صفحة الكاتب : عباس عبد المجيد الزيدي

 رفع صابر كمي بنطلونه مقارباً مفصل ركبته وتأبط كتبه وأطلق لساقيه العنان بحذائه المثقلة بالوحل الراصف لطريقه من باب الغرفة الوحيدة في البيت إلى باب الصف الرابع الابتدائي وعند وصوله ساحة المدرسة كانت مشيته تشبه مشية اللقلق كما وصفها معلم العربية الأستاذ لقمان والذي دخل تواً  لتدريس الحصة الأولى للرابع الابتدائي 

وقع نظره على وجه صابر الشاحب وعينيه الغائرتين 
حاول ان يخفي دهشته 
وزَّع نظَرهُ على جميع التلاميذ وقال متأففاً  ألمْ  أقُلْ لكم ملعون
ملعون المطر..... ملعون الوحل ..... 
 ابني صابر أرى وجهك مصفر هل أجهدك المسير و الطريق  موحل 
فأجاب مرتجفاً ..... 
المطر خير...        كانون الثاني هو الملعون يا أستاذ 
وما علاقة كانون الثاني بشحوب وجهك يا صابر ؟  
لم ينبس صابر ببنت شفة ......ناداه المعلم بحزم ..أجبني ...أجبني 
فأجاب ملتمساً .... إذا أجَبْت  هل يقرر المدير ما أريد ..  وماذا تريد  ؟     أريد أن يجعل كانون الثاني ثلاثين يوماً    
قال المعلم هل جُننت ياصابر...ما هذا الكلام 
 إنه الخلاص يا أستاذ .... 
فتساءل المعلم لماذا الغموض  .. أخبرني ؟     فانا كأبيك ياصابر       فأجابه بمرارة..... عندما كنت في الثالث الابتدائي كان فطوري يومياً ربع رغيف من الخبز مع استكان شاي ولكن عندما أصبحت في الصف الرابع الابتدائي تم تسجيل  التؤمين شاكر وحامد بالمدرسة فبعدما كنا أربعة إخوان .. أمين وأنا وعبد المجيد ومخلص .. أصبحنا ستة  فارتأى والدنا تقسيمنا إلى وجبتين ثلاثة  فطورهم في اليوم الزوجي وثلاثة يصبرون إلى نهاية الدوام ويكون فطورهم في اليوم الفردي .....وهكذا دواليك ....
ولسوء الحظ صارت وجبتي في اليوم الزوجي وهذا اليوم  يا أستاذ هو اليوم  الأول من شباط وقبله الحادي  والثلاثون من كانون الثاني واليومان فرديان فلا فطور لي فيهما 
 أطرق صابر قليلاً وكمن اكتشف أمرا هاماً انبرى قائلاً أستاذ .........حقاً تذكرت في العام الماضي قد استبدل المدير درجتي في درس الحساب من عَشرٍ  إلى تسع 
وعندما اعترض أخي الأكبر أمين  على ذلك قال له لا يستحق إلاّ تسع وأنا المدير الذي يقرر لا أنت ولا معلم الحساب 
أرجوك أستاذ اجعلوا كانون الثاني ثلاثين يوماً لماذا لا يقرر المدير ذلك ؟
الله يخليك أستاذ ... دعه يقرر ذلك حتى لا أموت  !!!
بكى أستاذ لقمان وبحركة رشيقة مشابهة لحركة لاعبي كرة السلة سحب منديله القديم من الجيب الخلفي للبنطلون القديم جداً والذي كواه بطريقته البدائية (تحت الفراش) وهذا ما أفصحت عنه شعيرات البطانية الخضراء الملتصقة فيه   وكثيراً ما يتفانى ويحتد مع زملائه المعلمين لإثبات حداثته مردداً عبارته الأثيرة لقد اشتريته من سوق أللنڱات قبل الحصار بعامين اثنين يا جماعة ....الله وكيل يا جماعة
بعامين إثنين فقط وغالباً ما يصاحب عبارته رفع الذراع الأيمن وحركة عنكبوتية للسبابة والوسطى 
 وما فتئ المعلم من تجفيف دموعه   
حتى صاح التلاميذ بصوت متداخل مرتبك أستاذ أستاذ  
صابر ( ماعت روحه )!!
 أسرع الأستاذ لقمان برفعه عن الرحلة ووضعه على ساعديه وهَمَّ مهرولاً إلى غرفة المدير المتهرئة والتلميذ يتمتم اجعلوه ثلاثين.... اجعلوه ثلاثين... اجعلووووو..........   ثم أطلق أنفاسه الأخيرة فأطبق معلم القراءة والحساب جفني صابر بأصابع مرتعشة مصطبغة بقار سكائر اللف
صاح المدير ما هذه الفوضى ما الأمر يا لقمان
فأجاب بانقباض لقد نقص عمر كانون الثاني فأصبح ثلاثين 
ولا ادري إن كان أجلا مخروماً أم محتوماً
حك المدير كرشه وتلمس شعر بطنه من خلال فتحة سحتية لا إرادية بين أسفل قميصه وأعلى بنطلونه وهي الفتحة التي أخذت بالتوسع منذ  اليوم الأول للحصار الاقتصادي
 نهض عبد الله الفراش تناول علبة الصفيح التي يجلس عليها إذْ إنها ذات استخدام مزدوج فتارةً كرسي وأخرى جرس  كان لونها بني إلاّ إنها اليوم أقرب إلى السواد وقد أكل الدهر عليها وشرب فأخذ يطرق عليها بساقٍ حديدي معلناً انتهاء الدرس الأول
 
عباس عبد المجيد الزيدي 
ناصرية / القلعة
تموز/2011 
 

  

عباس عبد المجيد الزيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/08/04



كتابة تعليق لموضوع : خبز وشاي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ علاء الساعدي
صفحة الكاتب :
  الشيخ علاء الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 استئناف واسط : توقيف 12 متهما وفق قانون مكافحة الإرهاب لقيامهم بالدكة العشائرية  : مجلس القضاء الاعلى

 مديرية شهداء الكرخ تنسق مع مستشفى الشفاء الاهلي بتخفيض 20% من اجور العمليات والفحوصات الطبية لذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

  الحَلُّ..في تَغْييرِ العَقْلِيَّةِ! (٦) والاخيرة  : نزار حيدر

 أنشطة ومبادرات متنوعة لمديرية شباب ورياضة كركوك والمنتديات التابعة لها  : وزارة الشباب والرياضة

 العراق قادر على استعادة امواله العائدة للنظام السابق بموجود قانون رقم 9 لسنة 2012

 اللواء 15 بالحشد الشعبي يزف ثلة من مقاتليه باعتداء استهدفهم اثناء العودة من الموصل

 ندوة حول الحمى النزفية في بيت العزيزية الثقافي  : اعلام وزارة الثقافة

 نستقبل شهر رمضان ونعيد بالانتصار بعون الله  : سيد صباح بهباني

 العراق يتطلع إلى خفض استيراد الألبان بعد تشغيل مصنع جديد في البصرة

  الصرخي بين الاحتلال والافتراء  : د . سعيد عبدالمهيمن الشبلاوي

 إصداري الجديد رحلة مع السياسة العربية والمماحكة التاريخية  : صالح الطائي

 الصقر يموت غماً ..والسفهاء بوجوه جديدة.  : ثائر الربيعي

 السيد العبادي خطوة شجاعة وننتظر خطوات  : واثق الجابري

 لا أخيرَ يلوحُ في الأفق ..  : حسين محمد الفيحان

 جهاز امني ام انكشاري  : محمد شفيق

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net