صفحة الكاتب : محمد الكوفي

تقرير حول أحياء ذكرى ولادة الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء البتول ع. السعيد والمملوء بهجةً وسروراً
محمد الكوفي

الذي أقيم من قبل جمعية و مصلى الإمام الحسين {ع}. السبت المصادف 4 /5/2013 مــ 

******

كما أشكر جميع الإخوة أصحاب المواقع الإسلامية والعلمانية المحترمة وبالخصوص المسؤول والكادر الإداري والقراء المحترمين جميعاً.

******

فاطمة الصديقة الطاهرة بضعة النبي وقرة عين الرسول الأعظم محمد{عليها وعلى أبيها أفضل الصلاة والسلام{،الزهراء {ع}. نطفة خلقت من ثمرة من ثمار الجنة.

******

قال الإمام الصادق {ع}: إن الله تبارك وتعالى اطلع على الأرض فاختارنا واختار لنا شيعة ينصروننا ويفرحون لفرحنا ويحزنون لحزننا ويبذلون أموالهم وأنفسهم فينا أولئك منا والينا.

وقال الإمام الصادق {ع}: رحم الله شيعتنا خلقوا من فاضل طينتنا وعجنوا بماء ولايتنا يحزنون لحزننا ويفرحون لفرحنا.

******

،قال رسول اللّه {صلى الله عليه وآل}}:{إنّ اللّهَ عَزَّوَجَلَّ فَطَمَ ابْنَتِي فاطِمَة وَوُلدَها وَمَنْ أَحَبًّهُمْ مِنَ النّارِ فَلِذلِكَ سُمّيَتْ فاطِمَة}{صلى الله عليه وآله}،}}فاطمة بضعة مني فمن أذاها فقد أذاني ومن أذاني فقد أذى الله {{ وفقكم الله تعالى ورزقكم شفاعة فاطمة السيدة  الطاهرة الزكية بمناسبة ولادتها المبارك سيدة نساء العالمين{عليها السلام}.

******

أقيم في مدينة مالمو/ جنوب السويد احتفالية بهيجة وفرحة احتفلت الجالية العراقية بمناسبة ذكرى ولادة سيدة النساء العالمين فاطمة الزهراء {عليها السلام}. في مدينة مالمو / جنوب السويد.

الاحتفالات بهذه المناسبة جاء على اثر الحديث المروي عن الإمام الصادق {ع}: يحزنون لحزننا ويفرحون لفرحنا. والحب في الله والبغض في الله والموالاة في الله والمعاداة في الله من أهم أمور الدين وأوثق عرى الإيمان كما قيل التولي و ألتبري «التولي» اصطلاحاً بعمني* الاعتقاد بالإمامة و خلافة الأئمة الأطهار{عليهما السلام}.

******

جاء دور العشق والولاء الحسيني المثمر الذي يقام في كل عام بمناسبة ولادة أم الأئمة الأطهار {عليهم السلام}. في جمعية و مصلى الإمام الحسين {ع}. كان الاحتفال متواضعأ و كان معظم حديث المشاركين  ينصب حول ولادة  سيدة نساء العالمين و سيرتها الذاتية {عليها السلام}. وذلك من خلال إلقاء الكلمات التعريفية والتوجيهية والإرشادية والتوعوية عن طريف الخطاب الديني و القصائد الشعرية الهادفة الجميلة المؤثرة في النفوس المؤمنة بالله من مدح والثناء بحق بضعة الرسول محمد { صلى الله عليه وآله}. { تم الأفاده }, خبرات ونصائح أخلاقية, من خلال ألقاء القصائد الشعرية مع ‏معاني مفهومه‏ أو الواضحة بواسطة الرواد يد والمداحين من خدام الإمام الحسين وأئمة آل البيت {عليهم السلام}. و من الإخوة الخطباء الفضلاء ورجال الدين الذين كانوا متواجدين في المحفل المذكور وذلك من خلال قصائدهم الشعر‏. التي تطرقوا فيها إلى مدح الزهراء بضعة الرسول فاطمة الزهراء البتول {عليها السلام}.

******

شارك العشرات من أبناء مالمو / جنوب السويد لإحياء ذكرى ولادة سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء {عليها السلام{ في جمعية و مصلى الإمام الحسين {ع}.  حيث بدأت فقرات الحفل -الذي قدمه العرّيف الحفل الشيخ صباح نعناع - أبو نور الكر بلائي.

******

1 ـــ ابتدءا الحفل بتلاوة عطرة للقرآن الكريم بصوت المقرئ الشاب المهذب حسين ابن الشيخ علي أبو النور السماوي. حفظه الله تعالى.

******

2ـ الشاعر الأستاذ ثمين العطية، المعروف أبو احمد المحترم. له قصائد الرثاء والمديح كثيرة في مدح ورثاء أهل البيت{عليهم السلام}، فقد نصرهم وأيّدهم بشعره وأدبه، كما نصرهم بفكره وعلمه، ومن شعره.

******

3 ـ ارتقى المنبر الحسيني الأخ الراد ود نمير السماوي والقي قصيدة من وحي المناسبة الخالدة في ضمائرنا  المدائح الو لآية والأهازيج الدينية المثيرة والرائعة والجميلة جداً.

******

4 ـ الشاعر و الخطيب الحاج عبد الرزاق عبد الحميد الملقب أبو ميثم السنيد ألقى قصيده شعرية رائعة بالمناسبة السعيدة.

ثمه ذالك تطرق إلى الجريمة التي ارتكبها بقايا الأمويين في الشام بنبش

قبر سيدنا الشهيد حجر بن عدي الكندي {رضوان الله تعالى عليه} وسرقة بدنه الشريف ودفنه في مكان مجهول؛ تنذر بعاقبة وخيمة ستدعي تحولا وتفرض تكليفا. أما العاقبة؛ فستكون سوءا على هؤلاء المجرمين الإرهابيين في الدنيا والآخرة،

******

5 ـــ ختاماٌ جاء الدور إلى الراد ود القدير خادم الزهراء{عليها السلام}. الأخ الحاج عبد الزهرة الحمزاوي حيث اعتلى المنصة بصوته الشجي وبأسلوب شعرية رائعة جدا تخللها قراءة أشعار مؤثرة في النفوس و مفرحة للقلوب حباً لآل البيت {عليها السلام}.  وفي نهاية المنبر ختم المجلس بأهوسته الشهيرة من ترتفع راية علي تنتكس كل الرايات ومن ترتفع هامت علي تنتكس كل الهامات والي يحبك يا علي مو مره يصلي أعله النبي ثلاث مرات .

******

6 ـــ تقديم هداية بواسطة الأخ الحاج أبو محمد النقاش الكر بلائي.

وقد تخلل الحفل ألمبارک تقديم الحلوى والشکلات بالمناسبة وبعض الهدايا على قسم من الأطفال والشباب خدام الحسين {ع}

******

7 ــــ مسك الختام كانت كلمة قيمة فضيلة الحاج الشيخ  علي أبو النور السماوي حفظه الله. أتحف الحضور بمحاضرة عن حياة السيدة الكريمة فاطمة الزهراء {سلام الله عليها}، التي هي تعتبر الرمز الإسلام المتميز.

******

بعد اختتام مراسم الاحتفال أقيمت الصلاة ثم قدمت  هيئة الحسينية سفرة السيدة الزهراء {عليها السلام}.  لتناول طعام العشاء ثواباٌ على روح الشهيدة المظلومة حقها والمكسورة ضلعها أم المؤمنين فاطمة الزهراء {سلام الله عليها}،

******

و اختتم الحفل بذكر الآية المباركة الشريفة بسم الله الرحمن الرحيم - أمن يجيب المضطر أذا دعاه ويكشف السوء {صدق الله العلي العظيم}

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

العنوان: مدينة مالمو/ جنوب السويد: مصلى الحسين {عليـه السلام} {المركز الإسلامي الشيعي}. الموقع: شارع الجمعيات الطــابق الأول، يوم السبت { 4/ 5/ 2013 - أول الشارع على الجهة اليمنى مقابل مخبز ناز ناز.

************ 

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

[email protected]      

 

  

محمد الكوفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/07


  أحدث مشاركات الكاتب :

    •  الحذر كل الحذر - لن تصدق ماذا يفعل شحم الخروف بجسم الإنسان  (المقالات)

    • إطلالة تاريخية على أرض كربلاء، التی اختارها الله ليعمدها بدم الإمام الحسين وأجساد أهل بيتهُ وأصحابه الميامين  (المقالات)

    • فضل عظيم في زيارة السيدة فاطمة المعصومة {عَلَيْهِا السَّلامُ}:بالإضافة إلى وصف مختصر عن تاريخ مدينة قم والمزارات الشريفة  (المقالات)

    • تحرَّك موكب سبايا آل محمد من كربلاء المقدّسة نحو مدينة الكوفة العلوية المقدسة  (المقالات)

    • إطلالة مختصرة على سيرة كريم أهل البيت ورابع اصحاب الكساء "الإمام الحسن المجتبى " في ذكرى ولادته {عَلَيْهِ السَّلامُ}،  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : تقرير حول أحياء ذكرى ولادة الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء البتول ع. السعيد والمملوء بهجةً وسروراً
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد الكاشف
صفحة الكاتب :
  احمد الكاشف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عبد الخضر طاهر : الاصطفافات الحزبية هي السبب الرئيسي في منع التصويت وتاخيرالمصادقة على القانون الخاص للمحكمة

 وقفات نورانية  : حيدر الحسني

 كربلاء :القبض على عدد من المتهمين من ضمنهم متهم مطلوب وفق مادة الارهاب  : وزارة الداخلية العراقية

 قانون امتيازات مجلس النواب رقم 13 لسنة 2018 جريمة   : احمد محمد العبادي

 آنه ذاك  : ابو ماجد الزيادي

 ​وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة د. المهندسة آن نافع أوسي تزور دائرة الاسكان وتطلع على سير العمل فيها  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 أسرار النخيب الأنبارية  : اسعد عبدالله عبدعلي

 بغداد حبيبتي/ هل صحيح انت أسوأ مدينة ؟  : عبد الجبار حسن

 ليس من أخلاق المؤمن المكر والخديعة والخيانة ..  : سيد صباح بهباني

 عبطان يبارك بلوغ الجوية نهائي كأس الاتحاد الآسيوي بكرة القدم   : وزارة الشباب والرياضة

 مذابح غزة تعري عورة المنبطحين  : اوروك علي

 شجر الماء  : ابراهيم محمد البوشفيع

 الوائلي : دعم تنمية الأقاليم , لايعني التفريط بتسليح الجيش العراقي .

 بـ"الفيديو" : عدنان العرعور يتطاول على سيد الانبياء والمرسلين محمد (ص) وينعته بالكافر !!  : شبكة فدك الثقافية

 ممثل المرجعیة السيد الكشميري : قضية الإمام المهدي من المسلمات اليقينية والقطعية باجماع علماء المسلمين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net