صفحة الكاتب : كريم السيد

(كل عام والتعليم بالف خير ان شاء الله)
كريم السيد

لا ادري ما الذي دعاني هذه المرة لمتابعة نشرة اخبار الدار من على قناة ابو ضبي الفضائية وترك الاخبار العراقية الدسمة التي اعتدت ان اشاهدها من القنوات الفضائية العراقية لأتتبع الخبر والراي والراي الاخر في ضل الازمات اللامتناهية لواقعنا السياسي اليومي وكان احد اخبار النشرة هو تكريم الطلبة الاوائل للصف الثاني عشر الاعدادي بفرعيه العلمي والادبي في امارة ابو ضبي من قبل حاكمها بحضور اولياء الامور ومختصون تربويون بعد ذلك كان هناك ضيف في النشرة لمناقشة الموضوع وهو مدير عام المنطقة التعليمية للإمارة بين فيها المستوى التعليمي لهذا العام واهم المنجزات والصعوبات الذي يعانيه القطاع التربوي على قلتها ! ثم بعد ذلك اعقبه تقرير اعدته القناة لبيانات تحليليه تقارن فيها نسب النجاح للأعوام السابقة وحسب المادة الدراسية بالنسب المؤيه واشارات الى المفارقة والطفرة ما بين اعوام 2000-2012 ما دعاني الى مراجعة تاريخ الامارات في التربية والتعليم والذي وجدت انطلاقته في الثاني من ديسمبر عام 1971م وهو اليوم الذي أعلن فيه عن قيام دولة الإمارات العربية المتحدة وبمستوى ترتيبي تصاعدي تضافرت فيه الجهود لتنقل سكنة الصحراء الى المدارس الحديثة والتعليم المعاصر وزيادة نسبة المتعلمين تدريجيا ومردوده كما نتابع اليوم في هذا الجيل الاماراتي المتطلع والذي احدث تقدما كبيرا في جميع المجالات وانعكس على الوطن والمواطن ,

هذا التقرير بصراحة جعلني أتأمل واقارن الواقع الذي شهدته  بواقع العراق التعليمي الحالي وان هذه الذروه وجدتها في الفتره التعليميه الذهبيه التي تبدا 1970-1984 والتي ارتفع فيها مستوى التعليم ارتفاعا قل نظيره وانخفضت فيه مستويات محو الاميه وارتفعت فيه معدلات الالتحاق بالمدارس الحكوميه بنسب عاليه جدا وهذه الفتره ذروة التعليم ونقطة القمه للتعليم في العراق اذا ما قورنت والتي نلاحظ جداول الهبوط التنازلي فيها ابتداءا من عام 1984-1990 خلال الحرب الايرانيه العراقيه والتي شهدت تراجع المستوى التعليمي بعد عجز ميزانية الدولة ومستويات الانفاق القومي آنذاك بسبب تلك الحرب التي استمرت لثماني سنوات كلفتنا ثمنا لا زالنا ندفع ضريبته الى يومنا هذا! تأتي بعدها الفتره الاسوأ للتعليم من عام 1990-2003  والتي ارتفع فيها نسبة التسرب من المدارس بسبب الحصار الاقتصادي المفروض على العراق ما اجبر اعداد كبيره من التلاميذ لترك مقاعد الدراسه وتراجعت فيه نسب النجاح والاعتراف بالشهاده الممنوحه من الجامعات العراقيه وتراجع قيمة الشهاده في مجالات التعيين ونزول اصحاب الشهادات الى المهن البسيطه بعد التحاقه بالخدمه العسكريه حينها لينال التعليم حصته من تخبطات السياسه اللعينه التي اهلكت الانسان والطبيعه وجردت العراق من كل الانواط والحلل التي نالها عن جداره بين دول المنطقة خاصتا ودول العالم بشكل عام,

اشبه العراق في الموجز المختصر انف الذكر بالشقيق الاكبر للعائلة الذي نراه يترك مقاعد المدرسة ويلتزم بالعمل ليتكفل المصاريف الدراسية لإخوانه الصغار مضحيا بنفسه لاجل ان يرى اخوانه اطباء او مهندسين , وهذا ما فعله حامي البوابة الشرقية كما يسمى ! الذي دخل حربا لثمانية سنوات لاسترداد الجزر الإماراتية طنب الصغرى وطنب الكبرى وابو موسى في الخليج العربي وضحينا بالغالي والنفيس من اجل العروبة والخليج العربي وقيادة امة العربية ولكن المفارقة ان الاخوان انكروا الجميل!

ان التعليم اليوم والذي اعنيه قطعا تعليم ما بعد 2003 عاش كل ظروف التغيير مع العراقيين وتخبط بتخبطات السياسة والديمقراطية الفتيه الا اني اعتقد ان بواكير ازمة التعليم في العراق ستنفرج ان شاء الله لأنني المس جدية القائمين به للتطوير في السنوات اخيره  رغم ضعف الامكانيات وتراكمات اخطاء الأزمنة السابقة  مع توجه الاهالي بالمتابعة الدؤوبة وتوفير الاجواء المناسبه للطلبه وهذا العام افرزت نتائج الامتحانات الوزارية للمراحل الإعدادية طفره نوعيه اذا ما قورنت بغيرها برغم صعوبات المادية والمعنوية واستمرار مسلسل ازمة الكهرباء ودرجات الحرارة التي لا تطاق هذه السنه والغريب ان الطالبه الاولى في العراق هذا العام من محافظة البصرة الجنوبية !! وهي رساله مطمئنه مفادها اننا نحن العراقيون ملح هذه الارض ولامعنى للامية والجهل في ارضنا وان العلم والمعرفة يسريان بدجله والفرات منذ ان اخترعنا الكتابة الى يومنا هذا , والتعليم سيشهد ان العراق لن ينكسر وكل عام والتعليم بالف خير ان شاء الله.

  

كريم السيد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/07/21



كتابة تعليق لموضوع : (كل عام والتعليم بالف خير ان شاء الله)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : عبد الحمن صبري ، في 2012/07/23 .

الاستاذ الكاتب المحترم
اطلاعك على هذه المقاله المنشوره على هذا الرابط تعطيك صوره سوداء عن واقع التعليم في البصره عن طريق القائمين على مسؤولية التعليم في المحافظه http://kitabat.info/subject.php?id=19495مع التقدير..




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين محمد العراقي
صفحة الكاتب :
  حسين محمد العراقي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 التَّمثيل بالجِثث مِن [وَحشي] إِلى [إِبن سلمان]! [إِبن سلمان] قاتِل تمرَّغت مصداقيَّتهُ بالوَحل!  : نزار حيدر

 تسألُني.وهي تعرفُ من أنا  : همام قباني

  هل الحكّام العرب أصنامٌ؟ أم الشعوب العربية هي الأصنام؟  : دلال محمود

 وفد من البيت الثقافي البابلي يزور الشاعر صلاح اللبان  : اعلام وزارة الثقافة

 كربلاء تستذكر الاعتداء الاثم على مرقد الامام الحسين عليه السلام

 عراقيوا المهجر...  : د . يوسف السعيدي

 كردي ينهب .. سنّي يذبح .. شيعي ينبطح  : اياد السماوي

 عقد الماضي ومغريات الحاضر  : حميد الموسوي

 المدرسي: التدخل التركي في العراق "لعبة" لن يحمد عقباها وتقف خلفها "دول إقليمية"

 مستشفى الشيخ زايد اكبر كذبة في تاريخ "الاعمال الخيرية" 

  العمل بالتوقيت الصيفي    : خالد القيسي

 نوادر مضيئة نوعية في استراحة إسلامية  : ذو الفقار آل طربوش الخفاجي

  بغداد تستقبل قاتل أطفال تركيا!  : غفار عفراوي

 مجالس محافظات تُسىء لسُمعَة العراق الدوليه  : عماد الاخرس

 القلم يسعفني من اكتب عن العباس  : عباس طريم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net