صفحة الكاتب : عبود مزهر الكرخي

في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس
عبود مزهر الكرخي

 ونختصر قولنا بأن الوهابية يرددون دوماً بأن الشيعة او يسمونهم الروافض هم اخطر من اليهود، وما يجري في سوريا من تآلف الدواعش وكل التنظيمات الإرهابية الوهابية مع إسرائيل من أجل محارية حزب الله والشيعة وتدمير البلد سوريا هو يثبت صحة كلامنا. وأن الدين الوهابي المصطنع والذي ينسب لمحمد عبد الوهاب بتخطيط الجاسوس البريطاني مستر همفر وبدعم حاكم الجزيرة آنذاك ، وارتكز دينهم على آراء ومعتقدات ابن تيمية الذي كان ينصب العداء لآل بيت النبي الاكرم (ص)ويأخذ الدين بالآراء والروايات الأموية الضعيفة والموضوعة لدرجة ان العلماء واهل الحديث الذين عاصروه قد اسقطوه لأنه خالف الحقائق الإسلامية بشكل سافر لدرجة ان يجسم الخالق جل جلاله. ومن هنا جاء اتهام للشيعة بأنهم مصدر الاسرائيليات وهي بحسب المصطلح في علم الحديث فهي المرويات القصصية التي يرجع أصلها إلى رواة يهود، وكل قصة أصل روايتها من اليهود تسمى رواية إسرائيلية، وكان اتهام الشيعة بأنهم وراء الاسرائيليات وبقيادة عبد الله بن سبأ وهو أتهام باطل وغير حقيقي. ولنطلع على مايقوله سماحة العلامة منير ويحلل حقيقة أبن سبأ " دخلت ضمن كتب الحديث، ولكن هل تسربت الإسرائيليات إلى التراث الأمامي نفسه أم لا؟

هنا عدة من الباحثين من أهل السنة قالوا: نعم، التراث الأمامي دخلت فيه إسرائيليات، مثل أحمد أمين، وغيره من الذين نسبوا إلى التراث الأمامي أنه دخلت فيه بعض الإسرائيليات.

ننقل هنا عن محمد حسين الذهبي في كتابه «الإسرائيليات في التفسير والحديث» قال: إن أعداء الإسلام، ومنهم اليهود، هالهم الإسلام، وما لأهله من القوة، فتظاهر نفر منهم بالدخول في الإسلام وقلوبهم منه خاوية، وتشيعوا لآل البيت - يعني يريد أن يقول بأن الشيعة هم الذين أوصلوا الإسرائيليات إلى التراث - وصدورهم على الحقد طاوية، ووضعوا في ذلك كل أحاديث غريبة، ونسجوا قصصًا عجيبة، معظمها منتزع من أصول يهودية، ثم قال: إن عبد الله بن سبأ رأس الفتنة والضلال ومن ورائه سبئيون كثير تظاهروا بالإسلام وتلفعوا بالتشيع لآل البيت إمعانًا في المكر والخداع، وكان لهم نصيب كبير مركوم من الإسرائيليات الدخيلة.

يعني هذا يقول: التراث الأمامي أصلاً الكثير منه من الإسرائيليات، لأن الأمامية استندوا إلى عبد الله بن سبأ، وعبد الله بن سبأ هو رأس الفتنة والضلال، ومنه تسربت هذه الروايات الإسرائيليات إلى التراث الأمامي :

أولاً: أنتم تعلمون أن قضية عبد الله بن سبأ كثير من الباحثين يقول أصلاً هذه قضية أسطورية، أصلاً لا يوجد هناك شخص اسمه عبد الله بن سبأ، لأن الذي روى هذه الأحداث كلها - أنه كان هناك شخص اسمه عبد الله بن سبأ، ودخل في الإسلام في زمان الإمام علي، والتصق بجماعة الإمام علي، وكان هو رأس الضلال، وهو في الأصل يهودي، وفعل ما فعل - كل هذه القصة يرويها سيف بن عمر، وسيف بن عمر في كتب علماء الرجال عند السنة لا الشيعة قدحوا في دينه وعبروا عنه بالزندقة فضلاً عن الكذب، هذا الذي روى القصة كلها، أن هناك رجلاً اسمه عبد الله بن سبأ، وفعل ما فعل، وهو رأس التشيع... والراوي للقصة رجل مطعون فيه من قبل علماء أهل السنة، هذا أولاً.

ثانيًا: افترض أن عبد الله بن سبأ كان إنسانًا موجودًا، ولعل من بعض الروايات في كتب الشيعة يظهر أن هناك شخصًا فعلاً كان اسمه عبد الله بن سبأ، لنفترض ذلك، نقول: هل من الممكن أن يكون تراث الشيعة يرجع إلى هذا اليهودي ولا نرى له رواية واحدة؟! أنت تتبع كل كتب الشيعة، الكتب الأربعة، التهذيب، الاستبصار، الكافي، من لا يحضره الفقيه، تتبع كتب الشيعة، فيها أكثر من 26 ألف حديث، لا يوجد فيها حديث واحد لعبد الله بن سبأ أصلاً، ليس من المعقول، إذا كان هو رأس التشيع وقام بهذه الأعمال كلها، فكيف لم يبقَ من أحاديثه ولا حديث واحد؟! إذن بالنتيجة الوجدان شاهد على اختلاق هذه الأحداث ونسبتها إلى التشيع والتشيع منها براء، ولسنا نحن الوحيدين الذين نقول بهذا.

الدكتور طه حسين في كتابه «الفتنة الكبرى، الجزء الثاني، ص902»، هو الذي يقول: "إن خصوم الشيعة أيام الأمويين والعباسيين بالغوا في أمر عبد الله بن سبأ ليشككوا في سبب ما نسب من الأحداث إلى عثمان وولاته، وليشنعوا على علي وشيعته من ناحية أخرى، فيردوا بعض أمور الشيعة إلى يهودي أسلم كيدًا للمسلمين"، ثم يقول: "إن قضية عبد الله بن سبأ من مخلفات أعداء الشيعة"، وهذا كاتب سني، ليس شيعيًا، أصلاً هذه الأحداث كلها سطرها خصوم الشيعة في زمان الأمويين والعباسيين من أجل تشويه صورة علي  وشيعته، ومن أجل أن يتغافل ويتناسى المسلمون ما حصل من أحداث في زمان الخليفة الثالث من قبل بني أمية آنذاك "(1).

وقد تصدى ائمتنا المعصومين لكل ماقيل في الاسرائيليات ورواياتهم وفي زمن الأمام علي(ع)  وتذكر الروايات أنه: جاء الإمام علي  إلى قاص تقص، فقال: تقص ونحن حديثو عهد برسول الله؟! يعني أنت إذا كنت تعرف أشياء فنحن أولى منك لأننا حديثو عهد برسول الله ، أما إني أسألك عن مسألتين - يعني أختبرك في مسألتين - فإن أصبت وإلا أوجعتك ضربًا، ووقف ذات مرة الإمام علي على كعب الأحبار الذي هو رأس الروايات الإسرائيليات، وقال: إنه كذاب(2).

وحتى الإمام الباقر تصدى للروايات الإسرائيليات: حيث  ينقل عن الإمام الباقر  أنه كذب كعب الأحبار، كعب الأحبار كان يقول أن الكعبة المشرفة تسجد كل صباح لبيت المقدس، حتى يريد أن يظهر أن الأصل هو بيت المقدس، الإمام الباقر لما وصلت إليه رواية كعب الأحبار قال: { إنه يكذب، وليس كذلك}(3).

إذن الأئمة كانوا يتصدون إلى هذه الروايات الإسرائيليات، من خلال أعمدة الروايات يتصدون لنفيها وتنبيه الناس عليها. وهذا محدث من أبناء السنة وهو أبو هريرة وهو محدث عندهم ومن يروون به في صحاحهم فيقول عنه الأمام علي(ع) {  أكذب الأحياء(أو الناس) على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أبو هريرة الدوسي }(4).

وعن الصادق عليه السلام : { ثلاثة كانوا يكذبون على رسول الله أبو هريرة ، وأنس بن مالك ، وامرأة. قال المجلسي وغيره ..... }(5).

وحتى الصحابي الجليل أبو ذر قال لكعب الأحبار عند عثمان في اصدار فتوى من قبل كعب الأحبار لعثمان في أخذ الأموال من بين مال المسلمين فقال لهم بالحرف الواحد : فقال أبو ذر: يا ابن اليهوديين أتعلمنا ديننا؟(6).

ومن هنا فأنه حتى عبد الله بن سبأ هي شخصية اسطورية ولاوجود لها على الواقع وقد تم خلق هذه الشخصية للهجوم على الشيعة واختلاق الفتن وكما ذكر ذلك د. طة حسن في كتابه الفتنة الكبرى والذي أوردته مسبقاً وهناك الكثير من الكتاب الذين ينفون هذه الشخصية وحتى الذي نقلها من المحدثين الكذابين عند أهل الكتاب والسنة وهم سيف عمر(وقد اوردنا تجريحه) والناقل الثاني: السري بن يحيى كما يسمّيه الطبري، وهو ليس بالسري بن يحيى الثقة، لأن السري بن يحيى الثقة يكون زمانه أقدم من الطبري فقد توفي سنة 167 ه‍ في حين ولد الطبري سنة 224 هـ ، فالفرق بينهما سبعة وخمسون عاما، ولا يوجد عند الرواة سري بن يحيى غيره، ولذلك يفترض أهل الجرح والتعديل أن السري الذي يروي عنه الطبري يجب أن يكون واحداً من اثنين، كل منهما كذاب، وهما: السري بن إسماعيل الهمداني الكوفي وهو أولهما، وثانيهما السري ابن عاصم الهمداني، نزيل بغداد المتوفى سنة 258 هـ، الذي أدرك ابن جرير الطبري وعاصره أكثر من ثلاثين عاما.

وكل من هذين قد كذّبه أهل الحديث واتهموه بالوضع؛ فقد كذبهما صاحب تهذيب التهذيب، وصاحب ميزان الاعتدال، وصاحب تذكرة الموضوعات، وصاحب لسان الميزان، وغيرهم واتهموا كل واحد منهم بالوضع(7).

ونلخص مايقوله العلماء والكتاب حول عبد الله بن سبا حيث يقولون :

السيد محمد حسين الطباطبائي

قال: وهذان اللذان روى الطبري عنهما الحديث، وعنهما يروي جل قصص عثمان ــ أعني شعيباً وسيفاًــ هما من الكذابين الوضاعين، ذكروهما علماء الرجال وقدحوا فيهما، والذي اختلقاه من حديث ابن السوداء وهو الذي سموه عبدالله بن سبأ، وقد قطع المحققون من أصحاب البحث أخيراً أن ابن السوداء من الموضوعات الخرافية التي لا أصل لها(8).

الدكتور عبد العزيز صالح الهلابي

قال في كتابه ( عبد الله بن سبأ): الذي نخلص إلية في بحثنا هذا أن ابن سبأ شخصية وهمية لم يكن لها وجود، فإن وجد شخص بهذا الإسم فمن المؤكد أنه لم يقم بالدور الذي أسنده إليه سيف وأصحابه، لا من الناحية السياسية، ولا من ناحية العقيدة(9).

وهناك كتاب كثيرون ينفون هذه الشخصية من العصر الحديث ومن الكتاب العلمانيين وننقل عنهم لنختم جزئنا هذا فيقولون :

الدكتور أحمد محمود صبحي

في نظرية الإمامة قال: وليس ما يمنع أن يستغل يهودي الأحداث التي جرت في عهد عثمان ليحدث فتنة وليزيدها اشتعالاً وليؤلب الناس على عثمان، بل أن ينادي بأفكار غريبة، ولكن السابق لأوانه أن يكون لابن سبأ هذا الأثر الفكري العميق، فيحدث هذا الانشقاق العقائدي بين طائفة كبيرة من المسلمين(10).

أحمد عباس صالح

يقول: عبد الله بن سبأ رجل خرافي، وساذج الذي يتجه إلى خلق شخصية كهذا ليعطيها أثرا أي أثر فيما حدث من الأحداث، وأكثر سذاجة منه من يظن لهذا الرجل تأثيراً على كبار الصحابة، ومنهم أبو ذر الغفاري، إنما كل ما حيك من قصص حول عبد الله بن سبأ من وضع المتأخرين، فلا دليل على وجوده في المراجع القديمة(11).

الدكتور علي الوردي

يقول علي الوردي: أن الاعمال العظيمة التي تنسب إلى عبد الله بن سبا لا يمكن ان يقوم بيها الا عبقري أو ساحر أو منوم مغناطيسي من طراز فذ، فهو لا بد أن يكون ذا عيون مغناطيسية تكسر الصخور أو ذا قوه نفسية خارقة تجعل الناس أمامه كالغنم يتأثرون بأقواله من حيث لا يشعرون(12).

فهل توجد حجج دامغة اكثر من ذلك.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصادر :

1 ـ مأخوذة من موقع العلامة السيد منير الخباز. متابعات » المحاضرات المكتوبة » محاضرات محرم الحرام. الإسرائيليات في التراث الإمامي. شبكة المنير 15 / 11 / 2013م.

2 ـ لاحظ «كنز العمال، الجزء الأول، ص172»رواها ابن أبي حديد المعتزلي في الجزء الرابع من شرح النهج، ورواها محمود أبو رية في «أضواء على السنة المحمدية، ص165».

3 ـ لاحظ الكافي، الشيخ الكليني، الجزء الرابع، ص240.

4 ـ فيما رواه ابو جعفر الاسكافي. لمسترشد ، لمحمد بن جرير الطبري ( الشيعي) 170 ، بحار الأنوار ، للمجلسي ، 33/215 ، 34/287 ، شجرة طوبى ، لمحمد مهدي الحائري ، 1/97 ، مستدرك سفينة البحار ، لعلي النمازي الشاهرودي ، 10/525 ، دراسات في الحديث والمحدثين ، لهاشم معروف الحسني ، 95 ، شرح إحقاق الحق ، للمرعشي ، 1/196 (الحاشية) ، وركبت السفينة ، لمروان خليفات 221 ، الشيعة هم أهل السنة ، لمحمد التيجاني 90. بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج ٣٣ - الصفحة ٢١٥. منشورات المكتبة الشيعية.

5 ـ الخصال ، للصدوق ، 190 ، الإيضاح ، للفضل بن شاذان الأزدي ، 541 ، بحار الأنوار ، للمجلسي ، 2/217 ، 22/102 ، 242 ، 31/640 ، 108/31 ، مستدرك سفينة البحار ، لعلي النمازي الشاهرودي ، 9/81 ، مستدركات علم رجال الحديث ، لعلي النمازي الشاهرودي ، 1/702 ، معجم رجال الحديث ، للخوئي ، 11/79

6 ـ كتاب أبو ذر تأليف العلاّمة الشيخ عبد الحسين الأميني باب(40) تسيير الخليفة أبا ذر إلى الربذة ص 2. منشورات المكتبة العقائدية. البحار 22 / 415. رواه البلاذري. الغدير 8 / 292 ـ 293 عن الانساب 5 / 52 / 54 . كتاب سلسلة الأركان الأربعة ص 133، الفَصـل الثـالِـث تسيير أبي ذَر إلى الربذَة وَوَداع أمير المؤمنين علي عَليه السّلام له كما وصفه المؤرخون0 مراجعات كتاب مراجعة الفتنة الكبرى: (الجزء الأول): عثمان تأليف طه حسين. الفصل الثالث عشر ص 117. دار دروب للنشر والتوزيع والترجمة. من مكتبة كتب غوغل.

7 ـ ابن حجر، لسان الميزان، ج 3، ص 12؛ الأميني، كتاب الغدير، ج 8، ص 143.

8 ـ طباطبائي، الميزان في تفسير القرآن، ج 9، ص 260.

9 ـ الهلابي، عبد الله بن سبأ، ص 71.

10 ـ صبحي، نظرية الإمامة ص 37.

11 ـ صالح، اليمين واليسار في الإسلام، ص 95.

12 ـ الوردي، وعاظ السلاطين ص 111.

  

عبود مزهر الكرخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/12/06



كتابة تعليق لموضوع : في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق رفيق يونس المصري ، على "لا تسرق".. كتاب لأحد محبي الشيخ عائض القرني يرصد سرقاته الأدبية : كيف الحصول على نسخة منه إلكترونية؟ اسم الناشر، وسنة النشر

 
علّق د.كرار حيدر الموسوي ، على هؤلاء من قتلنا قبل وبعد الاحتلال والحذر من عقارب البرلمان العراقي , رأس البلية - للكاتب د . كرار الموسوي : كتب : محمود شاكر ، في 2018/06/30 . يا استاذ.. كلما اقرأ لك شيء اتسائل هل انك حقيقة دكتور أم أنك تمزح هل انت عراقي ام لا .وهل انت عربي ام لا ...انت قرأت مقال وعندك اعتراض لنعرفه واترك مدينة الالعاب التي انت فيها وانتبه لما يدور حولك . وصدقني لايهمني امثالك من بقايا مافات

 
علّق نبيل الكرخي ، على فلندافع عن النبي بتطبيق شريعته - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لمروركم اعزاء ابو علي الكرادي وليث، وفقكم الله سبحانه وتعالى وسدد خطاكم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على السيد محمد الصافي وحديث (لا يسعني ارضي ولا سمائي) الخ - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم شكرا لتعليقك عزيزي علي. التحذير يكون من التغلغل الصوفي في التشيع وهناك سلسلة مقالات كتبتها بهذا الخصوص، ارجو ان تراجعها هنا في نفس هذا الموقع. اما ما تفضلتم به من اعتراضكم على ان الاستشهاد بهذا الحديث يفتح الباب على الحركات المنحرفة وقارنتموه بالقرآن الكريم فهذه المقارنة غير تامة لكون القرآن الكريم جميعه حق، ونحن اعترضنا على الاستشهاد بأحاديث لم تثبت حقانيتها، وهنا هي المشكلة. وشكرا لمروركم الكريم.

 
علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي جبار العتابي
صفحة الكاتب :
  علي جبار العتابي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  الشعرو قضاياه ... العروض و التجديد وما إليه يذهبون...الحلقة الثانية  : كريم مرزة الاسدي

 وزير العمل يبحث التعاون المشترك بين العراق ومنظمة العمل الدولية   : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 العرب الأغبياء  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 تفكيك خلية ارهابية متورطة بايصال المواد اللوجستية لإرهابيي داعش  : مركز الاعلام الوطني

 فحبك أكبر من بحر عيناك  : رحيمة بلقاس

 الأخلاق بين الدين والإلحاد  : رشيد السراي

 المؤسسة النفطية: بناء بالسر والعلن  : رحيم الخالدي

 داعش يعدم 5 أشخاص في كركوك وينقل عوائل قياداته في الحويجة الى نينوى

 علاوي یجدد دعوته لتشكيل حكومة شراكة وطنية والأحرار والإصلاح یرفضان الولاية الثالثة

 انتخابات واستقطاعات !  : عمار جبار الكعبي

 الطاغوت ومذكرات صاحبي  : عقيل العبود

  ظاهرة الخصوصية والتعددية ومستوياتها في العراق  : د . عبد الحسين العطواني

  معارضة أم معاداة؟  : كفاح محمود كريم

  وهكذا ينتهي مسلسل قادة الفتنة بكشف النوايا  : بهاء العراقي

 في يومه العالمي... المسلم الحر تطالب بتفعيل مقررات مؤتمر التضامن العالمي  : منظمة اللاعنف العالمية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net