صفحة الكاتب : الشيخ عقيل الحمداني

حقا مازال الشعر اسلوبا واداءا رافضيا
الشيخ عقيل الحمداني

الشعر قضية وهو رسالة مميزة تضفي على الثقافة لونا جميلا من ابداع ومالشعر الا بوح االانسانية المعذبة والتي تريد ان تنثر شعورها بقالب بياني وبلاغي مميز جدا .وكان لشعراء اهل البيت ع در مميز في اثراء المعرفة الانسانية وتاصيل الكثير من المفاهيم التي ارتقت بابعاد الحضارة الانسانية على مر العصور ..وقد تنافس شعراء اهل البيت ع باروع قصائدهم لنيل رضا الله والائمة ع ولنشر الفكر الرسالي المميز ..

وكمثال على ذلك 

أنه كان بين الخليعي والشاعر ابن حماد مفاخرة، وكان كلٌّ منهما يظنُّ أن مدحه لأمير المؤمنين عليه السلام أكمل وأفضل من صاحبه، فكتب كل منهما قصيدته ووضعا القصيدتين في الضريح العلوي المقدس، حتى يقضي بينهما الإمام عليه السلام ، فخرجت قصيدة الشاعر الخليعي، وقد كتب عليها بماء الذهب: (أحسنت)، كما كتب على قصيدة ابن حماد: (أحسنت) بماء الفضة. فتأثر ابن حماد من هذا الموقف، ووجه خطابه للإمام 

أمير المؤمنين عليه السلام قائلاً: أنا قديم المحبَّة إليكم، وهذا الشخص دخل لتوِّه في زمرة المحبين، فرأى أمير المؤمنين عليه السلام في منامه، وهو يقول له: «أنت منا كما ذكرت، في حين أنه ارتبط بنا، ودخل في ولايتنا جديداً، فاللازم مراعاة حاله».

وللخليعي في رثاء سيدة نساء العالمين ع:

لم أبكِ رَبعاً لِلأحبَّةِ قَد خَلا

 

وَعَفَا وَغَيَّرَهُ الجدِيدُ وَأمحلا

 

كَلاَّ وَلا كَلَّفْتُ صَحبي وَقفَةً

 

في الدَّارِ إنْ لم أشفِ صبّاً عَلَّلا

 

لَكنْ بَكيتُ لِفَاطِمٍ وَلِمَنعِها

 

فَدَكاً وَقد أتَتِ الخؤونَ الأوَّلا

 

إذ طَالَبتهُ بِإرثِها فَروَى لها

 

خَبَراً يُنَافي المحكَمَ المتَنَزّلا

 

ومنها راجع بحار الأنوار: ج45 ص258 وما بعدها:

وَمُضَلَّلٍ أضحَى يُوطِّئ عُذرَهُ

 

وَيقولُ وَهْوَ منَ البَصيرةِ قَد خَلا

 

لَو لم يُحرِّمْ أحمدٌ ميراثَهُ

 

لم يمنَعُوهُ أهلَهُ وَتَأوَّلا

 

فَأجَبتُهُ: إصرٌ بِقَلبِكَ أم قَذىً

 

في العَين منكَ عدتك تَبصرَةَ الجَلا؟

 

أوَ َلَيسَ أعطاها ابنُ خَطَّابٍ لِحَيـ

 

ـدرَة الرِّضا مُستَعتباً مُتنصِّلا؟

 

أ تُراهُ حَلَّلَ مَا رَآهُ مُحرَّماً

 

أم ذَاكَ حَرَّمَ مَا رآهُ مُحلَّلا؟!

 

وله في رثاء سيد الشهداء الإمام الحسين عليه السلام كتاب الغدير: ج6 ص13:

أيّ عُذرٍ لمهجَةٍ لا تَذوبُ

 

وَحَشاً لا يشبُّ فيهِ لهيبُ؟

 

وَابنُ بنتِ النَّبيِّ بِالطَّفِّ مَطرو

 

حُ لَقَىً وَالجبِينُ منهُ تَريبُ

 

حَولَهُ من بَني أبيهِ شَبابٌ

 

صَرَعتْهُم أيدِي المنايا وَشيبُ

 

وَحَريمُ النَّبيِّ عَبرى مِنَ الثُّكـ

 

ـلِ وَحسرَى خِمارُها مَنهُوبُ

 

تِلكَ تَدعو: أخي، وَتِلكَ تُنادِي:

 

يَا أبي، وَهْوَ شَاخِصٌ لا يُجيبُ(

 

فيا سبحان مقلب القلوب، ومحول الأحوال.. من ناصبي مبغض ذميم إلى موال محب حميم.. من كائن مفرط بالتزمت والضغينة إلى كائن مولع بالمودة والانتماء.

والعجب العجاب أن هذا التحول لم يكن نتيجة حوار فكري وجدل مذهبي، إنما حدث بوسيلة أيسر من ذلك بكثير، كل ما هنالك أن هذا الناصبي القاطع للطريق راوده حلم يتعلق بيوم الحساب، وحين استيقظ انقلب عنده كل شيء، فلم يعد هناك نصب وسطو على زوار الحسين عليه السلام ، بل أصبح هو بالذات من زوار الحسين عليه السلام ومادحيه ومحبيه.هو الشيخ الجليل الأديب أبو الحسن محمد المعروف بـ(ابن حماد) من أفاضل الفيحاء ومشاهير شعرائها، وكان معاصراً للخليعي الشاعر، نظم أغلب شعره في آل بيت رسول الله، وله أكثر من مائتي قصيدة في حبهم، توفي بحدود سنة (900هـ) ودفن في الحلة وقبره يزار وهو مجاور لقبر الخليعي.

  

الشيخ عقيل الحمداني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/22



كتابة تعليق لموضوع : حقا مازال الشعر اسلوبا واداءا رافضيا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق wasan ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : ربي يوفقكم

 
علّق wasan Ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : من اللقائات التي تصب في نجاح الوزارة والهيئة

 
علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين حسن التلسيني
صفحة الكاتب :
  حسين حسن التلسيني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net