صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

الى NRT مع التحية ...مع الاسف
سامي جواد كاظم

قناة افتتحت مؤخرا عرضت تقريرا لمراسلها في كربلاء لا اعلم هل هو خبر ام تقرير لحدث ، مفاده ان الفقراء يملاون شوارع كربلاء والجهات الدينية تقيم المهرجانات .

ماالغاية من التقرير ؟ هل نصرة للفقراء ، ام تنكيلا بالجهات الدينية ؟، فلو كان التقرير مهنيا لتوجه لمن يعنيهم بتقريره وتوجيه ما بجعبته من اسئلة تشكيكية ليطلع على الحقيقة ويعرضها ومن ثم ليقل رايه بمطلق الحرية ، ولكن المؤسف ان هذا المراسل ان كان حقا في كربلاء لا يعلم ماذا يجري في كربلاء ، ولنعطيه العذر ولكن اليست من صفات الاعلامي المهني ان يتابع التطورات والاخبار في المنطقة المعني بها من وسائل الاعلام ؟ هل تابع المواقع لاسيما التابعة للعتبة الحسينية المقدسة ليطلع على برامجها ومشاريعها في كربلاء وخارج كربلاء الخاصة بالايتام والفقراء ؟ هل يعلم فقط في مدارس رقية وعلي الاصغر اكثر من 1200 يتيم ويتيمة ؟ هل يعلم بان هنالك مجمع اسمه مجمع الامام الرضا لاسكان الفقراء مجانا ؟ هل يعلم ان هنالك مجمعا اخر سيتم انجازه في القريب العاجل ؟ هل يعلم كم عائلة يتيم وفقير يتكفل بهم مكتب المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة ؟ هل كلف نفسه المراسل وجاء ليطلع بام عينه لما يقوم به الشيخ الكربلائي بعد صلاة الظهرين مباشرة ومن ثم ليتوجه هذا المراسل الى مكتب سماحته ويطلع على ما يجري ؟

الامر الاخر ليعلم هو او من يجهل ما اقول ، هنالك تخصيصات مالية بعناوين مختلفة لايجوز صرفها الا ضمن تخصصها فاموال الفقراء لا تصرف الا للفقراء والتي للايتام لا تصرف الا لليتيم ، بل هنالك مثلا من يتكفل بعض الايتام بالاسم لا يجوز صرف المبلغ الذي يدفعه هذا الشخص لغيرهم مهما كانت حالتهم المادية .

واخيرا ان الحياة مستمرة وبكل ثقافاتها واعمارها وهذا ما كان يقوم به الائمة عليهم السلام في عقد الجلسات وبذل الاموال على الضيوف بل منحهم اكثر من استحقاقهم في حالات معينة .

هل يعلم بعدد عوائل الشهداء والجرحى من الحشد الشعبي الذين تكفلت العتبة بمعيشتهم والبعض بعلاجهم الى الان ؟ هل يعلم ان هنالك وفدا من العتبة الحسينية المقدسة برئاسة الحاج فاضل عوز في اغلب الاحيان يقوم بزيارات مكوكية لعوائل الشهداء والجرحى سواء بالحرب على داعش او التفجيرات الارهابية وحتى في مناطق نائية من العراق ومنحهم التخصيصات المالية والمساعدات التي يوجه بها سماحة الشيخ الكربلائي ؟

واخيرا اقول من هو مثلك الاعلى انت او لقناتك الموقرة التي قامت برعاية الايتام والفقراء في كربلاء اطلعونا حتى نثني عليهم ونبارك لهم عملهم ؟.

هنالك اكثر من ست مشاريع في كربلاء وخارجها عبارة عن مدارس ودور خاصة للايتام والفقراء تابعة للعتبة الحسينية المقدسة وللعتبة العباسية ايضا لها انجازاتها في هذا المجال

 

سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/04/06



كتابة تعليق لموضوع : الى NRT مع التحية ...مع الاسف
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : سامي جواد كاظم ، في 2018/04/10 .

تحية للاخ حيدر هادي
انا لايعنيني من اين تكون ولا انا من اين اكون المهم انك انسان ، وانا تحدثت عن وقائع موجودة على ارض كربلاء وبما انك من باب الخان تحية لك ولكل اهالي باب الخان فهذا يعني انك اما تعلم بهذه المشاريع وتغاضيت عنها او انك لا تعلم وهذا ممكن وطالما انا ذكرتها في مقالي تستطيع ان تستفسر عنها وان تجري لقاءات مع المسؤولين عليها لتطلع على حقيقتها هل هي فقط عناوين ام انها تقوم بواجبها على اكمل وجه .
الامر الاخر انا اسال لماذا دائما العتبة الحسينية المقدسة توجه لها الاسئلة من اين الاموال وكيفية صرفها وما الى ذلك ؟ فاعلم يااخي ان كنت تعتقد ايرادات الشباك فانها ايام الخير عندما كان التومان الف دينار ايرادات الشباك مليار وهذه مخصصة شرعا للعتبة فقط من اعمار وتوسعة ورواتب بعض المنتسبين العاملين بعقود او اجر يومي داخل العتبة، بينما رواتب المنتسبين فانها تخصيصات مالية حكومية ، وما يخص الفقراء الذين تطالب بحقوقهم اسال هل ان الحكومة العراقية هي المسؤولة عنهم ام الجهات الدينية ؟ ان قلت الجهات الدينية ساقول ماهي تخصيصات ايرادات الحكومة من النفط وغيرها لهذه الجهات حتى نحاججها لاهمالها الفقراء ، وان كانت الحكومة هي المسؤولة فهذا هو المطلوب ،
وبخصوص طلبك لقاء الشيخ الكربلائي فانك تستطيع بعد صلاة الظهرين وفي المحراب تواجه وجها لوجه ومن غير مواعيد ، او انك تستطيع مراجعة مكتبه لمقابلته او اخذ موعد معه ولك الحق في ذلك .
انك محل تقديرنا مع اعتذارنا على الاطالة

• (2) - كتب : حيدر هادي ، في 2018/04/08 .

مثلي الاعلى الامام الحسين عليه السلام . و ثانيا هذا مو تقرير كان لايف وأنقل بي رأي الشارع و تسؤلات تطرح تحتاج الى اجابات ؟
مصدر هذه الاموال ؟ و كم تكلفة هذا المؤتمر ؟ و اني مهني و اهل كربلاء يعرفون ذلك و المختصين . انت من اين ؟ ((بلدي الام كربلاء - باب الخان )) اعشق الانسانية و النوم على الارصفة مع الفقراء و لم اتملق لاحد و لا ادافع عن جهة , و من باب المهنية التي تدعي بها انا على اتم الاستعداد لاجراء لقاء مع الشيخ عن الموضوع.


البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد الفالح ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : لسلام عليكم كيف يمكنني الحصول علي نسخة pdf من البحث بغرض البحث العلمي ولتكون مرجع للدراسة وكل الشكر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي وحغظكِ الله الانتخابات سوف المبادئ والقيم.. السوق الاخلاقي؛ لا غرابه؛ فهو ان يعطي المرشح كلاما مقابل ان يسلم الناس رقابهم له ويصبح سيد عليهم المرشجين بالعموم هم افراز هذا المجتمع ومنه من بنجخ هو من يرضى الغالبيه ان يكون ذلك سيدهم على اي حال.. لا عليكِ سيدتي؛ الامريكان سيدهم ترامب؛ هم انتخبوه؛ هذا يدل على اي مجتمع منحط هناك,, منحط بمستوى ترامب الفكري والاخلاقي.. وهذا شانهم.. لكن هناك شعوب لم تنتخبه (ترامب) ولم تنتحب اسيادها؛ ولم بنتخب اسيادها ترامب.. لكن الامريكان ينتخبون سيد اسيادهم؛ ويصبح صنمهم الذي عليه هم عاكفون..هؤلاء اذل الامم. دمتِ غي امان الله

 
علّق علي جابر الفتلاوي ، على ظهر الفساد في البر والبحر. الجميع فسدوا ولا واحد يعمل صالحا.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم اخت ايزابيل بنيامين ماما اشوري المحترمة صدقتك فيما تقولين الفساد متجذر والميل له هو جزء من التكوين البشري، لكن التربية السليمة هي التي تهذّب الميول نحو الفساد وأمور شيطانية أخرى، الله تعالى خلقنا كبشر نحمل الميل نحو الشر والفساد ونحو الخير والصلاح، والتغيير يبدأ من الذات، والله تعالى أكد هذه الحقيقة في القرآن: (( إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتى يغيّروا ما بأنفسهم)) الرعد: 11. تحياتي لك وجزاك الله خيرا.

 
علّق امنيات عدنان حسن علي ، على التعليم تعلن توفر 1200 منحة دراسية في الصين - للكاتب اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي : انا موظفه اعمل مدرسه رياضيات في وزاره التربيه حاصله على شهاده الماجستير في علوم الرياضيات من جامعه بغداد سنه 2013 وانوي اكمال دراستي للحصول على شهادة الدكتوراه في الرياضيات ... مع الشكر

 
علّق محمد حسن ال حيدر ، على السيد جعفر الحكيم والجمع بين المناهج - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : من هو السيد محمد تقي الطباطبائي؟ هل تقصدون السيد محمد باقر السيد صادق الحكيم؟

 
علّق محمدعباس ، على لا تخجل من الفاسدين - للكاتب سلام محمد جعاز العامري : لكن المجرب سكت ولم يفضح الفاسد ؟؟؟

 
علّق منتظر الوزني ، على مركز تصوير المخطوطات وفهرستها في العتبة العباسية المقدسة يرفد أرشيفه المصوَّر بـ(750 ) مخطوطة نادرة - للكاتب اعلام ديوان الوقف الشيعي : مباركين لجهودكم المبذولة

 
علّق Nouha Adel Yassine ، على بريء قضى أكثر من نصف عمره في السجون ... - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سلاماً على جسر تزاحَمَ فوقَه أنينُ الحيارى بينَ باكٍ ولاطم السـلام عليك يا باب الحوائج يا موسى بن جعفر الكاظم .. اعظم الله لكم الأجر والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخ حيدر سلام ونعمة وبركة عليكم . حاولت الرد على مشاركتك ولكني لم افهم ماذا تريد ان تقول فيها لانها تداخلت في مواضيع شى اضافة الى رداءة الخط وعدم وضوحه والاخطاء الاملائية . تحياتي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ مولاتي عند قراءتي التاريخ اجد مسلكا ما يجمع الشيعه والكنيسه الارثودكسيه غريب. الذي ذبخ المسلمين في "حروب الرده" لرقض ولايته هو ذاته الذي ذبح الارثودكس في "قتح دمشق" وفي نهر الدم الكنيسة الغربيه في ال"حروب الصليبيه" هي ذلتها التي ذبحت المسلمبن والارثودكس معا ماساة "فتح القسطنطينيه" عانا منها الارثودكس واخيرا داعش اختلف مع الارثودكسيه عقدبا.. لكنب احب الارثودكس كثيرا.. انسانيتي تفرض علي حبهم.. تحالف روسيا الارثودكسيه مع البلدان الشيعه وتحالف اتباع ابو بكر مع المحافظبن الجدد والصهيونيه.. تعني لي الكثير

 
علّق احمد المواشي ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنت اختاه فقد أنصفت ال محد بعد ان ظلمهم ذوي القربى والمحسوبين على الاسلام

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما آشوري ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب . الامثلة على ذلك كثيرة منها إيمان سحرة فرعون بموسى بعد ان كانوا يؤمنون بفرعون الها . وكذلك إيمان فرعون نفسه بموسى في آخر لحظاة حياته . وكذلك في قصة يوسف آمن اولا رئيس شرطة فرعون ، ثم آمن فرعون بيوسف واورثه حكم الفراعنة في مصر وحتى والوالي الروماني عندما تحاجج مع يسوع وعرف ان لا ذنبا عليه تركه وقال لم اجد عليه ذنبا خذوه انتم ثم غسل يديه كدليل على برائته مما سوف يجري على يسوع ولكن ما رأيناه من طغاة المسلمين منذ وفاة نبيهم وإلى هذا اليوم شيء غريب عجيب فقد امعن هؤلاء الطغاة قتلا وتشريدا ونفيا وسجنا لاحرار امتهم المطالبين بالعدالة والمساواة او ممن طالب بحقه في الخلافة او الحكم ورفض استعباد الناس. طبعا لا استثني الطغاة الغربيين المعاصرين او ممن سبقهم ولكن ليس على مستوى طغاة المسلمين والامثلة على ذلك لا حصر لها . تحياتي وما حصل في الاسلام من انقلاب بعد وفاة نبيهم وخصوصا جيل الصحابة الأول من الدائرة الضيقة المحيطة بهذا النبي لا يتصوره عقل حيث امعنوا منذ اللحظة الاولى إلى اضطهاد الفئة الاكثر ايمانا وجهادا ثم بدأوا بقتل عامة الناس تحت اعذار واهية مثل عدم دفع الزكاة او الارتداد عن الدين ثم جعلوا الحكم وراثيا يتداولونه فيما بينهم ولعل اكثر من تعرض إلى الاذى هم سلسلة ذرية نبيهم ائمة المسلمين وقد اجاد الشاعر عندما اختصر لنا ذلك بقوله : كأن رسول الله اوصى بقتلكم ، وقبوركم في كل ارض توزع

 
علّق حيدر ، على الفرق بين طغاة الكفرة وطغاة المسلمين.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : حسب اعتقادي بوجد مغالطة في الكلام فالمقارنة بين زمنين مختلفين لايمكن الجمع بينهما فزمن الانبياء هو زمن الوحي والاتصال بالسماء وزمن المعجزات وهذا ماحصل في زمن نبينا محمد (ص وآله) ولكن بعد وفاته عليه آلاف الصلاة والسلام وانقطاء الوحي فالكل المسلمين وغيرهم سواء بعدم الايمان فهل أمن طغاة الرومان والدولة البيزنطية ام حرف الانجيل والتوراة بما يشتهون لحكم البلاد والعباد

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ان كتابك هذا به كثير من اسرار هذه الايه: ﴿ اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ﴾ لحضرتك الفكر الذي يسموا بفهم نصوص مقدسه.. لكن المفسرين في كتب الموروث يفوقونك في فن الطبخ كثيرا.. دمتِ بخير مولاتي.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من صواعق إيزابيل على رؤوس القساوسة . من هو المخطوف.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الزعاتره لا يقول انك لن تستطيع ان تفهم الزعاتره يقول "اياك ان تفهم؛ وساعمل كل شيء من اجل ذلك"!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جميل الجميل
صفحة الكاتب :
  جميل الجميل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 الدب الروسي قلب السحر على الساحر  : حمزه الحلو البيضاني

 خيمة في جبال مكحول, تناشد قبة البرلمان العراقي!  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 وزير الهجرة : (320) الف نازحاً من ايمن الموصل منذ انطلاق عمليات تحريره

 وبرعاية النائب خالد الاسدي :اقامة مؤسسة الاستقامة للخير الثقافية مهرجان (( التحرير )) بمحافظة ذي قار  : اعلام النائب خالد الاسدي

 رسالة إلى ..أبي..علي بن أبي طالب ..  : حسين محمد الفيحان

 رغد صدام للمالكي : ستدفع ثمن توقيعك لأعدام والدي عاجلا ام اجلا وسنسحب الثقة عنك

  العزلة والصمت  : كريم الانصاري

 تاملات في القران الكريم ح64  : حيدر الحد راوي

 شفيعة افواج المشاة العسكرية في اسبانيا . شيء خطر في بالي . أممٌ لها طقوسها  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 وفد من مكتب المرجع السيستاني يصل القائم لتوزيع مساعدات للاجئين السوريين  : وكالة نون الاخبارية

 وكيل وزارة الثقافة مهند الدليمي يواصل لقاءاته بمثقفي العراق  : اعلام وكيل وزارة الثقافه

  شموس الحرية  : صالح العجمي

 تربية نينوى تفتتح مدرسة في برطلة ضمن منحة الكويت  : وزارة التربية العراقية

  الفرق بين البلاء الانتقامي و البلاء التربوي  : احمد السيلاوي

 السلطات السعودية تقطع رؤوس ثلاثة عراقيين من أهالي الناصرية  : مجاهد منعثر منشد

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 102930880

 • التاريخ : 25/04/2018 - 17:37

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net