صفحة الكاتب : سامي جواد كاظم

البيت الابيض البيت الابغض
سامي جواد كاظم

البيت الابيض وليس الشعب الامريكي فالحديث عن حكومة مرفوضة مبغوضة منبوذة مكروهة بكل ما تحمل الكلمات من معنى، هذا البيت الذي تجتمع به كل مصائب العالم وذراعها الـ سي اي ايه الذي لا يتورع من القيام باي فعل حتى وان كان الثمن مواطن امريكي وافلامهم تثبت ذلك .

عندما تنظر الى سياسة هذا البيت اتجاه العالم ستقف على حقيقة وكنه من يتلبسون باقنعة الحرية والديمقراطية وغايتهم تدمير الشعوب قاطبة والاحرار الشرفاء خصوصا بغض النظر عن ديانته ولا اقول انها مستهدفة الاسلام بل ان المسلمين من اكثر شرائح المجتمع تعرضت لمؤامرات البيت الابغض .

يعترف جوزيف ناي مؤلف كتاب الحرب الناعمة وان كان هو ليس المؤلف باعترافه في مقدمة الكتاب الا انه باسمه اعترف بان امريكا في يوم ما ستصبح بلد مكروه من العالم وقد استخلص هذه النتيجة من اطلاعه على حيثيات قرارهم وكيفية تفكيرهم، هو القائل في كتابه الحرب الناعمة في الصفحة 63 ان امريكا الاولى بالافلام والموسيقى واللاجئين والتعليم واستخداما للنت وغيرها الا انها في قاع القائمة في مستوى معونات التنمية التي تمنحها وفي القمة بالنسبة للسجناء والمحتجزين ، ولاحظ جوزيف ان 43 بلدا يرغبون للافلام الامريكية والموسيقى ولكن 34 بلدا منهم يكرهون تدخل امريكا في شؤونهم ولا يرغبون ان يكونوا مثلهم، ومن هذه النتائج هو خلص الى الحرب الناعمة لتحسين صورة امريكا في العالم وهذا امر مستحيل بحكم العقليات المسيطرة على القرار الامريكي.

الان اتعجب من يعول على الدور الامريكي والعالم يعيش تفشي فايروس كورونا الذي الى الان هنالك تشكيك في هويته هل هو غاز سام ام فايروس قاتل اتعجب من يعول على امريكا في هذه الازمة والادارة الامريكية هي الازمة وهي قد تكون من اختلقتها ومسالة انقلب السحر على الساحر هذا امر اشك فيه فالمؤامرة المحبوكة حتى تاخذ صداها بين الناس وتبعد اصابع الاتهام عن البيت الابغض يقتل بعض من مواطنيهم للتحجج بهم هذا امر غير مستبعد والاستدلال هذا جاء من خلال سياسة امريكا طوال عقود من السنين .

اليوم ايران في قمة المحنة والتي بالرغم من معاناتها فان ايمانها اقوى من معاناتها وستمضي الايام وينتهي كل شيء غدا وتصبح هذه الاحداث وصمة عار في جبين تاريخ البيت الابغض الذي يقف وقفة الشيطان الاكبر امام شعب بريء شيمته الايمان والكرامة وعدم الخضوع لغير الله عز وجل

اعلاميا استطاعوا استغفال المغفلين وتحشيد جيش من الجبناء يهولون بقوة امريكا التي هي لاشيء لولا الخبث والعمالة الخليجية بالدرجة الاولى والا هذه الازمة افصحت عن كثير من الامور التي كانت الشعوب مغفلة ولا تلتفت اليها الا عندما مسها الضر وهاهي البلدان الاوربية التي لم يلتفت اليهم لا الاتحاد الاوربي ولا امريكا فماذا جنت من خضوعها للقرار الامريكي في المنظمات الدولية التي تزداد استهتارا بحق الحق الذي تطالب به الشعوب المستضعفة واولها فلسطين التي اغتصبت من كيان مرتزق كالجرثومة السرطانية في الجسد الاسلامي قبل العربي فانتم يا ايتها الحكومات الاوربية وليست الشعوب الاوربية كنتم جزء من هذه المؤامرات الخبيثة بحق المسلمين بدون استثناء واليوم ايطاليا تنزل العلم الاوربي وترفع العلم الصيني ، ولست هنا بصدد الدفاع او تبرئة الدور الصيني لكن ظاهر الامور هو هكذا، الرئيس الصربي المدعوم من قبل الاتحاد اوربي ومن خلالهم ابادوا المسلمين في البوسنة طلب منهم المساعدة لاحتواء هذا الوباء فقالوا له عفوا ابتعد عنا لا نعرفك .

الدول تطالب رعاياها بالحذر والعودة الى الوطن فلماذا البيت الابغض لا يطالب بعودة جنوده في القواعد التي تنتشر في العالم الى بلاده هذا ان لم يكن لها دورا خبيثا لتثبيت دعام البيت الابيض .

اذا وجدت ازمة او خيانة او حقارة او حتى حريق في الغابات الاستوائية فابحث عن الاصابع الامريكية فيها

  

سامي جواد كاظم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/03/25



كتابة تعليق لموضوع : البيت الابيض البيت الابغض
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . احمد جمعه البهادلي
صفحة الكاتب :
  د . احمد جمعه البهادلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اعتقال "المسؤول الأمني لداعش" في الفلوجة

 تحديث بيانات اكثر من 7 آلاف مستفيدة من اعانة الحماية الاجتماعية في بغداد خلال ثلاثة ايام  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 نبيل ..  : الشيخ محمد قانصو

 تعرف على ستة "صواريخ فتاكة" يصنعها الحشد الشعبي العراقي

 المملكة السعودية رحابة الجغرافية وضيق الأفق  : لطيف القصاب

 قراءة وتحليل لقصيدة ( لأني عراقي ) للشاعر وحيد خيون  : عباس يوسف آل ماجد

 مهجات القلوب ترثي الحسين  : مجاهد منعثر منشد

 تحالف سائرون يفوز بالانتخابات البرلمانية في العراق

 عكاب الجنابي المدينة الرياضة في بابل ستنجز نهاية العام الحالي  : نوفل سلمان الجنابي

 بابل : إلقاء القبض مطلوبين بينهم اربعة متهمين بالقتل العمد  : وزارة الداخلية العراقية

 موسكو ثانية  : هادي جلو مرعي

 رهان صعب للأمم المتحدة في اليمن

 في الذكرى الولادة العلوية المباركة / 1  : عبود مزهر الكرخي

  أخيراً ..صار الرفيق دكتوراً صحفياً كبيراً ..!!  : عبد الهادي البابي

 العمل تفتتح المقر الجديد لقسم ذوي الإعاقة في نينوى  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net