صفحة الكاتب : د . ميثاق بيات الضيفي

حكاية الشتات الحديث
د . ميثاق بيات الضيفي

أدى النمو السريع لمجتمعات المهاجرين ومأساتها إلى الحديث عن "الشتات الحديث" كأحد السيناريوهات للتنمية البشرية وإن هذه العملية تزداد عمقًا متخذة المزيد من الأشكال الجديدة كما أن دور المغتربين وتأثيرهم ازداد حدة في البلاد التي استقروا فيها. ومن السمات المميزة لعالم العولمة هو تعزيز عمليات الهجرة وجعلت الحدود الوطنية أكثر شفافية ودفعت بالملايين من الناس الذين يبحثون عن الأفضل لترك اوطانهم ويهرعون إلى بلاد أخرى وضاعفت عدد المهاجرين الدوليين عدة اضعاف وإن الزيادة الحادة في حجم الهجرة سارت جنباً إلى جنب مع توحيد المجتمعات العرقية المهاجرة والميل إلى التوحد من اجل البقاء وكذلك للحفاظ على عاداتهم وتقاليدهم ولغتهم في بيئات غريبة وعرقية ثقافية ولذلك فإنهم إما ينضمون إلى المغتربين الموجودين بالفعل أو ينشئون جماعات جديدة ولذا فإن عدد المغتربين في العالم يتزايد باستمرار.
للشتات تأثير كبير على الدول المضيفة وعبره يتغير هيكلها الديموغرافي والتركيبة العرقية والطائفية وإن الشتات مع انه لا يحافظ على تقاليدها وعاداتها وطقوسها غير انه يفرض في كثير من الأحيان قيمًا غريبة على المجتمع  ويؤثر داخل البلاد وأيضا على السياسة الخارجية للبلاد المضيفة إذ أن جماعات الشتات الكبرى التي لديها موارد مالية كبيرة تعمل بنشاط على التأثير على مصالح تلك البلاد التي كانت موطنها في الآونة الأخيرة والتي تربطها علاقات وثيقة معها. فتبدو لذلك الحالة مع دراسة مشكلات الشتات متناقضة وتكرس دراسات عديدة لظاهرتها لكن مفهومها ذاته لا يزال غير محدد الوضوح ويفسره العلماء بطرق مختلفة غير إن التفسير الواضح هو أن الشتات موضوع دراسة جميع العلوم المختلفة كالتاريخ وعلم الاجتماع والإثنربولوجيا والعلوم السياسية والدراسات الثقافية وما إلى ذلك، وهذا وحده يوحي بحتمية مجموعة متنوعة من الطرق لفهم تلك الظاهرة المعقدة والمتنوعة وكل كاتب يفسر ذلك بطريقته الخاصة ويعطيه تعريفه الخاص, وتبقى بعض الأسئلة مفتوحة كمنذ متى يمكننا أن نفترض أن المجموعة العرقية قد أصبحت بالفعل شتاتًا؟ هل التحول العكسي ممكن؟ وكيف وتحت أي ظروف تحدث تلك العملية؟ وكل ذلك يتلخص في إيجاد معايير تحدد الشتات وتوفر إرشادات نظرية ومنهجية واضحة.
إن مفهوم "الشتات الحديث" موجود بالفعل والمحاولات تبذل لفهم نظري له وسيكون من غير المنطقي رفضه لكن المشكلة تتمحور في العثور على مكان لوضعه، وكيفية تحديد مكانه في المجتمع وادراك أتصاله بالفهم الكلاسيكي للمصطلح, ووفقاً لهذا فإنه ظاهرة لا تزال تحتوي على جوانب مدروسة بشكل سيء للتداخل في المجالات الاجتماعية والعرقية والسياسية مما أدى إلى ظهور ووجود جيوب عرقية عالمية تعبر الثقافات وحدود الدول. وإن تجربة دراسة الشتات الكلاسيكي مع تحديد خصائصها الأساسية وخصائص المجموعة يصعب تمديدها لتشمل دراسة العمليات الجديدة وإن المزيد من المجموعات الوطنية تقع خارج أنظمة الإحداثيات الراسخة المعتمدة عند النظر في النماذج المثالية على الرغم من أنها تحل في الأساس نفس المهام الإعلامية والاتصالية والأيديولوجية للبقاء والتكيف في البيئة الجديدة ولذا فإن الأحكام المتعلقة بماهية الشتات التي صيغت فيما يتعلق به كلاسيكيا أو تاريخيا تتطلب فهما جديدا في سياق العولمة وصنع حيز اقتصادي واحد. 
الاستخدام العلمي لمفهوم كارثة الشتات يربط ظهور مثل هؤلاء المغتربين بتفكك تشكيلات الدولة الكبيرة المؤدية إلى تغيير في الحدود السياسية كأساس لاختيار اللجوء المأساوي والتي عبرها يتترجم الشتات على انه ليس حركة الناس عبر الحدود بل حركة الحدود نفسها لتتمثل بصورة الشتات في الجحيم, على النقيض من الشتات التاريخي أو العمل المألوف بالفعل، فهو يحدث ألان نتيجة للتغيرات الحادة في النظام السياسي وخلافا لرغبات الناس وتلك مسائل أكثر تعقيدًا من الشتات ذاته. وإن المهمة الاهم في الشتات هي المشاركة النشطة في الحفاظ وتعزيز الثقافة الروحية لشعوبهم في زراعة التقاليد والعادات الوطنية وفي الحفاظ على الروابط الثقافية مع وطنهم الام، ولذا يكتسب عامل مثل الحفاظ على اللغة الأم أهمية خاصة لأنه هو من يكرر الثقافة الوطنية ويؤثر فقدانه على المجال الروحاني للمجتمع العرقي، وفي حالة عدم وجود مسافة ثقافية جدية بين الشتات والمجموعات العرقية الفكرية وإذا لم تكن هناك علامات أخرى توحده فإن تفكك الشتات نتيجة الاستيعاب أمر لا مفر منه. فلذلك نؤكد إن الوظيفة الرئيسية للشتات هي الحفاظ على الهوية العرقية أو الشعور بالانتماء إلى عرق معين مما يتجلى خارجيا في شكل اسم ذاتي أو عرق, ومن الأهمية بمكان بالنسبة للشتات هو وظيفته لتحقيق الحماية الاجتماعية لأفراده وحماية حقوقهم والحصول على ضمانات وأمن وفقا لإعلان الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.
والشتات هو مجتمع متميز ثقافيا يقوم على فكرة وجود وطن مشترك وروابط جماعية مبنية على هذا الأساس حسب التضامن الجماعي والموقف الواضح تجاه الوطن وإذا لم تكن هناك مثل هذه الخصائص فلا يوجد أي شتات لانه نمط من أنماط السلوك الحياتي وليست حقيقة ديموغرافية قاسية وهذه هي الارتكازة التي تختلف عبرها ظاهرة الشتات الحديث عن بقية انواع الهجرة الروتينية. ومن السمات المميزة للشتات الحديث ضرورة وجود وصيانة الذاكرة الجماعية والأفكار أو الأساطير حول الوطن الأم والتي تشمل الموقع الجغرافي والنسخة التاريخية والإنجازات الثقافية والأبطال الثقافيين والاعتقاد الرومانسي لموطن الأجداد باعتباره موطنًا وموقعًا مثاليًا حيث يجب أن يعود أفراد الشتات أو أحفادهم عاجلاً أو آجلاً. 

  

د . ميثاق بيات الضيفي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/02/09



كتابة تعليق لموضوع : حكاية الشتات الحديث
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صلاح الركابي
صفحة الكاتب :
  صلاح الركابي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الضمير كمقولة اخلاقية بين الجزاء والعقاب  : عقيل العبود

  المحافظ والفيحاء وهيفاء والأغبياء  : ناصر علال زاير

 معادلة الخلق كإشكالية بين الموت والحياة  : عقيل العبود

 وزير التخطيط يترأس الاجتماع الثاني للجنة العليا للتنمية المستدامة في العراق  : اعلام وزارة التخطيط

 ميسون الدملوجي وافلامها الاباحية !!  : حميد الشاكر

  بدر كربلاء: نحن مشروع جهادي وكنّا أول من لبى نداء المرجعية  : منظمة بدر كربلاء

 متى ينتهي رهن نفط العراق نسبة 5% للكويت الشقيق؟  : عزيز الحافظ

 مفوضية الإنتخابات تكثف حملاتها الإنتخابية بالتنسيق مع الشركة العامة لنقل المسافرين والوفود  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 ديوان الوقف الشيعي يقيم ملتقى الطف العلمي والثقافي الدولي التاسع بالتعاون مع الجامعة المستنصرية  : علي فضيله الشمري

 القانون لـ(واخ): القيادة العامة للقوات المسلحة مصممة حسم معركة الانبار قبل نهاية الشهر الحالي  : وكالة خبر للانباء

 اكتشاف سبعة كواكب بحجم الأرض خارج مجموعتنا الشمسية: خطوة عملاقة في البحث عن الحياة في الكون  : د . حميد حسون بجية

 وكيل وزارة الصناعة والمعادن الاداري يلتقي وجبة جديدة من المواطنين والموظفين في شركات الوزارة العامة للنظر بطلباتهم وشكاواهم وايجاد الحلول المناسبة لها  : وزارة الصناعة والمعادن

 حوزة الادعياء والرجوع لاهل الخضرة ؟  : ابو زهراء الحيدري

 المشرط الارعن في انتخابات نقابة المحامين  : د . عبد القادر القيسي

  المرجعية حل وعمل  : ابو طه الجساس

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net