صفحة الكاتب : محمد كاظم خضير

امة لاتقرأ يسهل خداعها
محمد كاظم خضير

من يتأمل واقعنا العربي من حيث المعرفة والثقافة، أو بمعنى أدق (القراءة)، يشعر بالاندهاش وربما يصاب بالصدمة من هول الحقيقة المؤلمة فـــ(أمة اقرأ لا تقرأ)!

حيانا الحال يغني عن السؤال والجواب معا ! العرب لا يقرأون , واذا قرأوا لا يفهمون , واذا فهموا لا يعملون (موشى ديان) . بغض النظر عن الهدف الذي أدلى من أجله بهذا التصريح , يكاد يكون وزير الدفاع الاسرائيلي في حرب 67 قد أصاب كبد الحقيقة ! وللأسف في أمة أول كلمة نزلت عليها في كتابها المقدس (القرآن الكريم) قوله تعالى ( إقرأ) , وعلى أمة كانت الأمية تطغى عليها , والغالبية العظمى منها لا تكاد تجد قوت يومها . بل تجد أنه مع ارتفاع مستوى الدخل وانحسار مستوى الأمية في جميع انحاء العالم الاسلامي , وارتفاع نسبة المتعلمين والمثقفين , ومع ذلك تجد المشهد الثقافي في تقهقر مستمر ! شارع المنتبي  في بغداد  (معقل الثقافة) في العراق العظيم , حيث تتركز فيه دور الطباعة والنشر والمعرفة والمكتبات العريقة , بدأت تنحسر شيئا فشيئا وتحل مكانها محلات السيراميك والأدوت الصحية بكل مستلزماتها والمخازن الخاصة بها , هذا الأمر بدأ منذ بداية الثمانينيات من القرن الماضي يعني قبل الثورة التقنية والمعرفية , حيث كان الكتاب الورقي سيد الموقف . بل أصبح من المعتاد إن تجد في جميع الدول العربية والاسلامية بدون استثناء الإغلاق المتواصل والمنظم للمكتبات الثقافية , أو تحولها إلى ممارسة أنشطة أخرى تدر عليهم أرباحا (الموت البطيء) ! بل تجد إن معظم المكتبات القائمة والتي ما زالت صامدة حتى الآن ,  قد بدأت في التركيز على المستلزمات المدرسية , الأدوات الكتابية , التجهيزات المكتبية , الأجهزة التقنية , الألعاب ! ولم يعد الكتاب (الثقافة) تشغل إلا حيزا صغيرا من تلك المكتبات , بل لا يكاد أن يبين (لزوم) الديكور , وتجد معظمها كتب بالية قد عفا عليها الزمن وذات لون ثقافي واحد (لا جديد) . أما الصحف والمجلات فمنذ فترة طويلة لا تجد أحد يلتفت اليها لأسباب لا تخفى على أحد (ضعف المحتوى) و (مقص الرقيب ) ! بل تجد أن دور النشر أصبحت لا تغامر في طباعة أي اصدار , بل وغالبا ما يتم ذلك عن طريق المؤلف أو الدخول معه في (شراكة) ! أو تتم الطباعة عن طريق الأندية الأدبية والتي بدورها تعاني من (سبات شتوي) طويل أو تتم الطباعة من قبل (فاعل خير) ! بل تجد العديد من أعلام ومثقفي الأمة الأحرار قد عاشوا وماتوا فقراء لا يملكون من حطام الدنيا شيئا (العقاد) مثالا . حقا الأمة التي لا تقرأ تموت قبل أوانها (مالك بن نبي) . ما يقوله المفكر الجزائري يتجسد في الواقع الأليم الذي تعيشه الأمة , حيث تنتشر الحروب والأرهاب والتطرف والفقر والجوع وتجزئة المجزأ وتقسيم المقسم  , والبعض يصارع من أجل البقاء ! في الماضي كانت القاهرة تؤلف وبيروت تطبع وبغداد تقرأ , والآن انظر إلى حال تلك الدول ؟! هناك مقولة قديمة جدا تقول : (قل لي ماذا تقرأ أقول لك من أنت) , كي تتأكد من صدق هذه المقولة , ما عليك سوى أن تلج إلى أي مجلس أو مضافة أو ديوانية , وحاول أن تستمع إلى الأحاديث التي تدور بين الحضور لتعرف إلى أين وصل ( المستوي الثقافي) ! في المطارات تم تأمين! بل تجد أن البعض لم يتصفح كتابا أو يقرا في مجلة أو صحيفة منذ سنوات ! المشكلة أن تجد أن البعض ما زال يكابر ويستشهد بقيمة المبيعات التي تحققها معارض الكتاب , مع أن الكتب التي يتم بيعها في المعارض تستخدم غالبا في الزينة , على اعتبار أن المكتبة في المنزل جزء من الديكور مثلها مثل غرفة النوم والمجلس والطعام ! بل أن معارض الكتاب تحولت إلى أماكن للترفيه (فعاليات للعوائل والأطفال والهدايا ) اضافة إلى الندوات والمحاضرات والمسابقات المسيسة (الموجهة) , والتي ليس لها علاقة بالثقافة غالبا ، وتجدهم يبررون ذلك بأن هذه الفعاليات تتم على هامش معارض الكتاب ! مع أنها أصبحت تطغى عليها وتكاد تكون هي القاعدة والمعارض هي الإستثناء ,  ومن دونها سوف تجد الاقبال على هذه المعارض ضعيفا جدا, ناهيك احيانا عن الارقام المبالغ فيها التي يقدمها القائمون على تلك المعارض , لاثبات نجاحها وضمان استمرارها  (تبادل منافع) . أما الجانب التقني (الثقافة الالكترونية)  فليست بأحسن حالا , بل أصبح من المعتاد أن تجد مقطع تافه أو تغريدة شاذة أو خبر ما وقد حقق نسبة مشاهدة تجاوزت الملايين , بينما تجد المقالات الثقافية الجادة و(العميقة) في الطرح لا تحظى بأي أقبال , واحيانا لا تتعدى اعداد القراء العشرات , مع انها قد تكون عائدة إلى كتاب ومفكرين يشار إليهم بالبنان . بل تجد أن المقالات التي تتحدث عن اسعار الغذاء والماء والكهرباء والهاتف والصحة والبلديات تحظى باقبال منقطع النظير من قبل القراء (ثقافة الخدمات. وفي دراسة  يبلغ معدل القراءة عند المواطن في امريكا ما يعادل (16) كتاب سنويا , أما في العالم العربي فمجرد (ربع صفحة) ؟! في الغرب تجد الكتاب رفيق درب المواطن , حيث تجده دائما معه في حله وترحاله , وهنا يكمن السر في تقدم هذه الأمم . الخطب كبير والمصاب جلل والحلول لا يمكن اختزالها في كلمات أو اسطر . يبدأ الحل من المنزل (تنمية ملكة القراءة) ثم المدرسة والجامعة ( تنمية ملكة البحث )  والادارة بل والشارع , وكل منها بحاجة إلى وقفة وتفصيل

  

محمد كاظم خضير
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/04/16



كتابة تعليق لموضوع : امة لاتقرأ يسهل خداعها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : طاهر الموسوي
صفحة الكاتب :
  طاهر الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العراق في الفضاء الاعلامي العربي   

 الصيام والطب ...1  : د . رافد علاء الخزاعي

  تعجز الكتاب وأسراره بالقرآن علي بن أبي طالب ( ع )  : محمد عامر

 الاستخبارات العسكرية تستدرج احد قادة داعش من تركيا وتلقي القبض عليه في الانبار

 سيري وعين الله ترعاك.. هل تكفي؟  : علي علي

 رحم الله مخترع الفيس بوك... مكنني من زوجة المسؤول  : علي مساعد

 العِلاقَةِ المُرتَقَبَةِ بَيْنَ بَغْدَادَ وَواشُنْطُن  : نزار حيدر

  العمليات المشتركة : قتل 12 ارهابي بضربات جوية

 العراق يتاثر بمنخفض جوي خلال الايام المقبلة

 تقرير للمخابرات العراقية يكشف عن (خفايا) تهجير السنة من البصرة

 رافع الرافعي والدواعش الوهابية  : مهدي المولى

 قصة قصيرة أشتياق الى المجهول  : علي محمد الطائي

  لماذا الموازنة العامة للعراق .. فقط واردتها النفط والضرائب؟  : علي فضل الله الزبيدي

 بين كفيك  : احسان السباعي

  الفأر الشعري عبد الرزاق عبد الواحد!!  : حاتم عباس بصيلة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net