صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بيان :تنديد بإقدام السلطات النيجيرية على التخطيط بإرتكاب مجزرة لمسيرة إحياء يوم القدس العالمي وتعزي العلامة الزكزاكي
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بإقدام السلطات النيجيرية على التخطيط بإرتكاب مجزرة لمسيرة إحياء يوم القدس العالمي وتعزي العلامة الزكزاكي
 
تلبية لنداء ودعوة الإمام الخميني (قدس سره) خرجت جماهير الأمة العربية والإسلامية وسائر الجاليات العربية والإسلامية في مختلف أنحاء العالم ، إضافة إلى الكثير من شعوب العالم الغربي ومختلف دول العالم في مظاهرات ومسيرات يوم القدس العالمي في أخر جمعة من شهر رمضان المبارك ، تضامنا مع الشعب الفلسطيني وما يتعرض له قطاع غزة من هجوم وحشي بربري وجرائم حرب ومجازر جماعية ، مطالبين بمحاكمة القادة الإسرائيليين الصهاينة كمجرمي حرب في محاكم الجنايات الدولية في لاهاي.
ومن ضمن من خرج في مسيرات إحياء "يوم القدس العالمي" أتباع أهل البيت (عليهم السلام) في مدينة "زاريا" في نيجيريا ، حيث تعرضروا لمخطط إجرامي بإرتكاب الحكومة النيجيرية لمجزرة جديدة ضدهم أسفرت عن إستشهاد وإصابة 54 مدنيا يوم الجمعة الماضية إثر إطلاق النار من قبل قوات الأمن النيجرية. 
وقد إتهمت "الحركة الإسلامية الشيعية في نيجيريا" السلطات الحكومية بالتخطيط لإرتكاب هذه المجزرة النكراء التي دعت الحركة إلى تنظيمها في مدينة "زاريا".
وقالت الحركة في بيان لها بأن السلطات الأمنية النيجيرية عقدت إجتماعا الأسبوع الماضي خرجت بعده بوثيقة سرية قررت فيها محاربة الحركة الإسلامية الشيعية برئاسة عالم الدين "الشيخ إبراهيم الزكزاكي" للحد من تأثيراتها على البلد.
وأضافت الحركة أن الحكومة النيجيرية شكلت فرقا لمكافحة ما يسمى "الإرهاب" ونشرتها في مدن "زاريا وكانو ودلتا".
وتشير التقارير المطلعة إلى أن عدد نفوس الشيعة وأتباع أهل البيت عليهم السلام في نيجيريا يقدر بأكثر من ثلاثة ملايين شخص معظمهم في منطقة زاريا شمال نيجيريا.
الجدير بالذكر بأن الحركة الإسلامية في نيجيريا حركة سياسية وإجتماعية ودينية جعفرية ، وهي أكبر تنظيم يضم الشيعة الإمامية في نيجيريا وغرب أفريقيا عموما ، وتهتم الحركة بالأوضاع العامة للمسلمين الشيعة وإقامة الإحتفالات والمآتم لآل البيت عليهم السلام فضلا عن الأنشطة الإجتماعية والثقافية وغيرها ، خصوصا الإحتفال بيوم الشهداء في التاسع والعشرين من رجب وهو يوم إستشهاد عدد من شباب الشيعة المؤمنين في هذا اليوم من عام 1410 للهجرة ، فضلا عن التوعية والتبليغ لمذهب أهل البيت عليهم السلام.
وعلى ضوء إستشهاد ثلة مؤمنة من أبناء "مدينة زاريا" في نيجيريا ومن ضمنهم الأبناء الثلاثة لسماحة العلامة الشيخ إبراهيم الزكزاكي أصدرت حركة أنصار ثورة 14 فبراير بيانا نددت فيه بالعمل الإجرامي لقوات الأمن النيجيرية والذي جاء بناء على ممارسة الضغوط من قبل واشنطن وحكومة كيان الإحتلال الصهيوني على الحكومة النيجيرية من أجل إلغاء تظاهرات ومسيرات يوم القدس العالمي.
 
وإليكم نص البيان:
 
بسم الله قاصم الجبارين مبير الظالمين
(إنا لله وإنا إليه راجعون)
بسم الله الرحمن الرحيم
 
(وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُواْ بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ)) صدق الله العلي العظيم.
 
سماحة العلامة المجاهد الشيخ إبراهيم الزكزاكي "دامت بركاته". 
 
نتقدم إلى سماحتكم عن تعبيرنا عن حزننا العميق وتأثرنا البالغ بنبأ إستشهاد 14 مؤمنا مواليا لأهل البيت (ع) بينهم أبنائكم البررة " أحمد وحميد وعلي" رضوان الله تعالى عليهم أجمعين.
لقد سطرت الجماهير المؤمنة من أتباع أهل البيت عليهم السلام في مدينة "زاريا" أعلى درجات التضامن مع الشعب الفلسطيني والدفاع عن القدس الشريف ، كما أن سطر الشهداء الأبرار بدمائهم الزكية أروع مثال التضحية والفداء في سبيل تحرير القدس الشريف والمسجد الأقصى والأراضي الفلسطينية المحتلة من دنس اليهود الصهاينة ، فأصبحوا مثالا حيا للشهادة الحية والدامية لأتباع أهل البيت الذين يطمحون لإجتثاث جذور الإرهاب الصهيوني عن أرض فلسطين الحبيية تحت رآية الإمام المهدي المنتظر أرواحنا لتراب مقدمه الفداء الذي سيمن به على المستضعفين بأن يجعلهم أئمة ويجعلهم الوارثين كما جاء في الآية المباركة (وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ) فيملأ الأرض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا.
إننا في حركة أنصار ثورة 14 فبراير إذ نتقدم بأحر التعازي والمواساة للإمام المهدي المنتظر (عجل) وإلى سماحتكم وإلى ذوي الشهداء الأبرار والشعب النيجيري المسلم العظيم بهذا المصاب الجلل ، فإننا نعلن عن تضامننا معكم وإدانتنا وإستنكارنا الشديد للأعمال الإرهابية في قتل الشباب المؤمن والمجاهد من أبناء مدينة "زاريا" الذين قتلوا غدرا وعدوانا وهم يتضامنون مع الشعب الفلسطيني وأبناء قطاع غزة في مظاهرات ومسيرات يوم القدس العالمي.
إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير تطالب السلطات النيجيرية بإتخاذ الإجراءات اللازمة لملاحقة المجرمين من المجموعات الإرهابية المسلحة ومحاكمتهم وإنزال أقصى العقوبات بحقهم بما يرضي الله وأبناء الشعب وذوي الشهداء في مدينة "زاريا".
كما وإننا نهنئكم بشهادة أبنائكم البررة ،ونهنىء أيضا ذوي الشهداء ، وهذا هو تاريخ أتباع وشيعة أهل البيت عليهم السلام ، حيث أنهم رووا بدمائهم الزاكية والطاهرة وعلى إمتداد التاريخ شجرة الإسلام المحمدي الأصيل ودافعوا عن الإسلام الحقيقي أمام الإرهاب الأموي السفياني المرواني والإرهاب العباسي للحكومات العباسية الطاغية ، وهام اليوم يدافعون عن الإسلام الرسالي أمام الإسلام الأمريكي الصهيوني الوهابي التكفيري الذي تروج له واشنطن والحكومات القبلية الديكتاتورية والطاغوتية في الرياض وقطر والإمارات والبحرين ، والتي تدعم المجموعات الإرهابية في نيجيريا والمجموعات التكفيرية الإرهابية ومنها "داعش" في سوريا والعراق واليمن تنفيذا لمشاريع الكيان الصهيوني والشيطان الأكبر أمريكا.
إننا على ثقة بأن دماء الشهداء الأبرار الذين سقطوا برصاص المجرمين في يوم القدس العالمي ستروي شجرة الإسلام المحمدي الأصيل وستؤدي إلى إنتشار مذهب أهل البيت وعلومهم ومعارفهم وقيمهم ومناقبهم وخطهم الرسالي في مختلف أنحاء نيجيريا والدول الأفريقية ، وسيكون هؤلاء الشهداء الذين سقطوا في يوم القدس العالمي مصدر إشعاع ونور لمن يبحث عن الحقيقة وعن الإسلام المحمدي الأصيل ، وستفشل الجماهير المؤمنة المسلمة في نيجيريا وفي مدينة "زاريا" مشاريع التآمر الأمريكي الغربي الإستعماري والأنغلوأمريكي الصهيوني المدعوم ماليا من شيوخ النفط العملاء في الرياض وغيرها ، وستكون أكثر وعيا وثباتا على نهج الرسول وأهل بيته الميامين الأطهار، وعلى نهج خط المقاومة وداعمة لتيار الممانعة رافضة لخط الإستسلام والخنوع للكيان الصهيوني ومخططات الإستكبار العالمي الرامية لتقسيم الدول الإسلامية والعربية عبر إثارة النعرات الطائفية والمذهبية والحروب الطائفية التي يهدف الإستكبار العالمي منها إضعاف الأمة الإسلامية وتقسيمها إلى دويلات ضعيفة لا تقوى على مقاومة الإستعمار الغربي الصليبي ولا تقوى على مقاومة الإحتلال الصهيوني للأراضي الفلسطينية المحتلة وتحرير المسجد الأقصى والقدس الشريف.
نسأل الله العلي القدير أن يتغمد الشهداء الأبرار برحمته الواسعة وأن يدخلهم الجنة مع الأنبياء والرسل والأئمة الأطهار(ع) والشهداء والصديقين والصالحين وحسن أؤلئك رفيقا ، وأن يلهمكم وعائتلكم الكريمة وذوي الشهداء الصبر والسلون إنه سميع مجيب.
 
حركة أنصار ثورة 14 فبراير
المنامة – البحرين
28 يوليو/تموز 2014م
http://www.14febrayer.com/?type=c_art&atid=7299


انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/07/28


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : بيان :تنديد بإقدام السلطات النيجيرية على التخطيط بإرتكاب مجزرة لمسيرة إحياء يوم القدس العالمي وتعزي العلامة الزكزاكي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مشعل ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : شكرا جزيلا عزيزي سجاد الصالحي

 
علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : باسم اللهيبي
صفحة الكاتب :
  باسم اللهيبي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 ما قبل التعددية  : نزار حيدر

  من مآثر الشهداء نستلهم النضال  : مكتب النائب جوزيف صليوا سبي

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 61 )  : منبر الجوادين

 الامام السبط الحسن(3هـ ـ 50 هـ مع النبي (صلوات الله وسلامه عليهما )  : مجاهد منعثر منشد

 نظام الانتخابات واثره على الاستقرار السياسي في العراق  : عامر عبد الجبار اسماعيل

 رفع دعوة قضائية على الكاتب الصحفي ماجد الكعبي  : دلال الشيخلي

 التربية : تعقد ندوة في التعليم المهني لرفع مستوى ملاكاتها التدريسية  : وزارة التربية العراقية

 برنامج حماة العراق بتاريخ 18 تشرين الأول 2017  : وزارة الدفاع العراقية

 العلاقة الجدلية بين القومية والوطنية ...  : راسم قاسم

 شركة ديالى العامة تواصل تجهيز الكهرباء والقطاعات الاخرى بمحولات كهربائية مختلفة الأنواع والسعات  : وزارة الصناعة والمعادن

 تركيا.. مغامرة غير مضمونة النتائج للتدخل في سورية تواجهها لاءات إيران وروسيا ؟!  : هشام الهبيشان

 تكريم القتلة  : علي الخياط

 العراقيون في الاقامة الجبرية  : د . حامد العطية

 ملكة على عرش الأحزان!  : امل الياسري

 نداء إلى يهود العراق.. (إنضموا إلى أفواج الحشد الشعبي)..!  : اثير الشرع

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105358630

 • التاريخ : 24/05/2018 - 05:38

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net