صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

النخلة ، رأي آخر . ولا تقربا هذه الشجرة . ج1
مصطفى الهادي

 (وقلنا يا آدم اسكن انت وزوجك الجنة وكلا منها رغدا حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة).(1)
الشجر كثير والثمر أكثر في الجنة السماوية أو الأرضية ولم يخبرنا القرآن عن هذه الشجرة سوى الابهام ولكن الله وهبنا عقولا نفكر بها والقرآن والكتب السماوية والاحاديث التي لو درسناها لخرجنا برأي لربما يكون فيه نفع وفائدة علمية.

الجنة أيضا ليست واحدة فقد تكون هناك جنات في الأرض (2) ولكن لعل اشهرها هي جنة جنوب العراق (عدن). (3) وهي جنةٌ (فيها فاكهة ونخل ورمان). (4) ومما يدل على ان جنة آدم في الأرض هو قوله تعالى: (وفى الأرض قطع متجاورات وجنات من اعناب وزرع ونخيل). (5) فبين تعالى أن هناك جنات في الارض وأن أهم مزروعاتها النخيل.

وكذلك قوله تعالى (والنخل باسقات لها طلع نضيد) .(6) قوله أيضا: (في جنات وعيون وزروع ونخل طلعها هضيم). (7) هذا إذا اضفنا إلى ذلك الاحاديث النبوية ومنها قوله (ص) : (أكرموا عمتكم النخلة فإنها خُلقت من الطين الذي خُلق منة ادم). وبما أن آدم حسب رواية الكتب السماوية خُلق في جنة عدن جنوب العراق ، فإن النخلة أيضا خُلقت من بقايا هذا الطين وغُرست هناك. ويدل على ذلك خطبة أمير المؤمنين (ع) في نهج البلاغة الخطبة الاولى عندما يصف كيفية خلق آدم فيقول : (ثم جمع سبحانه من حزن الأرض وسهلها، وعذبها وسبخها، تربة سنها بالماء حتى خلصت، ولاطها بالبلة حتى لزبت). فهل في الجنة أرض سبخة جرداء مالحة ؟

يضاف إلى ذلك اجماع العلماء على إن زراعة نخل التمر بدأت في بلاد ما بين النهرين (جنوب العراق) ثم انتقلت إلى بقية انحاء العالم.(8)

وفي ثقافة الاشوريين كانت عبادة النخل دينا واسع الانتشار بين الكلدانيين والاشوريين . وكذلك ترى العقائد لاغريقية أن النخل إلها من آلهة اليونان وما زالت تعتبر بعض الكنائس المسيحية النخلة (شجرة الحياة). (9)

من كل ذلك يتبين لنا علاقة النخلة والتمر بالجنة فهي علاقة وثيقة حفلت بها الاحاديث وكأنها تريد ان تُشير إلى أمرٍ ما ومن ذلك قول الامام علي (ع) : (من افطر صائما بشق من التمر فله الجنة أوقوله (ص) اتقوا النار ولو بشق تمرة). (10) وأحاديث أخرى تقول ان النخلة خُلقت من فاضل طينة آدم وانها عمّتكم وفي رواية انها خالتكم ناهيك عما حفل به القرآن من آيات تذكر النخلة ووصفها بأروع الاوصاف (اصلها ثابت وفرعها في السماء).(11)

من كل ذلك وشواهد اخرى ستأتي يتبين لنا أن الشجرة المحرمة أو (شجرة الحياة) هي النخلة وهي التي اكل منها آدم وحواء وأن سبب تحريم الأكل من هذه الشجرة هو: ان هذه الشجرة من خواصها انها تزيد من خصوبة الرجل لا بل ان فيها طاقة تساعد على تحرك الغريزة الجنسية لدى الرجل ففي ثمر هذه الشجرة مادتان مفيدتان للمرأة والرجل . مادة البيتوسين وهي مادة مخففة للالام منشطة للعظلات تزيد من تقلصات العضلات اسفل البطن مما يُساعد على قطع الدم عند الولادة وتخفيف الالام عمليات انبساط وانقباض العضلات بصورة مستمرة واكل التمر يساعد على الولادة بسهولة . اضافة إلى مفعولها في تخفيف التشنجات النفسية. هذا بالنسبة للمرأة :

اما الرجل فإن في التمر طاقة تساوي 80% من السعرات تساعد الرجل على عملية الانتصاب والتهييج وقد أطلق حديثا على التمر بأنه (فياغرا العرب) لأن النشاط الجنسي يتطلب إلى الكثير من الطاقة ونظرا لارتفاع مستويات الاستراديول والفلافونويد التى تزيد عدد الحيوانات المنوية والحركة، وكذلك تشجع على زيادة حجم الخصيتين فإن التمر كان العلاج للضعف الجنسي طيلة آلاف السنين وقد كانوا يخلطونه بحليب الماعز كوصفة طبية لعلاج الضعف الجنسي. ولذلك نهى الله آدم وحواء من الاكل من الشجرة لأن حواء لم تكن مهيئات بعد للولادة وإذا هاج الرجل نتيجة تناوله هذه الثمرة فحتما سوف يرمي بنفسه على حواء وعندها تحدث المصيبة وآدم بعد في حالة التأهيل والمكان ليس مكان ولادة.

ولذلك قال له الله : (يا آدم اسكن انت وزوجك الجنة وكلا منها رغدا حيث شئتما ولا تقربا هذه الشجرة). فمن بين اشجار جنة عدن كانت النخلة الوحيدة التي تحمل خصائص مفيدة للرجل والمرأة من الناحية الجنسية وبالتالي الانجاب.والغريب ان الروايات تقول أن الله عندما اخرجهما من الجنة طلبت حواء ان تاخذ معها فسيلة من فسائل النخل لتزرعها خارج اسوار الجنة ، لربما لأنها رأت منفعتها.

يدلنا على صدق هذا القول امور منها أولا : أن الله امر مريم ان تأكل من التمر لكي تُخفف عنها آلام الولادة فألجأها الله إلى نخلة.ومن هنا قيل لعيسى (ع) (ذو النخلة) لانه ولد تحت جذع النخلة.(12).وفي عقيدة المسيحية أن السيد المسيح إنما ولد من غير أب لانه جاء لكي يرفع اللعنة التي لم يرثها من أحد لانه لم يتحدر من آدم . واللعنة هي الاكلة التي اكلها آدم وحواء من الشجرة المحرمة (13) ، ومن هنا نرى المسيحين في استقبالهم للسيد المسيح في أورشليم عند دخوله إليها قاموا بفرش الأرض تحت قدميه بسعف النخيل لانهم حتى ذلك الزمان كانوا يعرفون بأن شجرة النخيل هي شجرة الحياة التي كانت وسط الجنة واكل منها آدم وهذه عقيدة يهودية متوارثة منذ آلاف السنين.

ثانيا : أن التوراة قالت انها شجرة اطالة العمر او شجرة الحياة لان الاكل منها يوفر النظرة ــ الحيوية ــ ويجعل الانسان مزهرا متعافيا فيقول المزمور الثاني والتسعون (الصديق يزهو كالنخلة لان المغروسين في بيت الرب يزدهرون يثمرون أيضا في الشيخوخة ويظلون موفري العافية والنضرة). (14) والنظرة هي نظارة الشباب وحيويته. ومن هنا اطلقت التوراة على النخلة بأنها شجرة الحياة وإطالة العمر ولو رجعنا إلى سفر الخليقة ــ التكوين ــ لرأيناه يطلق على هذه الشجرة إسم شجرة الحياة أيضا كما نقرا: (وأنبت الرب الإله من الأرض كل شجرة شهية للنظر وجيدة للأكل، وشجرة الحياة في وسط الجنة).(15)

ثالثا : القرآن قال بعد أن اكل آدم وحواء من الشجرة : (فأكلا منها فبدت لهما سوآتهما وطفقا يخصفان عليهما من ورق الجنة). ومما يؤكد أن المقصود بالسوئة أن الشيطان ارشدهما إلى شجرة الخصوبة لكي : (ينزعُ عنهما لباسهما ليُريهما سوآتهما). يجعلهما يكتشفان لذة هذه الممارسة التي هي طريقه للدخول للإنسان واغوائه. ولذلك بعد هذه الحادثة مباشرة قال الله تعالى : (قد أنزلنا عليكم لباسا يواري سوآتكم). يقول في قاموس المعاني : سوآتهما عورتهم وسميت سوءة لأن انكشافها يسوء صاحبها فيُقال بدت سوءته ويقول في معجم المسطلحات الفقهية : سوأة الإنسان أعضاءه التناسلية القبل والدبر عند الرجل والمرأة.

وللنخلة مكانة مقدسة في ديانة بلاد الرافدين ، واعتبروها (شجرة الحياة) وزينت صور النخلة معابد بابل ومداخل المدن وتكرر ذكرها في قانون حمورابي . واستفاد البابليون من النخلة وسعفها وتمرها وقد صورت النخلة وسعفها وجذعها على عدد كبير من الأختام تعود إلى حضارتي ديلمون و ماجان. فقد ثبت أن مدينة أريدو التي تقع على مسافة 12 ميلاً جنوب آور وتعد من مدن ما قبل الطوفان ، ثبت أنها كانت منطقة رئيسة لزراعة النخل .(16)

كثيرة هي الروايات التي تدل على أن النخلة هي شجرة الخصوبة والحياة . روي عن الإمام الرضا (ع) أنّه قال: (قال النبي (ص): لمّا عرج بي إلى السماء أخذ بيدي جبرئيل فأدخلني الجنّة، فناولني من رطبها فأكلته، فتحوَّل ذلك نطفة في صُلبي، فلمّا هبطتُ إلى الأرض واقعتُ خديجة فحملت بفاطمة، ففاطمة حوراء إنسيّة، فكلّما اشتقتُ إلى رائحة الجنّة شممتُ رائحة ابنتي فاطمة).(17)

ختاما أقول : تعود معرفة الانسان بالنخلة إلى سنوات موغلة في القدم.حيث تم العثور على حبوب الطلع في كهف شانيدار في آشور شمال العراق ويبلغ عمر هذا الكهف حوالي 60000 عام كما عثر في تنقيبات سومر على ختم أسطواني، يعود للفترة ما بين القرن الثاني والثلاثين والقرن الثاني والعشرين قبل الميلاد حفر الفنان السومري فوقه أول قصة يُقال حكاها العقل البشري عن آدم وحواء والحيّة ، و(النخلة) في هذا الختم تتوسط المسافة بين الاثنين. وكما تقول الأسطورة السومرية، فإن الأفعى تدفع حواء إلى ارتكاب الخطيئة بالأكل من ثمر النخلة، وكان هذا من أقدم الاختام التي تم العثور عليها والتي تصوّر آدم وحواء جالسين والنخلة تتوسطهما والافعى ــ الحيّة ــ تقف خلف حواء لاغوائها بالاكل من الشجرة.
انتهى الجزء الأول .

المصادر : 
1- سورة البقرة آية : 35.
2- (واضرب لهم مثلاً رجلين جعلنا لأحدهما جنتين من أعناب وحففناهما بنخل). سورة الكهف آية : 32. وكذلك قوله تعالى (ودخل جنته وهو ظالم لنفسه قال ما أظن أن تبيد هذه أبدا).سورة الكهف آية : 35. 
3- في قاموس المعاني في شرح اسم عدن قال : عدن بالمكان : أقامَ به وعدن البلاد : توطنها . فآدم عند في الجنة أي أقام بها واستوطنها لفترة. 
4- سورة الرحمن آية :68 .
5- سورة الرعد آية : 4.
6- سورة ق آية 10. 
7- سورة الشعراء آية 149.

8- انظر المصادر التالية : كتاب (زراعة نخيل التمر) ص 48 تحرير وجمع عبدالوهاب زيد، ترجمة سامي (الشاهد)، وكذلك كتاب نخلة التمر ماضيها وحاضرها، والجديد في زراعتها وصناعتها وتجارتها، المؤلف: عبدالجبار البكر، الدار العربية للموسوعات، بيروت الطبعة الرابعة 2013، ص 5، وص 6، وص 11 .

9- العراق غرام النخيل.. بقلم:جمال محمد تقي تاريخ النشر : 2008-05-06.
10- أخرجه البخاري، كتاب الزكاة، باب: اتقوا النار ولو بشق تمرة والقليل من الصدقة، (2/109) رقم: (1417).

11- تفسير القرطبي سورة إبراهيم آية 24 عن (مجاهد وعكرمة : الشجرة الطيبة هي النخلة فأصل النخلة ثابت في الأرض ; أي عروقها تشرب من الأرض وتسقيها السماء من فوقها ، فهي زاكية نامية). وقال الترمذي من حديث أنس بن مالك : أتي رسول الله (ص) بوعاء فيه رطب ، فقال : مثل كلمة طيبة كشجرة طيبة أصلها ثابت وفرعها في السماء تؤتي أكلها كل حين بإذن ربها - قال - هي النخلة ، وقد قال النبي (ص) كلوا من عمتكم يعني النخلة خلقت من فضلة طينة آدم (ع) وكذلك أنها برأسها تبقى ، وبقلبها تحيا ، وثمرها بامتزاج الذكر والأنثى . وقد قيل : إنها لما كانت أشبه الأشجار بالإنسان شبهت به ; وذلك أن كل شجرة إذا قطع رأسها تشعبت الغصون من جوانبها ، والنخلة إذا قطع رأسها يبست وذهبت أصلا ; ولأنها تشبه الإنسان وسائر الحيوان في الالتقاح لأنها لا تحمل حتى تلقح.

12- رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية 3: 13(المسيح افتدانا من لعنة الناموس).
13- انظر تاج العروس ج1 ص 389.
14 المزامير 92الى 12.
15- سفر التكوين 2: 9. 
16- النخل وتاريخه ، عبد الجبار بكر، مجلة الزراعة العراقية. 12 ، ج 2 ، 3 (1957) 
انظر كذلك : عماد محمد الحفيظ ، أهمية نخلة التمر في الغذاء ، والدواء والصناعة عند العرب ، في بحوث الندوة القومية الأولى لتاريخ العرب عند العرب ، بغداد ، 1989 ، ج. 1، ص151-158 .
17- بحار الأنوار: م22، ج43، 1- باب ولادتها وحليتها وشمائلها (ع) وجمل تواريخها، ح (2)، ص6.

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2018/08/26



كتابة تعليق لموضوع : النخلة ، رأي آخر . ولا تقربا هذه الشجرة . ج1
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2018/08/27 .

السلام عليكم
سأعكس سؤالك (هل تكون يعقل ان تكون علة هبوط آدم الى الارض .. واول نزاع بينه وبين نفسه واول اغواء من الشيطان .. بل واول تكليف صادر من الله له .. هل يعقل ان يكون كل ذلك يتعلق (بتفاحة) يسبب الخصوبة ?!!!!!
رفعت كلمة تمر ووضعت تفاحة ، حسبما هو في بعض الروايات فلماذا لا تنتقد التفاحة أيضا . وبعض الروايات يقول انها التينة او الحنطة ، فلماذا لا تنتقدهما . انا قلت رأي يُضاف إلى مجمل الاراء الواردة في تفسير ما هية الشجرة.
الآول : وانا لم اقل عدم استعداد حواء للزواج إنما قلت : لم يكونا مهيأين فهما بعد في طور التجربة والجنة ليست مكان ولادة .
ثانيا : حصل الحمل ولذلك اخرجهما من الجنة لكي يضعا مولودهما الاول على الأرض التي خُلقا لها .
ثالثا : وانا قلت أن احد معاني السوأة هو عورة الانسان (لباسا يواري سوأتكما).
رابعا : اما قول الله لهم بأن الاكل من الشجرة يجعلهما ظالمين . فهما ظالمين لانفسهما ، لأنه لا احد غيرهما في الجنة .
تحياتي


• (2) - كتب : محمد قاسم ، في 2018/08/26 .

السلام عليكم ورحمة الله ..
اولا: ما هو الدليل على عدم استعداد حواء للولادة في ذلك الزمان والمكان ?!
ثانيا : لماذا لم يحصل الحمل عندما اكلا منها ?!
ثالثا : القرآن وضح اثر الاكل من تلك الشجرة وهو انها اظهرت لهما سؤاتهما .. فلا حاجة للتأويل ..
رابعا :
لو كانت علة التحريم هي الخشية من مقدمات الولادة .. لماذا كان الخطاب بان قربهم من تلك الشجرة يجعلهما من الظالمين ?!
خامسا : هل تكون يعقل ان تكون علة هبوط آدم الى الارض .. واول نزاع بينه وبين نفسه واول اغواء من الشيطان .. بل واول تكليف صادر من الله له .. هل يعقل ان يكون كل ذلك يتعلق بتمر يسبب الخصوبة ?!!!!!




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق هارون العارضي الرميثي ، على خاشقجي لاشيء امام اكثر من 3500 امريكيا قتلتهم السعودية - للكاتب سامي جواد كاظم : في البداية أشكرك على التطرق لموضوع اليمن ومحاصرتهم اقتصادياً والأطفال الذين يقتلون يومياً بلا ذنب سواء انتمائهم لبلادهم ، وهذه المجازر اليومية بحق شعب اليمن الصامد بعيدة كل البعد عن أنظار الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وبعيدة عن أقلام الكتاب العرب الشرفاء للأسف إلا قليلاً من أمثالكم. ... لكن لدي إعتراض على عنوان مقالتك خاشقجي إنسان عربي لا يقل شأنآ عن الشعب اليمن وهو أيضاً لن ينجوى من ظلم آل سعود المجرمين

 
علّق مصطفى الهادي ، على ما هو مصحف فاطمة وما محتواه ومن كتبه وجمعه؟ وهل له علاقة بالقرآن؟! - للكاتب الموقع الرسمي للعتبة الحسينية : مصحف فاطمة محنته كبيرة كصاحبته التي ماتت مظلومة مهضومة مغصوب حقها . فلماذا يُريدون منّا ان نقبل بأن عائشة حفظت عن النبي عشرات الألوف من الاحاديث وان النبي (ص) امر بأن نأخذ نصف ديننا عنها . ولماذا يُريدون منّا ان نُصدق أن ابا هريرة الذي عاش مع النبي ثلاث اشهر قد روى الألوف من الاحاديث ناهيك عن الجراب الآخر الذي لم يفتحه . أليست بنت النبي اولى بذلك منهم وهي ربيبة داره ووريثة آثاره ممن كان الوحي ينزل في بيتها لا بل دخل معهم تحت الكساء فكان سادسا. ولعل الاشارة من الائمة إلى أن مصحف فاطمة هو حديث الوحي أو حديث ملك من الملائكة يُشير إلى انها سلام الله عليها اخذت عن ابيها نقلا عن الوحي ما ملأت به هذا الكتاب ، فسُميّ بمصحف فاطمة وكما هو معروف فإن كلمة مصحف هو ما موجود في الصحف او ما مدوّن فيها ، ولماذا لا نقول مثلا أنه بإملاء علي عليه السلام وذلك لقول علي عليه السلام . كان رسول الله (ص) يُحدثني فإذا فرغ سألته ، واذا فرغت ابتدرني بالحديث ، هذا الكم الهائل من الاحاديث الذي منح عليا وسام ان يكون باب مدينة علم الرسول (ص) . هذه الاحاديث حملتها فاطمة والحسن والحسين فلا بد انهم لا بل الجزم انهم درسوا في هذه المدرسة وعنها أخذت فاطمة ما موجود في مصحفها. يضاف إلى ذلك إذا كان سليم بن قيس الهلالي ملأ كتابه مما حدثه عليا وسلمان والمقداد ، اليس حريا بفاطمة أن تملأ كتابا لها هو مصحفها الذي يتداوله الائمة سلام الله عليهم ، مشكلة القوم أنهم لا يُريدون أن يؤمنوا بأن فاطمة ربيبة الوحي وضجيعة باب علم الرسول وأم سيدا شباب اهل الجنة الذين زُقوا العلم زقا حتى قيل أن فاطمة عالمة غير معلمة . والاغرب من ذلك انهم يعترفون بأن للكثير من الصحابة مصاحف خاصة بهم ولكن عندما نقول ان عند فاطمة بنت سيد الكائنات مصحفا تنقلب الآية ويصبح قرآنا ، والسؤال إلى هؤلاء المتقولين بذلك / هل قرأ احدكم ما في مصحف فاطمة او لمسه او رآه ؟؟ (وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله إن يتبعون إلا الظن وإن هم إلا يخرصون)

 
علّق عراقي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : سلام الله على الحسين وعلى علي بن الحسن وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين .... السلام على النفوس الطاهرة التي تعلمت من نهج الحسين وسارت على دربه وعلى الاقلام التي تعلمت من نهج السيدة زينب صلوات الله وسلامه عليها ونشرت تضحيات الحشد المقدس ... اسأل الله ان يديم الحشد المقدس ويرفع شأنهم ويقوّي شوكتهم ويكثرهم ويقوّي ايمانهم ويكثّر عددهم ويزيد من عددهم وعتادهم .... اسال الله ان يحفظ صاحب هذا المقال ومن علق وان تكون عاقبتهم الى خير بحق محمد وال محمد الطيبين الطاهرين صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين ....... ............... ابكيتني اخي الكريم .......

 
علّق منير حجازي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : ان قول اليعقوبي (أن عدم استمرار الملائكة في حفظ البشر إذا اصر على انتهاج طريق الشر والتمرد بأنه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيئ). هذا خطأ شيخنا ، يستمر رزق الانسان وحفظه والامداد له حتى لو اساء أو تمرد، لأنه من عدالة الله تعالى انه لا يقطع رزقه عن العاصين له ، كما أنه تعالى لا يقطع المطر عن الصحراء او يوقف المطر من السقوط على البحار والانهار فنقول أن ذلك ليس من العدل ان تذهب هذه المياه هدرا ، فيحتكر نزول المطر على البساتين مثلا والمزارع ، وهكذا وحسب قولكم فإن الله يمنع عطائه عن المسيئين ويعطيه فقط للصالحين. يا شيخ ان لطائف الله تعالى خفيت عليكم وآياته عميت عنها حيث يقول تعالى : (إنما نملي لهم ليزدادوا اثما). فلم يقطع رزقهم في الدنيا حتى وإن عصوه ، وإلا ما هو تفسير جنابكم لمؤمن محروم وعاصٍ متخم ؟ يعطي الله حتى للعصاة لأن حسابهم في الآخرة كما يقول تعالى (يريد الله ان لا يجعل لهم حظا في الآخرة). ثم ما علاقة ما تفضلتم به شيخنا بالملائكة الحفظة او (المعقبات). والله يا شيخ لم افهم من كلامك شيء .

 
علّق حنان ، على للمرأة دور في نضال الحشد الشعبي المقدس  - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : هذه ليست مقاله فقط انها لوحة فنان محترف رسم المرأه بفرشاة الاهتمام ولونها بعبق الوفاء والتقدير ...احسنت دائما وابدا باحثنا المتالق

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وولائهم للبلد لكان نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق حنان ، على كربلاء وتوسعة الحرمين وما يتبعه في الاقتصاد والتراث - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : احسنتم واجدتم تحليل منطقي وواقعي ينم عن فكر ودرايه تامه ان خيرات العتبتين هي خيرات تخص البلد ككل ولاتخص فئه معينه لانها ان كانت بيد اناس وطنيين وحبين للبلد لكن نهر خيرات العتبتين اغرقت اغلب البلاد

 
علّق اثير الخزرجي ، على مع الشيخ اليعقوبي في معرض تعليقه على كلام بابا الفاتيكان - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم . لله درك أيها الكاتب ، شرحت واوضحت فجزاك الله جزاء المحسنين . واما الشيخ اليعقوبي فيقول : (وعلّل المرجع عدم استمرار عمل الملائكة في حفظ البشر اذا اصّر على انتهاج طريق الشر والتمرد بانه من العدل حتى لا يتساوى المحسن والمسيء وضرب لذلك مثلاً بما يحصل اثناء منافسات كاس العالم مثلاً فان فرقاً تفوز واخرى تخسر ويحزن جمهور الفريق الخاسر ويتألم وربما ينتحر بعض المتعصبين لكن هذا لا يبّرر الغاء المنافسات واعطاء الكاس لكل الفرق على حد سواء لمنع حصول الالم والحزن للبعض، لان ذلك عين الظلم ). هسا ما ادري اشجاب كرة القدم بالموضوع . لا بابا الفاتيكان ذكر ذلك ولا الكردينال الاخر . يا شيخ اتق الله في امة محمد ولا تتدخل في امور تزيد البلبلة في عقول الشباب . لا توجد مرجعية بالقوة ، انت رجل صاحب حزب (فضيلة) ولك اهداف واطماع في السلطة ، وتحاول الاساءة إلى مقام المرجعية باعلانك نفسك مرجعا او متمرجعا وانت من اتباع حوزة كانت مشبوهة وخريج دراسات حصلت في زمن الحملة الايمانية التي قادها عدي صدام حسين عليه اللعنة .

 
علّق فؤاد المازني ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : أعرف مجاهد بالحشد أخذ إبنه القاصر وياه للساتر ومن إعترض آمر الفوج لأن عمره أقل من 18 سنه جاوبه الأب إشكد عمر القاسم بن الحسن بمعركة الطف؟

 
علّق حكمت العميدي ، على أنت شتعرف - للكاتب احمد لعيبي : اعرف الي يعادي الحشد المقدس الشريف ماعندة ولاء لوطنة ولا حب لارضة ولاصاين عرضة ولا عندة شرف

 
علّق مصطفى الهادي ، على هل خلق الله نبينا محمد (صلى الله عليه وآله) قبل النبي آدم؟ ام بعده ؟!! : كما هو معروف فإن النور ، والضوء لابد لهما من مصدر ولعل اقدم مصدر اشار إلى أن اول ما خلق الله هو (النور) قبل أن يخلق الشمس والقمر هو الكتاب المقدس حيث ذكر بأن العالم كان في ظلمة فخلق الله النور ، ثم النور الأعظم قبل أن يخلق الشمس والقمر كما نقرأ في سفر التكوين حيث يقول : (في البدء خلق الله السماوات والأرض. وكانت الأرض خربة وخالية، وعلى وجه الغمر ظلمة، والله يرف على وجه المياه ـــ وكان عرشه على الماء ـــ وقال الله: ليكن نور، فكان نور ــ محمد ـــ ثم خلق الله النورين ــ علي وفاطمة ــ ). في الحقيقة لم يُبين لنا الكتاب المقدس ما المعنى من النورين والنورين فيما بعد ماهما ماهو مصدرهما ، فقد القى الكتاب المقدس القول واطلقه اطلاقا ، وجاءت التفاسير بائسة لتزيد الامر غموضا. ولكن لربما يقول البعض أن الله خلق الشمس وهي النور الذي بدد به الله الظلمة ، نقول له : أن نص الكتاب المقدس يتحدث عن النور ، ثم النورين ، ثم تحدث عن الشمس والقمر . أي أن الله خلق أولا النور ، ثم خلق الشمس والقمر وأيضا اطلق عليهما النورين . والمشكلة التي وقع بها كاتب النص أنه قال : بأن الله خلق الماء والأرض ثم أخرج المزروعات بكل انواعها واشكالها : (وقال الله: «لتنبت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا، وشجرا ذا ثمر يعمل ثمرا كجنسه، بزره فيه على الأرض». وكان كذلك. فأخرجت الأرض عشبا وبقلا يبزر بزرا كجنسه، وشجرا يعمل ثمرا بزره فيه كجنسه). ثم يقول (فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر ــ الشمس ــ لحكم النهار، والنور الأصغر ــ القمر ــ لحكم الليل، والنجوم). وهذا خطأ فاضح ، لأن الزرع بكل اصنافة يعتمد على ضوء الشمس فلا يُمكن للزرع ان ينبت من دون الشمس . يضاف إلى ذلك قول النص (وخلق النجوم) . وهذا أيضا لا يستقيم . أما التفسير الحقيقي للنص فهو أن هناك نورا خلقه الله قبل كل شيء ، ثم اخذ منه وخلق نورين ثم خلق النجوم . وفي تأمل بسيط تتضح حقيقة أن هناك ارواح نورانية خلقها الله وخلق من اجلها ما في الكون . المسيحية تقول بأن المخلوق الأول الذي خلقه الله هو (المسيح) روح الله ثم يعتمدون على نص التوراة التي تقول :( وكان روح الله يرفرف على الماء). ولكن المسيحية تتخبط في بيان النور الأول فتقول مثلا : (يوحنا ، لم يكن هو النور، بل ليشهد للنور. كان النور الحقيقي الذي ينير كل إنسان آتيا إلى العالم.إلى خاصته جاء، وخاصته لم تقبله). ولكن الاشكال أن السيد المسيح لم يأت إلى خاصته ــ عشيرته ـــ بل جاء إلى كل اليهود ــ بني اسرائيل ــ وهؤلاء لم يرفضوه كلهم بل آمن منهم الكثير به . أن النص ينطبق على نبينا محمد صلوات الله عليه فهو النور الأول وهو الذي أتى إلى خاصته ــ عشيرته ــ انذر عشيرتك الاقربين ، ولكنهم رفضوه وحاربوه . وعلى ما يبدو فإن هناك اتفاقا ايضا بين السنة والشيعة على أن اول شيء خلقه الله هو نور محمد كما ورد في العجلوني(827) : عن جابر بن عبد الله قال : قلت : يا رسول الله بأبي أنت وأمي أخبرني عن أول شيء خلقه الله قبل الأشياء ، قال : (( يا جابر إن الله تعالى خلق قبل الأشياء نور نبيك)) .انظر النفحات المكية واللمحات الحقية لمحمد عثمان الميرغني(ص/28-29). وكذلك حديث : (( كنت نوراً بين يدي ربي قبل خلق آدم بأربعة عشر ألف عام )) . علي بن محمد في كتابه"تاج العقائد"(ص/54) . واحاديث أخرى كثيرة. وهناك حديث آخر عن ابي هريرة يقول فيه : (( كنت أول النبيين في الخلق )). {رواه ابن أبي حاتم[كما في تفسير ابن كثير(ص/1052)] وابن عدي في الكامل (3/49،372،373) وأبو نعيم في الدلائل(ص/6) وتمام في الفوائد4/207رقم1399. تحياتي تحياتي علي بن محمد الإسماعيلي الباطني في كتابه"تاج العقائد"(ص/54)

 
علّق باسم الفلوجي ، على لو ان بغداد عاصمة للثقافة - للكاتب عالية خليل إبراهيم : السلام عليكم السيدة المحترمة عالية ام حسين هل كتبت شيئا عن المرحوم جدنا اية الله الشيخ سعيد الفلوجي ومن اين استقيت معلوماتك، جزاك الله خيرا وانا حفيده الشيخ باسم بن نعمة بن سعيد الفلوجي ساكن استراليا في بيرث عاصمة ولاية غرب استراليا، وشكرا

 
علّق مصطفى نزار ، على كتب الدكتور عادل عبد المهدي .. اشكركم، فالشروط غير متوفرة - للكاتب د . عادل عبد المهدي : مقال جيد سيادة رئيس الوزراء هل نفهم ان الشروط توفرت الان؟

 
علّق نور الزهراء ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا على هذا الكلام المحفز و الرائع .... شيئ مثير للأهتمام و خصوصا في هذا الزمن . 💖💖

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على رب الكتاب المقدس هل يعرف عدد أيام النفاس ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ما زلت اتابع كتابتنكَ وما زالت كتاباتكِ تلهمني الا ان جميع الكلمات تخذلني.. فلم اعد اقوى الا على ان اكتب ان جميع الكلمات اصابها الشلل ولم اكن وحيدا مثلما اليوم.. خذلتني الدنيا و"الثقات" تعلمت كثيرا بلا طائل ما اقساه من تعلم اه كم هرمت بغياب استاذي.. لاول مره اشعر باليتم كما اشعر واشعر بالوحده كما اشعر.. نعم.. غدوت روح بلا جسد دمتم في امان الله سيدتي.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جمال الخرسان
صفحة الكاتب :
  جمال الخرسان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 كذبة علم الاجتماع العراقي ومؤسسه علي الوردي / القسم الثامن عشر  : حميد الشاكر

 زيارة الأربعين: مدرسة الإصلاح الحسيني ومركز التدريب المهدوي  : قيس المهندس

 المعنى لم يعد في قلب الشاعر  : علي علي

 تهيئة قاعات خزنية جديدة لاستيعاب كميات من خرين المواد الغذائية في الموصل  : اعلام وزارة التجارة

 المالكي هو الرجل غير المناسب في النظام السياسي غير المناسب  : د . حامد العطية

 ج 2 ـ ترفضيننى .. ستدفعين الثمن  : امل جمال النيلي

 داعش يوجه أتباعه بقتل صحفي عراقي يعمل في فرنسا ويهدد حياة آخر  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 الانسان بين استغلال الفرص ..وتحقيق النجاح  : الشيخ عقيل الحمداني

 محافظ ميسان : ميسان تحقق نسبة صرف 100 % لموازنة عام 2013 والبالغة 217 مليار دينار.  : اعلام محافظ ميسان

 الأمم المتحدة تدين وحشية الصراع في اليمن بعد ضربات جوية على مدنيين

 غريبٌ في وطنه  : اثير الغزي

 الحكيم ومبادرة التقريب بين الفرقاء السياسيين  : محمد حسن الساعدي

 ملاكات توزيع الجنوب تواصل حملاتها برفع التجاوزات الحاصلة على الشبكة  : وزارة الكهرباء

 ماندلا وما عندنا؟!!  : د . صادق السامرائي

 المسلم الحر: محكمة التمييز الكويتية توجه ضربة مكلفة للحقوق الدستورية والانسانية  : منظمة اللاعنف العالمية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net