صفحة الكاتب : قحطان الفرج الله الوائلي

رحلة تطرق أبواب الفلكلور المهمل .... ماجد السفاح وكتابه رحلتي مع الأبوذية
قحطان الفرج الله الوائلي

 
إن الأدب الحي الذي يبقى على مر الأيام لا يعرف علم المعاني أو علم البيان أو علم البلاغة ولا يفهم القواعد العويصة التي يصطنعها العاجزون المتحذلقون، مصدر روعة الأدب وخلوده أنه صدى في نفوس الناس ويضرب على الأوتار الحساسة من القلب.
د.على الوردي
مما لا شك فيه أن فن الشعر يمتاز عن غيره من فنون القول بموسيقاه وإيقاعه، فموسيقية الشعر منذ أقدم العصور تعد أهم مقومات التشكيل الفني.
غير أن هذا الجانب المهم لم يأخذ نصيبه الكافي من الاهتمام عبر تاريخ الأدب العربي منذ عصر ما قبل الإسلام حتى منتصف القرن العشرين وانحصرت الدراسات بما توصل إليه الخليل بن أحمد الفراهيدي عند اكتشافه للأسس الوزنية والعروضية في القرن الثاني الهجري وتبعه بعض البلاغيين بإضافة بعض السمات الصوتية التي تؤدي للتنافر وعدم الانسجام ، فـتكاد الدراسات القديمة في موسيقى الشعر العربي تنحصر في داخل الحدود التي رسمها الخليل. 
ولا أغادر الأقدمين حتى أذكر أن الخليل بن أحمد الفراهيدي واضع علم العروض ما وضعه إلا لإحساسه بالإيقاع الذي يحدثه النظم الشعري، وجعله يؤلف كتاباً في الموسيقى جمع فيه أصناف النغم وحصر به أنواع اللحون وحدد ذلك كله ولخصه وذكر مبالغ أقسامه ونهايات أعداده، وهذا يكشف عن علاقة الشعر بالموسيقى بشكل عام، فلا يمكن ربط النص بقوالب جاهزة يكتسب النص حظه من الجودة والرداءة بمقدار التزامه بها، فمثل هذه النظرة تصر على ربط النص بصياغات جاهزة، بدلا من تأمل الممارسة النصية التي تمنح العروض _وغيره من العناصر- وجودا فعليا ودورًا فعالًا في تشكيل التجربة، ومن هنا ينبغي دراسة الجانب الموسيقي، والإيقاعي في الشعر العربي المعاصر بشكل أكثر اتساعـًا وتخطي معطيات العروض القديم. 
وعلينا أن لا نغفل اهمية الموسيقى الداخلية في النص الشعري، فالإيقاع الداخلي هو توظيف ذا نمط خاص للمادة الصوتية على مسافات متقايسة بالتساوي، أو التناسب لإحداث الانسجام، وعلى مسافات غير متقايسة أحيانـًا لتجنب الرتابة، من هنا يشكل الصوت العامل الجوهري للإيقاع الداخلي، وله من الأهمية ما يجعله المعبر الحقيقي عن إحساس الشاعر وانفعالاته، ولعل من أهم مقومات الموسيقى الداخلية للنص الشعري هي البنية التكرارية المعتمدة على الإلحاح على جانب ذا صفات صوتية معينة والبنية التكرارية المعتمدة على تكرار جملة موسيقية، أو قالب نحوي، أو صرفي ولعل هذا الجانب اهم ما يميز فن (الأبوذية) كسمة موسيقية  فاعلة، فاختياره المفردات ذات دلالات مختلفة متشابه المباني اللفظية  يحقق اعلى مستوى موسيقي يثير الصدمة المصحوبة بمتعة اكتشاف التغاير الكبير بين لفظة وأخرى ... ولا اريد أن استرسل بالحديث عن الدور المتمازج والمتداخل بين الموسيقى والنص الشعري لأنه حديث متشعب ودقيق المسالك، ولكني أمام محاولة جادة في تقصي الأدب الشعبي والفلكلور الجنوبي، فمحاولة ماجد السفاح في كتابة رحلتي مع الأبودية تنطوي على اشاررات كبيرة تفتح الأبواب أمام الدارسين وتنبههم بقوة إلى الالتفات إلى هذا الجانب المهمل اكاديميا (الأدب الشعبي) حيث لازالت المؤسسات الاكاديمية تنظر بعين الدونية إلى اللهجة الدارجة وتعتبرها لهجة تحاول تحطيم اللغة الفصيحة وتهددها بالزوال رغم أن المنطق العلمي يقول: إن اللغات تتطور وتنمو وتكبر وتتداخل مع لغات اخرى فتاخذ وتعطي ومن البديهي والملموس لدى كل دارس متمعن في تطور اللغة أن اللهجات العامية واللغات الاجنبية أصبحت هي الرافد الاساسي للغة الفصيحة فما ينقله أو يعربه اي مجمع علمي إلى الفصيح هو من انتاج لهجة أو لغة اخرى ... وعلينا أن لا نغفل شيء مهم أن هذه اللهجة العامية أصبحت تكتب أدبا بمختلف الانواع قصة ورواية وشعر وحتى مسرح، فمن الجور والحيف أن تتعمى الجامعات العراقية عن منحها كرسيا ضمن الدراسات الاكاديمية .. 
ورغم ذلك فقد بادر ماجد السفاح من أول السطر وقام بمحاولة خليلية ليجمع الابوذيات من افواه مردديها  كخطوة في جمع التراث الشفاهي في كتاب رشيق اسماه (رحلتي مع الأبوذية) وساحاول التركيز هنا على الأبواب التي فتحها هذا الكتاب الذي اعد مقدمته اهم ما فيه فقد ركز السفاح على بناء المقدمة على جواب مهة من الأدب الفلكلوري الذي يكاد يضمحل من عقول النشء الجديد فبادر إلى تقصي اسماء الأماكن ومواسم وأوقات الاحتفالات  وأنواع الأداء الغناىي  والأماكن التي تشتهر بانواع معينة من طريقة الأداء اللحني لهذه الاشعار والتفت إلى طرق الاحتفال والآلات الموسيقية الفكلورية  وطريقة الرقص المصاحب لتلك الانات الغنائية واسماء المغنيين والمطربين وكل عنوان من هذه العناوين هو مشروع فلكلوري كبير مهمل يحتاج إلى جهد علمي مؤسسي يسلط الضوء على ظاهرة اجتماعية، فولادة أي نوع أدبي لابد أن تصاحبها عوامل اجتماعية مختلفة وهذا ما المح إليه السفاح في أكثر من مرة، فالشجن وسطوة الحزينة التي تتمتع بها الانواع الشعرية والأنواع الأدائية الغنائية من ونين ونحيب هي مخرجات واضحة لتراكم حيف وقهر عاناها الإنسان الجنوبي بشكل كبير وحسب تعبير ما جد السفاح (فالنفس اذا طابت غنت وإذا حزنت انّت) ولو تصفحنا الاثار الفكرية والأدبية التي خلفها العرب لوجدنا أن الغناء يستأثر بحظ وافر منها. وحسبنا كتاب الاغاني الذي اسماه ابن خلدون بحق (ديوان العرب وجامع اشتات العلوم التي اجتمعت لهم) لقد كانت الموسيقى والغناء من اقدم الفنون التي مارسها الإنسان في طقوسه الدنية فقد كان الفلاحون القدامى يمارسون طقوس الرقص والغناء كشئ مقدس ليستدروا عطف الطبيعة عليهم وكانوا كلما شعروا بحاجة إلى المطر يرقصون رقصات يحاكون فيها حركات سقوط المطر وهبوب الرياح. كما ان شعورهم بأن حركاتهم هذا ستترك صدى عند الطبيعة كان يمنحهم قوة ونشاطا ويضاعفها من انتاجهم والمجتمعات البدوية مارست الغناء لأن الحيوانات التي تستخدمها (الجمال) كانت ترنو إلى الغناء لأنه يساعدها على قطع المسافات الطويلة 
وعلى رأي غوغول "أن كل اغنية هي قطعة من التاريخ الشعبي الحي المليء بالروح والمزدان بشتى الالوان وأنها تميط اللثام عن حياة شعب بأسره وأنها لاتقدر بثمن بالنسبة للكاتب الذي يحرص على أن يستشف ويستكنه روح أي عصر من العصور الخوالي" فلم يكن كلف العرب بالغناء أقل من كلفهم بالشعر لقد كانوا ينظرون إلى الغناء كفن يعبر عن مشاعرهم ويصور حياتهم باسلوب ملحمي فاذا كان لليونان ملاحمهم الشعرية التي نجدها في الإلياذة والاودسة، فإن للعرب ملامح العرب تتمثل في حياتهم الغنائية وتراثهم الغناىي الذي ينقل بشكل دقيق تفاصل حياتهم ومعاناتهم فحفيف القصب يشير إلى ألم دفين ومعاناة يصورها النوع الغنائي (الونين)، وفرقعة الاصابع (الاصبعتين )، وضرب الكعب على الأرض تشير بشكل لا يقبل اللبس إلى حبات القهوة التي تتفرقع تحت ضربات الهون، فكل مرحلة لها سماتها المجتمعية التي تفرز انواعا فنية قولية وادائة تحمل سماتها.
ومع ذلك فمحاولة السفاح رغم ما شابها من بعض المشاكل تعد محاولة جادة ويؤسس عليها لجيل اكاديمي يحترم التراث ويثمن الفلكلور ويخلد تراث امة عانت ولم تغفل الفن والأدب والغناء.
وعلى الرغم من ازدهار العصر تكنولوجيا ومعرفيا، ولكن الأدب الشعبي لازال محتفظا برونقه الشفاهي كي يمنح المتلقي عذوبة الاكتشاف ولذة التجدد والتراكم فعملية التجديد والتراكم والسقل والتهذيب من اهم مقومات حياة الأدب الشعبي، وكذلك هي العملية الادائية ولعل جمود قصيدة النثر الحديثة متأتي من تخليها عن الجاني الادائي ( الغناء) واتجاهها نحو النثرية والتصوير البحت، ولكن الأدب الشعبي بمختلف أنواعه امتزج امتزاجا عنيفا بالأداء حتى في  ابسط طرقه المحكية فضلا عن الغناء.
لا اريد أن ابالغ وأقول: إن خطوة ماجد السفاح هي الخطوة الأولى في هذا المجال ولكنها على الاقل الخطوة  الصحيحة الأولى التي سلطت الضوء على جوانب فلكلورية مهملة كثيرة اتمنى أن يؤسس عليها من جاء لاحقا .
 

  

قحطان الفرج الله الوائلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/12


  أحدث مشاركات الكاتب :



كتابة تعليق لموضوع : رحلة تطرق أبواب الفلكلور المهمل .... ماجد السفاح وكتابه رحلتي مع الأبوذية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : اوركيد ، في 2013/04/13 .

اسمح لي ان امدح هذه المقالة الجميلة و اهنئك على اختيار هذا المقال للطرح ...فقد قراتها كثيرا ورايت ان فيها كلمات ذات رقه ومشاعر مرهفه ذات احساس عالى...مصطلحات جميلة جديدة ...فانك تنتقى مواضيعك لكى ننتفع بها فانها بالفعل نافعة ورزينة للغاية ...فالادب الشعبي او الفلكلور يمثل حياة مادية وروحية لدى بعض الشعوب، وهو يعكس صورة تاريخية وتراثية لهم....وهي مقالة رائعة في شكلها..وطرحها.. وتحمل للذي يفكر بها امور تكاد تكون عظيمة....كل الشكر لقلمك وفكرك الذى نتعطش منه المزيد




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عباس قاسم جبر
صفحة الكاتب :
  عباس قاسم جبر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هنري برنار ليفي الصهيوني مهندس الخسوف القمري لعام 2011  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 سيناريو متوقع لما دار بين الملك سلمان والرئيس العبادي بحضور تيلرسون في الرياض

 في ذكرى شهادة الأمام علي متى يا سيدي نصل الى مستواك  : مهدي المولى

 كردستان وبغداد تحالف عسكري لا بد منه  : باقر شاكر

 شيعة رايتس ووتش تستنكر الانتهاكات الطائفية الصادرة عما يسمى مفتي ليبيا  : شيعة رايتش ووتش

 العمل تلاحق شركات التوظيف الوهمية قضائياً  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 طالباني بين تأييد استقلال القضاء والاعتراض على أحكامه  : د . حامد العطية

 الموصل تعلن النفير العام اثر حريق المشراق.. 50 عجلة إطفاء وغازات كبريتية تتصاعد وعوائل تغادر بيوتها

 رجل الدولة والقانون ( نوري المالكي )  : علي جابر الفتلاوي

 قادة التحالف الوطني یجتمعون بحضور العبادی والمالکی وانباء عن اختيار الحكيم رئيسا للتحالف

 مهرجان المسرح الحسيني العالمي الخامس حاضرٌ يجسد الولاء إبداعا على خشبة الفنون  : سرمد سالم

 الزعيم عبدالكريم قاسم ... اسطورة الفقراء  : فراس الغضبان الحمداني

 أقدم لكم (استاد سلمان)  : علي علي

 التحالف الوطني يصدر بيان بشان انعقاد مؤتمرات وندوات خارج البلاد

 فاز ألمان يونايتد بالدوري فهل يفوز بالأوربي على برشلونة؟  : عزيز الحافظ

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net