صفحة الكاتب : الشيخ علي العبادي

المرجعيات اللغوية وواقعية النص في القرآن الكريم ح \ 2
الشيخ علي العبادي

بسم الله الرحمن الرحيم
ذكرنا في الحلقة الأولى تحقق المرجعية اللغوية للقرآن الكريم وضرورة الانسجام الخارجي لنصوصه المباركة .وبعد أن أخذنا أدعية النبي الخليل إبراهيم عليه السلام كأنموذج أوردنا اعتراضا" على مدعانا وأجبنا عيه. ويمكن مراجعة ذلك على الرابط :
http://kitabat.info/subject.php?id=15649
    ونذكر هنا اعتراضا" آخر، وهو نظير ما نجده في دعائه عليه السلام لنفسه وبنيه بالإسلام.
 فمع أنه كان مسلما" لقوله تعالى :
{ مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيّاً وَلاَ نَصْرَانِيّاً وَلَكِن كَانَ حَنِيفاً مُّسْلِماً وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } آل عمران67. لكننا نجده يطلب الإسلام لنفسه ولبنيه عليهم السلام أجمعين في قوله تبارك وتعالى :
{رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ } البقرة128.
فالنظرة السطحية للآية المباركة هي طلب الإسلام بالمعنى المعروف من قبله عليه السلام. أو قل هذا ما قد يقال بأنه عليه السلام كيف يطلب الإسلام وهو أمر متحقق وحاصل له بالفعل كما بين ذلك الرازي بقوله: ( الدعاء طلب الحاصل الممتنع ) (1).
    وقبل الذهاب إلى إمكانية توجيه ذلك من قبل الأعلام لمعالجة هذا الاعتراض أود الإشارة إلى إنني ومن خلال متابعاتي لما يرد على النصوص الشريفة للقرآن الكريم من إشكالات وطعون وجدت وفي أحد المواقع وتحت عنوان ( الإلحاد هو الحل ) اعتراضا" أوسع من هذا بكثير موجها" للقرآن الكريم ولشخص النبي المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم مفاده :أنه كيف (يدعي محمد أنه أول المسلمين مع أنه إدعى ذلك غيره قبله ، ومن قبل الكثيرين.؟) وأورد المستشكل النصوص المباركة من القرآن الكريم التي ساقها كأدلة.وإن شاء الله تعالى سنقوم بالرد بما يمكننا الله تبارك وتعالى . ولكني وشعورا" بالمسؤولية وشرف الانتماء للدين الإسلامي الحنيف ودفاعا" عن نبينا الأكرم صلى الله عليه وآله أجد من اللازم علي دعوة الأخوة الكتاب المخلصين إلى أخذ المبادرة والرد بما يجود الله تبارك وتعالى عليهم من فضله ومنه وهي فرصة طيبة للجميع. ولغرض الفائدة أضع بين أيديكم المباركة رابط الموقع الذي وردت فيه تلك الإشكالات وهو: http://il7ad.wordpress.com/

    وأعود الآن إلى الاعتراض الموجه إلى النص المبارك والمتضمن وجه الانسجام المتصور بين طلب الإسلام من قبل الخليل عليه السلام مع كونه مسلما" بالفعل. ولأنه كذلك فقد وجه معنى الإسلام توجيها" ينسجم مع واقع إسلامه وإيمانه الفعليين عليه السلام، ففسره الطبرسي في تفسيره بالإخلاص والتسليم لله تعالى لنيل الدرجات الرفيعة عنده عز وجل حيث قال :
( أي : مخلصين لك أوجهنا ،من قوله: ( أسلم وجهه لله ) أو مستسلمين لك خاضعين منقادين، ومعناه: زدنا إخلاصا" وخضوعا"وإذعانا" ) (2).
    بينما يرى أبو حاتم الرازي بأنه عليه السلام طلب الثبات حيث قال:
( كانا مسلمين ولكنهما سألاه الثبات ) (3).
ومثله ما جاء في مجمع البيان للطبرسي :
( إذ قال واجعلنا مسلمين في مستقبل أعمارنا كما جعلتنا مسلمين في ماضي أعمارنا بأن توفقنا، وتفعل بنا الألطاف التي تدعونا إلى الثبات على الإسلام، ويجري ذلك مجرى أن يؤدب أحدنا ولده ويعرضه لذلك حتى صار أديبا" إلى أن يقال جعل ولده أديبا" ) (4).
وكما ترى أن هذا التوجيه مبني على أساس حمل الإسلام حملا" مجازيا". فمراده إعداد المقدمات المؤدية للإسلام لا نفس الفعل ( الإسلام).
    ويبدو أن الطبرسي بتوجيهه هذا أراد دفع إشكال مقدر آخر مفاده أن الإسلام فعل اختياري . وطلبه من الله تعالى يعني سلب الاختيار . ولكن بلحاظ هذا التوجيه منه لا تبقى قيمة لهذا الإشكال الوارد على دعائه عليه الإسلام لأنه سوف يكون ليس للإسلام الظاهري كما هو واضح.
    وما توجه به الطبرسي رضوان الله عليه استبطن ردا" على ما استدل به الرازي من الآية المباركة من ( كون الأعمال مخلوقة) (5)... فتأمل...
    وللسيد الطبأطبائي في هذه المسألة تحقيق كبير ووافي، إذ حمل الإسلام كونه من المعاني المشككة الذي فيه عدة مستويات من الانطباق، فهو على هذا الحمل ليس إسلاما"واحدا". أو قل: ليس له مستوى واحد. بل للإسلام مراتب متعددة. فعلى المستوى الأول:
 يكون معناه الانقياد للأوامر والنواهي الإلهية الظاهرية بتلقي الشهادتين لسانا"، سواء وافق القلب أو خالفه، قال تعالى : { قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ } الحجرات14.
ثم يليه التسليم والإيمان، وهو الانقياد القلبي لكل الاعتقادات الحقة وما يتبعها من الأعمال الصالحة كما في قوله تعالى:{الَّذِينَ آمَنُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا مُسْلِمِينَ } الزخرف69.
 ثم المستوى الثالث الذي لايجد المرء معه في باطنه وسره ما لا ينقاد إلى أمره ونهيه، كما قال المولى عز و جل :{ فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىَ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِي أَنفُسِهِمْ حَرَجاً مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً } النساء65.
ثم ينتهي به إلى أن تأخذه العناية الإلهية الربانية ، فتشهده أن الملك لله وحده، لايملك شيءٌ سواه لنفسهِ شيئاً إلا به. وهذا المعنى وهبي وإفاضة إلهية. لا تأثير للإرادة الإنسانية فيها، لذلك تطلب منه تعالى.
وهذا هو المستوى الرابع، وهو الذي طلبه النبي الخليل له ولولده إسماعيل عليهما السلام في قوله تعالى: {رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ } البقرة128.(6)
    وبذلك يرتفع الإشكال الموجه باعتبار أن ما طلبه عليه السلام ليس الإسلام الذي كان بالفعل موجودا" عنده وهو الإسلام الظاهري وإنما إسلاما" من مستوى آخر لم يكن موجودا" حين الدعاء.
    ولعل السيد الطبأطبائي أوضح ذلك في ميزانه بشكل غاية في الانسجام والروعة حينما قال :
( إن الإسلام على ما تداول بيننا من لفظه ويتبادر إلى أذهاننا من معناه أول مراتب العبودية. وبه يمتاز المنتحل من غيره ،وهو الأخذ بظاهر الاعتقادات والأعمال الدينية، أعم من الإيمان والنفاق. وإبراهيم عليه السلام وهو النبي الرسول أحد الخمسة أولي العزم، صاحب الملة الحنيفية أجل من أن يتصور في حقه أن لا يكون قد ناله إلى هذا الحين . وكذا ابنه إسماعيل رسول الله وذبيحه. أو يكونا قد نالاه ولكن لم يعلما بذلك، أو يكونا علما بذلك وأرادا البقاء على ذلك. وهما فيما هما فيه من القربى والزلفى. والمقام مقام الدعوة عند بناء البيت المحرم. وهما أعلم بمن يسألانه، وأنه من هو، وما شأنه. على أن هذا الإسلام من الأمور الاختيارية التي يتعلق بها الأمر والنهي كما قال تعالى: {إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ }البقرة131. ولا معنى نسبة ما هو كذلك إلى الله سبحانه، أو مسالة ما هو فعل اختياري للإنسان من حيث هو كذلك من غير عناية يصح معها ذلك) .....   ثم خلص إلى القول : ( فهذا الإسلام المسؤول غير ما هو المتداول المتبادر عندنا منه، فإن الإسلام مراتب. والدليل على أنه مراتب قوله تعالى: {إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ }البقرة131. ثم علق قائلا":
( حيث يأمر إبراهيم بالإسلام وقد كان مسلما". فالمراد بهذا الإسلام المطلوب غير ما كان عنده من الإسلام الموجود) ...وبعد هذا يصل إلى تحديد المراد من الإسلام، فيقول : ( وهو تمام العبودية، وتسليم العبد كلُ ما له إلى ربه ) (7).
    وبهذا البيان نكون قد وصلنا إلى معنى الإسلام المدعو به من قبل سيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام والذي ينسجم مع الواقع الذي عليه هو من القرب الإلهي.
    وعلى وفق هذا الأسلوب يمكن فهم وتوجيه وحمل ما جاء في أدعيته عليه السلام من طلبه للتوبة ، أو اجتناب عبادة الأصنام، أو غير ذلك من المعاني الأخرى التي يفترض أن قد تحصل عليها قبل دعائه عليه السلام فأن ما يطلبه من المولى تعالى سيكون من مراتب أخرى غير حاصلة عنده، وليست هي على ما عند بقية الناس . فإن للذنوب مراتب وللخطيئة مراتب تقدر بحسب حال العبد في عبوديته، وكما قيل: ( حسنات الأبرار سيئات المقربين ) .وقد قال الله تعالى لنبيه الكريم صلى الله عليه وآله : { وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ } محمد19.
    وهنالك كلام آخر عن الإسلام ومراتبه وأقسامه تطرق إليه السيد عبد الأعلى السبزواري في مواهبه بعد أن أورد حديث أمير المؤمنين عليه السلام :
( إن الإسلام هو التسليم، والتسليم هو اليقين، واليقين هو التصديق، والتصديق هو الإقرار، والإقرار هو العمل ، والعمل هو الأداء.....) (8) فعلق قائلا:
( وعليه يكون للإسلام مراتب. والمرتبة العليا منها هي المؤثرة في السير التكاملي الإنساني فيما يرد عليه من العوالم. وهذه المرتبة هي مراد الله تعالى ومورد دعاء الأنبياء عليهم السلام....ويمكن أن يراد بالإسلام المعنى الأعم الشامل لجميع مراتبه، فيكون للمخلصين مرتبته العليا، ولغيرهم سائر المراتب. فيصير الانطباق بحسب المراتب قهريا"، كما هو الشأن في جميع الحقائق التشكيكية إن ذكرت بنحو الإطلاق ) (9)
فعلى هذا إما أن يكون النبي إبراهيم الخليل عليه السلام دعا الله تعالى طالبا" المرتبة العليا من الإسلام بذاتها دون غيرها، أو أنه قصد كل المراتب فتنطبق عليه المرتبة العليا قهريا" بحسب مرتبته.
وبذلك يتحصل عندنا أن ما طلبه ليس الإسلام الموجود عنده حال الدعاء، بل هي مرتبة منه لم تكن موجودة. فيرتفع حينئذٍ الإشكال بلا ريب.
    وقبل أن أختم هذا القسم من البحث أود أن أذكر شذرات من كلمات السيد محمد حسين الطبأطيائي فيما يخص مراتب الإسلام ليتبين للقارئ الكريم مقاصد الأنبياء والأولياء الخلص عندما يذكرون هذه المفاهيم العالية المضامين ليتسنى لنا معرفة تلك المقاصد، وماهيتها، والمرتبة التي قصدوها .  فيذكر السيد صاحب الميزان ثلاث مراتب للإسلام ثم يقول:
( الرابعة: ما يلي المرتبة الثالثة من الإيمان. فإن حال الإنسان وهو في المرتبة السابقة مع ربه حال العبد المملوك مع مولاه. إذ كان قائما" بوظيفة عبوديته حق القيام. وهو التسليم الصرف لما يريده المولى أو يحبه ويرتضيه. والأمر في ملك رب العالمين لخلقه أعظم من ذلك وأعظم. وأنه حقيقة الملك الذي لااستقلال دونه لشيء من الأشياء لا ذاتا" ولا صفة" ولا فعلا" على ما يليق بكبريائه جلت كبرياؤه......... فإبراهيم كان مسلما" باختياره، إجابة" لدعوة ربه، وامتثالا" لأمره. وقد كان هذا من الأوامر المتوجهة إليه عليه السلام في مبادئ حاله. فسؤاله في أواخر عمره مع ابنه إسماعيل الإسلام وإرادة المناسك سؤال لأمرٍ ليس زمامه بيده، أو سؤال لثبات على أمرٍ ليس بيده.....فالإسلام المسؤول عنه في الآية هو هذه المرتبة من الإسلام.) (10).
    ولأن في البحث تفريعات كثيرة قد تخرجنا من أصل البحث لكنها مرتبطة معه بمعنى من المعاني،ومنعا" من التطويل على القارىء الكريم،ولمزيد من الفـائدة أحيل القارئ الكريم إلى ما أفاض به سيدنا الطبأطبائي طيب الله ثراه في بحثه الشيق والعميق والرائع في مبحث الإسلام ومراتبه في ميزانه الرباني الذي اعتدلت به المفاهيم القدسية كما اعتدلت به الكلمات التي من لجا إليها أغنته عن المتاعب، وقربت إليه الحقائق ومن الله السداد والتوفيق، وذلك براجعة تفسير الميزان، الجزء الأول الصفحات 278-279-280-281-296-297-298. والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآله الطاهرين وجميع الأنبياء والصالحين وسلم تسليما" كثيرا.
_______________________
(1) عصمة الأنبياء : فخر الدين محمد بن عمر الرازي: 28.
(2) تفسير جوامع الجامع: أبو علي الفضل بن الحسن الطبرسي: 1 \ 150.
(3) تفسير ابن أبي حاتم: أبو محمد بن بي حاتم: 1 \ 234.
(4) مجمع البيان لعلوم القرآن: أبو علي الفضل بن الحسن الطبرسي: 1 \ 408.
(5) ينظر : التفسير الكبير لفخر الدين الرازي: 4 \ 65.
(6)(7) الميزان في تفسير القرآن: السيد محمد حسين الطبأطبا ئي: 1 \ 278.
(8) نهج البلاغة: ما جمعه الشريف الرضي من كلام وخطب أمير المؤمنين عليه السلام.
(9) تفسير مواهب الرحمن في تفسير القرآن: السيد عبد الأعلى السبزواري : 2 \ 61
(10) الميزان في تفسير القرآن: السيد محمد حسين الطبأطبائي:1 \ 291   

الشيخ علي العبادي




 

  

الشيخ علي العبادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/04/08



كتابة تعليق لموضوع : المرجعيات اللغوية وواقعية النص في القرآن الكريم ح \ 2
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : احمد الشيخ علي ، في 2012/04/09 .

بارك الله بكم شيخنا العزيز بجهودكم التي تنير لنا الطريق




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي تحسين الحياني
صفحة الكاتب :
  علي تحسين الحياني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  الوساطة  : علي حسين الخباز

 اسعار النفط في سياق افاق النمو العالمي  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 فوز على حطام السقوط  : علي علي

 تحرير القصور الرئاسية في تكريت واندلاع حرب شوارع في أحياء المدينة ( مصور )

 الشركة العامة لصناعة الاسمدة الجنوبية تحقق نسبة انجاز 80% من مشروع تبديل انابيب التبريد تحت الارض ضمن عقد التاهيل الموقع مع شركة (B.S.L ) الهندية  : وزارة الصناعة والمعادن

 وفي الحب تتنافس الفصول  : سحر سامي الجنابي

 سرقة 150 غطاء للمنهولات في الناصرية

 المنتظرون لخطاب المرجعية  : حسن الجوادي

 خامنئي يوجه بزيادة تخصيب اليورانيوم في 190 ألف جهاز طرد مركزي

 ما بين باريس وحي العامل  : اسعد عبدالله عبدعلي

 العبادي يحول الحشد الشعبي لجهاز أمني حكومي يضاهي جهاز مكافحة الارهاب

 شتاء أياد السامرائي المفخخ  : سعد الحمداني

 كلية الفنون الجميلة / جامعة واسط تشارك في العرض المسرحي لمهرجان التكافل السنوي  : علي فضيله الشمري

 حديث الخرافة  : نعيم ياسين

 دماء ترسم طريق النهاية  : جمال العسكري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net