصنَعْنَ له طعاماً فجعل يأكل ويقول: حَبَّذَا كثرةُ الأيْدِي في غير طعام فأرسلها مثلاً.
 ثم إنه أخبر أن ناساً من أَشْجَعَ في غارٍ يشربون فيه فانطلق بخالٍ له يقال له: أبو حَشر يضرب به المثل في الجبن، فيقال: أجبن من أبي حشر.
 فقال له: هل لك في غَنِيمة باردة فأرسلها مثلاً.
 ثم انطلق بَيْهَس بخاله حتى أَقَامَهُ على فَمِ الغار ثم دفع أباحشر في الغار فقال: ضَرْباً أبا حَشر فقتل أبوحشر القوم وساق إبلهم ومتاعهم، فقال بعضهم: إن أباحشر لَبَطَل.
 فقال: بيهس: مُكْرَهٌ أَخُوكَ لا بَطَل فأرسلها مثلاً»(12).
الفائدة من البحث:
إن هناك تدليس حصل في التاريخ ومرد ذلك كما آسلفنا للأحقاد، والتعصب، حيث يعطى الجبان والمعتدي مبررات، وينسب إليه الأمثال فقط من أجل تبيض صفحته، وأن يقال عنه هو شجاع ليس بجبان، هو مدافع لا معتدي، ولكن: «مكره أخاك لا بطل»..
وحيث أن هذا التزوير والتزييف يحتاج لوضوع الأمور في ميزانها، وعرضها كما هي، ولو أنها أدت إلى امتعاض البعض، وكرههم للحق، ولكن «الحق يعلو ولا يعلى عليه»، وهذا من أفضل الأمثال الذي يطبق على مثل هذه الحالة.
وإن تمادي البعض في سياسة التزوير والتزييف، والكذب على الحق يدفع المرء لكشف التزوير، وإبطال التزييف، لأن مهما طال الزمان فإن «حبل الكذب قصير».
والتصدي لمثل هذه السياسات المغرضة يكون من باب: «مكرهاً أخاك لا بطل»..
عبد الله وعبد آل البيت والفقير إلى رحمته..
أخوكم: السيد يوسف البيومي/ الرضوي.
حرر: في لبنان – صيدا:
8 شعبان 1437 هـ. ق.
الموافق له: 15 آيار 2016م.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الهوامش:
(1): إعراب القرآن للنحاس ج1 ص173 عن المثل الذي رواه الميداني في كتابه مجمع الأمثال ج2 ص318.
(2): من قول نَعامة وهو بيهس رجل من بني فزارة بن ديبان. عده الجاحظ من النوكي. في كتابه البيان والتبيين، ج4 ص17. وفي رد لغة من لزم الألف في الأسماء الستة قال الجاحظ: ومتى وجد النحويون أعرابياً يفهم هذا وأشباهه [مكره أخاك لا بطل] بهرجوه ولم يسمعوا منه، لأن ذلك يدل على طول إقامته في الدار التي تفسد اللغة وتنقص البيان. (المصدر: كتاب البيان والتبيين للجاحظ، ج1 ص162 و163.
(3): البغدادي في كتاب الخزانة: ج9 ص139و 142 وج10 ص335 والشنقيطي في كتاب الدرر اللوامع ج2 ص257 والسيوطي في كتاب الأشباه والنظائر ج3 ص3  وابن هشام في كتاب أوضح المسالك ج2 ص65وكتاب تلخيص الشواهد ص449 والأشموني ج1ص160وخالد الأزهري في كتاب شرح التصريح ج1 ص258 والمرزوقي في كتاب شرح الحماسة ص1146وابن مالك في كتاب شرح عمدة الحافظ وعدّة اللافظ ص 249، وابن عقيل ص221 والعيني في كتاب المقاصد النحوية ج2 ص411 وج3 ص89 وابن عصفور في كتاب المقرب ج10 ص117وابن مالك في كتاب همع الهوامع ج1 ص153.
(4): مقاصد الشريعة الإسلامية لابن عاشور ج1 ص276.
(5): دروس عائض القرني في باب الاستعداد وترك الترفه ص29.
(6): سمط النجوم في أنباء الأوائل والتوالي لعبد الملك بن حسين بن عبد الملك العصامي المكي  ج2 ص577.
(7): دروس عائض القرني في باب الاستعداد وترك الترفه ص29.
(8): معجم اللغة العربية المعاصرة ج3 ص1924.
(9): إحكام الأحكام شرح عمدة القاري لابن دقيق العيد ج2 ص320.
(10): السنن الكبرى للبيهقي ج2 ص245.
(11): معجم شعراء العرب (مركز الموسوعة الشعرية) ج1 ص1016.
(12): مجمع الأمثال للميداني ج2 ص318.
 

  

السيد يوسف البيومي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/05/15



كتابة تعليق لموضوع : مكره اخاك لا بطل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد قاسم ، على ردا على من يدعون ان الاسلام لم يحرر العبيد! - للكاتب عقيل العبود : مسألة التدرج في الاحكام لم يرد بها دليل من قرآن او سنة .. بل هي من توجيهات المفسرين لبعض الاحكام التي لم يجدوا مبررا لاستمرارها .. والا لماذا لم ينطبق التدرج على تحريم الربا او الزنا او غيرها من الاحكام المفصلية في حياة المجتمع آنذاك .. واذا كان التدريج صحيح فلماذا لم يصدر حكم شرعي بتحريمها في نهاية حياة النبي او بعد وفاته ولحد الآن ؟! واذا كان الوالد عبدا فما هو ذنب المولود في تبعيته لوالده في العبودية .. الم يستطع التدرج ان يبدأ بهذا الحكم فيلغيه فيتوافق مع احاديث متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم امهاتهم احرارا !! ام ان نظام التدرج يتم اسقاطه على ما نجده قد استمر بدون مبرر ؟!!

 
علّق Alaa ، على الإنسانُ وغائيّة التّكامل الوجودي (الجزء الأول) - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت دكتور وبارك الله فيك شرح اكثر من رائع لخلق الله ونتمنى منك الكثير والمزيد

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب أحمد بلال . انا سألت الادمور حسيب عازر وهو من اصول يهودية مغربية مقيم في كندا وهو من الحسيديم حول هذا الموضوع . فقال : ان ذلك يشمل فقط من كانت على اليهودية لم تغير دينها ، ولكنها في حال رجوعها لليهودية مرة أخرى فإن الابناء يُلحقون بها إذا كانت في مكان لا خطر فيه عليهم وتحاول المجامع اليهودية العليا ان تجذبهم بشتى السبل وإذا ابوا الرجوع يُتركون على حالهم إلى حين بلوغهم .ولكنهم يصبحون بلا ناموس وتُعتبر اليهودية، من حيث النصوص الواضحة الصريحة والمباشرة في التوراة ، من أكثر الديانات الثلاثة تصريحاً في الحض على العنف المتطرف المباشر ضد المارقين عنها.النصوص اليهودية تجعل من الله ذاته مشاركاً بنفسه، وبصورة مباشرة وشاملة وعنيفة جداً، في تلك الحرب الشاملة ضد المرتد مما يؤدي إلى نزع التعاطف التلقائي مع أي مرتد وكأنه عقاب مباشر من الإله على ما اقترفته يداه من ذنب، أي الارتداد عن اليهودية. واحد مفاهيم الارتداد هو أن تنسلخ الام عن اليهودية فيلحق بها ابنائها. وجاء في اليباموث القسم المتعلق بارتداد الام حيث يُذكر بالنص (اليهود فقط، الذين يعبدون الرب الحقيقي، يمكننا القول عنهم بأنهم كآدم خُلقوا على صورة الإله). لا بل ان هناك عقوبة استباقية مرعبة غايتها ردع الباقين عن الارتداد كما تقول التوراة في سفر التثنية 13 :11 (فيسمع جميع إسرائيل ويخافون، ولا يعودون يعملون مثل هذا الأمر الشرير في وسطك) . تحياتي

 
علّق حكمت العميدي ، على  حريق كبير يلتهم آلاف الوثائق الجمركية داخل معبر حدوي مع إيران : هههههههههههه هي ابلة شي خربانة

 
علّق رائد الجراح ، على يا أهل العراق يا أهل الشقاق و النفاق .. بين الحقيقة و الأفتراء !! - للكاتب الشيخ عباس الطيب : ,وهل اطاع اهل العراق الأمام الحسين عليه السلام حين ارسل اليهم رسوله مسلم بن عقيل ؟ إنه مجرد سؤال فالتاريخ لا يرحم احد بل يقل ما له وما عليه , وهذا السؤال هو رد على قولكم بأن سبب تشبيه معاوية والحجاج وعثمان , وما قول الأمام الصادق عليه السلام له خير دليل على وصف اهل العراق , أما أن تنتجب البعض منهم وتقسمهم على اساس من والى اهل البيت منهم فأنهم قلة ولا يجب ان يوصف الغلبة بالقلة بل العكس يجب ان يحصل لأن القلة من الذين ساندوا اهل البيت عليهم السلام هم قوم لا يعدون سوى باصابع اليد في زمن وصل تعداد نفوس العراقيين لمن لا يعرف ويستغرب هذا هو اكثر من اربعين مليون نسمة .

 
علّق أحمد بلال ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : هذه الحالة اريد لها حل منطقى، الأم كانت جدتها يهودية واسلمت وذهبت للحج وأصبحت مسلمة وتزوجت من مسلم،، وأصبح لديهم بنات واولاد مسلمين وهؤلاء الابناء تزوجوا وأصبح لهم اولاد مسلمين . ابن الجيل الثالث يدعى بما ان الجدة كانت من نصف يهودى وحتى لو انها أسلمت فأن الابن اصله يهودى و لذلك يتوجب اعتناق اليهودية.،،،، افيدوني بالحجج لدحض هذه الافكار، جزاكم الله خيرا

 
علّق أحمد بلال ، على حكم الابناء في التشريع اليهودي. الابن على دين أمه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ا ارجوا افادتي ، إذا كانت جدة الأم قد أسلمت ذهبت للحج وأصبحت حاجة وعلى دين الاسلام، فهل يصح أن يكون ابن هذه الأم المسلمة تابعا للمدينة اليهودية؟

 
علّق باسم محمد مرزا ، على مؤسسة الشهداء تجتمع بمدراء الدوائر وقضاة اللجان الخاصة لمناقشة متعلقات عملهم - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : الساده القضاه واللجان الخاصه والمدراء سوالي بالله عليكم يصير ايراني مقيم وهو به كامل ارادته يبطل اقامته وفي زمان احمد حسن البكر وزمان الشاه عام 1975لا سياسين ولا اعتقال ولا تهجير قسرا ولا ترقين سجل ولامصادره اموال يحتسب شهيد والي في زمان الحرب وزمان صدام يعتقلون كه سياسين وتصادر اموالهم ويعدم اولادهم ويهجرون قسرا يتساون ان الشخص المدعو جعفر كاظم عباس ومقدم على ولادته فاطمه ويحصل قرار وراح ياخذ مستحقات وناتي ونظلم الام الي عدمو اولاده الخمسه ونحسب لها شهيد ونص اي كتاب سماوي واي شرع واي وجدان يعطي الحق ويكافئ هاذه الشخص مع كل احترامي واعتزازي لكم جميعا وانا اعلم بان القاضي واللجنه الخاصه صدرو قرار على المعلومات المغشوشه التي قدمت لهم وهم غير قاصدين بهاذه الظلم الرجاء اعادت النظر واطال قراره انصافا لدماء الشداء وانصافا للمال العام للمواطن العراقي المسكين وهاذه هاتفي وحاضر للقسم 07810697278

 
علّق باسم محمد مرزا ، على مؤسسة الشهداء تجتمع بمدراء الدوائر وقضاة اللجان الخاصة لمناقشة متعلقات عملهم - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : المدعو جعفر كاظم عباس الي امقدم على معامله والدته فاطمه وحصل قرار والله العظيم هم ظلم وهم حرام لانه مايستحق اذا فعلا اكو مبالغ مرصوده للشهداء حاولو ان تعطوها للاشخاص الي عندهم 5 شهداء وتعطوهم شهيد ونصف هاذه الشخص صحيح والدته عراقيه بس هي وزوجها واولاده كانو يعيشون بالعراق به اقامه على جواز ايراني ولم يتم تهجيرهم ولاكانو سياسين لو كانو سياسين لكان اعتقلوهم لا اعتقال ولامصادره اموالهم ولاتهجير قسرا ولا زمان صدام والحرب في زمان احمد حسن البكر وفي زمان الشاه يعني عام 1975 هومه راحوا واخذو خروج وبارادتهم وباعو غراض بيتهم وحملو بقيه الغراض به ساره استاجروها مني بوس وغادرو العراق عبر الحود الرسميه خانقين قصر شرين ولا تصادر جناسيهم ولا ترقين ولا اعرف هل هاذا حق يحصل قرار وياخذ حق ابناء الشعب العراقي المظلوم انصفو الشهداء ما يصير ياهو الي يجي يصير شهيد وان حاضر للقسم بان المعلومات التي اعطيتها صحيحه وانا عديله ومن قريب اعرف كلشي مبايلي 07810697278

 
علّق مشعان البدري ، على الصرخي .. من النصرة الألكترونية إلى الراب المهدوي .  دراسة مفصلة .. ودقات ناقوس خطر . - للكاتب ايليا امامي : موفقين

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على عمائم الديكور .. والعوران !! - للكاتب ايليا امامي : " إذا رأيت العلماء على أبواب الملوك فقل بئس العلماء و بئيس الملوك ، و إذا رأيت الملوك على أبواب العلماء فقل نعم العلماء و نعم الملوك"

 
علّق حكمت العميدي ، على مواكب الدعم اللوجستي والملحمة الكبرى .. - للكاتب حسين فرحان : جزاك الله خيرا على هذا المقال فلقد خدمنا اخوتنا المقاتلين ونشعر بالتقصير تجاههم وهذه كلماتكم ارجعتنا لذكرى ارض المعارك التي تسابق بها الغيارى لتقديم الغالي والنفيس من أجل تطهير ارضنا المقدسة

 
علّق ابو جنان ، على الابداع في فن المغالطة والتدليس ، كمال الحيدري انموذجا - للكاتب فطرس الموسوي : السلام عليكم الطريف في الأمر هو : ان السيد كمال الحيدري لم يعمل بهذا الرأي، وتقاسم هو وأخواته ميراث أبيه في كربلاء طبق الشرع الذي يعترض عليه (للذكر مثل حظ الأنثيين) !! بل وهناك كلام بين بعض أهالي كربلاء: إنه أراد أن يستولي على إرث أبيه (السيد باقر البزاز) ويحرم أخواته الإناث من حصصهم، لكنه لم يوفق لذلك!!

 
علّق احم د الطائي ، على شبهة السيد الحيدري باحتمال كذب سفراء الحجة ع وتزوير التوقيعات - للكاتب الشيخ ميرزا حسن الجزيري : اضافة الى ما تفضلتم به , ان أي تشكيك بالسفراء الأربعة في زمن الغيبة رضوان الله تعالى عليهم قد ترد , لو كان السفير الأول قد ادعاها بنفسه لنفسه فيلزم الدور , فكيف و قد رويت عن الامامين العسكريين عليهما السلام من ثقات اصحابهم , و هذا واضح في النقطة الرابعة التي ذكرتموها بروايات متظافرة في الشيخ العمري و ابنه رحمهما الله و قد امتدت سفارتهما المدة الاطول من 260 الى 305 هجرية .

 
علّق safa ، على الانثروبولوجيا المدنية او الحضرية - للكاتب ليث فنجان علك : السلام عليكم: دكتور اتمنى الحصول على مصادر هذه المقال ؟؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن حمزه العبيدي
صفحة الكاتب :
  حسن حمزه العبيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مبروك تهانينا.... ماتت العروبة ودفن الإسلام  : بهلول السوري

 وفد سياحي متعدد الجنسيات يبدي إعجابه البالغ بالمعالم التاريخية والأثرية في مرقد أمير المؤمنين(ع)

 محافظ البصرة ... القنصلية الأمريكية في البصرة لها دور فاعل في جميع القطاعات الحيوية  : اعلام محافظة البصرة

 مناشدة الى السيد رئيس الوزراء انقذوا محمد علي الخفاجي  : ادارة الموقع

 العتبة العباسية المقدسة تنشئ غرفة أمنية متطورة خدمة لزائري عتبات الخير والصلاح  : سرمد سالم

 بيرقدار: فاسدون شملوا بالعفو.. والتشريعات ما زالت تغرّم بالدنانير  : مجلس القضاء الاعلى

 عرق السوس حرام  : هادي جلو مرعي

 إيران تهدد إسرائيل بعواقب وخيمة بعد قصف سوريا

 إستقالة مستشار هيلاري كلينتون لشؤون سوريا  : وكالة فارس الإيرانية

 الطريق إلى الزعامة العراقية  : د . ماجد احمد السامرائي

 عبطان : ائتلاف المواطن سيصوت على الموازنة الاتحادية ولن يسمح بتأخيرها

 القوة الذكية.. الاستراتيجية الأمريكية الجديدة في التحكم والإخضاع  : قاسم شعيب

 مقدم الانتفاضه حميد جبر الواسطي وموقع القنادر  : سيف الله علي

  الشيعة عاجزون !!!!  : سامي جواد كاظم

 الحوزة العلمية تنعى فقيدها الشهيد البطل الشيخ عبد الودود سعيد حمود المالكي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net