صفحة الكاتب : عقيل العبود

جلس تحت أغصان شجرة وارفة الظلال بعيدا عن زحام ذلك الضجيج. حاول ان يصغي مع نفسه الى محاضرة من بفتح الميم اعتاد الاستماع اليه- يتذكر بعض الكلام، راح يحاور ذاته المتعبدة.

 

زرقة السماء كان ينظر اليها بطريقة تماما، تختلف عن طريقتهم، اولئك الذين يكتفون برؤية الهلال لأداء فروض المواسم المتعلقة بالأشهر القمرية.

 

هنالك بعيدا عَنْهُم، الفضاء، شئ من قبيل فراغ، لا محدودية له، عالم لا يمكن رؤيته عبر هذا الشُعَاع الممتد من العين المجردة؛

 

فهنالك عند أقصى ذلك الانحناء، قباب الأنبياء تماما تبتعد عن قصور السلاطين، الالوان الناصعة في بهائها تتحول الى الق يشبه في تفرعاته لغة الشمس وزرقة الامواج، التي ترافقها دائماً تلك الخضرة اليانعة من العشب الممتد على بساط الارض وأغصان الشجر.

 

هنالك فقط يمكن لبيوتات الله ومساجدها ان تعمر، بتشديد الميم، كذلك مع تلك المسارات، يتسنى للمؤمنين ان يتزاحموا لأداء فرائض الصلاة في أوقاتها، والعبادات جميعا في مواسمها، ذلك بعد ان تتضاءل لغة الارتباط مع العناوين والمسميات هذه التي أواصرها في تماس معنا كل يوم.

 

عند ذلك المكان صاحبي سيتاح له ان يقارن بين مشاعره القديمة، ومشاعره الجديدة، وستلتقط الصور، حيث أعمق باطن الانسان-حقيقته النفسية، ستتجرد حتما عن استار كثافتها الفيزيائية، وستخلع رداء علاقتها الدنيوية بعيدا عن جميع تفاصيل هذا الكيان الذي كان مختبئا في عالم الارض.

 

المسجد هناك سوف يكون حاضرا وشاهدا أمينا على معدن هذا الذي يحتاج لان يرتدي ذلك الوقار.

 

آنذاك، عندما يتسنى لك ان ترحل نحو الأفق؛ روحك ستسري، وستعود بعد حين الى عالمها القديم بحلة جديدة،

 

ستعود "تائبا، شاكيا،خائفا،راجيا،راغبا،شاكرا،مطيعا، مريدا،محبا، متوسلا، مفتقرا،عارفا، ذاكرا،معتصما،زاهدا"*

 

  • ستدرك ان بناء الروح ليس مسالة وعظية خاصة بهذا، وذاك من الخطباء، ووعاظ المنابر، انما هي عملية خلق تحتاج الى صبر، وشقاء، ومثابرة، بل تحتاج الى عناء غير منقطع النظير.

 

فالأرواح ليس من السهل اروائها، اوالانتقال بها بعيدا عن عالمها المحدود، خاصة عندما يتعلق الموضوع بكسر حواجز هذا الزمن الذي تتقابل الأضداد فيه على مائدة واحدة، وتفرض غرائز إلانا فيه انتماءاتها.

 

نعم الحل هنا هو معرفة الطريق الى هذا النوع من الطهارات-مجموعة تمرينات يصعب أداؤها بسهولة، باعتبار ان هنالك حاجة الى طاقة نفسية، لا جسدية، وتلك لا يحتملها الا اولئك الذين تجردوا عن شروط ذواتهم.

 

علما ان الطهارة تلك، ليس ذات الطهارة التي يتم تفسيرها على انها التطهر من النجاسات الجسدية، اي غسل البدن، اوالوضوء، الطهارة تلك، هو كيف لك ان ترتقي بنفسك، تقيها من أدران انتمائها المادي، كيف لك ان تفهم ذاتك الاخرى في عالم اللامادة- ذلك الذي أودع الله فيه بعض صفاته.

 

* تابع المناجاة الخمس عشرة للامام علي بن الحسين؛ زين العابدين- مفاتيح الجنان.

 

ساندياكو

عقيل العبود
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/12



كتابة تعليق لموضوع : المؤمن
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زانيار علي
صفحة الكاتب :
  زانيار علي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 87896239

 • التاريخ : 20/11/2017 - 17:42

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net