صفحة الكاتب : سيمون عيلوطي

مجمع اللغة العربيّة يتوّج نشاطه لهذه السنة بإقامة مؤتمره الثقافي في حيفا
سيمون عيلوطي

عقد مجمع اللغة العربية يوم السبت15-12-2012 في مسرح الميدان في حيفا، مؤتمرًا ثقافيًّا خصصه لإصداراته لهذه السنة ولتكريم الشخصية الثقافية الأكاديمية البارزة،  البروفيسور ساسون سوميخ وذلك احتفاء بتعيينه عضو شرف في مجمع اللغة العربية تقديرًا له على ما قدّمه للأدب العربي الحديث من دراسات وأبحاث قيّمة أغنت المكتبة العربيّة، توّجها بصدور كتابه "ملامح أسلوبية جديدة في الأدب العربي الحديث" ولتوزيع منح على طلبة الدراسات العليا للماجستير والدكتوراة.

 تميّز المؤتمر بحضور لفيف من الكتّاب والأدباء ومحبي الثقافة واللغة العربية الذين حضروا من مختلف مدننا وقرانا العربية للمشاركة في هذا الحدث الثقافي الهام. برز من بينهم البروفيسور جورج قنازع، الأديب محمد علي طه، الدكتور نبيه القاسم، الشاعر رشدي الماضي، الشاعر نظير شمالي، الشاعر د. نزيه قسيس، الكاتبة عائدة نصرالله، الدكتور محمود أبو فنّة، الدكتور محمد صفوري، الدكتور جريس خوري وغيرهم.

وقد جرت وقائع المؤتمر في جلستين، الأولى: حول إصدارات المجمع لسنة 2012، والثانية: لتكريم البروفيسور ساسون سوميخ.

أما الجلسة الأولى فقد ترأسها وافتتحها بروفيسور مصطفى كبها بكلمة أشاد فيها بإصدارات المجمع، متمنّيًا للحضور قضاء وقت ممتع ومفيد في برنامج المؤتمر. ثم دعا الدكتور فؤاد عزام الذي ألقى محاضرة شاملة عن  "شعريّة النصّ السرديّ- دراسة في أشكال الحبكة في روايات حيدر حيدر"، حيث وضّح د. عزام أن دراسته تتناول أشكال الحبكة في روايات هذا الأديب ضمن إطار الشعريّة، وكما يقول رومان ياكبسون فإنّ موضوع الشعريّة هو، قبل كلّ شيء، الإجابة عن السّؤال التالي: ما الذي يجعل من رسالة لفظيّة أثرًا فنيًّا؟ واعتبر رولان بارت الشعريّة علمًا للأدب. وأضاف: تأسيسًا على ذلك جاء اقتراحنا للحبكة باعتبارها جملة المركّبات التي تشكّل العمل القصصيّ من خلال التعالق الجدليّ فيما بينها، وهي: الزّمان، المكان، الشخصيّات، الأحداث، والراوي. هذا النموذج الخماسيّ هو منهج علميّ نحاول من خلاله فهم طبيعة العمل القصصيّ وطرائق اشتغاله من الداخل، وبالتالي فَهم الفكر الذي يستند إليه النصّ وبنائه، واستجلاء فكر الكاتب الذي يقف خلف بنياته. ثم تحدّث بإسهاب عن تطبيق هذا النموذج للحبكة، ورصد طرائق اشتغالها في قصص حيدر حيدر.

بعد ذلك تحدّث الدكتور حسين حمزة عن "معجم الموتيفات المركزيّة في شعر محمود درويش". منطلقًا من ارتكاز تجربة محمود درويش الشعريّة على محاور أساسيّة تنعكس في المكان، التاريخ، الأسطورة، الدين، الأدب والرموز الذاتيّة، التي أبدعها لتصبح دالّة عليه، وعلى معجمه الشعريّ، مبيّنًا بأنه قام باختيار الموتيفات والرموز التي تشكّل تجربة "درويش" الشعريّة في جميع مراحل تطوّرها. كما تطرّق د. حمزة إلى الموتيفات الأكثر حضورًا  في تجربة درويش من كلّ محور، وقد جاء ذلك بناء على اعتبارين: الأول، الحضور الكميّ للموتيف، سواء بقي هذا الحضور محتفظًا بدلالة واحدة أم طرأ تغيير على دلالته، وذلك نابع من فرضيّة أنّ تكرار الرمز أو الموتيف يدلّ على أنّه مكوّن هامّ في تجربة درويش الشعريّة. والثاني، الحضور النوعيّ للموتيف، فبعض الموتيفات برز في المراحل الأولى مثل موتيف "الصليب" ثمّ قلّ توظيفه في المراحل اللاحقة بشكل كبير. وخلص إلى القول: بأنه أعدّ حول ذلك معجمًا يراه  يسهم في مساعدة الباحث في شعر درويش ودراسته، وقد يكون محفّزًا لأبحاث أخرى تعالج مشاريع شعريّة كبيرة في الشعر العربيّ المعاصر.

وفي جوٍ حضاري وإنساني خرج الحضور لقضاء استراحة أتاحت لهم فرصة مواصلة الحديث في شتّى الشؤون الثقافية والاجتماعية، امتازت بالكثير من المودّة والحيويّة. ثم انعقدت الجلسة الثانية التي رأستها وأدارتها باقتدار الدكتورة كلارا سروجي- شجراوي، فقدّمت نبذة عن حياة وأبحاث البروفيسور ساسون سوميخ الذي خصصت الجلسة لتكريمه تقديرًا له على ما قدّمه للأدب العربي الحديث من دراسات وأبحاث قيّمة أغنت المكتبة العربيّة، وقد شارك في هذه الجلسة البروفيسور محمود غنايم رئيس المجمع والبروفيسور سليمان جبران، رئيس لجنة الأبحاث والنشر، حيث تحدّث بروفيسور جبران عن ساسون سوميخ الباحث والإنسان بحميمية وارتجالية، فهنّأ باسم المجمع بروفسور سوميخ  على عطائه المتميز، وقال:" لقاؤنا الأول كان في صيف 1970، في عرس المرحوم الشاعر حبيب زيدان شويري. ثم توقّف عند عدة نقاط تلخّص علاقته بسوميخ:

 1) عودته من أوكسفورد 1968 بعد كتابته للدكتوراة عند مصطفى بدوي عن نجيب محفوظ - "الإيقاع المتغيّر".

2) تشجيعه لي للانخراط في العمل الأكاديمي. لم أفكر في العمل في الجامعة يوما. كان حلمي تعليم اللغة العربية في مدرسة ثانوية.

3) استدعائي إلى جامعة تل أبيب اضطرني إلى مواصلة الدراسة في جامعة القدس، ثمّ الدكتوراة في تل أبيب بإرشاد سوميخ نفسه.

وصرّح بأنه تعلّم من سوميخ الكثير: طرح الأسئلة الصحيحة، قراءة النصّ والاهتمام بكل كلمة. لسوميخ طريقة ذكيّة وسريعة في اختبار الأدباء والكتب. طريقته في البحث تعتمد الذكاء أكثر من اعتمادها المثابرة. العين "العربية" + الفكر الغربي- الأدب العالمي. أما مقالاته فهي أساسيّات في فهم الأدب العربي الحديث بشعره ونثره.

تلاه رئيس المجمع البروفسور محمود غنايم، حيث قدّم محاضرة بعنوان: محطات في مسيرة ساسون سوميخ جاء فيها: " أن تتحدث عن البروفسور ساسون سوميخ يعني أنك تتحدث عن الأدب العربي بشمولية تتجه طولا وعرضا، وتغوص في الأعماق، أعماق الأدب العربي: قديمه وحديثه."

وأضاف: "لقد كتب سوميخ عن مختلف الأنواع الأدبية: القصة القصيرة والرواية والمسرحية والشعر والنقد، وتوجه إلى القارئ العبري لتعريفه بالأدب العربي ترجمة وكتابة، مثلما توجه إلى القارئ الأكاديمي والعادي. كما كتب عن الأدب الفلسطيني بأنواعه المختلفة في البلاد والشتات. وإذا أردنا التفصيل دخلنا في قائمة طويلة من الكتّاب والشعراء على مختلف ميولهم واتجاهاتهم وأجيالهم.

وقال: "إذا نظرنا إلى كتاباته بالمنظور التاريخي، فأعماله تعالج أدبًا يمتد على مدى أكثر من مائة وخمسين عاما، منذ بدايات القرن التاسع عشر حتى يومنا هذا. وإذا كانت دراساته قد تركزت في بحث الأدب العربي الحديث فقد رفده فهم عميق للأدب الذي سبق هذه الفترة."

المداخلة الأخيرة كانت للبروفسور ساسون سوميخ، صاحب التكريم: فقد تحدّث عن كتابه "ملامح أسلوبية جديدة في الأدب العربي الحديث" الذي صدر عن مجمع اللغة في هذه الأيام، مبيّنًا أن هذا الكتاب يضم أبحاثا كُتبت في العقود الأخيرة من القرن العشرين، ونشر عدد منها  في مجلة الكرمل الحيفاوية، ومجلة الشرق الشفاعمرية. وأوضح: "بدا لي أن آن الأوان لنشر هذه الأبحاث في كتاب، لأن موضوعًا مشتركا يربط بينها، ألا وهو تطور المفاهيم والاتجاهات الأسلوبية في الأدب العربي خلال القرنين الأخيرين"، وأكّد بأنه يرى الأدب كفنّ لغويّ أولًا وقبل كل شيء. لذا فمن واجب الباحث الأدبي أن يلتفت إلى الجانب اللغوي للأدب حتى إذا كان اهتمامه الأساسي هو الأدب لا اللغة.

وأشار أن الأدب هو أكثر من نص لغوي، ففي المؤلَّف الأدبي نجد أمورا هامة كالمفاهيم النفسية والاجتماعية والفكرية وغيرها. ولكن دراسة النص من منظور مفصول عن اللغة غير كافٍ، فموهبة الكاتب تصل إلى القارئ عن طريق اللغة وحدها في أول الأمر. إنّ استخدام اللغة استخدامًا فنيا معناه أنك تنظر إلى الكلمة كأداة مركبة يخلق منها الكاتب عالمًا كاملا بطرائق مختلفة كالأيروني (التوتر المعنوي) والتأثير الصوتي والأضداد والتناص (intertextuality) وغيرها. وقد تكونت هذه المفاهيم العربية الجديدة نتيجة لانتهاء الانعزال الثقافي وتجدد الصلة مع الآداب والثقافات العالمية.

بعد ذلك قام الحضور بتقديم مداخلات وتوجيه أسئلة، أجاب عنها المحاضرون بإسهاب.

اختتم المؤتمر بتقديم منح دراسية على طلاب الدراسات العليا، قامت بتوزيعها الأستاذة خولة سعدي، عضو إدارة المجمع. وقد حصل عليها هذه السنة كل من الطلاب والطالبات: آثار حاج يحيي وأليف فرانش من طلبة الدكتوراة، وكل من منال حجازي، منى ظاهر، فادية زعبي، أماني علي هواري، سماح خوري وسحر دروبي من طلبة الماجستير.  

  

سيمون عيلوطي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/12/17



كتابة تعليق لموضوع : مجمع اللغة العربيّة يتوّج نشاطه لهذه السنة بإقامة مؤتمره الثقافي في حيفا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ مهدي السالمي
صفحة الكاتب :
  الشيخ مهدي السالمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لمن يحلمون بالعودة  : علي علي

 دعوة لإصدار قانون (جاستا) عراقي  : د . عبد الخالق حسين

 رفع رفات 14 ايزيدياً من المقبرة الجماعية العاشرة في سنجار

  المؤمن الأخير !!  : عادل سعيد

 البرلمان فشل يجب حله  : مهدي المولى

 حوار مع النائب حنان الفتلاوي رئيس لجنة الأعضاء والتطوير البرلماني  : عمار منعم علي

 مصير الأمة إلى أين؟  : محمد جواد الميالي

  آيات الأحكام القرآنية  : مير ئاكره يي

  نظرية المؤامرة ----حقيقة أم افتراض-!!!  : عقيل هاشم الزبيدي

 لقاء منظمة ادبيات العراق بالدكتور صلاح عبد الرزاق محافظ بغداد يوم2012/4/10  : فرات عزيز المديني

 العدد ( 3 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 إصرار العراقيين على تدمير أنفسهم  : د . عبد الخالق حسين

 الفرق البغدادية تستعيد عافيتها ! ؟  : غازي الشايع

 بمناسبة إنعقاد المؤتمر التاسع للحزب الشيوعي العراقي ...!  : حبيب محمد تقي

 أعادني لما مضى  : رحيمة بلقاس

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net