صفحة الكاتب : موقع الكفيل

إكمال أعمال التذهيب والمينا للكتيبة القرآنية العليا لمآذن مرقد السيد محمد بن الإمام علي الهادي (عليهم السلام)
موقع الكفيل

أنجزت الكوادر الهندسية والفنية العاملة بمشروع تذهيب مآذن مرقد السيد محمد بن الإمام علي الهادي (عليهما السلام) والتابعة لقسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدسة أعمال التذهيب والمينيا للكتيبة القرآنية العليا لمآذن المرقد الشريف.

ويضاف هذا الأنجاز إلى سلسلة الانجازات العلمية والعمرانية التي قدمتها العتبة العباسية المقدسة والتي تسعى دوما لرفد أقسامها ومشاريعها وباقي عتبات ومزارات العراق الشريفة والاستمرار بتقديم الأكثر والأفضل ضمن خطتها الداعية والداعمة إلى مواكبة التطور العلمي والعمراني العالمي.

وقد تم الإعلان عن هذا الانجاز في حفل أقيم في قاعة تشريفات العتبة العباسية المقدسة مساء يوم الخميس 14ذي القعدة 1432هـ الموافق13 /10/2011 وقد حضره الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة سماحة السيد أحمد الصافي وعدد من أعضاء مجلس إدرتها ومدراء شعبها وممثلي أمناء العتبات المقدسة العلوية والحسينية والكاظمية، وأمناء بعض المزارات الشريفة في العراق يتقدمهم الأمين الخاص لمرقد السيد محمد بن الإمام علي الهادي (عليهما السلام)الحاج سمير يوسف وكذلك ممثلي عن اللجنة الفنية والهندسية المكلفة بالمشروع المذكور , و عددٍ من الشخصيات الدينية والثقافية والأكاديمية والإعلامية .

وقد أستهل الحفل بآيات من الذكر الحكيم للمقرء الحاج يعقوب ثم تلتها كلمة الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة السيد أحمد الصافي والتي جاء فيها" أنه جزء من توفيقات الله تبارك وتعالى وببركة المولى أبي الفضل العباس (عليه السلام) أن وفقنا ووفق العاملين في هذا المشروع بوضع اللبنات الأساسية لتذهيب مآذن هذا المرقد الشريف والطاهر, والذين نشد على أيدهم من أجل بذل المزيد خدمة للعراق بصوره عامة وللمراقد والمزارات الشريفة بصورة خاصة, وبالنتيجة هو أنجاز لهذا البلد, وما عمليات تذهيب مآذن مرقد أبي الفضل العباس (عليه السلام) إلا دليل واضح وشاهد على حجم القدرات والطاقات التي يمتلكها منتسبوا هذه العتبة المقدسة ".

وتابع السيد الصافي" أننا ندعم ونساعد كل القائمين العتبات والمزارات الشريفة وضمن الإمكانيات المتاحة, في كل فكرة أو عمل يساهم في عمليات تطويرها, لتوليد شعور للزائر الكريم والقاصد هذه الأماكن الشريفة أن هناك جهة مهتمة به وساهرة على توفير كافة مستلزمات الراحة والتي من شأنها أن تخلق عامل روحي بينه وبين صاحب المرقد ". وأضاف" وفقنا الله إلى أنشاء وإضافة العديد من الورش والمعامل الخاصة بالعتبة العباسية المقدسة ومنها ورشة الصياغة وصناعة البلاطات الذهبية والتي تعد من أول الورش التي قامت بعمليات صنع وتذهيب البلاطات وبكادر عراقي خالص, وتوج هذا العمل بتذهيب مآذن مرقد أبي الفضل العباس عليه السلام , وعمليات تذهيب مآذن مرقد السيد محمد (عليه السلام) ".

ثم جأت كلمة الأمين الخاص لمزار السيد محمد الحاج سمير يوسف والتي بين فيها " نثمن الجهود المبذولة من قبل الكوادر العاملة في قسم المشاريع الهندسية التابع للعتبة العباسية المقدسة في أنجاز هذا المشروع والذي يحسب إلى أدارة العتبة المقدسة والكوادر العاملة في هذا المشروع, وانطلاقا من قول الإمام علي عليه السلام (أعمل ما شئت تجده أمامك) وأن الأخوة العاملين في هذه العتبة المباركة قد ترجموا هذا الحديث المبارك إلى حقيقة حيث شمروا عن سواعدهم ولم يدخروا جهداً من عمل أو فكرة لإنجاح هذا المشروع ".

وقد أختتم الحفل بقصيدة لمعاون نائب الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة الأستاذ علي الصفار والتي أرخ فيها افتتاح هذا المشروع بعدها توجه الحضور إلى الصحن الشريف حيث أزيل الستار عن الكتيبة القرآنية والتي خط عليها جزء من سورة النور, وبعض المقرنصات والبلاطات الذهبية التي تم صناعتها داخل ورش العتبة العباسية المقدسة التي سيتم تركيبها على الجزء العلوي من مآذن مرقد السيد محمد (عليه السلام).

وعن تفاصيل عمل الكتيبة القرآنية تحدث للكفيل رئيس قسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدسة المهندس ضياء مجيد الصائغ " عمل الكتيبة القرآنية يمر بعدة مراحل، وهي مرحلة خط الآية القرآنية الكريمة، والتي أنجزت على أيدي مجموعة من الخبراء العراقيين في الخط العربي، حيث تم خط الكتيبة بخط الثلث، بعدها يتم تقطيع النحاس على محيط المنارة ، بعد ذلك قمنا بوضع الخط و لصقه على المحيط النحاسي، ثم قمنا بمرحلة طرق النحاس ليكون الخط بارزاً الى الخارج، وهذه المرحلة تتم في معمل خاص لهذا الغرض، تعود بعدها جميع القطع النحاسية الى المختبر الخاص في العتبة المقدسة، حيث تتم عملية إضافة المينا الحرارية، والتي تعتبر من أجود أنواع المينا التي تتفاعل مع النحاس، حيث تتميز بمقاومتها وبريق لونها، بعدها تعود هذه القطع الى المعمل للجلي، لتعود مرة اخرى حيث تكون جاهزة للمرحلة الأخيرة وهي الطلاء بالذهب، ومن ثم التركيب بعونه تعالى".

وأضاف الصائغ " أستخدم في عمليات التذهيب 12 طناً من النحاس بنقاوة(99،99) و20 كغم من الذهب عيار (24) وبقياس(18×18)سم وبوزن(10)غرام ذهب خالص لكل بلاطة ذهبية, وباستخدام أفضل التقنيات، وهي تقنية الطَرقْ على جلد الغزال وتم انجاز هذا المشروع بوقت قياسي وبأقل من المتفق عليه, بداً من عمليات تصنيع البلاطات إلى مراحل تركيبها ".

مضيفا" أن عمليات تصنيع البلاطات(الطابوق الذهبيGolden Blocks) وإكسائها بالذهب تمت داخل شعبة التذهيب التابعة للقسم المذكور في العتبة العباسية المقدسة واستخدمت مادة المينا( Article enamel) في تطعيم الآية القرآنية المذهبة في أعلى المآذن, وشملت عمليات التذهيب( Operations gilding) الجزء العلوي من مئذنتي المرقد الشريف، والذي تبلغ مساحتة160م2 عدا الجزء المقرنص في المئذنتين ."

ومن الجدير بالذكر أن مشروع تذهيب مآذن مرقد السيد محمد (عليه السلام) يعد أول المشاريع التي تم تنفيذها خارج العتبة العباسية المقدسة ،وذلك بعد النجاح الذي تحقق في تذهيب منائر حرم أبي الفضل العباس عليه السلام، وبعد أن أصبحت الكوادر العاملة في مجال التذهيب عراقيه100%، ابتدأ من عمليات التصميم والتصنيع وباقي الأعمال الأخرى كالطرق واللصق والمينا والنقش والفحوصات النوعية والبناء والتركيب.

 

 

  

موقع الكفيل
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/11/08


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • وكيلُها متحدّثاً من البصرة : المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا كلّفتنا بالمجيء الى البصرة للمساهمة في إيجاد حلٍّ لمشكلةِ الماء فيها ولا صحّة لما يُنقل عنّا غير ذلك...  (أخبار وتقارير)

    • عندما ترتوي العمائم من العشق الحسينيّ تزهر أبطالاً...  (ثقافات)

    • السادس من شهر رمضان المبارك.. بيعة الإمام الرضا بولاية العهد  (المقالات)

    • بمشاركةٍ وحضورٍ محلّي ودوليّ واسع: انطلاق فعّاليات مهرجان ربيع الشهادة الثقافيّ العالميّ الرابع عشر...  (أخبار وتقارير)

    • بمشاركة أكثر من (133) دارًا ومؤسّسة موزّعة على سبع دول: العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية تفتتحان النسخة الرابعة عشر من معرض كربلاء الدولي للكتاب...  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : إكمال أعمال التذهيب والمينا للكتيبة القرآنية العليا لمآذن مرقد السيد محمد بن الإمام علي الهادي (عليهم السلام)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق كرار احمد ، على البكاء على الحسين بدعة ام سنة ؟ - للكاتب حيدر الراجح : وفقكم الله

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على إمرأة متميزة نادرة - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : تعليقي على تغريدة د.صاحب حول السيدة زينب ع علمٌ من بلاد الحضاراتِ والكرامةِ يَحْمِلُ هَمَّ العدالةِ الإنسانيّةِ و يَمضي نِبْراساً يُنير لنا دَرْبَنا ؛ ولا عجب من هذا فهو المجاهد الحكيم من نسل بيت النبوّة ع ، نهجه طريق الله يجوب المعمورة ولواءه خفّاقاً نصرةً للحق والمستضعفين ، شامخاً كجدّته بطلة كربلاء يقدّم القرابين واهباً من ذاته كل مايملك و أكثر .. دُمْتَ وفيّاً مِعْطاءً كما عهدناك دكتور

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على أغرب طريقة دفن لطفل في العالم .... لم يحدثنا التاريخ بمثلها ، قط - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : إنّ تَضْحيةَ الحسين وأهل بيته ع بالرغم من الجراح والمآسي ستبقى نوراً نهتدي به إلى أنْ يَتُمَّ اللهُ نورَهُ .. سلامٌ عليكم دكتور وعلى جهودكم المتواصلة في ترسيخ نهج الحق والخير والعدل

 
علّق د.صاحب الحكيم ، على اللهم تقبل منا هذا القربان - للكاتب صالح الطائي : تحية لك و لقلمك المعبر أيها الكاتب الفذ

 
علّق حميد الدراجي ، على كيف يكون علي الأكبر (ابن الحسن والحسين) معاً ؟ - للكاتب شعيب العاملي : بسم الله الرحمن الرحيم الصحيح ان العم اب كما ورد في الكتاب العزيز ولاداعي لما ذكره الكاتب واطنب فيه فهو بعيد عما نحن فيه و لنا في ازر عم ابراهيم ع دليل قاطع قال المولى عز و وجل وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ آزَرَ أَتَتَّخِذُ أَصْنَامًا آلِهَةً إِنِّي أَرَاكَ وَقَوْمَكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ وفي اسماعيل ع عم يعقوب ع دليل اخر وبرهان علي ونص جلي قال تعالى أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَٰهَكَ وَإِلَٰهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَٰهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ولا ادري كيف خفي هذا عن الكاتب ولم يذكره او يشر اليه

 
علّق حميد الدراجي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : بسم الله الرحمن الرحيم تصحيح لم يكن طريق عودة ال البيت ع من هذه الجهة وانما عادوا الى كربلاء عن طريق الصحراء حيث عين التمر ثم دخلوا لى الكوفة بعد المقام اياما في كربلاء ا ومن الكوفة عادوا الى المدينة

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على كركاميش هل تعني كربلاء ؟؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بمزيد من الحزن والاسى بلغني ان الاخ الكاتب ماجد المهدي كاتب الموضوع الذي نشرته أعلاه قد توفي و رحل من هذه الدنيا بتاريخ 2/3/2018 . فهنيئا له الأثار الطيبة التي تركها .

 
علّق المعتمد في التاريخ ، على كيف يكون علي الأكبر (ابن الحسن والحسين) معاً ؟ - للكاتب شعيب العاملي : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم . العم يقال عنه اب لأبناء اخيه. فليس هناك مانع مثل استغفار إبراهيم لإبيه أزر وهو في الأصل عمه. و الله العالم

 
علّق بورضا ، على ادارة موقع كتابات في الميزان تنعى العلامة السيد محمد علي الحلو : إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله السيد العزيز بحق محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين كان مبلغا وناصحا ومناصرا بارزا بلسانه ويده وشعوره في قضية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف

 
علّق بشير البغدادي ، على تعرف على تاريخ عزاء ركضة طويريج وكيف نشأ ولماذا منع؟! : الحمد لله وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على كركاميش هل تعني كربلاء ؟؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : االسلام عليكم ورحمة الله الحريه الفكريه والصدق كمنهج في المعرفه.. هي هي ان تعرف حقا وان تكون حرا بينك وبين نفسك.. تحياتي وتواضعي اما الفكر الحر والصدق في البحث.. تحياتي لسمو منهاج السيد ماجد المهدي.. دمتم غي امان الله

 
علّق بشير البغدادي ، على المجلس الحسيني في لندن يصدر توضيحا بشان حادثة دهس المشيعيين بمصاب ابي الاحرار : ويبقى الحسين ع

 
علّق ماجد المهدي ، على مناقشة الردود على موضوع (ذبيح شاطئ الفرات).  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة ايزابيل باركك و اسعدك الله سبحانه و تعالى . اختي الفاضلة ايزابيل . لقد وقعت بين يدي مصادفة مقالة (قتيل شاطئ الفرات) الرائعة التي تفضلت بكتابتها و انا لدي نفس الشغف الذي قادك للبحث و القراءة في هذه العلوم الاهوتية و عندما قرأت مقالتك هذه استوقفني اسم المدينة ( كركاميش) على انها تعني مدينة كربلاء و اعتقد اني توصلت لحل هذه المسألة ان شاء الله سبحانه و تعالى. لقد لفت انتباهي عدة اشارات و تلميحات قد تساعدنا في اثبات ان الاية المذكورة في الانجيل في سفر يهوديت و التي تذكر الذبيح على نهر الفرات هو الامام الحسين عليه السلام و نظرا لان معلوماتي محدودة جدا حول تاريخ و خفايا و تفسيرات الكتاب المقدس الانجيل فلابد ان اعرض عليك هذه الاشارات و التلميحات لاعرف مدى حجيتها و مصداقيتها عند المحاججة بها لان الواحدة ستقودنا الى الاخرى الى ان تكتمل الصورة عندنا . 1- الايات التي ذكرت الذبيح في سفر يهوديت تذكر ان نبوخذ نصر انتصر على ارفشكاد بمعركة في منطقة (رعاوي) قرب دجلة و الفرات و لكن العجيب ان التوراة تقول ان نبوخذنصر ملك اشور و انه كان مالكا لمملكة نينوى و لقد ذكر هذا الامر عدة مرات مع اننا نعرف ان نبوخذ نصر هو ملك بابل و ليس ملك اشور فهل معقول ان الله سبحانه و تعالى لا يفرق بين ملك اشور و ملك بابل . 2- المنطقة التي دارت بها تلك الحرب هي صحراء ( رعاوي ) و هي تقع قرب نهري دجلة و الفرات و نهر اخر اسمه ياديسون ( وجدت ان كلمة رعاوي هي نسبة الى احد ابناء اسحاق و اسمه ( رعو ) و ذكر ان اسحاق تزوج رفقة بنت باتور و ولدت له ( عيسو ، صفو ، رعو ) و سكن رعو صحراء رعاوي وقرب طريف و تزوج سولافة ... ) و هي اي رعاوي كما تشير المصادر منطقة صحراوية تقع ما بين بحيرة الرزازة قرب كربلاء و منطقة ( طريف ) في السعودية و من ظمنها منطقة ( عرعر ) و كما ان قبيلة ( الشوايا ) و هي من القبائل العراقية (مثلا فلان الفلاني الشاوي ) ﻻ يزالون يسكنون تلك المنطقة و يقال انهم من نسل رعو بن اسحاق !! 3 -بالنسبة لنهر ياديسون فهو كما تذكر بعض المصادر انه يعبر من قناة صغيرة تسمى بلابوكاس كانت تنبع من عين دخنة المتفرعة من بحيرة الرزازة في كربلاء و كان هذا النهر الصغير يخترق صحراء رعاوي و يمر بقصر الاخيضر ليصل الى سكاكا ثم تبوك و يصب في وادي ثرف. و هذا ما تذكره بعض المصادر على انه يوجد مكان قرب كربلاء يسمى ( نينوى) اليس هو نفس اسم المدينة او المملكة العظيمة التي ذكرت في سفر يهوديت ؟؟!! ومن المعلوم إن قرية كربلاء القديمة كانت ترتبط برستاق نينوى من طسوج مدينة سورا التي تجاور مدينة بورسيبا (برس) تقريبا وتقعان على نهر الفرات ، وكان النبي ابراهيم الخليل (ع) قد ظهر فيها وكذلك في مدينة سورا والفلوجة السفلى « الكفل وما جاورها ». وهذه المناطق الثلاث متجاورة وأصبحت المساحة التي تنقل فيها النبي إبراهيم (ع) بما فيها حدود مدينة النجف الحالية لنشر دينه الذي يعتمد على وحدانية ألإله الواحد ألأحد ، قبل أن ينتقل إلى الشام وثم إلى مصر، وإلى الجزيرة العربية . 4- قاموس الكتاب المقدس نفسه يقول ان نهر بلاكوباس ( يقال انه نفسه نهر الكوفة) ربما هو رابع انهار الجنة الاربعة و هو نفسه نهر فيشون و على اساس انه يصب في شط العرب موقع جنة عدن . 5- لفت انتباهي ان كلمة (كركميش) و تعني حصن كميش و كميش هو اسم لاله تلك المنطقة تم ذكره في نصوص ( ابلا) التي وجدت في كركميش اي جرابلس الان لو انتبهنا الى الاسم و معناه المدينة اسمها كركميش و النصوص منسوبة لمكان او شخص او اي شيء اسمه ( ابلا ) اصبح لدينا ثلاث مقاطع ( كر ) ( كميش ) ( ابلا ) لو دمجنا الكلمتين تصبح ( كرابلا ) و هي كربلاء المعروفة و حتى لو اخذنا ( كر كميش ) فكميش هو اله يعبد اي متن معنى الكلمة هو ( حصن الاله ) و ما هو حصن الاله الا هو المصلى او المعبد اي بيت الله و الان ما هو اسم كربلاء الا (حصن الله ) او ( مصلى الله ) فكل التفاسير تقول ان اصل كلمة كربلاء هو ( كرب ايل ، كرب ايلا ، كربلة ..... ) و حتى ان كلمة ( كر ) و ( كرب ) تكادان تكونان واحدة و على الاكثر مصدرهما واحد و الباء اما مضافه هنا او مهمله هناك و هذة الحالات طبيعية جدا و اكثر من ان تحصى .. اعتقد اني قد اوضحت الاشارات و التلميحات التي استطعت الوصول اليها خلال الفترة القليلة لاني لم تمضي علي ربما اكثر من 24 ساعة بقليل منذ ان قرأت مقالتك الرائعة حول الذبيح على نهر الفرات ... ارجوا اكون وفقت في بيان ما توصلت اليه و الله يوفقنا جميعا لما يحب و يرضى. ارجوا التفضل بقبول خالص الاحترام و التقدير.

 
علّق محمدباقر ، على سلوني قبل ان تفقدوني - للكاتب سامي جواد كاظم : يوجد جواب اضافي ايضا على هذه الشبهة وهو ان الامام علي ع كان يقصد مقام الامامة فان مقام الامامة يمتلك المؤهل له ومن يكون مصداقا له يمتلك امكانية ان يجيب عن كل ما يسأل فكل مؤهل لمنصب الامامة يمتلك صلاحية ان يقول سلوني قبل ان تفقدوني

 
علّق بورضا ، على ادارة موقع كتابات في الميزان تنعى العلامة السيد محمد علي الحلو : إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله السيد العزيز بحق محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين كان مبلغا وناصحا ومناصرا بارزا بلسانه ويده وشعوره في قضية الإمام المهدي عجل الله فرجه الشريف .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كريم علوان
صفحة الكاتب :
  كريم علوان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 مبادرة تلو مبادرة  : حسين الاعرجي

 اشلاء تتناثر واطفال تيتم ونساء تثكل ..... ولكن اين هم من كل هذا ؟؟  : سيف جواد السلمان

 حضارة السراب  : بوقفة رؤوف

 وعن جرائم البعث لا تتكلموا..!  : د . عبد الخالق حسين

 حتى لايقع السقف على رؤوس الجميع ..!!  : عبد الهادي البابي

 الشهيد علي جياد عبيد (ابو تحسين الصالحي)  : جعفر زنكنة

 العراق ما بعد داعش: قراءة في السيناريوهات المحتملة  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 الشرطة الاقتصادية في النجف ضبط العديد من التجهيزات العسكرية المخالفة لشروط البيع  : نجف نيوز

 العتبة العلوية تضع حجر الاساس لمدينة اعلامية ومكتبة ومتحف عالمي

 بين صانع الجمال وصانع الخوف  : عقيل العبود

 الشرطة السعودية تعتقل امرأة لقيادتها السيارة  : متابعات

 وزير الصناعة والمعادن يترأس اجتماعا للجنة إعادة هيكلة الشركات المملوكة للدولة ويوصي باتخاذ القرارات الحاسمة لإنجاح عمل اللجنة  : وزارة الصناعة والمعادن

 شرطة بابل : تفكيك حزام "ناسف" معد للتفجير في قضاء المسيب  : وزارة الداخلية العراقية

 موسم الهجرة من العراق  : هادي جلو مرعي

 الموارد المائية تعقد أجتماعآ مشتركآ لأدارة مشاريع الأهوار وشعب الموارد المائية في محافظة ذي قار  : وزارة الموارد المائية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net