صفحة الكاتب : معمر حبار

ثقافة التضحية من خلال الأضحية
معمر حبار
تجده حريص على الصلاة، كثير الصيام والحج، لكنه لايضحي عن نفسه، وينتظر الأب، أو الأخ الأكبر، أو الإخوة، أو الأم ليضحوا عنه، ولا يكترث لعمله هذا.
 
إن سألته لماذا لاتضحي عن نفسك وأنت القادر؟. يجيب ببردوة وابتسامة. وهل أنا أضحي، أنا أعزب مسكين، يضحي الأب والمتزوج ومن له المال الكثير.
 
لابد أن يعي المرء جيدا، أن الأضحية عملية فردية ذاتية، شأنها في ذلك شأن الصلاة والصيام والحج وإن لم تكن من الأركان الخمسة، و تشمل القادر عليها، سواء كان أعزبا، أو متزوجا، أو إمرأة، أو رجل.
 
ولتوضيح هذه الظاهرة يستحسن الوقوف على بعض العينات التي يعيشها المرء يوميا مع أحبابه وجيرانه وعائلته..
 
في اللحظة التي أقول فيها لموظف بسيط، هل تضحي هذا العام. يجيب بابتسامة استهزاء وكأنه لم يكن ينتظر وقع السؤال..
 
وهل الأعزب مثلي يضحي. يضحي الكبار، والمتزوج، أما أنا فلست معنيا لا من قريب ولا من بعيد بالأضحية.
 
أقول له، هل ذهبت للحج هذا العام وأنا أعرف الإجابة. يجيب بلهفة وشوق، نعم إعتمرت هذا العام. أقول ألست الأعزب غير معني بالحج. يستنهض ويجيب كلا، أنا معني بالحج. أكرر بهدوء، ألست الأعزب غير المعني بالحج. يصمت ولا يتحرك، وينتظر فصل الخطاب.
 
الصلاة والصيام والحج لاتمعنها الحالة العائلية التي يمر بها الفرد، من عزوبية وزواج وطلاق، وكذلك الأضحية لايحول دونها الحالة الاجتماعية من عزوبية وزواج وطلاق وغيرها من الحالات المعروفة وغير المعروفة.
 
إن المرأة تدخر لابنتها الذهب لتعده ليوم زفافها، ويستغرق منها ذلك السنوات والأيام، وفي سبيل الحصول على الذهب تضحي بمالها ومدخراتها، وتمنع عن نفسها الأكل والشرب وزينة الحياة الدنيا. لكنها بنفس الجهد والادخار والتضحية من أجل أن تشتري الأضحية، وتتظاهر أنها غير معنية، بحجج ذكرت في الأعلى.
 
إن المرء يتربى على ثقافة الأضحية منذ الصغر وفي البيت والمدرسة. فيتعلم أن اليد العليا خير من اليد السفلى مهما كانت طبيعتها الاجتماعية ، فيسرع ليكون الأعلى حين يضحي وحين يتصدق على غيره. والبيت الذي يخرج منه أربعة كباش أو خمسة، أفضل بكثير من بيت يخرج منه كبش واحد، ولأن تطعم أهل الحي بخمسة كباش لخمسة أخوة، أفضل بكثير من أن يشترك خمسة أخوة في كبش واحد، فلا يستطيعون إطعام أنفسهم وأهليهم وأبنائهم، فكيف بالأحباب والجيران.
 
إن الثقافة التي تجعل المرء من رجل وامرأة، يدخر ليشتري مايحتاجه من عتاد ولوازم وعقار، هي نفسها التي من المفروض أن يتحلى بها المرء، ليشتري أضحية العيد عن نفسه، فيدخل الفرح والسرور على الفقراء والمساكين والجيران والأحباب.
 
الغرض من الأضحية أن يضحي المرء بما يملك من أجل شراء كبش، ويضحي لأجل الناس من أجل إدخال السرور عليهم ليلة العيد بما استطاع من لحم أو كبش.
 
إن سيدنا إبراهيم عليه السلام، حين إبتلاه ربه بذبح سيدنا اسماعيل عليه السلام، كان صغيرا أعزبا. أفلا يضحي عن نفسه الأعزب القادر، والمتزوج القادر والأخ القادر، والمرأة القادرة.
 
منذ قليل يجيبني محدثي المتزوج، أنه لايضحي لأن أمه تضحي، فيكتفي بأضحية الأم. أقول له، أيرضيك هذا؟. وكان من المفروض أن تضحي عن نفسك وعن زوجك وأبناءك.
 
عجبت لمن يدعي الرجولة في كل شيء، والاعتماد على النفس إلا في الأضحية، فإنه يفضل الانسحاب وينتظر صدقة الأب والأخ والأم والإخوة، بحجج وأهمية، وينتظر صدقة من اليمين أو الشمال.
 
إن الأضحية لاعلاقة لها بالقوامة، أي ليست حكرا على الرجل دون المرأة. والمرأة تضحي إن كانت قادرة. والرجل إن إمتنع عن الأضحية وهو قادر، فإن ذلك مما يخدش الرجولة والقوامة.

  

معمر حبار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/09/07



كتابة تعليق لموضوع : ثقافة التضحية من خلال الأضحية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صباح محسن كاظم
صفحة الكاتب :
  صباح محسن كاظم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net