صفحة الكاتب : عادل القرين

مباشرة الخطاب عين الصواب..!!
عادل القرين

درب التألق والنجاح..

 

مع زقزقة العصافير وبداية كل نهار..

يأتي تهليل الشمس لك بين السحاب..

بابتسامتها الساحرة وبوحها الحنون..

لتتحرر كلماتها لك برافقتك السلامة.. خلف ملفعها الأصفر..

وتذوب الحروف على أنغام وترانيم العلم والعمل..

لتفتح لك المدرسة باعها بالترحيب..

بأهلاً بمن رفع راية العلم ودحض راية الجهل والظلام..

أهلاً بابتسامة الصبح التي تزين فصولي..

أهلاً بالمستقبل الواعد.. أهلاً بك تلميذة متفوقة وبارعة ومؤثرة..

فقد منحك التألق وسامه ووشاحه الذي تزين بك..

فزهور الإبداع  تجلت بين يديك..

لترسم لك مستقبلك الملتف بحبال النجاح..

يا ريحانة التحدي والمثابرة..

 

 

حقيقة الحزم والجزم..

 

حين يصفق له هذا، ويطبل له ذاك..

تترجل السذاجة من موقعها في صور التوثيق..!!

 

 

رحماكـ..

 

كثرة الشيب لا يوحي بالوقار؛
فتاريخ الصبغة منتهي الصلاحية..!!

 

 

حكاية الظاهر والباطن..

 

لا غرو أنه يمتطي الشوك ويدعي الشذى..
فثمة أناسٍ ظاهرها رماد وباطنها سواد..!!

 

الفلسفة العمياء..:

 

هي من يتقنها المريض، ويتشدق بها السفيه..!!

 

 

مباشرة الخطاب عين الصواب..!!

 

أمره بإصلاح جيب حرفه الممزق؛ فتبسم الآخر وقال:
لا أجيد ترقيع الثياب المثقوبة..!!

 

 

استجداء..

 

على شفا حفرة جلس يستجدي المارة؛
فسقط فيها ونادى: أنقذوني يا محسنين..!!

 

 

حقاً..

 

من استصغر يهان..!!

 

 

لا  تجامل..!!

 

مباشرة الخطاب أكثر تأثيراً من محاذاة الصواب..!!

 

 

ادعاء..

 

على عجالة ودون استحياء..
يسحب البساط ويدعي الأعلمية..!!

 

 

قهقهة...

 

تطوى على كفه أحرف الكذب والخيانة؛
وما زال يزعم معرفة كوثر الوادي..!!

 

 

نصيحة أخوية..

 

من يراهن على العلم والعمل؛ يحصد النتيجة..

 

 

معاهدة..

 

سأله: هل تريده راكباً أم راجلاً؟!
فقال: كل الحالات تروق له؛ ما دام حسامه في يمينه..!!

 

 

العمر توثيق..

 

ظن من يجاريه بقال من بقاقلة القرية،

أو جرمقان من جرامقة الحارة،

أو مستجد يمدح هذا وذاك؛ في سبيل حفنة مال

أو وجاهة باسم الفقراء والبحث عنهم..!!

 

 

جناح الشوق..

 

على ضوء قناديل الوجد؛ تنمو المعاني في أوردة الكلمات،
وتذوب حبيبات التوت بين شرايين السطور..!!

 

 

الصدق يتبختر..

 

شد على لجام يراعه؛ وامتشق صرير مهنده،
وطلب صليل المبارزة، وفك اللثام..!!

 

الدمعة:

 

هي رقصة عرفانية؛ تقرأها الروح،
وتكتبها فلسفة الوجع ببواطن الأمور والحقيقة..!!

 

 

وطن الحب..

 

تنفس الحرف بين أصابعها بالبهجة، فترنم قلبي لها،

وتبسم وجه الصبح لأجلها، وكل العصافير زقزقة

بصوتها الجميل: صباح الخير يا وطني..

 

 

الوسادة:

 

هي من تمسح عين الثكلى؛
وجنينها ينادي: أين أبي..؟؟!!

 

 

الحنين:

 

هي العاطفة التي كلما دارت رحاها زادت استعاراً..!!

 

 

احتراق في كف الحنين..!!

 

كلما استدعت ذاكرتي شريط الماضي؛
احترق من فيها بالحنين..!!

 

 

دلع واشتياق..

 

تكسرت أعواد شوقها على أغصان صدره؛
فمسح على جبينها وزالت الحمى..!!

 

 

وقفة تعجب..!!

 

شكا الخيط نوعية الصابون لإزالة الدنس..!!
فضحكت فاتورة الحساب قائلة:
كيف للعراة أن يتحدثوا..؟؟!!

 

 

رؤوس البشر..

 

صفاء النفوس، وطهارة القلوب، وحلاوة الألسنة، وجودة العمل..

تكشفها العيون المستقرة في رؤوس البشر..!!

 

 

أحقية التوثيق..

 

الأرض اليابسة لا يظللها سواد الرحل..!!

 

 

مدرسة من غير فصول..!!

 

سأل الكرسي الطاولة: كيف لقلمه الكتابة وقد كسرناه هنا وهناك ونفد مداده..

فردتهم السبورة بقولها: ليس على الفكر واليراع حصاراً،

فسقطت المساحة وقالت: " ولد بطني يعرف رطني"..!!

 

 

تصرف وسلوكـ..

 

كتبت في صفحتها..
إذا انطفئ النور، لا أرى راحة كفي..!!
فانهال عليها كبار القوم بالإعجاب..!!

 

 

رؤية..

 

لم يعلم أن للصبح كذبة؛
يقولها العشاق ويصدقها المغفلون..!!

 

 

مرحلة..

 

مهما نزل المطر.. لن يبتل شعر رأسه؛
فقد دب صلع الكبر في أوانه..!!

 

 

عمق الرد يجلب السخرية..!!

 

تشدق بالدكتور علي الوردي في معطياته؛
ولم يعلم انه يلعنه في نظرياته..!!

 

 

نفاق..!!


تسابقت الملاعق والشوك صوب الطعام؛

لتقوم الأطباق بغسل نفسها.. والنادل المسكين يدفع الحساب للكاشير..!!

 

 

قاعدة..!!

 

الابتسامة المصطنعة يكشفها السلوك وتوثقها التجارب..!!

 

 

ضحية..

 

أهدهد البيان بين أصابعي؛

وتصلبه أغصان الشجر..!!

 

 

احترافية بخيل..

 

خرج كالريح العاتية.. ودخل بيت جاره..

فأخرج من جيبه قطعة واحدة من شاي ليبتون..

وقال: "الشاي عليه والماي عليكم"..!!

 

 

بشت البريسم..

 

يزج كل من يخالفه بكتاب ممهور باسم مستعار..!!

وفي صبيحة اليوم التالي يفتح باعه للجميع بكلام معسول..!!

... فأطرق برأسه ساعة وقال: أين فلان الفلاني..؟؟

فقد أمرناه بلبس البشت؛ ولم نأمره بصلاة الجماعة..!!

 

 

وقفة بتأمل..

 

من تحدث بالأنا وضع تحت المجهر..!!

 

 

الومضة:

 

هي حلقة الوصل بين الكاتب البارع، والقارئ الواعي..!!

 

 

القلم:

 

هو الفرس الذي تركبه الحقيقة والباطل؛

فصهيله قاسٍ، وحمحمته نهاية..!!

 

 

محفل الشمس..

 

ذمهم في المقهى حيال نوعية السكاكر والجام..!!

وفي المساء ترنم بأسمائهم.. على منصة رسالة القوافي والتتويج..!!

 

 

تملق..

 

اثنى عليه في الأماسي وطلب إصداراته؛ وفي صبيحة اليوم التالي..

عرضها للاستبدال في البريد الإلكتروني..!!

 

 

تلفون أبو رنة..!!

 

يدعي الفهم وإحلال العقد.. ورنة الهاتف اسقطته لصوتها الناعم..!!

 

 

همسة وغمزة..

 

نظرة العين تكشف سيرته الذاتية...

وارتعاشة يده اليمنى تنبئ عن سريرة جمرته الخبيثة..!!

 

 

الأسماء المستعارة:

 

هي حالة مرضية لإثبات الذات بالباطل؛

ليكتبها الأخرس بين السطور، وتلمعه الأنثى بالغنج والتعقيب..!!

 

 

التحايل:

 

هي عملية فردية أو جماعية.. يقوم بها المثقف في استحلاب المال والمعلومة والوجاهة؛ في سبيل الظهور والشهرة على حساب الآخر...!!

 

 

الثناء المقنّع..:

 

هو مزيج وامتزاج بين الماء وقطعة القماش للتلميع؛

فكلما زاد بريق الطرف الآخر وسم بالألقاب الرنانة والمتبادلة لاحقاً..!!

 

 

مرآة العمل..

 

إن طرقك للباب لا مناص منه؛ وربما لا تبصر مرآة وجهك حينها..!!

ولكن اعلم وتيقن بأن " المأخوذ حياءً كالمأخوذ قهراً وغصباً.. "

 

رسالة...

 

ترنح بالقلم والممحاة والكرسي..!!

فرده كف النداء: عزيزي العميل..

لقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً؛

ولم تنجبهم مطاريش..!!

 

 

اعتراف..

 

من عرف الحب حار طريق العودة..!!

 

 

حجارة من سجين..

 

من توكأ على غيره بالباطل..

رماه المارة بالحجر..!!

 

 

غشاوة..

 

لم يعلم أن للحكيم مقولة جميلة جداً:

الثياب المثقوبة لا يسدها الحائط المرتفع..!!

 

 

تلميع الذات..

 

كفاك سخرية..

فكمية الصابون لم تتمكن من إزالة البقع..!!

 

 

حكاية وتفاصيل..

 

فرقعة الأصابع تبطل تهجدي..؛

وأناملي مضمخة بأطراف تفاصيلها..!!

 

 

تميمة..

 

الشوق شعلة تضيئها القُبل..!!

 

  

عادل القرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/02/19



كتابة تعليق لموضوع : مباشرة الخطاب عين الصواب..!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وليد الطائي
صفحة الكاتب :
  وليد الطائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قصة شهيد أنا  والمَنية ، مطاردة حتى الموت ! .  : باقر جميل

 أعشق الحمير ولي أسبابي !  : هادي جلو مرعي

  ما ذا يخطط له الحيدري؟ هل يدعوا لايجاد سقيفة جديدة ملكوتية؟ (الحلقة 2)  : الشيخ حسن الكاشاني

 لا يمكن الحديث وادّعاء الاستماع في آن إنها المسألة الصومالية يا صديقي  : محمود محمد حسن عبدي

 الإتحاد الإيراني العراقي  : هادي جلو مرعي

 عمليات امنية و استباقية لشرطة ميسان تسفر عن القبض على مطلوبين  : وزارة الداخلية العراقية

  بقايا البعث يتآمرون على العملية التربوية في العراق  : مدرس من عوائل الشهداء

 استهداف الاربعين .. قراءة من زوايا متعددة  : عادل الجبوري

 كل حزب بما لديهم فاشلون!  : قيس النجم

 مديرية الاستخبارات العسكرية تستولي على مستودع يمثل الخزين الاستيراتيجي لاسلحة وعتاد عصابات داعش الارهابية

 ازمة العراق الحقيقية أين ؟؟؟  : محمد حسين الحسيني

 بقالة مجلس النواب؟  : كفاح محمود كريم

 الثائرون الثلاث ( محمد وعلي والحسين )  : رياض ابو رغيف

 قوة مشتركة تلقي القبض على متهم بحيازة أسلحة شمال ذي قار  : وزارة الداخلية العراقية

 فوتوشوب 4 أرهاب  : علي سالم الساعدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net