داعش" تلاحق أهالي الأنبار حتى في مخيمات النزوح

الجريمة المروعة التي نفذتها عصابات “داعش” ضد النازحين في احد المخيمات في الرمادي قبل ايام، واسفرت عن استشهاد وجرح العشرات من النازحين اغلبهم من الاطفال والنساء، كشفت عن حقيقة “دواعش” السياسة الذين حاولوا خداع اهالي المناطق الغربية من العراق خلال السنوات الماضية، عبر تقديم انفسهم كمدافعين عن اهل السنة والمروجين لـ”دواعش القتل”، في مقابل قوات الجيش والشرطة العراقية التي طالما نعتوها بابشع النعوت.

الجريمة البشعة نفذها انتحاري “داعشي” فجر نفسه في مخيم 60 الواقع على الطرق الدولي الرابط بين بغداد وعمّان في الرمادي بمحافظة الانبار، واسفرت عن استشهاد 13 مدنيا واصابة 14 آخرين، بالإضافة إلى استشهاد نقيب بالشرطة كان يحاول القبض على الانتحاري.

يبدو ان محاولة النقيب الشهيد للسيطرة على الانتحاري، قلصت من عدد الضحايا، بعد ان ضحى بنفسه من اجل انقاذ النازحين الابرياء، من وحشية واجرام “الدواعش” الذين طالما طبل لهم “دواعش” السياسة في ساحات الاعتصامات التي خرجت “داعش” من رحمها على انهم ثوار” و“مهمشون” و”طلاب اصلاع” و“مدافعون عن اهالي المناطق الغربية”.

مصادر الشرطة العراقية ذكرت ان الشرطة وصلتها معلومات استخباراتية باستهداف المخيم، وعندما كشف منتسب الشرطة المسؤول عن الحراسة أمر الانتحاري، قام الأخير بتفجير نفسه، أثناء اعتقاله، فاستشهد الشرطي بالاضافة الى عدد من النازحين الابرياء.

في محاولة لانقاذ النازحين من اجرام “داعش” الذي فاق كل تصور، تم اغلاق مخيم “الـ60 كيلو” غرب الرمادي، ونقل النازحين الى مخيم مخيم “18 كيلو” غرب الرمادي ، بالتنسيق بين الحكومة المركزية وحكومة الأنبار والقيادات الأمنية.

جريمة التفجير الارهابية التي استهدفت نازحين مظلومين، قبل ان تكشف عن اجرام “الدواعش”، وهو اجرام بات سمة لهؤلاء السفاحين، كشفت عن دناءة وخسة وخيانة “دواعش السياسة” الذين كانوا السبب الاول والاخير في سيطرة “الدواعش” على المناطق الغربية من العراق ومنها الرمادي، عندما مهدوا الارضية لهم عبر تجميل صورة “الدواعش” وتقديمهم على انهم منقذو اهالي الرمادي والمناطق الغربية من “ظلم” و“اعتداءات” الجيش والشرطة العراقية، خلال الاعتصامات التي جرت في الرمادي وغيرها.

على “دواعش” السياسة ان يبرروا لاهالي الرمادي والمناطق الغربية من العراق جريمة مخيم 60، وكيف يمكن لـ”الثوار” و”المطالبين بالعدل والمساوة” و”الرافضين للتهميش”، ان يفجروا الاطفال والنساء الذين هربوا من بطش واجرام “الدواعش” الى المخيم؟ الا تؤكد هذه الجريمة ان ما كان يروجه “دواعش السياسة” عن رفاقهم “الدواعش” كانت كذب وتضليل؟ ترى كيف يمكن ان يبرر “دواعش السياسة” العمل البطولي الذي قام به الشرطي العراقي في منع الانتحاري “الداعشي” من التسلل الى المخيم وقتل عدد اكبر من النازحين، بينما الشرطة والجيش في العراق هما قوتا “احتلال” للمناطق الغربية وفقا لادبيات “دواعش السياسة”؟

من المؤكد ان “دواعش السياسية” سيمرون من امام هذه الجريمة البشعة مرور الكرام، لانها ببساطة تعريهم وتكشف عوراتهم، لذلك سيواصلون دورهم الخبيث في الاساءة الى المناطق الغربية من العراق عبر اشعال الفتن الطائفية فيها من اجل تنفيذ اجندات جهات اجنبية لا تريد الخير للعراقيين، فـ”الدواعش السياسة” ليسوا سوى طابور خامس ومرتزقة باعوا انفسهم لدول اقليمية في مقابل حفنة من الدولارات القذرة.

جريمة مخيم 60 رغم اماطتها اللثام عن التحالف غير المقدس بين “دواعش القتل” وبين “دواعش السياسة”، الا ان  “دواعش السياسة” مازالوا يواصلون دورهم الخياني ودون اكتراث، ضد اهالي المناطق الغربية من العراق، عبر الطعن بالحشد الشعبي والجيش والقوات الامنية التي حررت الرمادي وغيرها من المدن في غرب العراق وتحرر اليوم الموصل، لافساد الفرحة على اهالي هذه المناطق التي يحاول “دواعش السياسة” اغراقها بالفتن والاضطرابات، تنفيذا لمخططات اقليمية لا تريد الخير للعراق والعراقيين.

لا يحتاج اهالي مدينة الرمادي والموصل وباقي مدن المناطق الغربية من العراق الى حملة توعية كبرى لاثبات كذب ودجل “دواعش السياسة” وافتراءاتهم على الحشد الشعبي والجيش والقوات الامنية والشرطة ، فتكفي زيارة سريعة لمقبرة وادي السلام في النجف الاشرف وباقي مقابر العراق ، ليقفواعلى حجم التضحيات التي قدمها العراقيون ، من اجل تحرير العراق من “دواعش القتل”، ومن اجل افشال مخططات “دواعش السياسة”.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/05



كتابة تعليق لموضوع : داعش" تلاحق أهالي الأنبار حتى في مخيمات النزوح
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ مازن المطوري
صفحة الكاتب :
  الشيخ مازن المطوري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 87701400

 • التاريخ : 18/11/2017 - 21:43

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net