داعش" تلاحق أهالي الأنبار حتى في مخيمات النزوح

الجريمة المروعة التي نفذتها عصابات “داعش” ضد النازحين في احد المخيمات في الرمادي قبل ايام، واسفرت عن استشهاد وجرح العشرات من النازحين اغلبهم من الاطفال والنساء، كشفت عن حقيقة “دواعش” السياسة الذين حاولوا خداع اهالي المناطق الغربية من العراق خلال السنوات الماضية، عبر تقديم انفسهم كمدافعين عن اهل السنة والمروجين لـ”دواعش القتل”، في مقابل قوات الجيش والشرطة العراقية التي طالما نعتوها بابشع النعوت.

الجريمة البشعة نفذها انتحاري “داعشي” فجر نفسه في مخيم 60 الواقع على الطرق الدولي الرابط بين بغداد وعمّان في الرمادي بمحافظة الانبار، واسفرت عن استشهاد 13 مدنيا واصابة 14 آخرين، بالإضافة إلى استشهاد نقيب بالشرطة كان يحاول القبض على الانتحاري.

يبدو ان محاولة النقيب الشهيد للسيطرة على الانتحاري، قلصت من عدد الضحايا، بعد ان ضحى بنفسه من اجل انقاذ النازحين الابرياء، من وحشية واجرام “الدواعش” الذين طالما طبل لهم “دواعش” السياسة في ساحات الاعتصامات التي خرجت “داعش” من رحمها على انهم ثوار” و“مهمشون” و”طلاب اصلاع” و“مدافعون عن اهالي المناطق الغربية”.

مصادر الشرطة العراقية ذكرت ان الشرطة وصلتها معلومات استخباراتية باستهداف المخيم، وعندما كشف منتسب الشرطة المسؤول عن الحراسة أمر الانتحاري، قام الأخير بتفجير نفسه، أثناء اعتقاله، فاستشهد الشرطي بالاضافة الى عدد من النازحين الابرياء.

في محاولة لانقاذ النازحين من اجرام “داعش” الذي فاق كل تصور، تم اغلاق مخيم “الـ60 كيلو” غرب الرمادي، ونقل النازحين الى مخيم مخيم “18 كيلو” غرب الرمادي ، بالتنسيق بين الحكومة المركزية وحكومة الأنبار والقيادات الأمنية.

جريمة التفجير الارهابية التي استهدفت نازحين مظلومين، قبل ان تكشف عن اجرام “الدواعش”، وهو اجرام بات سمة لهؤلاء السفاحين، كشفت عن دناءة وخسة وخيانة “دواعش السياسة” الذين كانوا السبب الاول والاخير في سيطرة “الدواعش” على المناطق الغربية من العراق ومنها الرمادي، عندما مهدوا الارضية لهم عبر تجميل صورة “الدواعش” وتقديمهم على انهم منقذو اهالي الرمادي والمناطق الغربية من “ظلم” و“اعتداءات” الجيش والشرطة العراقية، خلال الاعتصامات التي جرت في الرمادي وغيرها.

على “دواعش” السياسة ان يبرروا لاهالي الرمادي والمناطق الغربية من العراق جريمة مخيم 60، وكيف يمكن لـ”الثوار” و”المطالبين بالعدل والمساوة” و”الرافضين للتهميش”، ان يفجروا الاطفال والنساء الذين هربوا من بطش واجرام “الدواعش” الى المخيم؟ الا تؤكد هذه الجريمة ان ما كان يروجه “دواعش السياسة” عن رفاقهم “الدواعش” كانت كذب وتضليل؟ ترى كيف يمكن ان يبرر “دواعش السياسة” العمل البطولي الذي قام به الشرطي العراقي في منع الانتحاري “الداعشي” من التسلل الى المخيم وقتل عدد اكبر من النازحين، بينما الشرطة والجيش في العراق هما قوتا “احتلال” للمناطق الغربية وفقا لادبيات “دواعش السياسة”؟

من المؤكد ان “دواعش السياسية” سيمرون من امام هذه الجريمة البشعة مرور الكرام، لانها ببساطة تعريهم وتكشف عوراتهم، لذلك سيواصلون دورهم الخبيث في الاساءة الى المناطق الغربية من العراق عبر اشعال الفتن الطائفية فيها من اجل تنفيذ اجندات جهات اجنبية لا تريد الخير للعراقيين، فـ”الدواعش السياسة” ليسوا سوى طابور خامس ومرتزقة باعوا انفسهم لدول اقليمية في مقابل حفنة من الدولارات القذرة.

جريمة مخيم 60 رغم اماطتها اللثام عن التحالف غير المقدس بين “دواعش القتل” وبين “دواعش السياسة”، الا ان  “دواعش السياسة” مازالوا يواصلون دورهم الخياني ودون اكتراث، ضد اهالي المناطق الغربية من العراق، عبر الطعن بالحشد الشعبي والجيش والقوات الامنية التي حررت الرمادي وغيرها من المدن في غرب العراق وتحرر اليوم الموصل، لافساد الفرحة على اهالي هذه المناطق التي يحاول “دواعش السياسة” اغراقها بالفتن والاضطرابات، تنفيذا لمخططات اقليمية لا تريد الخير للعراق والعراقيين.

لا يحتاج اهالي مدينة الرمادي والموصل وباقي مدن المناطق الغربية من العراق الى حملة توعية كبرى لاثبات كذب ودجل “دواعش السياسة” وافتراءاتهم على الحشد الشعبي والجيش والقوات الامنية والشرطة ، فتكفي زيارة سريعة لمقبرة وادي السلام في النجف الاشرف وباقي مقابر العراق ، ليقفواعلى حجم التضحيات التي قدمها العراقيون ، من اجل تحرير العراق من “دواعش القتل”، ومن اجل افشال مخططات “دواعش السياسة”.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/05



كتابة تعليق لموضوع : داعش" تلاحق أهالي الأنبار حتى في مخيمات النزوح
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد الفالح ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : لسلام عليكم كيف يمكنني الحصول علي نسخة pdf من البحث بغرض البحث العلمي ولتكون مرجع للدراسة وكل الشكر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي وحغظكِ الله الانتخابات سوف المبادئ والقيم.. السوق الاخلاقي؛ لا غرابه؛ فهو ان يعطي المرشح كلاما مقابل ان يسلم الناس رقابهم له ويصبح سيد عليهم المرشجين بالعموم هم افراز هذا المجتمع ومنه من بنجخ هو من يرضى الغالبيه ان يكون ذلك سيدهم على اي حال.. لا عليكِ سيدتي؛ الامريكان سيدهم ترامب؛ هم انتخبوه؛ هذا يدل على اي مجتمع منحط هناك,, منحط بمستوى ترامب الفكري والاخلاقي.. وهذا شانهم.. لكن هناك شعوب لم تنتخبه (ترامب) ولم تنتحب اسيادها؛ ولم بنتخب اسيادها ترامب.. لكن الامريكان ينتخبون سيد اسيادهم؛ ويصبح صنمهم الذي عليه هم عاكفون..هؤلاء اذل الامم. دمتِ غي امان الله

 
علّق علي جابر الفتلاوي ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم اخت ايزابيل بنيامين ماما اشوري المحترمة صدقتك فيما تقولين الفساد متجذر والميل له هو جزء من التكوين البشري، لكن التربية السليمة هي التي تهذّب الميول نحو الفساد وأمور شيطانية أخرى، الله تعالى خلقنا كبشر نحمل الميل نحو الشر والفساد ونحو الخير والصلاح، والتغيير يبدأ من الذات، والله تعالى أكد هذه الحقيقة في القرآن: (( إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم)) الرعد: 11. تحياتي لك وجزاك الله خيرا.

 
علّق امنيات عدنان حسن علي ، على التعليم تعلن توفر 1200 منحة دراسية في الصين - للكاتب اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي : انا موظفه اعمل مدرسه رياضيات في وزاره التربيه حاصله على شهاده الماجستير في علوم الرياضيات من جامعه بغداد سنه 2013 وانوي اكمال دراستي للحصول على شهادة الدكتوراه في الرياضيات ... مع الشكر

 
علّق محمد حسن ال حيدر ، على السيد جعفر الحكيم والجمع بين المناهج - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : من هو السيد محمد تقي الطباطبائي؟ هل تقصدون السيد محمد باقر السيد صادق الحكيم؟

 
علّق محمدعباس ، على لا تخجل من الفاسدين - للكاتب سلام محمد جعاز العامري : لكن المجرب سكت ولم يفضح الفاسد ؟؟؟

 
علّق منتظر الوزني ، على مركز تصوير المخطوطات وفهرستها في العتبة العباسية المقدسة يرفد أرشيفه المصوَّر بـ(750 ) مخطوطة نادرة - للكاتب اعلام ديوان الوقف الشيعي : مباركين لجهودكم المبذولة

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على بريء قضى أكثر من نصف عمره في السجون ... - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سلاماً على جسر تزاحَمَ فوقَه أنينُ الحيارى بينَ باكٍ ولاطم السـلام عليك يا باب الحوائج يا موسى بن جعفر الكاظم .. اعظم الله لكم الأجر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخ حيدر سلام ونعمة وبركة عليكم . حاولت الرد على مشاركتك ولكني لم افهم ماذا تريد ان تقول فيها لانها تداخلت في مواضيع شى اضافة الى رداءة الخط وعدم وضوحه والاخطاء الاملائية . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي عند قراءتي التاريخ اجد مسلكا ما يجمع الشيعه والكنيسه الارثودكسيه غريب. الذي ذبخ المسلمين في "حروب الرده" لرقض ولايته هو ذاته الذي ذبح الارثودكس في "قتح دمشق" وفي نهر الدم الكنيسة الغربيه في ال"حروب الصليبيه" هي ذلتها التي ذبحت المسلمبن والارثودكس معا ماساة "فتح القسطنطينيه" عانا منها الارثودكس واخيرا داعش اختلف مع الارثودكسيه عقدبا.. لكنب احب الارثودكس كثيرا.. انسانيتي تفرض علي حبهم.. تحالف روسيا الارثودكسيه مع البلدان الشيعه وتحالف اتباع ابو بكر مع المحافظبن الجدد والصهيونيه.. تعني لي الكثير

 
علّق احمد المواشي ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنت اختاه فقد أنصفت ال محد بعد ان ظلمهم ذوي القربى والمحسوبين على الاسلام

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب . الامثلة على ذلك كثيرة منها إيمان سحرة فرعون بموسى بعد ان كانوا يؤمنون بفرعون الها . وكذلك إيمان فرعون نفسه بموسى في آخر لحظاة حياته . وكذلك في قصة يوسف آمن اولا رئيس شرطة فرعون ، ثم آمن فرعون بيوسف واورثه حكم الفراعنة في مصر وحتى والوالي الروماني عندما تحاجج مع يسوع وعرف ان لا ذنبا عليه تركه وقال لم اجد عليه ذنبا خذوه انتم ثم غسل يديه كدليل على برائته مما سوف يجري على يسوع ولكن ما رأيناه من طغاة المسلمين منذ وفاة نبيهم وإلى هذا اليوم شيء غريب عجيب فقد امعن هؤلاء الطغاة قتلا وتشريدا ونفيا وسجنا لاحرار امتهم المطالبين بالعدالة والمساواة او ممن طالب بحقه في الخلافة او الحكم ورفض استعباد الناس. طبعا لا استثني الطغاة الغربيين المعاصرين او ممن سبقهم ولكن ليس على مستوى طغاة المسلمين والامثلة على ذلك لا حصر لها . تحياتي وما حصل في الاسلام من انقلاب بعد وفاة نبيهم وخصوصا جيل الصحابة الأول من الدائرة الضيقة المحيطة بهذا النبي لا يتصوره عقل حيث امعنوا منذ اللحظة الاولى إلى اضطهاد الفئة الاكثر ايمانا وجهادا ثم بدأوا بقتل عامة الناس تحت اعذار واهية مثل عدم دفع الزكاة او الارتداد عن الدين ثم جعلوا الحكم وراثيا يتداولونه فيما بينهم ولعل اكثر من تعرض إلى الاذى هم سلسلة ذرية نبيهم ائمة المسلمين وقد اجاد الشاعر عندما اختصر لنا ذلك بقوله : كأن رسول الله اوصى بقتلكم ، وقبوركم في كل ارض توزع

 
علّق حيدر ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : حسب اعتقادي بوجد مغالطة في الكلام فالمقارنة بين زمنين مختلفين لايمكن الجمع بينهما فزمن الانبياء هو زمن الوحي والاتصال بالسماء وزمن المعجزات وهذا ماحصل في زمن نبينا محمد (ص وآله) ولكن بعد وفاته عليه آلاف الصلاة والسلام وانقطاء الوحي فالكل المسلمين وغيرهم سواء بعدم الايمان فهل أمن طغاة الرومان والدولة البيزنطية ام حرف الانجيل والتوراة بما يشتهون لحكم البلاد والعباد

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ان كتابك هذا به كثير من اسرار هذه الايه: ﴿ اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ﴾ لحضرتك الفكر الذي يسموا بفهم نصوص مقدسه.. لكن المفسرين في كتب الموروث يفوقونك في فن الطبخ كثيرا.. دمتِ بخير مولاتي.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من صواعق إيزابيل على رؤوس القساوسة . من هو المخطوف.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الزعاتره لا يقول انك لن تستطيع ان تفهم الزعاتره يقول "اياك ان تفهم؛ وساعمل كل شيء من اجل ذلك"!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مكتب النائب جوزيف صليوا سبي
صفحة الكاتب :
  مكتب النائب جوزيف صليوا سبي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 ورقة الاصلاح البرلمانية......الحلقة الثالثة  : اسيا الكعبي

 مقتل واصابة أكثر من 50 داعشياً بضربة جوية اثناء دفنهم احد قادتهم في جرف الصخر

 وفاة الشاعر الفلسطيني سميح القاسم عن عمر ناهز 75 عاماً

 أحد وجهاء الموصل لوفد أهالي بغداد : أن في العراق ليس نهرين بل ثلاثة انهر دجلة والفرات والنهرالثالث هي المرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف

 الجهاد هو استجابة لنائب الامام  : باقر جميل

 شرطة بغداد تعلن القبض على قاتل خلال 24 ساعة من تنفيذ جريمته  : وزارة الداخلية العراقية

 تعلَّمْ  : امال ابراهيم

 التعليم العالي وظلم الاعلام  : صبيح الكعبي

 الموقع الرسمي لسماحة المرجع الأعلى يعلن عن أضخم مشاريع مؤسسة العين بعنوان مركز حكايتي  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

 الطعن في خاصرة المرجعية: مزايدة على الثوابت!  : حيدر حسين الاسدي

  كم تمنّيتُ  : كريم الانصاري

 مكتب مؤسسة العين في ألمانيا يعقد اجتماعه السنوي بحضور سماحة المشرف العام  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

  خارطة آل سعود في ظل رحيل افراد الحرس القديم وأطماع الامراء الشباب  : بهلول السوري

 لماذا المشاركة في الانتخابات واجب وطني؟  : د . عبد الخالق حسين

 نحو توافق وحدوي إسلامي !!!  : رعد موسى الدخيلي

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 102849370

 • التاريخ : 24/04/2018 - 15:54

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net