صفحة الكاتب : اعلام وزارة التخطيط

وزير التخطيط يترأس الاجتماع الثاني لخلية متابعة  تحقيق  اهداف التنمية المستدامة في العراق 2030
اعلام وزارة التخطيط

حضره الامين العام لمجلس الوزراء وعدد من وكلاء الوزارات والمديرين العامين فيها ..

وزير التخطيط يترأس الاجتماع الثاني لخلية متابعة  تحقيق  اهداف التنمية المستدامة في العراق 2030

اكد السيد وزير التخطيط الدكتور سلمان الجميلي / رئيس خلية المتابعة لتحقيق اهداف التنمية المستدامة 2030 ان التوجهات الحالية هي دمج اجندة  التنمية المستدامة  مع الخطط الوطنية والاستراتيجيات القائمة والسعي لتحقيق شراكة حقيقية بين جميع المفاصل والشركاء المعنيين بالتنمية المستدامة

جاء ذلك خلال ترؤسه الاجتماع الثاني لخلية المتابعة الذي عقد في وزارة التخطيط وحضره الامين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق ووكلاء عدد من الوزارات والمديرين العامين ورئيس اتحاد رجال الاعمال وممثلي عدد من منظمات المجتمع المدني

واضاف الجميلي ، ان العمل مازال مستمرا لتحقيق هياكل للشراكات مع جميع الشركاء المتمثلين بالمنظمات الدولية والمجتمع المدني والقطاع الخاص والإعلام والتواصل الاجتماعي والاكاديميين والجهات الإقليمية المعنية والدولية للتشاور والتنسيق للخروج بأفضل الصيغ للتنفيذ بالموائمة مع وضع البلد والاستفادة من الدعم المقدم لتطوير القدرات ووسائل التنفيذ والاتفاقيات والتكنولوجيا المتاحة

من جانبه تحدث الامين العام لمجلس الوزراء الدكتور مهدي العلاق عن الخطوات والاجراءات المتخذة في اطار توجيه السياسات الوطنية التنموية ضمن التوجهات العالمية للتنمية المستدامة 2030 .. مبينا انه وفي اطار ستراتيجية التخفيف من الفقر الثانية هذه الاستراتيجية التي كان لوزارة التخطيط الجهد الاكبر فيها لاسيما في توفير المؤشرات الاحصائية وقد  وصلنا الى النسخة النهائية  او الجاهزة التي سيتم اطلاقها  خلال الفترة القريبة القادمة وهي تعكس امكانات تحسين او تخفيف الفقر في العراق في ضوء ما تم استقرائه من مؤشرات في اطار محاكاة حيوية وفاعلة للمحصلات الجديدة وهي بالحقيقة تكاد تكون نفس المحصلات القديمة ولكن بتسليط الضوء على بعض المخرجات الاساسية والتركيز على عدد محدد منها بدل من التوسع الكبير حتى نكون واقعيين في اطار التعبير عن هذه الاستراتيجية .. موضحا ان البنك الدولي كان له دور كبير وايضا كل زملائنا في اللجنة العليا واللجان الاخرى ادو دورا متميزا لاسيما المشاركة في الورش التي عقدت في بغداد واقليم كردستان وخارج العراق ايضا .. منوها بالقول  اننا بصدد الخروج باستراتيجية جديدة ترفع الى مجلس الوزراء من اجل اقرارها والبدء بالترويج لها التي  ستصب بشكل مباشر بخدمة ملاحقتنا ومتابعتنا لاهداف التنمية المستدامة لاسيما وان بعض المخرجات والمؤشرات ضمنت بشكل صريح باشارات واضحة لما يتعلق بالتنمية المستدامة وفي هذا الاطار

وكشف العلاق عن تبني نهج جديد في مكافحة الفقر يتمثل  في استحداث صندوق اجتماعي للتنمية وهذا طبعا يعد ركيزة  اساسية لبدء تنمية مستدامة في العراق ، فيما كنا  سابقا كنا نعول كثيرا على قضية الموازنة التقليدية بحكم ظروفنا المالية الصعبة ربما يصبح من الصعب او من المتعذر تامين امكانات كافية لتغطية انشطة الاستراتيجية لذلك اصبح الصندوق جزء مكملا لهذه الاستراتيجية  بما تم بلورته بهذا الاطار كل الافكار واطار الصندوق وقانون المقترح بطريقة هادئة وعقدت سلسلة حلقات نقاشية مع البنك الدولي الى ان وصلنا الى الصيغة النهائية لمشروع قانون الصندوق .. معبرا عن اعتقاده ان هذا الصندوق يشكل انعطافا بقضية تطوير ستراتيجية تخفيف الفقر ..لافتا إلى ان هناك عمل مشترك مع البنك الدولي  لاعداد  دراسة تتناول تقييم الاحتياجات بما يتعلق باعادة اعمار المناطق المحررة 

 

ودعا العلاق إلى استثمار اعلان الجامعة العربية عن اختيارها لبغداد عاصمة للاعلام العربي لسنتي 2017-2018 ، إلى استثمار هذه المناسبة للعمل على اعداد خطة اعلامية وطنية للترويج لاهداف التنمية المستدامة

إلى ذلك ، تحدث وكيل وزارة التخطيط الدكتور ماهر حماد عن ماتم تحقيقه من خطوات في اطار العمل على تكييف المسارات التنموية الوطنية مع توجهات الاجندة العالمية للتنمية المستدامة .. موضحا ان المتحقق خلال الفترة الماضية كان جيدا بعد ان  اشّرنا بالسابق  لتهيئة الاطار المؤسسي لتنفيذ ومتابعة الاجندة من خلال خلية المتابعة واللجنة الوطنية للتنمية المستدامة التي كل واحدة  منهما لها مهام معروفة على مستوى متابعة المتحقق على شكل سياسات على مستوى تحسينه او تحسين مخرجاته ويوجد لدينا جزء من الهيكل المؤسساتي يحتاج الى بعث الروح فيه لجعل  هذه الاجندة تتداخل مع هذه الملفات الوطنية ومنها  ملف وثيقة اعادة الاعمار والتنمية  ووثيقة استراتيجية تخفيف الفقر ، فضلا عن الخطة الوطنية 2018-2022 .. داعيا إلى الخروج  برؤية نهائية في هذا الاطار

واشار جوهان إلى ان الجهد الاساسي الذي عملنا عليه في واحد من الملفات المهمة  وهو ملف التثقيف والتوعية باعتبار هذه الاجندة هي اجندة توعية على مستوى تنفيذ الدول وحتى على مستوى التنفيذ القطاعي والمجتمعي ، فقد طلبت  الوزارة من الامانة العامة لمجلس الوزراء  العمل على اعداد ستراتيجية  وطنية للاعلام  بهدف الترويج لاهداف التنمية المستدامة ببعديها الوطني والعالمي .. كاشفا عن  وجود مبادرة بالمشاركة بالجهات المعنية على وضع ستراتيجية وطنية للاعلام والتوعية وهذه اول ستراتيجية تخص الاعلام في العراق .

من جانب اخر شهد الاجتماع مداخلات لعدد من السادة وكلاء الوزرات والمديرين العامين المشاركين في الاجتماع

وكان من بين المتداخلن وكيل وزارة التجارة وليد الحلو ورئيس اتحاد رجال الاعمال راغب رضا بليبل ووكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد السراج ووكيل وزارة الكهرباء عادل كاظم وممثلة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية  كوثر ابراهيم ، وممثلة وزارة النقل  السيدة وفاء جورج واخرون

كما قدمت السيدة نجلاء علي مراد مدير عام الادارة التنفيذية لاستراتيجية التخفيف من الفقر في وزارة التخطيط عرضا موجزا عن تجارب عدد من الدول فيما يتعلق بتوطين اهداف التنمية المستدامة وكيفية الافادة من تلك التجارب في تطوير واقع التنمية المستدامة في العراق ..

فيما قدم السيد مدير عام الشؤون الفنية في الجهاز المركزي للاحصاء قصي رؤوف عرضا عن اهمية المعلومات والبيانات والمؤشرات الإحصائية في تحقيق اهداف التنمية المستدامة

وتقرر في الاجتماع ان يتم في الاجتماعات المقبلة الانفتاح باتجاه الحكومات المحلية في المحافظات لاشراكها في ملف توطين اهداف التنمية المستدامة .

  

اعلام وزارة التخطيط
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/29


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • ارتفاع معدل التضخم الشهري بنسبة (0.4%) و انخفاض معدل التضخم السنوي بنسبة (1.0%) لشهر حزيران 2019  (نشاطات )

    • مبلغ 250 الف يورو ..العراق وفرنسا يوقعان مذكرة تفاهم لدعم مشاريع المياه  (نشاطات )

    • وزارة التخطيط : تسجيل ٤٢٦ براءة اختراع ومنح ٥٥ نموذجا صناعيا خلال عام ٢٠١٨  (نشاطات )

    • تفاصيل التعداد السكاني المقبل وخطط الوزارة المقبلة لتعزيز التعاون الدولي  (نشاطات )

    • العراق يحصل على منحة بمبلغ 72 مليون يورو ضمن ثلاث اتفاقيات في مجال دعم الحكومات المحلية والطاقة وإزالة الألغام  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : وزير التخطيط يترأس الاجتماع الثاني لخلية متابعة  تحقيق  اهداف التنمية المستدامة في العراق 2030
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق د.كرار حيدر الموسوي ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : كتب : محمود شاكر ، في 2018/06/30 . يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح هل انت عراقي ام لا .وهل انت عربي ام لا ...انت قرأت مقال وعندك اعتراض لنعرفه واترك مدينة الالعاب التي انت فيها وانتبه لما يدور حولك . وصدقني لايهمني امثالك من بقايا مافات

 
علّق نبيل الكرخي ، على فلندافع عن النبي بتطبيق شريعته - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمروركم اعزاء ابو علي الكرادي وليث، وفقكم الله سبحانه وتعالى وسدد خطاكم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على السيد محمد الصافي وحديث (لا يسعني ارضي ولا سمائي) الخ - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لتعليقك عزيزي علي. التحذير يكون من التغلغل الصوفي في التشيع وهناك سلسلة مقالات كتبتها بهذا الخصوص، ارجو ان تراجعها هنا في نفس هذا الموقع. اما ما تفضلتم به من اعتراضكم على ان الاستشهاد بهذا الحديث يفتح الباب على الحركات المنحرفة وقارنتموه بالقرآن الكريم فهذه المقارنة غير تامة لكون القرآن الكريم جميعه حق، ونحن اعترضنا على الاستشهاد بأحاديث لم تثبت حقانيتها، وهنا هي المشكلة. وشكرا لمروركم الكريم.

 
علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . سلام النجم
صفحة الكاتب :
  د . سلام النجم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 استمرار الهجرة والتشرد  : حميد الموسوي

 علة الهمة ...ياشباب الامة  : الشيخ عقيل الحمداني

 العمل تبحث مع منظمة GIZ الالمانية امكانية انشاء مركز تدريبي في نينوى  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

  البالة سوق لكل فئات الشعب  : اسعد عبدالله عبدعلي

 مفوضية الانتخابات تصادق على ثلاثة انظمة لانتخاب رئاسة وبرلمان أقليم كوردستان- العراق  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 الفَرد والكُل:بحث أنتولوجي (وجودي) إجتماعي  : ا . د . وليد سعيد البياتي

 مجلس واسط يخصص اكثر من 403 الف دولار لامراض السرطانية  : علي فضيله الشمري

 شرطة صلاح الدين تنفذ حملات تفتيش في مناطق من المحافظة  : وزارة الداخلية العراقية

 رسالة إلى علي بن يقطين. .  : احمد لعيبي

 ذي قار تنوي تعين 1750محاضرا على ملاك مديرية التربية ضمن مشروع البترودولار  : محمد صخي العتابي

 تعقيبا على مانشر في موقع صوت العراق معنونا الى وزير التعليم العالي من قبل (لفيف من خريجي جامعة الامام الصادق ع):  : مريم وندي

 رسالة من البحرين الجريح إلى الشعب العراقي الأبي  : حسن البحراني

 نام الطفل مع الخادمة فحملت منه !  : فوزي صادق

 مهرجان "تراتيل سجادية" العالمي الأول في كربلاء يختتم اعماله برفض تشويه الاسلام من قبل داعش

 قيادة عمليات الانبار تفجر ٣٠ عبوة ناسفة  : وزارة الدفاع العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net