صفحة الكاتب : قاسم محمد الياسري

حسين سرمك حسن عبقريه عراقيه ومدرسة النقد السايكولوجيه .. بين النقد الادبي والتحليل النفسي ..
قاسم محمد الياسري
واجبي كتلميذ من تلاميذ الناقد الكبير الدكتور حسين سرمك حسن ان اتابع اعماله لاتعلم منه اكثر وكتاباته النقديه التي تغذي ذهنية وفكر كل متابع يتطلع الارتواء من ينبوع الابداع السرمكي وهنا لا بد من الاشاره الى جهود هذه العبقريه الابداعيه التي حققها ولا يزال يحقق الكثير من المنجزات في المجالات الادبيه والثقافيه والبحثيه واليوم اريد ان احتفي به على طريقتي الخاصه كتلميذ اعتبره مثلي الاعلى واسميه عباس العقاد العراقي او(( مدرسة النقد التحليليه العراقيه الحديثه)) نعم انه منهج نقدي عراقي حديث .. وقد قدم حسين سرمك مكتبة نقدية علينا ان نباهي  بها الثقافات  فقد كتب ما يقارب من خمسه واربعين كتاباً او دراسة وبعضها أصبح من المصادر المهمه في النقد العراقي والتحليل النفسي للنصوص ومثال ذلك دراساته العديده والرائدة  منها ..عن التحليل النفسي لملحمة جلجامش – بغداد – 1999.. والتحليل النفسي لأسطورة الإله القتيل – بغداد – 2002 ... والتحليل النفسي لأدب المراسلات (عن السياب وغسان كنفاني) – بغداد – 2006 ... ومخيرون بالشعور مسيرون باللاشعور (عن مهدي عيسى الصقر) – بغداد –  2002 .. وسماويّات ( بحث في نقد النقد) – دمشق – 2011 .. والتويجري ناقدا : في أثره وهو يقص أثر المتنبي- دمشق – 2010 والإزدواجية  المُسقطة - محاولة في تحليل شخصية الدكتور (علي الوردي) – مشاركة مع الأستاذ ( سلام الشماع ) ... وبين حكيم نجد وحكيم المعرة : تأملات في النفس والحياة والكون – دار أمل الجديدة – دمشق – 2011 . وعيسى الياسري شاعر قرية أم شاعر إنسانية (طبعة ثانية من شتاء دافىء) – دار فضاءات – عمان – 2021 ..واللعنة المباركة (عن وارد بدر السالم) – دمشق – 2008... والتحليل النفسي للأمثال الشعبية العراقية – بغداد – 2001 واخرى مثل ..الثوره النوابيه .. وغيرها ...اما مؤلفاته العلمية ... المشكلات النفسية لأسرى الحرب وعائلاتهم – القاهرة – 1991... والمرشد النفسي في رعاية المعاقين  – بغداد – 1998 ... وفاجعة تعذيب الأسرى العراقيين في أبي غريب – بغداد – 2006 ... وغيرها من المؤلفات العلميه الاخرى.. نعم انه مدرسه النقد السايكولوجيه العراقيه .. ابداع عراقي ..كما هو عباس محمود العقاد في مصر اذا لم اقل يتفوق عليه في النقد بالتحليل النفسي ..ففي مدرسة حسين سرمك لم يعد مرتهناً للنقد الأكاديمي في السبعينات  بل أصبح النقد يلتفت الى الإبداع والواقع الاجتماعي والثقافي ... فظهوره تقاطع مع النقد السابق ... فهو عمل على نقد جديد من خلال دراساته التي أدت إلى تطوير الممارسة النقدية العراقيه بمنطق جديد... ومن هنا نجد أن حسين سرمك قد سلك  طريقاً جديداً في النقد الحديث من خلال اقتنائه اللاوعي في النص ومن خلال دراسته له في العديد من دراساته ومؤلفاته، فاعتمد على أدوات إجرائية مختلفة ومتعددة تقود إلى تحليل النص الأدبي من منظور نفسي من أجل التأسيس لنقد جديد يهدف إلى مقاربة النص الأدبي من زاوية حداثية...فقراءتنا في اعمال وكتابات حسين سرمك التي تجلت من خلال قراءته  حول اللاوعي الرواية  ومقالاته المتنوعة المنشورة في العديد من المنابر الثقافية ومؤلفاته ... حيث نرى الاجتهادات الجادة والرصينة للناقد جعلت من مشروعه النقدي يتجاوز القراءة السابقة للنص الأدبي عبر أجرأة  المفاهيم مستخدماً التحليل والتأويل في التحليل النفسي. كما ساعدته مواكبته لأهم المستجدات والدراسات النفسية المختلفة في الغرب على الخصوص سواء من خلال قراءتها ودراستها حيث عمل على استقراء نظريات التحليل النفسي في قراءته للنصوص الأدبية فتميزت تحليلاته بالملاءمة والتنسيق في اشتغاله على النص الأدبي وذلك بتجنب القراءة التعسفية والإسقاطات ... وهو يعبر عن انشغال علمي وهم معرفي عميق عبرت عنه أعماله المتعددة ففتحت آفاقاً جديدة للبحث والدراسة النقدية...وهنا وجب علينا ضرورة قراءة منجز الناقد لتشكيل نظرة عنه وحوله ومن أجل الخروج برؤية  شاملة عن تجربته في مدرسته النقدية الحديثه كاملة. وقد تميزالناقد حسين سرمك بين شخصيتين هما شخصية الباحث النفسي الذي توجد خلفه المؤسسة العلميه الأكاديمية والتي يكون فيها بتقييد الشخصية المبدعة الباحثة وحريتها في الإبداع .. وشخصية الكاتب الناقد الذي يمارس حريته كما يريد من خلال اختياره للنصوص بكل حرية دون أن يفرض عليه أي أحد ذلك. وهنا يمكن استحضار مكون الزمن الذي رافق الكاتب والكتابة باستمرارية واضحة وتداول اسمه الكبيروانتشاره وإسهامه الثقافي في الساحة الثقافية العراقيه والعربيه واختياراته التي لا تخلو من عامل الذوق والتذوق  ويحتكم فيه إلى ما يندرج في سياق اهتمامه بزاويتة الخاصة (لاوعي النص). فكتابات حسين سرمك تنتمي إلى الكتابات النقدية الملفتة لنتباه القارئ لأنها تمكنه معرفياً من المناهج النقدية الحديثة وخصائصها وأسسها المتعددة .. واشتغالها تطبيقياً على نصوص روائية وسردية تستمد من الحياة الإنسانية والاجتماعية والثقافية... وهي قراءة عاشقة للنصوص الأدبية لا للمناهج والنظريات .. بحيث يتجنب تعذيب القارئ ويفتح آفاقاً للقراءة التي تجذب القارئ وتمتعه...فالدكتور حسين سرمك يطبق تحليلات نفسية قابلة للمراجعة والنقد لأن المنطلق الذي انطلق منه هو التحليل  النفسي الذي لا  يضيء الأدب بل الأدب هو من يضيء التحليل النفسي .. لأن الادب هو الذي يتجدد ويتم تحديثه. ومن هنا استمد الناقد سرمك في هذا المجال المفاهيم النفسانية من النصوص الأدبية او الدينيه ..لأن تطبيق التحليل النفسي على الأدب قد أصابه الإفلاس فقد أصبح الدور اليوم لتطبيق الأدب على التحليل النفسي  وبالتالي تطبيق النص الديني على التحليل النفسي من خلال إعادة النظر في رؤية فرويد التي ترى العكس خاصة في ظل عودة الدين بقوة إلى حياة الإنسان في عالمنا المعاصر...


قاسم محمد الياسري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/09/07



كتابة تعليق لموضوع : حسين سرمك حسن عبقريه عراقيه ومدرسة النقد السايكولوجيه .. بين النقد الادبي والتحليل النفسي ..
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عامر هادي العيساوي
صفحة الكاتب :
  عامر هادي العيساوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



  هجوم مسلح مقتل واصابة اربعة اشخاص بهجوم مسلح على معرض للاثاث شمالي شرق بغداد

  قيود على تحليق الطائرات الأميركية بالعراق

 هسَّ ومات ؟؟؟ / أقصوصة  : احمد ختاوي

 علي (ع) قسيم الجنة والنار عدد الروايات : ( 38 )  : عمار العيساوي

 حكومة الاغلبية من يكون رئيسها ؟؟  : واثق الجابري

 نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار،الدوائر الخدمية الأساسية استأنفت تقديم الخدمات للأهالي في مركز المحافظة وبعض الأقضية.

 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة تواصل تنفيذ حملاتها الخدمية في مدينة الموصل  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 أطفال يبدعون بين التشكيك والتشجيع  : سهيل عيساوي

 همس بارد جداً  : خالد الناهي

 وزير الدفاع يكرم الجندي الأمين محمد كاظم والي العتابي  : وزارة الدفاع العراقية

 كيف تمدد الشيعة؟  : سامي جواد كاظم

 فنيو العتبة الحسينية يبتكرون طريقة حديثة لحماية الأسلاك بمختلف نوعياتها من الظروف الجوية  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 الواعظين الجدد وطرق إفسادهم للديمقراطية  : محمود الوندي

 مقتل 14 إرهابيا مسلحا في اشتباكات باليوسفية  : مركز الاعلام الوطني

 مشاكل الموظفين المتقدمين للقبول في الدراسات العليا في العراق  : حيدر حسين سويري

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107885561

 • التاريخ : 23/06/2018 - 01:33

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net