صفحة الكاتب : علي السبتي

هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
علي السبتي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.
قرأت خبراً يوم أمس السبت 9 تموز 2016م وكان المصرح فيه مصدر مجهول (قيادي في الحشد) وقد كتب بصيغة إنشائية، يتحدث هذا الخبر عن شبهات فساد مالي وإداري لقائد فرقة العباس عليه السلام القتالية الشيخ ميثم الزيدي ويؤكد أن الأخير يستغل قربة من السيد أحمد الصافي في هذا الشأن،  كما أن الزيدي هو صاحب فكرة تنفيذ المشروع السعودي لتفكيك الحشد والتمييز بين ما يسمى بـ"الحشد الايراني" والحشد النجفي وزارع بذور الفتنة بين قيادات الحشد وممثل المرجعية السيد احمد الصافي ويسوق اعلاميا لهذا الموضوع !!! كما أكد الخبر أن   سبب سكوت قيادات الحشد الشعبي عن الزيدي رغم تورطه بعمليات فساد كبيرة هو لتجنب الدخول في أزمة مع ممثل المرجعية في كربلاء السيد احمد الصافي !!!!.
لا أستغرب هذا الحديث في هذا الوقت بالذات فهو حلقة من سلسلة الهجوم المنظم الذي  تشنه بعض الجهات على مرجعية النجف الأشرف، محاولين تضليل الرأي العام، وهذا الهجوم متوقع جداً بعد مواقف المرجعية التي يشهد لها كل أنسان شريف، ووقوفها بوجه مخطط كبير أراد تغيير طبوغرافية المنطقة ككل، أما الاستهداف للشيخ ميثم هذه المرة كونه تحدث بصراحة عن وجود خلل في إدارة الملف الأمني وكذلك وجود خلل في إدارة هيأة الحشد الشعبي لا تصب في مصلحة العراق وطالب بأن يصحح هذا النهج خدمة للعراق.
أما الكلام في الخبر ينطبق عليه المثل القائل(حدث العاقل بما لا يعقل فأن صدق لا عقل له) ببساطة جداً ووفق سلسلة منطقية يمكن أن نتوصل إلى شخصية الشيخ ميثم، نبدئها من المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف والتي لا غبار على  نهجها وسياستها النزيهة والمعتدلة، وهذه المرجعية وضعت ثقتها بجناب السيد أحمد الصافي وقد أوكلت إليه مهمه المشاركة في كتابة الدستور العراقي وإمامة خطبة الجمعة في الحرم الحسيني ليكون الناطق باسمها ويتحدث عن لسانها والكثير من الأمور، آخرها أجازت له رواية الحديث، كما أن جناب السيد  كان أمين عام للعتبة العباسية المقدسة وبحكته وداريته ومساعد العاملين وصلت العتبة المقدسة إلى ما عليه الآن، ثم تولى منصب المتولي الشرعي لها، وجناب السيد أحمد بدورة وضع ثقته بهذا الرجل الشيخ ميثم وبدليل أنه عضو مجلس إدارة في العتبة العباسية المقدسة لأكثر من (8) سنوات رغم تغيير إدارة العتبة المقدسة، فهل يعقل أن يكون متورط بقضايا فساد لهذا الحد ولم يتخذ السيد أحمد أي أجراء بحقه؟؟؟!!!، وهل السيد أحمد الصافي هذا الرجل الذي يشهد له العالم بحكمته، يدعوا ويروج إعلامياً إلى مشروع سعودي والمرجعية تغض البصر عنه؟؟!!! لا أدري كيف يحكمون.
فالذي يعرف الشيخ ميثم عن قرب يمكن أن يلمس بساطة هذا الرجل في التعامل ناهيك عن أخلاقة، علاوة على هذا أنه تحدث بصراحة عن وسائل الإعلام عن تقصير هيأة الحشد الشعبي وأكد أن هذا التصريح جاء بعد أن بحت الأصوات في المطالبة بالحقوق، فلم لم يرد رد رسمي وينسب الخبر إلى مصدر مجهول؟؟!!!
كما جاء في الخبر أيضاً (واشار القيادي الى ان الزيدي غالبا ما يكذب بشان مشاركة قواته في المعارك فهو لم يشارك سوى في الاسناد بمعركة البشير التي حررها الحشد التركماني وكل المعارك التي ذهب اليها ذهب لالتقاط الصور فقط ليقول انه هنا ).
السؤال هنا هل وصل أحدٌ من قيادات الحشد الشعبي أو القيادات الأمنية العراقية إلى قرية البشير التي كانت مغتصبة من قبل داعش لأكثر من سنة ونصف ؟؟!!! هل وصل أحد من هذه القيادات إلى مدينة تازة التي قصفت بالمواد الكيمياوية؟؟؟!!!! لا أدري كيف عرف أن الفرقة شاركت بالأسناد فقط ولم نسمع ولم نرى أي قيادي  أمني حشدي تواجد هناك؟؟؟!! إضافة إلى هذا هل يعلم بالإمكانيات العسكرية للحشد التركماني الذي لم يوفق لثلاث مرات بتحرير البشير؟؟؟!!! فهم قد أعلنوا وبصريح العبارة أنهم يفتقرون إلى التسليح والأعتدة ويشكون من إهمال هيأة الحشد لهم،  وهذا سمعته بأذني لم ينقل لي أحد هذا الخبر .
كما أن الفرقة خصوصية من الناحية العسكرية قد يغفل عنها البعض وهي : أن الفرقة تمسك بالمناطق التالية: 
1-  قضاء النخيب أو الأصح ناحية النخيب ومنطقة الهبارية
2-  تتواجد قواتها على حدود محافظة كربلاء المقدسة في منطقة الرحالية وبحيرة الرزازة
3-  لديها قوات في قضاء بلد والدجيل
4-  لديها قوات في سامراء وهي تمسك قاطع كبير في الجهة الشرقية للمدينة
5-  لديها قوات في منطقة البشير  
فهل يملك فصيل آخر هذا الكم من القواطع، مع الأخذ بعين الاعتبار أن مسك الأرض أصعب بكثير من معركة تحرير المناطق (فهو أشبه بمن يمرر يده بالنار ومن يسمك جمرة)، وهذا الأمر قطعاً ينعكس على قدرة الفرقة أن أرادت أن تشترك بمعركة، فهي تشترك بعدد يتناسب وإمكانياتها بالنظر لتواجد قطعاتها في المناطق أعلاه، أما باقي الفصائل كلواء علي الأكبر مثلا فهو يتحرك بكل قواته للمشاركة في المعركة معينة كما حدث في معركة الفلوجة فقد انسحب من قاطع مكحول، كما أن الفرقة تفتقر إلى قناة تلفزيونية وهذا الأمر جعلها أقل حظوة من الناحية الإعلامية في تسليط الأضواء عليها، فكان من المؤمل أن قناة كربلاء تعطيها نفس استحقاق لواء علي الأكبر..  
كما تطرق الخبر إلى أسباب قطع هيئة الحشد الشعبي لرواتب فرقة العباس عليه السلام وقد أوجزها بأربعة نقاط وسأجيب عليها رغم أني لم أبقى في الفرقة سوى بضعة شهور  
1-    عدم امتثاله للأوامر والتعليمات ودائما ما يصرح انه مستقل في ادارة الفرقة وفي اتخاذ القرارات وبالتالي فهو لا يأتمر بأمرة الحشد ويريد رواتب ونثريات وتجهيزات من الحشد .
الرد: الفرقة تتبع إداريا إلى وزارة الدفاع العراقية، وهذا الامر جعلها تحصل على عدد من الأسلحة والأعتدة والدروع والدبابات والمدفعية كما أن هذا الإتباع جاء كامتثال لتوجيهات المرجعية الدينية العليا في أن ينخرط المتطوعون ضمن الأجهزة الأمنية كما أنها لا تقوم بأي عمل عسكري لما لم يتكون هناك تنسيق مع قيادات العلميات، وإنها  تمتثل لأوامر الهيأة أن وجدت هذا الأمر يصب في مصلحة الوضع العام ولا تخالفه، لكن على سبيل المثال وجهت الهيأة بأن تسحب قوات الفرقة من النخيب في حين أن العلميات المشتركة والقائد العام للقوات المسحل أكد على ضرورة بقاء قوات الفرقة في النخيب، فلمن تستمع؟ ولمن تطيع؟ العقل والمنطق يقول للقائد العام ولقيادة العلميات المشتركة كونهم المعنيين بالملف الأمني وكذلك خصوصية قضاء النخيب وتأثيره على محافظة كربلاء.
كما أن الفرقة ارتبطت بهيأة الحشد في التخصيص المالي وذلك لأن هناك أموال من الميزانية العراقية خصصت لهذا الغرض وتسلم لهيأة الحشد، أما الشيخ ميثم أكد مرارا من خلال وسائل الإعلام أن لا يوجد هناك أي تقاطع عسكري في تنفيذ الواجبات مع هيأة الحشد. 
2-    تسبب باستشهاد واصابة العديد من المجاهدين بسبب خوضها معارك بمفرده خصوصا في منطقة البشير فقد اعلن عن بدء عملية تحرير المنطقة ثلاث مرات وقد اخفق في ذلك وقد اعتمد بالهجوم على الاستخارة بالمسبحة.
الرد: بعد أن تخلت جميع قيادات الحشد الشعبي والقيادات الأمنية العراقية عن نصرة البشير المظلومة اضطرت الفرقة لأن تأخذ هذا الواجب على عاتقها لذا فإن علمية البشير حالها حال كل العمليات العسكرية فقد مرت بعدة مراحل العلمية 
الأولى: تحرير تل أحمد الاستراتيجي، الهدف منها قطع خطوط الإمداد من الجهة الشرقية والجنوبية الشرقية للبشير(دون خسائر بشرية)
العملية الثانية: تحرير الجانب الغربي لقرية البشير، الهدف منها قطع خطوط الإمداد من الجهة الغربية والغربية الجنوبية (دون خسائر بشرية)
العلمية الثالثة: هي الاندفاع خلف خطوط العدو وهذه التي سقط فيها 17 شهيداً، وهذا لو أردنا مقارنته بأي علمية عسكرية فلن يشكل نسبة
المرحلة الرابعة: الالتفاف حول البشير وتطويقها ومن ثم اقتحامها (شهيد واحد فقط أستشهد بقذيفة هاون)
3-    ميثم الزيدي غير مؤهل للإدارة العسكرية وقد طالبت قيادة الحشد لأكثر من مرة بتغييره علما ان قانون رئاسة الوزراء ينص على ان جميع التشكيلات تأتمر بأمر اللواء وهو بذلك مخالف للضوابط والتعليمات فليس هنالك منصب مشرف عام بالإضافة هو شخصيا غير مؤهل لأنه رجل دين وليس قائد عسكري .
الرد: مَن مِن قادة الفصائل أو تشكيلات الحشد الشعبي هو ضابط بالجيش إلا ما ندر هذا أولا، ثانيا الشيخ ميثم عنوانه الرسمي مشرف فرقة العباس عليه السلام وليس قائد فهو يتولى الأشراف وإدارة الأمور العامة وإصدار قرارات بعد التشاور مع ضباط الفرقة الذين هم من خريجي الكلية العسكرية، فلا يوجد هناك ضابط في الفرقة لا يمتلك خط خدمة عسكرية ولديه رقم إحصائي، فالأمور العسكرية للفرقة تدار من قبل رئيس الأركان وهو لواء متقاعد، ولكن منصب المشرف على الفرقة ومشرف اللواء وغيرها هو منصب جاء لضمان سير العمل دون خروقات لأن الفرقة تشكلت من قبل العتبة العباسية المقدسة.
4-    يمتنع عن استقبال اي لجنة تفتيشية لجرد اعداد الفرقة الحقيقية او متابعة كيفية صرف المبالغ المتوفرة لديه .
الرد: لم تمنع أي جهة مختصة من القيام بجولات تفتيشية في قواطع الفرقة بل أن هيأة أركان الحشد الشعبي في الفرات الأوسط كان لها زيارات لعدد من قواطع الفرقة وقد أوعز بأن توفر لهم كل الإمكانيات لتسهيل مهمتهم، أما صرف المبالغ فهي وفق جداول حسابية خاصة بقسم المالية في الفرقة والذي يشرف على هذا القسم قسم المالية في العتبة المقدسة. 
وفي ختام الخبر (طالب القيادي بايصال صوته للمرجعية العليا التي لا تفرق بين فصيل واخر وتنظر الى الامر برعاية أبوية وتعتبر جميع المجاهدين أبناءها دون تمييز من اجل ابعاد العناصر غير الكفوءة التي تسيء للحشد) لم لا تعد لائحة موثقة بالأدلة لهذه الخروقات وتقدم إلى رئيس الوزراء أو المرجعية أو إلى وسائل الإعلام ولتنسب إلى مجهول، شرط أن تكون أدلة حقيقة ليأخذ الزيدي جزائه إن كنتم صادقين؟؟؟!!!.

قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat

  

علي السبتي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/07/10



كتابة تعليق لموضوع : هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق بنين ، على من واحة النفس..تنهيدة مَريَميّة - للكاتب كوثر العزاوي : 🌹

 
علّق بنين ، على على هامش مهرجان"روح النبوة".. - للكاتب كوثر العزاوي : جميل

 
علّق احمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والله ابطال أهل السعديه رجال البو زنكي ماقصروا

 
علّق عدنان الدخيل ، على أحتواء العلل - للكاتب الشيخ كريم حسن كريم الوائلي : تحية للشيخ كريم الوائلي المحترم كانت مقالتك صعبة لأن أسلوبك متميز يحتوي على مفاهيم فلسفية لايفهمها إلا القليل ولكن انا مندهش على اختيارك لموضوع لم يطرقه احد قبلك وهذا دليل على ادراكك الواسع وعلمك المتميز ، وانا استفاديت منها الكثير وسوف ادون بعض المعلومات واحتفظ بها ودمت بخير وعافية. أستاذ عدنان الدخيل

 
علّق الدكتور محمد حسين ، على أحتواء العلل - للكاتب الشيخ كريم حسن كريم الوائلي : بعد التحية والسلام للشيخ كريم حسن كريم الوائلي المحترم قرأت المقال الذي يحمل عنوان أحتواء العلل ووجدت فيه مفاهيم فلسفية قيمة ونادرة لم أكن اعرفها لكن بعد التدقيق وقراءتها عدة مرات أدركت أن هذا المقال ممتاز وفيه مفاهيم فلسفية تدل على مدى علم الكاتب وأدراكه . أنا أشكر هذا الموقع الرائع الذي نشر هذه المقالة القيمة وسوف أتابع مقالات الشيخ المحترم. الدكتور محمد حسين

 
علّق منير بازي ، على مسلحون يجهزون على برلمانية أفغانية دافعت عن حقوق المرأة : انه من المضحك المبكي أن نرى حشود اعلامية هائلة لوفاة مهسا أميني في إيران ، بينما لا نرى سوى خبر صغير لاستشهاد الطفلة العراقية زينب عصام ماجد الخزعلي التي قتلت برصاص امريكي قرب ميدان رمي في بغداد. ولم نسمع كذلك اي هوجه ولا هوسه ولا جوشه لاغتيال مرسال نبي زاده نائبة سابقة في البرلمان الافغاني.ولم نسمع اي خبر من صحافتهم السوداء عن قيام الغرب باغتيال خيرة علماء الشرق وتصفياتهم الجسدية لكل الخبرات العربية والاسلامية. أيها الغرب العفن باتت الاعيبكم مكشوفة ويومكم قريب.

 
علّق عماد الكاظمي ، على *شقشقة* .. ( *تحية لإيزابيل*)  - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : تحية صباحية للسيدة إيزابيل .. لقد كان الموضوع أكبر من الاحتفال ويومه المخصوص وأجو أنْ يفهم القارىء ما المطلوب .. وشكرًا لاهتمامكم

 
علّق سعيد العذاري ، على اللااستقرار في رئاسة شبكة الاعلام - للكاتب محمد عبد الجبار الشبوط : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنت النشر والمعلومات القيمة وفقك الله

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على *شقشقة* .. ( *تحية لإيزابيل*)  - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : سلام ونعمة وبركة عليكم قداسة الدكتور الشيخ عماد الكاظمي اخي الطيب لا امنعكم من ا لاحتفال بأعيادنا ولكن ليس على طريقتنا . إذا كان العيد هو اعادة ما مرّ من أيام العام الفائت لتصحيح الاخطاء والاستفادة منها ، فأعيادنا تعيد اخطائها على راس كل عام وتتفنن في اضافة اخطاء جديدة جادت بها مخترعات العام الفائت. لم يكن قولي عن الشهور الهجرية كلام عابر ، بل نابع من الالم الذي اعتصر قلبي وانا اسأل الاطفال عن هذه الشهور فلا يعرفوها ولانكى من ذلك أن آبائهم وامهاتهم لا يعرفوها أيضا. كثير ما كنت ازور المساجد والمراكز الثقافية لمختلف المذاهب في اوربا متسللة متسترة قل ما شئت ، فلا أرى إلا مشاهد روتينية تتكرر وصور بدت شاحبة امام بريق المغريات التي تطيش لها العقول.أيام احتفالات رأس السنة الميلادية كنت في بلدي العراق وكنت في ضيافة صديقة من اصدقاء الطفولة في احد مدن الجنوب الطيبة التي قضيت فيها أيام طفولتي ، فهالني ما رأيته في تلك الليلة في هذه المحافظة العشائرية ذات التقاليد العريقة اشياء رأيتها لم ارها حتى عند شباب المسيحية الطائش الحائر الضائع. ناديت شاب يافع كان يتوسط مجموعة من اقرانه وكان يبدو عليه النشاط والفرح والبهجة بشكل غريب وسألته : شنو المناسبة اليوم . فقال عيد رأس السنة. قلت له اي سنة تقصد؟ فنظر ملتفتا لاصدقائه فلم يجبه أحد ، فقلت له ان شهوركم هجرية قمرية اسلامية ، ورأس السنة الميلادية مسيحية غربية لاعلاقة لكم بها . فسحبتني صديقتي ووقف اخوها بيني وبين الشباب الذين انصرفوا يتضاحكون ومن بعيد وجهوا المفرقعات نحونا واطلقوها مع الصراخ والهيجان. احذروا منظمات المجتمع المدني. لماذا لا توجد هذه المنظمات بين المسيحيين؟ شكرا قداسة الدكتور أيزابيل لا تزعل بل فرحت لانها وحدت من يتألم معها.

 
علّق محمد السمناوي ، على السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها - للكاتب محمد السمناوي : الأخ يوسف البطاط عليكم ورحمة الله وبركاته حبيبي واخي اعتذر منك لم أشاهد هذا السؤال الا منذ فترة قصيرة جدا، اما ما يخص السؤال فقد تم ذكر مسألة مقاماتها انها مستخرجة من زيارتها وجميع ماذكر فهو مقتبس من الزيارة فهو المستند في ذلك، بغض النظر عن سند زيارتها، وقد جاء في وصفها انها مرضيةوالتي تصل إلى مقام النفس الراضية فمن باب أولى انها تخطت مقام النفس المطمئنة َالراضية، وقد ورد ان نفس ام البنين راضية مرضية فضلا عن انها مطمئنة.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الله ينسى و يجهل مكان آدم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة . دع عنك من اكون فهذا عوار وخوار في الفهم تتسترون منه باثارة الشبهات حول شخصية الكاتب عند عجزكم عن الرد. يضاف إلى ذلك فقد دلت التجارب ان الكثير من المسيحيين يتسترون باسماء اسلامية برّاقة من اجل تمرير افكارهم وشبهاتهم غير الواقعية فقد اصبحنا نرى المسيحي يترك اسم صليوه ، وتوما ، وبطرس ، ويتسمى بـ حسين الموسوي ، وذو ا لفقار العلوي . وحيدرة الياسري، وحتى اختيارك لاسمك (موسوي) فهو يدل وبوضوح أنه من القاب الموسوية المنقرضة من يهود انقرضوا متخصصون باثارة ا لشبهات نسبوا افكارهم إلى موسى. وهذا من اعجب الأمور فإذا قلت ان هذا رجم بالغيب ، فالأولى ان تقوله لنفسك. الأمر الاخر أن اكثر ما اشرت إليه من شبهات اجاب عنها المسلمون اجابات محكمة منطقية. فأنا عندما اقول ان رب التوراة جاهل لايدري، فأنا اجد لذلك مصاديق في الكتاب المقدس مع عدم وجود تفسير منطقي يُبرر جهل الرب ، ولكني عندما اقرأ ما طرحهُ جنابكم من اشكالات ، اذهب وابحث اولا في التفسير الموضوعي ، والعلمي ، والكلاسيكي وغيرها من تفاسير فأجد اجوبة محكمة. ولو تمعنت أيها الموسوي في التوراة والانجيل لما وجدت لهما تفاسير معتبرة، لأن المفسر وقع في مشكلة الشبهة الحرفية التي لا تحتمل التفسير. لا تكن عاجزا ، اذهب وابحث عن كل شبهة طرحتها ستجد هناك مئآت التفاسير المتعلقة بها. وهناك امر آخر نعرفه عن المسيحي المتستر هو انه يطرح سلسلة من الشبهات وهو يعلم ان الجواب عليها يحتاج كتب ومجلدات وان مجال التعليق الضيق لا يسع لها ولو بحثت في مقالاتي المنشورة على هذا الموقع لوجدت أني اجبت على اكثر شبهاتك ، ولكنك من اصحاب الوجبات السريعة الجاهزة الذين لا يُكلفون انفسهم عناء البحث للوصول إلى الحقيقة. احترامي

 
علّق حسين الموسوي ، على الله ينسى و يجهل مكان آدم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أمة لا تقرأ، وإن قرأت لا تفهم، وإن فهمت لا تطبق، وإن طبقت لا تجيد ولا تحسن. منذ تسع سنوات طرحت سؤالا واضحا على المدعي/المدعية "إيزابيل" الشيعي/الشيعية. وأمة تقرأ وإيزابيل ضمنا لم يعنيهم الرد أو القراءة أو التمعن أو الحقيقة أصلا. رب القرآن أيضا جاهل. رب القرآن يخطئ بترتيب تكون الجنين البشري، ولا يعلم شكل الكرة الأرضية، ويظن القمر سراجا، والنجوم والشهب شيئا واحدا ولا يعلم أن كل منهما شيء مختلف. يظن أن بين البحرين برزخ فلا يلتقيان. رب القرآن يظن أن الشمس تشرق وتغرب، لا أن الأرض تدور حولها. يظن أن الشمس تجري لمستقر لها... يظن أن مغرب الشمس مكان يمكن بلوغه، وأن الشمس تغرب في عين حمئة. رب القرآن عذب قوما وأغرقهم وأهلكهم لذنوب لم يقترفوها. رب القرآن يحرق البشر العاصين للأبد، ويجدد جلودهم، ويكافؤ جماعته وأولهم متزوج العشرة بحور عين وغلمان مخلدين وخمر ولبن... رب القرآن حضر بمعجزاته أيام غياب الكاميرات والتوثيق، واختفت معجزاته اليوم. فتأملوا لعلكم تعقلون

 
علّق منير حجازي ، على بيان مكتب سماحته (دام ظله) بمناسبة استقباله رئيس فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة لتعزيز المساءلة عن جرائم داعش : كم عظيم أنت ايها الجالس في تلك الدربونة التي أصبح العالم يحسب لها الف حساب . بيتُ متهالك يجلس فيه ولي من اولياء الله الصالحين تتهاوى الدنيا امام فبض كلماته. كم عظيم انت عندما تطالب بتحكيم العدالة حتى مع اعدائك وتنصف الإنسان حتى لو كان من غير دينك. أنت للجميع وانت الجميع وفيك اجتمع الجميع. يا صائن الحرمات والعتبات والمقدسات ، أنا حربٌ لمن حاربكم ، وسلمٌ لمن سالمكم .

 
علّق ألسيد ابو محمد ، على دلالات وإبعاد حج البابا . - للكاتب ابو الجواد الموسوي : بسم الله الرحمن الرحيم --- ألسلام عليكم ورحمة الله وبركاته --- ( حول دلالات وفبعاد زيارة البابا --- قال الروسول ألكرم محمد (ص) :ـــ { الناس نيام وغذا ما ماتوا إنتبهو } والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
علّق سمير زنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من بني أسد حاليا مرتبطين مع شيخ الأسديه كريم عثمان الاسدي في كركوك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مفيدة اللويف
صفحة الكاتب :
  مفيدة اللويف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net