صفحة الكاتب : مهدي المولى

ابواق مأجورة هدفها اشعال نيران الطائفية
مهدي المولى

بدأت الابواق الطائفية المأجورة بتحريض ودعم وتمويل العوائل المحتلة للخليج والجزيرة وعلى رأسها عائلة ال سعود الفاسدة تعزف على اوتار الطائفية لا شعال حرب اهلية بين ابناء الشعب العراقي

المعروف ان هذه الابواق بدأت بهذا العزف منذ فترة طويلة منذ القدم  كلما بدأ العراقيون  يضعون اقدامهم على الطريق الصحيح بدأت جوقة العزف على نغمة الطائفية وذرف الدموع على هذه المجموعة  او تلك

 الحقيقة المعروفة ان المجموعات الظلامية الوهابية  ومن ورائهم عائلة ال سعود تكفر وتذبح كل العراقيين بكل اطيافهم ومعتقداتهم وارائهم والوانهم هذه حقيقة واضحة باتت معروفة ومكشوفة لكل عراقي يملك عقل الا العناصر المأجورة فهؤلاء يدركوها ويروها الا ان الدولارات التي تقدم لهم تعمي بصرهم وبصيرتهم

بدأت  هجمة ظلامية شرسة على العراق والعراقيين   من قبل المجموعات الارهابية الوهابية والصدامية تقودها عائلة ال سعود هجمة دامية هدفها ابادة العراقيين وتشريدهم وافراغ العراق من اهله ودعوة كل اعداء الانسان والحياة الوهابين الظلامين الى السكن في العراق وفي نفس الوقت شنت الابواق المأجورة الفاسدة  حملة اعلامية  ظلامية ضالة مخادعة بحيث أضلت وخدعت بعض المواطنين وشوهت رؤيتهم وجعلتهم في حيرة من امرهم

 فالارهابيون الوهابيون والصداميون بقيادة العبد الحقير للموساد بندر بن عبد العزيز يذبحون العراقيين ويفجرون الاسواق والمدارس وكل التجمعات حتى الافراح  والمئاتم ويغتصبون العراقيات ويرسلوهن الى اسواق النخاسة التي يشرف عليها  ابناء  عائلة ال سعود ويشردون العراقيين ويهجرونهم

 

فتقوم تلك الطبول المأجورة بتغيير الحقائق وتتهم المذبوحين والمهجرين والمنهوبين والمفجرة منازلهم تتهم الحكومة وايران بانها وراء ذلك

من هذه الابواق الضالة فضائية الرافدين بغداد الشرقية جوقة المدى  العلمانية الشكل الوهابية الجوهر  فهاهي الابواق الضالة المأجورة تتباكى وتذرف الدموع حتى فاقت دموع التماسيح على القبائل العربية الاصيلة ما بها هذه القبائل الاصيلة جدا

انها تتعرض للابادة للتهجير على يد القبائل غير الاصيلة فالصراع في الجنوب بين القبائل الاصيلة وغير الاصيلة فالمعروف ان هذه القبيلة التي يطلقون عليها الاصيلة الكثير من شيوخها واعيانها كانوا سياطا بيد اعداء الشعب العراقي ا 

فكانوا سيوفا وسياطا بيد الطغاة ال عثمان تقطع رؤوس العراقيين وتلهب ظهورهم واذلالهم وقهرهم   وحتى عندما تحرر العراق من الظلام العثماني استمروا في اذلال العراقيين وابعادهم من اي منصب في الدولة من اجل اذلال واهانة ابناء الجنوب والوسط وعندما جاء صدام تحولوا الى سيوف بتارة وكلاب مسعورة تقطع رؤوس ابناء الجنوب   وجعلوا من انفسهم الهة على الجنوب اذلوا الاعزة وهتكوا الاعراض والحرمات  وكانوا ينظرون الى ابناء الجنوب مجرد عبيد وخدم  كان اجدادهم قد أتوا بهم من جزر الواق الواق فهم قادة الاجهزة الامنية القمعية والتجسسية وقادة الفرق والشعب التابعة لحزب البعث العفلقي النازي

التقى ثلاثة من شيوخ هذه القبيلة الاصيلة مع الطاغية صدام   خلال انتفاضة الشعب العراقي ضد الجور والظلم ضد طغيان ووحشية الاعراب فوقفوا امامه وقالوا له

ها نحن سيوف بتارة وجنود مجندة بين يديك قسما بك لن ادع شيعي في الجنوب والوسط لا رجلا ولا امرأة ولا طفل سندفنهم جميعا احياء وفعلا حققوا لصدام ما كان يتمناه  وكان فشل انتفاضة الشعب العراقي وذبح العراقيين ودفنهم احياء في مقابر جماعية على ايديهم وبسيوفهم  ويومها كتب صدام مقالات في جريدة الثورة يتهم ابناء الجنوب بالغوغائية وانهم لا يمتون للعراق بصلة وقرروا تطهير وتنقية العراق من هؤلاء واعادتهم الى وطنهم الاصلي الا ان الجماعة لا يعرفون موطنهم الاصلي  لهذا فان صدام امر بانه سيهبهم الى شيوخ واعيان القبائل الاصيلة كعبيد وجواري

لا يدري هذا الذي لا اصل له ولا يدرون هؤلاء الاعراب الاجلاف ان العراق هو عراق هؤلاء الذين يطلقون عليهم الروافض الفرس المجوس ا ن اور والهور وبابل ارضهم وملكهم صنعوها بأيديهم وعقولهم وكانوا شمسا تضئ الا ان  غزوا الاعراب اعراب النفاق والفساد اخمد شعلتهم وأطفأ نورهم

وعندما بدأت شعلة الحضارة تتوهج وشمس العلم والمعرفة  في العراق في ثورة 14 تموز عام 1958   فشعر اعداء العراق اعداء الحياة والانسان بالخطر وان ظلامهم بدأ يتبدد ووجودهم بدأ يتلاشى لهذا تجمعت  قوى الظلام والوحشية ال صباح وال سعود  وال نهيان والقذر حسين وبمساعدة  كل القومجية   والعفلقية الصدامية والمجموعات الارهابية  فتوحدوا في وحدة واحدة  واعلنوا الحرب على العراق   والعراقيين

وفي 8 شباط 1963 بدأت مؤامرة ذبح العراقيين وتشريدهم وتهجيرهم واذلالهم وتحقيرهم وبدأت دعوة مرتزقة ومجرمين من مصر والسودان وبنغلاديش ودول مختلفة  ليحلوا محل القبائل غير الاصيلة  

 ومنذ ذلك الوقت  والذبح   والتشريد والتهجير من اجل تغيير تركيبة سكانه ودينه وتفكيره والعودة به الى القيم الاعرابية المتوحشة والدين الوهابي الذي لا يرى للانسان مستقبل الا القبر

حتى يوم التحرير يوم الحرية في 9 -4 – 2003  لا شك ان هذا اليوم كان يوماجديدا في تاريخ العراق  انه بداية تاريخ العراق حيث تحول العراق من العبودية الى الحرية  لاول مرة شعر العراقي انه حر وبدأ بممارسة الحرية الديمقراطية التعددية  بأختيار  من يمثله وفق دستور وموسسات دستورية واصبح له رأي  اصبح انسان حر

لا شك ان هذا التغيير  الذي حدث في العراق لم يعجب قوى الظلام والعبودية وشعروا انهم في خطر وان نهايتهم اقتربت لهذا تجمعت وتوحدت وقررت ازالة العراق والعراقيين من الوجود فأسرعت  بعض العناصر من القبائل الاصيلة  تلبية الدعوة فجعلوا من انفسهم مرشدين لكل كلب وهابي  يرغب في ذبح العراقيين وتدمير العراق وجعلوا من بيوتهم مأوي وملجأ للارهابين  والسيارات المفخخة وخزن الاسلحة

هل في ذلك ضير عندما تطالب الثكالى والارامل والايتام بأعتقال هؤلاء المجرمين وابعادهم من مناطقهم 

يا ترى لماذا هذا الصراخ والعويل على هؤلاء المجرمين القتلة

  

مهدي المولى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/19



كتابة تعليق لموضوع : ابواق مأجورة هدفها اشعال نيران الطائفية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مهند العيساوي ، على زيارة وزير الخارجية الفرنسي للنجف .. دلالة وحيثية - للكاتب عبد الكريم الحيدري : احسنت التحليل

 
علّق حكمت العميدي ، على العراق يطرد «متجسساً» في معسكره قبل مواجهته قطر : ههههههههه هذا يمثل دور اللمبي

 
علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جمال الطائي
صفحة الكاتب :
  جمال الطائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صيدلية أبو لبن من يافا إلى دمشق والعكس  : علي بدوان

 أَدَوَاتُ الدَّوْلَة المَدَنِيَّة! [٧]  : نزار حيدر

 أمل الحب  : د . رافد علاء الخزاعي

 الجامعة وبناء الاجيال  : رجاء موفق

 خطاب الاعداء قبل تحرير الفلوجة وبعدها  : صادق غانم الاسدي

 بويه هاي ينراد الهه دوه حمام  : بهلول الكظماوي

 حقق الحكيم ما عجز عنه الجميع  : زيد الحلو

 اجرى السيد المدير العام جولة ميدانية في اروقة مستشفى الاطفال التعليمي لمتابعة سير العمل فيها والخدمات المقدمة للمرضى  : اعلام دائرة مدينة الطب

 امتحانات الدورالثالث مضيعة للوقت دون جدوى  : صادق غانم الاسدي

 القبض على 14 داعشيا في الفلوجة متنكرين بزي نساء

 فحوى المخطط الاستعماري الصهيوني الجديد  : برهان إبراهيم كريم

 مفارز شرطة واسط تلقي القبض على 132 متهم وفق مواد قانونية

 مدرسة الشهيد منقذ ابو صدور في الرصافة الثالثة تشارك في حملة مدرستنا بيتنا التي اطلقتها وزارة التربية  : وزارة التربية العراقية

 الإعترافات الاخيرة لحماية طارق الهاشمي في التسجيل الاخير ..  : مجاهد منعثر منشد

 سلام البديري :.فتوى الجهاد الكفائي أنقذت العراق من التقسيم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net