صفحة الكاتب : فاتن نور

ما الذي كسبه الشعب العراقي بعد السقوط ؟
فاتن نور

لم يكن سقوط صدام حسين أمراً هيناً،ولم تعبد الطرقات بعد السقوط بما كنا نعول عليه من آمال وأحلام ذهبت كلها في مهب الريح. لم يكن سهلا أن نبدأ من نقطة الصفر وعلى أنقاض تركة ثقيلة ومعتمة على كل الصعد والمستويات.ما دفعه الشعب العراقي لا يقف عند حد ولا تحده جهة، ولو إردنا تسطيره فلن يكيفنا كتاب أو مجلد أو موسوعة، ففي كل بيت وشارع هنالك قصة لثمن مدفوع، في كل حارة أو مدينة هنالك فواتير دُفعت ودماء سُفكت ودموع ذٌرفت.
 دفع إنسان العراق ثمنا باهضا مثلما دفع الطير والنخل والحجر ومثلما دفعت الأنهار ونواعيرها. وجاءت هذه الفواتير بعد مسلسل الفزع الكبير والدويّ السعير الذي هز العاصمة بغداد  ليدخل العراق في العشرين من مارس عام 2003 مكتوفا فاغرَ الأرض والسماء حرب الخليج الثالثة.حرب آكلة للزرع والضرع قررتها الإدارة الأمريكية وتبنت شنّها مع ما حصدته من حلفاء، ولم يكن لإحزاب المعارضة السياسية ثمة دور يذكر في إسقاط نظام الحكم الديكتاتوري وقد أقتصر دورها على الإستئناس بالقرار والإستئناس المقابل. كان لابد لقرار الحرب أن يدخل حيز التنفيذ سواءً باركته هذه الأحزاب أم لا فثقلها أمام الدول العظمى هباء، ما أريد قوله هنا هو أن صدام حسين لم يسقط بحراك شعبيّ في الداخل أو حراك سياسيّ لأحزاب المعارضة في الخارج مع أن رغبة الشعب الغالبة وطموح أحزابه السياسية هو التخلص من النظام وطاغيته السافر، إلاّ أن هنالك من يحاول وضع هذه الحقيقة الجلية في قفص الإتهام ليصرح بأن السقوط كان بأيادٍ عراقية صرفة وقفت وراءها دول عظمى، ويعني هذا فيما يعنيه كضرورة، تحالف الأحزاب السياسية تحالفا وطنيا وتكتلتها في خندق واحد لإسقاط النظام، وهذا ما لم نشم ريحه لغاية يومنا هذا. ولا جدوى من التقول بمثل هذه التحالفات الوطنية إذ أن للواقع مرآة لا تستر هزال الحس الوطني ولا تخفي تقطّع أوتاره..وللثرثرات أكثر من قيثار يبتاعه المثرثرون من أرصفة التجهيل والتعمية لتلحين كل عورة الى تبرير أو نشيد وطني.

تلخيصا..ما دفعة الشعب العراقي هو هذا الإمتداد المؤلم والمؤسف لتركة النظام إبتداءً من التهميش والتجهيل الى ضراوة المقابر الجماعية والتي تحولت بعد السقوط الى مقابر معلومة نشهدها في كل صوب وحدب،ولا يهم من يقف خلفها فهوية الفاعل لن تغير حجم الخسارة أو الضريبة التي ما زال المواطن يدفعها أو يروّع بها في البيت والشارع. وما بين التهميش والتجهيل من جهة والمقابر من جهة أخرى هنالك حصاد وفير من سلال نفس التركة وبطونها لا يمكن حصره بنقص الخدمات أو ضحالة المشهد الثقافي والسياسي أو الفساد بشتى صوره فالسلال ممتلئة بكل ما يُقعي مجتمع بأكمله عن النهوض..ولا محاريث منظورة لحرث هذه التركة، لتقليبها وتسميدها بأسمدة العصر والقضاء على أدرانها وتعرشاتها العشوائية المضطربة.
ما تغير في العراق بعد التاسع من نيسان عام 2003 هو وجوه الساسة..والحق يقال الوجوه الجديدة التي تعاقبت على السلطة أكثر مرحا بما أغتنمت، وأقل إكتراثا لما لم يغتنمه الشعب بعد دفعه فواتير السقوط على إمتداد ثماني سنوات..ومازال يدفع ساخطا.. وفي بعض السخط أمل!..
…………

 أدناه فيديو ذكرى سقوط الطاغية يحكي ما أوجزته أعلاه.
الأغنية المختارة \"موال النهار\" للمطرب العندليب عبد الحليم حافظ وهي أول أغنية له بعد نكسة حزيران 1967 وموضوعها يقترن بالنكسة،أغنية تكتنز لوعة الإحباط والفشل والشعور بالخيبة وتعرج على فسحة أمل في الأفق البعيد.. ولهذا وجدتها قريبة جداً ومعبرة فأجواء الفيديو تعكس نكسة غزو ونكسة شعب بعد سقوط طاغيته.. وتعرج بالمقابل على طبيعة موال النهار العراقي الحزين والآمل بإنعطافة مجدية نحو الحبور لإشراقة نهارٍ جديد لا تفقأ به عين الشمس.

 
http://www.youtube.com/watch?v=OX0lk-oSJN8






فاتن نور
April, 09, 2011

 

  

فاتن نور
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/04/10



كتابة تعليق لموضوع : ما الذي كسبه الشعب العراقي بعد السقوط ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق wasan ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : ربي يوفقكم

 
علّق wasan Ali ، على وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار يبحث اهم مستجدات الواقع السياحي في العراق - للكاتب سعد محمد الكعبي : من اللقائات التي تصب في نجاح الوزارة والهيئة

 
علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جواد البغدادي
صفحة الكاتب :
  جواد البغدادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net