صفحة الكاتب : اثير محمد الشمسي

عرين الاثم والسلوك ألاتكالي ،، برامج رمضان انموذجا
اثير محمد الشمسي
 مقدمة لابد منها :
لماذا ينتصر الشر ؟  لان الصالحين لا يقومون بعملهم .
يتطلع فكر الانسان لكثير من الاسئلة قد يكون بعضها منطقي وواقعي وبعضها الاخر يكون سمج وغبي وبما ان الانسان متجدد تبقى جدلية فهم السؤال وطرحة  مهمة جدا مما لا يستطيع من يدعي الفهم العميق على ردها او التملص منها  وهكذا حال الفلاسفة  ورعاة الفكر ، بالمقارنة  بطرح الامام علي مقولته الشهيرة اسالوني قبل ان تفقدوني فكان يسعى الى تهذيب التنظير المفاهيمي بالجواب الذي يطلق من خلال اليقين والنضج المعرفي الذي يعتمد على دراسة وهو ببساطة أفق النزعة الطبيعية مع الواقعية القاسية وبالطريقة نفسها  كثير من  رجالات الخير لا يعملون ما ينبغي عليهم فعله  مما يجعلنا  نتساءل هل كل انسان صالح هو فعال وعلينا ان نسمع له وهل التسبيح اللفظي يكفي لننطقها ببرود  من أجل تقليص الفجوة بين السؤال والجواب ايمانا منا ان ما نقوله صحيح  خوفًا من أنْ نربط علاقة  كلماتنا وما نطرح بأداة الحب المشروطة والعاطفة المرتبطة بالغيب ، أو أننا لا نريد ان نتخلى عن احلامنا  خشية ان يقتل يقيننا بكياسة وصحة الافكار التي يداولها هذا الصالح او غيره من خلال قهر سلطوي نفهمه على اساس انه طاعة واحترام .فقول جزء من الحقيقة هو ليس أفضل من نكرانها .
 وما يطرح اليوم من على قنوات التلفاز من برامج حوارية وبرامج تفقد تصنيفا معين وخصوصا ما يظهر بشهر رمضان المبارك  نجدها تجحد جميع اساسات الفن الجميل علاوة على ذلك  يطرحونها كفن ، وجملة القول أن اي عملية اتصالية ناجحة تتطلب عدة عوامل بل شروط لنجاح العملية الاتصالية فوجود الارضية الاجتماعية والثقافية المشتركة بين اطراف العملية الاتصالية هي التي تحدد وضوح ودقة ونجاح العملية الاتصالية مع عدة شروط اخرى فالذي يحدث على شاشات التلفاز يجب التوقف عنده ومراجعته فالذي يحدث خطرا جدا  وليس هو الفن الذي يقتل الاسئ والهم والحزن في القلب وليس الفن الذي يشرح جدلية الحق والباطل ولا هو المعالجة الدرامية لقضية امتزاج العناصر الممتزجة  بالانشداد نحو طرح سيناريو معين والذي يوضح الثقافة والفن كمفهوم جوهري لدى كل شعوب الارض ومن هنا ندرك أن عرين الإثم الروحي والإزعاج الذي يقدمه رجال شاحبون فنيا بل سذاجة الخبث والألم والأكاذيب باسم الفن الذي على اقل تقدير نعرفه وعشناه ومارسنا بعضه، فجوهره  ليس  هذا الذي يدعى الشغف الفني  وليس هو الذي يريد تهذيب رغباتي نحو المصير ،والفرصة التي تسنح للبعض ولأتسمح للبعض الاخر قد تكون القشة التي ترفع البعير وتسميه فنان او استاذ او ألخ .
 فتجسيد الكوميديا السودائية التي يطلقها مسرح اللامنطق هي اعادة تأهيل ونزعة طبيعة رغم ذلك نجدها واقعيه لا بل واقعية وسحرية لأنها اعمال بعيدة عن السحر ولكنها ليست بخيال  بمعنى ذو طابع فني تميزت بها مدرسة فنيه حيث عملت على اظهار كثير من القضايا بطروحاتها ،وإنا هنا لا اريد ان ادخل في باب نقد اعمال معينة تصدر من بعض قنواتنا العراقية والعربية  ومع الاسف لان هذا المجال له اصحاب الاختصاص ولكني ذكرتها لتعين نقطة الارتكاز التي نفهم من خلالها الاجراس الهوائية التي لا تمتلك رنة جرس الطرب ولا تملك قلب نجمة السماء التي ترزق الحياة الابدية كما تذكرها الروايات  ،ولا تجعلني التزم معها باعتبارها قول ناضج بشكل مخيب بل تجعلني افقد صوتي بالنداء عليكم يا اصحاب ثروات الخبث وبما انكم تعتقدون أنه شعور مريح نوعا  بإنتاجكم هكذا برامج  بنظرات هزيلة فانتم تهزون بأنفسكم  بلمسة عبقرية على انكم لا تكرهون التاريخ ولكن تكرهون تاريخكم الذي تريدون ان تجسدوه  بهذه الاعمال فقد شاهدت مقولة جميلة الى المخرج العراقي الذي انا اعتبره متمرد على المخرجين بطرحه لقضايا مهمة من خلال الافلام الوثائقية الجميله التي اخرجها وهو جمال أمين الحسني حيث علق قائلاً ((  الشروط الخاصة كي تصبح ممثل كوميدي في العراق ، قبيح الشكل جدا ،الوزن 150 كيلو غرا م ،ان تكون قزم )) وهو الفنان الذي حصد جوائز جميلة وذو معنى في لندن والدنمارك  ودبي وغيرها من الدول والذي جسد قضايا حساسة في المجتمع اي بمعنى انه صاحب اختصاص
 وعلاوة على ذلك التركيز على استخدام اللغة الجنوبية  في هكذا برامج هابطة هي امتداد لمشروع كان على مدى 35 سنة تعتبرها السلطة هي لغة ثانية لكي تطمس اصول لهجة تميم وهي احدى لهجات العرب الاوائل لهجة الجنوب العراقي التي تتميز بكسر الكلمة ،وحسب ما تقدم من احد طلاب الجامعة المستنصريه في رسالته اصول لهجات ألعرب في المقابل دعونا نستذكر مسلسل(جرف الملح ) للمخرج المصري الراحل إبراهيم عبد ألجليل الذي كان صراع الخير والشر حيث نمطية الشخصية المركبة النرجسية ولحد يومنا يتذكر الجمهور الذي شاهدها ويحفظ الحوار الحاد الذي كان يدور بين غازي الكناني وبين المرحوم الفنان الكبير طالب الفرا تي الذي مثل دور غافل ، الفنان طالب الفراتي الذي كان ينطق بلهجة الجنوب العراقي فأصبحت هذه اللهجة محببة لدى العراقيين وقريبة الى نفوسهم من خلال السرد والسيناريو الذي جسده  حينما كان يمثل الخير في تلك المسلسل ،ويذكر لي احد الاساتذة في المسرح ان هذا المسلسل ارادت السلطة تشويه صورة معينه لهذه اللهجة ولكن انقلب السحر على الساحر بتفاني ومجهود  طرح الممثلين ، ولهذا  كان يحضر بروفة التصوير طارق عزيز شخصيا خشيةً من تعاطف المجتمع مع هذه اللهجة  مما ادى الى منع المسلسل واليوم ومع الاسف نجد يستهان  بهذه اللهجة من خلال طرحها كأداة لفكاهة خالية من الطعم والرائحة على ايدي بعض مدعين التمثيل بجعلها بأفواه من يعتقدون انفسهم هزليين وأصحاب نكته وهنا يستذكرني برنامج اراد الجهاز الاعلامي الصدامي ربط لهجة اهل الجنوب العراقي بالغجر حيث كان يخرج برنامج باسم بنات الريف لترسيخ مفهوم ريفنة المدينة وصحرنة الريف حيث تخرج مجموعة من الغجريات 
(( الكاولية ))  في التلفاز لكي يثبت لدى الشريحة المخاطبه بكذا برامج أن  بنت الريف هي من تأتي من هذه الجغرافية ولكن اللهجة التي  يستخدمها وينطق بها الغجر هي لهجة معروفة لدى جميع العراقيين على حد سواء والتي كان النظام يعشقها   .
 عند الختام ضرب هيبة الانسان لا يستطيع احد ارجاعها فعندما نقول انه ليس عمل يكتسب منه العيش بل هو تجسيد  لمواقف تؤثر فينا كلماً على طريقته  نحن نقصد ما نقول وجملة القول 
أن لدى الاستخبارات الصينية معلومات  مسربة من عملاء لها من داخل مشروع أضخم عملية سينمائية تقوم بها شركة مترو غولن ماير في ستوديوهاتها في هولييود في الولايات المتحدة تفيد بأن شركة  آسا ديز داك ريلي بولاية نيفادا في الولايات المتحدة هي المنتج الرئيسي للمشاهد التي أطلق عليها  اسم السقوط المدوي  للإطاحة بسوريا المشروع لا بسوريا الاشخاص من خلال تمثيل انهيار مطار سوريا والقصر الرئاسي ووزارة الدفاع  ونتيجة لذلك  أن  سبايكي 2 وبرامج عرين الاثم من على قناة الشرقية سوف تطيح بجميع المؤامرات التي تحيط  بالعراق الوطن لا عراق الاشخاص  فهل لنا ان نسمع الحقيقة اذا كان يعلوها صوت الهدير لتقويم البرامج ومدى جدواها ومراجعتها لاحتياجات المجتمع ونكون اول من يرفضها في شهر رمضان وغيرها لأننا نستحق فن جميل مهذب وليس قهر ملئ بالأوهام البغيضة    .
    
 

  

اثير محمد الشمسي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/07/30



كتابة تعليق لموضوع : عرين الاثم والسلوك ألاتكالي ،، برامج رمضان انموذجا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد المحسن ابومحمد ، على فساد الفرد ويوم الغدير  - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عبد الله ، على الحيدري وأهم مقولات الحداثيين..هدم أم تقويم؟ - للكاتب د . عباس هاشم : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 
علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الحسن العاملي
صفحة الكاتب :
  عبد الحسن العاملي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net