صفحة الكاتب : عبود مزهر الكرخي

القزم ، والعراق العظيم / الحزء الثالث
عبود مزهر الكرخي

ولنرجع متى نزوح الكرد إلى العراق فيقول الكاتب خالد محمد الجاف في مقال عن ذلك " تاريخ تواجدهم الاول فى الجزيرة (مابين النهرين) فى الحقيقة ليس للأكراد اية جذور تاريخية او حضارية او مدنية في شمال العراق ، فمجيء الاكراد الى العراق جديد ، بل هم اخر الاقوام التي نزحت الى العراق ، وكان نزوحهم مستمر من طرف الحدود والجبال الايرانية باتجاه قرى المسيحيين والتركمان وحتى العرب . لقد نزح الاكراد في منتصف القرن التاسع عشر من جبال زاكروس الايرانية ومن الشريط الحدودي ما بين تركيا وايران والعراق الى مدن وقرى شمال العراق ، واستوطنوا هناك جنبا الى جنب مع التركمان والعرب والمسيحيين الاشورين، ومن حسن حظ الاكراد الذين سكنوا شمال العراق ان الشعب العراقي من الشعوب المسالمة لا تحب الاعتداء على الاقوام والشعوب الاخرى ، فبسبب هذا عاش الاكراد وقبائلهم جنبا الى جنب مع اخوانهم العرب والتركمان والاشوريين بسلام وبدون تميز عرقي او طائفي او عدوان".(1)

فأذن لا توجد امتدادات تاريخية مشتركة مع الشعب العراقي والتي الكثير من المثقفين الأكراد من ابواق نظام البارزاني يؤكدون على وجود علاقات وتأريخ مشترك بين العرب والأكراد وهذا لا يمت على الحقيقة بأي صلة. وليكمل وليؤكد أن الأكراد ليس لهم جذور تأريخيه في المنطقة حيث يقول " كانت الجزيرة وهى المنطقة الواقعة شمال الرافدين ، منذ القدم مقرا للدولة الاشورية وشعوبها تنطق باللغة السريانية ، وخلال القرون الاولى للإسلام ظلت هذه المنطقة بغالبية سريانية وعربية اسلامية ، قبل ان يبدأ الزحف الكردي اليها في القرون المتأخرة . علما ان معالم الحضارة الاشورية والتي هي متواجدة قيل استيطان الكرد بالآلاف السنين مازالت معالمها ظاهرة للعيان على مر العصور ، بينما لم يصل الى علمنا وجود اثر من معالم الحضارة للشعب الكردي على مر العصور . فالحقيقة العلمية يجب ان تذكر ، فليس لدى الشعب الكردي ما يقدمه للشعوب المجاورة ".(2)

وهذا ما يكتبه ويؤكده كاتب كردي ويقر بهذه الحقيقة. لنعرج على ما يقول البروفيسور الكردي عمر ميران الحاصل على شهادة الدكتوراه من جامعة السوربون عام 1952 ، والمتخصص في تاريخ شعوب الشرق الاوسط ، واستاذ التاريخ في جامعات مختلفة ( ان الشعب الكردي كله شعب بسيط وبدائي فى كل ما فى الكلمة من معنى حقيقي. وهذا ينطبق على اخلاقه وتعاملاته وتراثه وتاريخه وثقافته وما الى اخره . فلو اخذنا نظرة عامة ولكن ثاقبة لتاريخ الشعب الكردي لوجدنا انه تاريخ بسيط وسهل ، ولو اردنا ان نعمل عنه بحثا تاريخيا علميا لما تطلب ذلك اكثر من بضع صفحات . هذا ليس عيبا او انتفاضا من شعبنا الكردي ولكنه حال كل الشعوب البسيطة في منطقتنا المعروفة حاليا بالشرق الاوسط).(3)

وهذا ما جعل الشعب الكردي سهل الانقياد ويصدق بكل ما يقوله قادتهم او حتى من يدعي أصدقائهم بحيث حتى النبوءات في التوراة قد ذكرت ذلك وفي التوراة فتقول الكاتبة اللاهوتية ايزابيل بنامين ماما اشوري عن ذلك "أمة صغيرة منسية كما تقول التوراة (لا يعرفون يمينهم من شمالهم) سيتسببون في ارباك مريع في الشرق الأوسط ". وتضيف " وصفت التوراة الشعب الكردي الذي يعيش في اعالي نينوى بأنه شعب (أبله) لا يعرف يمينه من شماله وإذا سأله احد عن اذانه فإنه سوف يُطوّح بيده حول رأسه في حركة دائرية ثم يقول لك هذه أذني. فتقول التوراة كما في سفر يونان 4: 11 (نينوى المدينة العظيمة التي يوجد فيها أكثر من اثنتي عشرة ربوة من الناس الذي لا يعرفون يمينهم من شمالهم).(4)

ولهذا صدق الأكراد وفي مقدمتهم قائدهم مسعود البارزاني ومعه ازلامه بان إسرائيل هي حليف استراتيجي لهم وصديق وفي مع العلم أنهم سيكون للصهاينة خير محارب لهم بالنيابة ويستخدمون الأكراد كمخلب قط لهم في المنطقة واداة لتنفيذ الصهاينة كل مخططاتهم الإجرامية في المنطقة وحتى في حروبهم القادمة وهذا الكلام ليس ضرباً من الخيال بل هو ما يقوله الكثير من الكتاب ويقرونه وحتى النبوءات الإسرائيلية في التوراة فالقائد الكردي عبد الله اوجلان عندما قال (دولة كردية كإسرائيل مرفوضة نهائيا).

ومن هنا لننقل ما يقوله المؤرخون من الغرب عن الشعب الكردي ومن مقال الكاتب محمد الجاف حيث يقول " فقد تحول الاكراد من قبائل راحلة تعيش على السلب والنهب والقتل الى امارات متشتتة وفق متطلبات الحروب التي قامت بين الدولة العثمانية والفارسية ،حيث تم تسخيرهم وفق ما يريده الطرفان . فقد ذكرت الرحالة الانكليزية المس بيشوب في كتابها الرحلات عام 1895 (ان حياة القبائل الكردية تقوم على النهب والقتل والسرقة) وكذلك ذكر الدكتور جورج باسجر عندما قام برحلته الى المنطقة الشمالية عام 1828 ذاكرا (ان القبائل الكردية قامت بهجمات دموية مروعة على السريان وتصفيتهم وحرق بيوتهم واديرتهم) . ويقول المؤرخ باسيل نيكتين وهو مختص بالقبائل الكردية (ان الاكراد الذين يعيشون على حدود الرافدين يعتمدون القتل والسلب والنهب في طريقة حياتهم ، وهم متعطشون الى الدماء) وكتب القنصل البريطاني رسالة الى سفيره عام 1885 يقول فيها (ان هناك اكثر من 360 قرية ومدينة سريانية قد دمرها الزحف الكردي بالكامل وخصوصا فى ماردين) ويقول الدكتور كراند الخبير في المنطقة وشعوبها في كتابه النساطرة (يعمل الاكراد في المنطقة على اخلاء سكانها الاصليين وبشتى الطرق).(5)

ولقد نقلت ما يقوله الغرب المتمدن الذين يعتبرونهم الأصدقاء الصدوقين لهم وهم يمثلون لهم العالم المتحضروالذين يريدون الارتباط به بأي شكل من الأشكال ولكي لا يخرج عليَّ بعض من ادعياء الثقافة من الأبواق الكردية ليكتب ويعمل على التهجم علي ويصفني بالشوفيني والمتعصب وحمل لأفكار الصنم هدام وحتى من قبل بعض من جامدي العقول من المنضوية من الأحزاب الحالية والذين يدعون الحفاظ على اللحمة أو الشراكة الوطنية...الخ هذه المصطلحات التافهة والتي أثبتت فشلها وعلى كل الأصعدة ولكن نحن نثبت الحقائق كما هي ونضع الأمور في نصابها ولنعطي الحجم الحقيقي وماهيته لكل من يتجرا على مس وطننا الحبيب وعراقنا العراقي والذي هو عبارة عن فيسفاء جامع لكل المكونات وبما فيهم إخواننا الشعب الكردي مستبعدين منهم اغلب قادتهم الأكراد والذين يبقون هم في حدقات عيوننا ولننبذ بالتالي كل ما يفرق شمل هذا الشعب الواحد من شماله على جنوبه.

وانتظروني في جزئي الأخير إن شاء الله، لكي اوضح العلاقة بين البارزاني والصهاينة وبالوثائق لكي اكمل الصورة وإعطاء الصورة الحقيقية لشعبنا الحبيب الكردي لقائدهم الملهم شبيه الصنم والتي يبدو أنها غائبة عن الكثير منهم ومع الأسف الشديد.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المصادر :

1 ـ من مقال هل للأكراد تاريخ فى شمال العراق؟ بقلم : خالد الجاف على شبكة أخبار العراق الرابط

http://aliraqnews.com/%D9%87%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%AF-%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE-%D9%81%D9%89-%D8%B4%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82%D8%9F-%D8%A8%D9%82%D9%84%D9%85

2 ـ نفس المصدر.

3 ـ نفس المصدر.

4 ـ من مقال الكرد ودورهم في معركة الظهور. حرب المياه الجزء الثاني. ايزابيل بنامين ماما اشوري

5 ـ من مقال هل للأكراد تاريخ فى شمال العراق؟ بقلم : خالد الجاف على شبكة أخبار العراق الرابط

http://aliraqnews.com/%D9%87%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%B1%D8%A7%D8%AF-%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE-%D9%81%D9%89-%D8%B4%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82%D8%9F-%D8%A8%D9%82%D9%84%D9%85

  

عبود مزهر الكرخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/08/14



كتابة تعليق لموضوع : القزم ، والعراق العظيم / الحزء الثالث
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم .

 
علّق منير حجازي ، على بالصور الاستخبارات والامن وبالتعاون مع عمليات البصرة تضبط ثقبين لتهريب النفط الخام - للكاتب وزارة الدفاع العراقية : ولماذا لم يتم نصب كمين او كاميرات لضبط الحرامية الذين يسرقون النفط ؟؟ ومن ثم استجوابهم لمعرفة من يقف خلفهم ام ان القبض عليهم سوف يؤدي إلى فضح بعض المسؤولين في الدولة ؟

 
علّق منير حجازي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : التوريث في الاسلام ليس مذموم ، بل أن الوراثة تاتي بسبب أن الوريث عاصر الوارث ورأى تعامله مع الاحداث فعاش تلك الاحداث وحلولها بكل تفاصيلها مما ولد لديه الحصانة والخبرة في آن واحد ولذلك لا بأي ان يكون ابن مرجع مؤهل عالم عادل شجع ان يكون وريثا او خليفة لأبيه ولو قرأت زيارة وارث لرأيت ان آل البيت عليهم السلام ورثوا اولاولين والاخرين وفي غيبة الثاني عشر عجل الله تعالى فرجه الشريف لابد من وراثة العلماء وراثة علمية وليس وراثة مادية. واما المتخرصون فليقولوا ما يشاؤوا وعليهم وزر ذلك . تحياتي

 
علّق سعد جبار عذاب ، على مؤسسة الشهداء تدعو ذوي الشهداء لتقديم طلبات البدل النقدي - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : استشهد من جراء العمليات الحربية والأخطاء العسكرية والعمليات الإرهابي بموجب شهاده الوفاة(5496 )في ٢٠٠٦/٦/١٩ واستناداً إلى قاعدة بيانات وزارة الصناعة والمعادن بالتسلسل(١١٢٨ )والرقم التقاعدي(٤٨٠٨٢٣٢٠٠٤ )

 
علّق حكمت العميدي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : ماشاء الله تبارك الله اللهجة واضحة لوصف سماحة السيد ابا حسن فلقد عرفته من البداية سماحة السيد محمد رضا رجل تحس به بالبساطة عند النظرة الأولى ودفئ ابتسامته تشعرك بالاطمئنان.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سامر رسن فرحان
صفحة الكاتب :
  سامر رسن فرحان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صفقة سرية: الحر ينضم للجيش النظامي للقضاء على النصرة وداعش

 المشاكل الاجتماعيه للنازحين أشد خطر وفتكا من الموت على يد عصابات داعش او من الجوع والعطش؟!  : سرمد عقراوي

 ما البديل عن الديمقراطية الإرهابية؟  : محمد الحمّار

 ولا واحد بالعراق مرتاح؟  : قيس النجم

 يا بصرة البصائر النائحة ْ...إليكِ مني هذه النافحة ْ (الحلقة الأولى )  : كريم مرزة الاسدي

 كلمة في احتفالات راس السنة الميلادية ...  : الشيخ محمد رضا الساعدي

 فرقة الامام علي ( ع ) تعثر على اكبر معمل تفخيخ في الخالدية

 لماذا ننتخب ؟؟؟!   : بشار الشمري

 وزير النفط يؤكد حاجة العراق الى سعر 55 - 60 دولاراً للبرميل

 المرجعية الدينية العليا تدعو للاهتمام بالقطاع الصناعي للبلاد والوقوف بحزم لظاهرة الجهل والفقر والأمية..

 حلب .. أسقطت رهان الاقوياء  : محمد علي مزهر شعبان

 وإلى ذلك الحين!  : ليلى أحمد الهوني

 نَاطُورُ الدُّجَى!  : امال عوّاد رضوان

  المصريون والإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف  : احمد مصطفى يعقوب

  الموصل ولادة كبيرة لكنها مؤلمة!  : قيس النجم

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net